2 نوفمبر 2010

Textual description of firstImageUrl

الهلوسة

إعداد : كمال غزال
بداية نود التوضيح بأن أي شخص يمكن أن تحدث معه الهلوسة لكن هذا لا يعني أن يوصف على أنه "مجنون" أو مصاب بأي نوع من الإضطراب العقلي. وتعرف الهلوسة علمياً على أنها عبارة عن حدوث تماس كهربائي في منطقة محددة من الدماغ.  وبالتالي فأن الشخص الذي حصلت له هلوسة يختبر حادثة يشعر بها بحواسه ولكنها لا تحدث فعلياً في العالم الحقيقي.

من الذي يصاب بالهلوسة ؟
الجواب :  يمكن لأي شخص أن يحصل معه هلوسة إن تعرض لتلوث كيميائي أو كهربائي أو حتى سمعي. رغم أن الهلوسة سائدة أكثر في الحالات التي شخصت على أنها إضطراب الفصام الذهني (الشيزوفرنيا) أو إضطراب ثنائية القطبية Bi-Polar (تغيرات حادة في المزاج تخالطها إكتئاب وهلوسات وأوهام) حيث يعتقد بأن العديد من الأشخاص الذين يعملون في مجال الفن مصابين به مثل الفنان الهولندي الشهير فينسنت فان غوغ .

هلوسات : سمعية، بصرية ، لمسية ، تنويمية
يمكن لنا أن نسمع أصوات ليس لها وجود إلا في عقولنا وهنا يطلق عليها "هلوسة سمعية" ، وقد تبين أن الإصغاء إلى الكثير من الموسيقى قبل الإستلقاء على فراش النوم قد يتسبب بذلك النوع من الهلوسة وهي عبارة عن حصول تماس في الدارة الكهربائية ، فنسمع أفكارنا كما لو بدا لنا أنها قادمة من الخارج.

وهناك شكل معتدل من الهلوسة يعرف بـ "الإضطراب" ويمكن له أن يحدث مع أي شكل من الحواس، فقد يكون عبارة عن رؤية أشياء تتحرك في مجال الرؤية المحيطية أو سماع ضجيج خافت أو أصوات.

- تعتبر الهلوسات النومية بنوعيها أمراً عادياً سواء أكانت هيبنوغوغيا Hypnagogic (هيبنوغوغيا: تحدث خلال النوم وبالتحديد في المرحلة التي تفصل بين حالة اليقظة التامة والنوم وهي ظاهرة ذهنية يمكن أن يحدث خلالها الأحلام الجلية Lucid Dreaming وتجربة خارج الجسد OBE وشلل النوم  Sleep Paralysis أو الجاثوم ) أو أن تكون هيبنوبوميا Hypnopompic ( هيبنوبوميا : حالة الوعي وهي توأم للهيبنوغوغيا ولكنها تحدث عند بدء الإستيقاظ عندما يقوم الدماغ بإستعادة وعيه بعد النوم بدقائق معدودة).

وفي كلا النوعين يبدو للشخص بأن الأمور حقيقية وأنها حدثت بالفعل ويدرك كل شخص سبق له أن مر بتجربة شلل النوم (الجاثوم) كيف أنها كانت فعلاً "تجربة حقيقية".

- دعونا ننظر الآن للهلوسات البصرية ، ومن يمكن أن يصاب بها ؟
الجواب:  بإمكان أي شخص أن يختبرها، وأيضاً تكون بسبب حدوث تقاطع بين إشارات الدماغ.

- يحدث ذلك عندما ترى أمراً ما لا وجود فعلي له ، مثل شبح أو ظل شخص وهنا تقوم أدمغتنا بفعل ذلك لتعويض النقص في المعلومات، لذلك فإن إختلالاً ضئيلاً في الدماغ يمكن له أن يجعلنا نرى أمور غير موجودة ، الأشخاص الذين يمرون بتلك التجارب أكثر من غيرهم هم من الذين لديهم حالات ذهنية تترواح ما بين العته (ديمنتيا) إلى الصداع النصفي (الشقيقة).

- تحدث الهلوسات اللمسية عندما يشعر الشخص بأن أحداً ما يلمسه أو يزحف إليه (إقرأ عن تجربة زائرة السرير) أو حيواناً يفقز عليه ، أو حشرات تنقض عليه. ويكون لهذا النوع من الهلوسة عادة صلة باستخدام الأدوية لكنه ليس بالضرورة سبباً لحدوثها.

- تحدث كذلك الهلوسات السويقية Peduncular Hallucinosis ( نوع من الهلوسة البصرية ومتلازمة عصبية نادرة) عادة في المساء (عند حدوث الغسق مثلاً) وحينما يكون الشخص في حالة يقظة تامة ويرجع سببها إلى حدوث قصر (تماس) في الدارة بالقرب من منطقة جذع الدماغ ، وسميت بـ "السويقية" لأنها تحدث عند سويقات الدماغ. وترجع أول حالة موثقة عن الهلوسة السويقية إلى عام 1922 حيث كانت امرأة بعمر 72 عاماً ترى أناساً وأطفالاً يرتدون ثياباً ملونة عند فترة الغسق. وكانت تلك الهلوسات تحدث في حالة الوعي العادية.

وأخيراً ..يوجد العديد من أصناف الهلوسة الأخرى ولكننا لم نتناولها لأنها بعيدة عن المنظور الماورائي.

شاهد الفيديو
تناولت السينما المصرية فكرة الهلوسة في فيلم "الرقص مع الشيطان" من إنتاج عام 1993 وبطولة نور الشريف ومديحة يسري وصباح السالم، وهو من الأفلام العربية القليلة والمميزة من فئة الرعب النفسي.

سيأتي الفيلم بكافة أجزائه في القريب العاجل....

المصادر
- Debunk Paranormal
- Wikipedia

إقرأ أيضاً ...
- الهلوسة النومية 
- الباريدوليا
- الذاكرة الوهمية
- بين الفصام الذهني والمس الشيطاني
 
2019 Paranormal Arabia جميع الحقوق محفوظة لـ