23 مايو 2011

Textual description of firstImageUrl

تجارب واقعية: مهمة إنساجنية في لوق

يرويها جمال - السعودية
أذكر واقعة غريبة ولازلت لليوم أفكر فيها فلا أجد لها حلاً ، في الواقع لم تكن تجربتي وإنما تجربة أمي ، وهناك قصص تحدث في بلدي الصومال يشيب لها شعر الرأس ففي عام 1982 وقبل أن اولد بـ 5 سنوات كانت أمي تعمل كطبيبة شعبية في الأرياف تساعد النساء الحوامل أثناء عمليات الولادة وتتابع حالتهن بعدها فتصف لهم الادوية العشبية، كان لها من العمر أنذاك 20 سنة وكان أبي مسافراً الى أحد البلدان العربية ، تقول أمي :

" في إحدى ليالي منتصف عام 1982 دق باب منزلنا رجلان كأنهما يتخاصمان ، فنظرت من ثقب الباب ، في البداية تبين لي من ملامحهما أنهما من إحدى القبائل العربية التي هاجرت من اليمن قبل عدة قرون وهي نفس القبيلة التي ينحدر منها زوجي ، فقلت : " ماذا تريدان ؟! " ، فرد أحدهما : " زوجتي في حالة مخاض ونحن بحاجة الى مساعدة ونحن غرباء عن هذه الناحية ووصلت إليك من قبل فلانة "  (كانت إحدى معارفي)، فأجبته : " ساعات عملي انتهت ! " ومع اصرارهم وافقت.

لم يبدو لي من ملامحهم أنهما من اللصوص أو النصابين فآمنت بنفسي منهم وتوكلت على الله ، وكما توقعت اتضح أنهما من الأثرياء مع سيارة حديثة وباهظة الثمن ، انطلقنا نحو الشمال إلى مدينة تبعد حوالي 40 كيلو متراً عن قريتي التي تقع في أقصى الجنوب الشرقي من الصومال الذي يمر منه خط الاستواء  والبلدة  التي توجهنا اليها تسمى (لوق) أو لوك وهي تقع على شبه جزيرة صغيرة تحيط بها الأنهار من 3 جهات ويعرف عنها كثرة قصص السحر والجن .

وصلنا إلى وجهتنا تقريباً بعد حوالي 45 دقيقة مع أن سرعة السيارة كانت كبيرة عندما ، دخلنا المنزل واستغربت كثيراً من اتساعه ومما كان فيه من أغراض ثمينة كأنه إحدى ممتلكات الدولة وقتها .

ولما دخلت أقفلوا الأبواب بإحكام وقال لي الرجلان سنقول لك شيئاً : " نحن من الجن المسلمين لكننا مسالمين ومنبوذين من قبل أقراننا من الجن منذ زمن ولا يمكننا طلب مساعدة منهم وحالات الولادة تختلف عندنا بكثير من عندكم ولهذا نحتاج مساعدة من خبيرة " .

وقتها لم أخف كثيراً لانهم لو كان يريدون شر بي لما كانوا انتظروا كل هذا الوقت وقطعوا بي هذه المسافة ، وقبل كل شي قالوا: " لا تستعيذي بالله منا حتى تنتهي من عملك ولك عشرة أضعاف الأجر الذي تاخذينه " ، ومرة اخرى توكلت على الله ودخلت على المرأة الجنية الحامل ، كانت غرفتها واسعة جداً وكان بها حوالي 30 كرسياً تم وضعهم بشكل دائري وفوق كل كرسي صحن صغير فيه القليل من العظام .

هنا طلبت منهم الخروج وبدأت بعملي ، وعندما دنوت من المرأة لاحظت أنها تعاني ولكن بدون صوت (كأنها تبكي بدون صوت وبدون دموع ايضا ً) وتتحرك حركات سريعة أحياناً وبطيئة جداً أحياناً أخرى ، افزعني المشهد كثيراً إذ لم أتوقع أبداً مثل هذا الشي أبداً في حياتي مع انني ترعرعت في بيئة ومررت بتجارب عديدة من الغرائب (بيئتنا هكذا هناك الكثير من السحرة ونشاهد الجن بشكل يومي تقربياً).

المهم كان الطفل في الحد المطلوب منه في حالات الولادة الطبيعية رأيت بعض الماء البارد وبعض المناشف الغريبة الشكل وأدهان مجهولة، وبعد وقت ليست بطويل خرج الرأس والرأس نفسه يرعب ويجعل النفس تنقبض، ربما كانت اشكال الجن الحقيقية أو ربما لا ، كانت العيون كبيرة وشكلها غير محدد وألوانها بيضاء لامعة مع لون رمادي ولكن ما يلبث يتغير الشكل ويصبح شكل انسان عادي وذلك بعد خروج الرأس ليتغير الشكل إلى طفل بشري طبيعي ، أول طفل خرج أمسكت به وأنا ارتجف أخذت منها بسرعة ووضعته على الأرض وبحركة سريعة جلس على مقعد من المقاعد الكثيرة في الصالة وأخذ صحناً وبدأ يأكل وهكذا خرج ثاني وثالث ورابع .. حتى كان عددهم 30 ، وقتها كنت في صدمة وتابعت عملي حتى انتهى وخرجت من المكان بسرعة . وأذكر أنه بعد خروج الطفل الـ 30 أصدرت صوتاً غريباً لأول مرة وكأنها ذبذبات مع هواء خفيف من فمها، سكتت قليلاً وابتسمت لي قائلة : " شكراً " باللغة السواحلية.

ومما لاحظت أن هناك سوائل على ملابسي وعلى السرير كأنها ولادة طبيعية ونظرت خلفي فلم أجد الأطفال وحتى الكراسي ، قلبت نظري في الغرفة حتى وقعت عيني عليها مجدداً فوجدتها تمشي كأي شخص طبيعي ، أحضرت بعض الملابس لي وخرجت وقتها على أذان الفجر ، غيرت ملابسي واغتسلت وتوضأت لأصلي ، صليت صلاة الفجر وبعد الصلاة قرأت بعض الأدعية وبشكل تلقائي تعوذت بالله .

في حالة غريبة كأن الزمن توقف وكأني معلقة بين السماء والارض وإحساس غريب وكان حركتي شلت وجدت نفسي في مكب نفايات لوق قرب النهر عارية تماماً ، بدأت اصرخ وركضت من المكان مسافة وأنا مثل المجنونة تماماً وعلى بعد 100 متر مر بجانبي شيخ كبير طاعن في السن في طريقه الى المسجد ومن هول ما رآه رمى بعمامته لي وهرب.

بعدها اعتزلت عملي وأكملت حياة طبيعية بعد أن انتقلت الى السعودية . " - انتهت رواية أمي .

تنويه
كبداية احببت ان أذكر تجربة أمي، وهي إنسانة طبيعية ومؤمنة بالله وليس لديها أي مرض من الأمراض النفسية او الإضطرابات في الشخصية ، وأنا ادرس علم النفس حالياً وبما أنها لا تتقن العربية بشكل جيد كتبت بالنيابة عنها وبحضرتها .

ولا داعي لان اقسم لأنها أولاً: ليست قصتي ولأنني أعرف انها لا تكذب وثانياً : لأني لاحظت ان اصحاب التجارب الواقعية يحلفون بالله مراراً وتكراراً ، فالحقيقة لا تحتاج للقسم لانها واقعة شخصية وليست قضية في المحكمة ، بانتظار التحليلات والاسئلة اذا وجدت.

 الصورة تبين بلدة لوق بحسب صور الأقمار الصنعية ويبلغ عدد سكانها حوالي 38 ألف نسمة وتحيط بها مياه الأنهر من كل جهة باستثناء ممر بري ضيق. وتعد لوق من أقدم مدن الصومال.
كما ذكرت هناك قصص كثيرة وموثقة بالأدلة في بلدي ، مثلاً هناك جبل من الذهب كما يقولون في الحدود الكينية والصومالية ويقال أن من ذهب إليه لا يرجع وهناك قصص عن رجال سحرة يروضون التماسيح ويستخدمون الجن في أعمالهم مع طقوس عجيبة لم يسمع بها احد ومن مبدأ عدم البوح بأسرارنا للغير لا نسمع بها في البلدان القريبة منا أو حتى البلدان العربية على الرغم أنها من تراثنا ومن تاريخنا .

يرويها جمال.ع ( 24 سنة)- السعودية
ملاحظة
- نشرت تلك القصص وصنفت على أنها واقعية على ذمة من يرويها دون تحمل أية مسؤولية عن صحة أو دقة وقائعها. 


فرضيات التفسير
عندما نقوم بتحليل التجارب نفترض صدق ما يقوله الرواي وبناء على هذا نفكر في الإحتمالات بما توفر لدينا من معلومات وبما وجدناه في تجارب أخرى مماثلة، نقول أن ما مرت به صاحبة التجربة قد يدخل في نطاق ما يسمى بـ "الإختطاف" ، وهذا الإختطاف قد يكون واعياً كأن نقول أنها تعرضت فعلاً لإختطاف من قبل الرجلين وكانت جاهلة أيضاً بما يضمراه أو أنه كان إختطافاً غير واعي كأن يكون باستطاعة الجن/السحر أن تسيطر على عقل صاحبة التجربة فيجعلها تدخل إلى عالمهم وترى ما تراه وتسمع ما تسمعه وهذه قضية مثيرة للجدل أصلاً حول حدود تأثير الجن في الإنس.

ومن المعروف عن الجن أنها مخلوقات خفيفة بسبب ما ذكر عن طبيعة خلقها في القرآن الكريم فكيف لصاحبة التجربة إذن أن تحمل أجنتها بيديها أثناء عملية الولادة إلا إذا كانت مختطفة بشكل لاواعي ؟! ، ومما يدل على الإختطاف الغير واعي هو قدرتها الكبيرة على السيطرة على مخاوفها وبقائها الطويل وهي تولد الأجنة.

ربما مرت صاحبة التجربة في حالة غشية ناجمة عن سحر أو مواد سمية شربتها في منزلهم . وربما كانت كل وقائع تجربتها منذ خروجها من منزلها إلى عودتها مجرد حلم واضح جداً vivid ومعه لم تستطع أن تميز بين ما هو واقع وما هو خيال من صنع العقل.

في حال تعرض صاحبة التجربة لإختطاف فعلي فلا يمكن أن نغفل حقيقة وجودها عارية عند مكب النفايات بالقرب من نهر ؟ فهل اختطفت بغرض الإغتصاب ؟ وهل كان الرجلان من السحرة أنفسهم ؟ فسحروا عقلها بوسائلهم التي نجهلها واختلقوا قصة "الجنية التي تحتاج إلى المساعدة في ولادتها "

وما دامت مدينة لوق مشهورة أصلاً بممارسات السحر والشعوذة كما ذكر الرواي ؟ وفي حال صدقنا أن الجن طلبت المساعدة فلماذا يلجأون لإنسي لإتمام عملية الولادة بدلاً من جني ؟

ومن الجدير بالذكر أن حالات الإختطاف تلك ليست مقتصرة على مجتمع بعينه بل يمكن ملاحظتها في مجتمعات متنوعة فيأتي التفسير مختلفاً تبعاً للثقافة السائدة ، ففي الغرب أو الولايات المتحدة تحديداً تنتشر ثقافة المخلوقات القادمة من خارج الأرض والتي تجري فحوصاً على المختطفين في مركباتهم الفضائية إلى ما هنالك من أجنة المخلوقات أما في المجتمعات الإسلامية فتنتشر ثقافة الجن نظراً للمعتقد الديني وهو ما نلاحظه في القصة أعلاه ، فالمركبة الفضائية عند المختطف في الغرب تتحول إلى منزل واسع عند الشرق وهكذا.

ينظر علم النفس إلى مثل تلك التجارب على أنها تجارب أشخاص عاشوا ذكريات مؤلمة في الماضي ولكن عقولهم تحاول أن تحجب واقعها المأساوي فتغلفها بالخيال كضحايا الإعتداء الجنسي في الصغر مثلاً ونذكر في هذا الصدد قصة من الغرب وهي تجربة جيسي لونغ الذي ما زال يصر على أن تجربته كانت حقيقية وقد تكررت معه عدد من المرات ، وقصة من الشرق " ضحية الإختطاف المتكرر " .

أعتقد أننا أمام تجربة تحتاج إلى الإحابة عن كثير من الأسئلة ونتمنى من صاحبة التجربة الإجابة عنها من خلال ابنها الذي أرسلها مشكوراً ، وكنت أتمنى أن تخضع صاحبة التجربة لجلسات التنويم الإيحائي فربما تزودنا بمعلومات من عقلها الباطن وتكشف حقائق لم يستطع عقلها الواعي الوصول إليها وربما يكشف الغاية الخفية من " الإختطاف " الذي تعرضت له على نوعيه .

إقرأ أيضاً ...
- تجارب واقعية: عبد البحر
- الملامح المشتركة لتجارب الإختطاف من قبل المخلوقات
- الذاكرة الوهمية
- جيسي لونغ والإختطاف المتكرر من المخلوقات
- تجارب واقعية: ضحية الإختطاف المتكرر
- لبناني تختطفه المخلوقات والدليل عينتان من الشعر

65 تعليقات:

سر الأرض يقول...

فلماذا يلجأون لإنسي لإتمام عملية الولادة بدلاً من جني ؟ "قالا أنهم منبوذين من عالمهم"
-----------------------
قصة جميلة تشبه كثيرا قصة "القابلة" في الموقع الثاني , أنت يا أخي أشرت لشيء مذهل وذو قيمة كبيرة .. لقد وصفت ما يوجد داخل صحن طائر ووصف شكل تلك الكائنات التي يطلق عليها "المخلوقات الفضائية" بشكل مطابق جدا لمن مروا بتجارب اتصال مع تلك الكائنات فعند عودتهم يكونوا عراة تماما .. وقدرة تلك الكائنات التشكل لشكل الإنسان , وأيضا لفت انتباهي العظم لأن الرسول محمد (ص) أخبرنا أن طعام الجن هو الروث والعظام وأيضا ما أدهشني هم الـ 30 طفلا .. أنت لم تذكر تجربة بل إثبات كبير وطبعا أنا مسرور جدا به .
-------------------
أيضا لا يستبعد رأي الأستاذ كمال فهو وراد جدا كونه خدعة من السحرة كما تقول أن السحر هناك مثل شربة الماء .. وأيضا قولك أنك ترى الجن بشكل يومي , أريد أن أسألك كيف هم , أشكالهم وصفاتهم .. أطلعنا على ذالك العالم لأنني أحبه كثيرا .

انتهى بحمد الله

Zeek يقول...

السلام عليكم ,

أخي العزيز سؤال لو سمحت ,, ممكن تسأل الوالدة عندما عادت الى البيت هل كانت ترتدي العباءة و هل رآها أحد و هل أحست انه تم الاعتداء عليها لا سمح الله جنسيا او جسديا و كيف عادة الى البيت!! مشي! او ركبت مواصلات .... قد تجد هذه الاسئلة سخيفة و لاكنها سوف تساعدنا لاحتواء القصة بالكامل قبل تحليلها و سؤال أخير لو سمحت ! قالت بالنسبة للسيارة الحديثة هل هي من نوع مألوف و هل كانت تحس بالمطبات عندما ركبت السيارة و هل دار حديث بينها و بين اي من الرجلين ؟

أخوك زيد

kareem_alzohery يقول...

كريم الزهيري
الاخ زيد ...انا اثني على طرحك لهذه الاسئلة والتي تعتبر دقيقة خصوصا موضوع السيارة.
الموضوع حقا معقد!!
لم اسمع من قبل ان جن طلب المساعدة من انس ,علما انهم مخلوق روحي وليس مادي ...ممكن الجن يخفي بعض الماديات!!!لكن الماديات تؤتمر من قبل الارواح ؟؟؟؟؟
عموما ننتظر الاجابه على اسئلة الاخ زيد واتمنى ان تكون دقيقة..

Zeek يقول...

أشكرك أخي كريم و فعلا القصة معقدة :-)

زيد

سعيد المراكشي يقول...

في ظلال القرآن الكريم
عودة للآيات

من الاية 11 الى الاية 13

وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لاَ تُفْسِدُواْ فِي الأَرْضِ قَالُواْ إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ (11) أَلا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَـكِن لاَّ يَشْعُرُونَ (12) وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ آمِنُواْ كَمَا آمَنَ النَّاسُ قَالُواْ أَنُؤْمِنُ كَمَا آمَنَ السُّفَهَاء أَلا إِنَّهُمْ هُمُ السُّفَهَاء وَلَـكِن لاَّ يَعْلَمُونَ (13)

وصفة أخرى من صفاتهم - وبخاصة الكبراء منهم الذين كان لهم في أول العهد بالهجرة مقام في قومهم ورياسة وسلطان كعبد الله بن أبي بن سلول - صفة العناد وتبرير ما يأتون من الفساد , والتبجح حين يأمنون أن يؤخذوا بما يفعلون:

(وإذا قيل لهم:لا تفسدوا في الأرض , قالوا:إنما نحن مصلحون . ألا إنهم هم المفسدون , ولكن لا يشعرون). .

إنهم لا يقفون عند حد الكذب والخداع , بل يضيفون اليهما السفه والادعاء: (وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض). . لم يكتفوا بأن ينفوا عن أنفسهم الإفساد , بل تجاوزوه إلى التبجح والتبرير: (قالوا:إنما نحن مصلحون). .

والذين يفسدون أشنع الفساد , ويقولون:إنهم مصلحون , كثيرون جدا في كل زمان . يقولونها لأن الموازين مختلة في أيديهم . ومتى اختل ميزان الإخلاص والتجرد في النفس اختلت سائر الموازين والقيم . والذين لا يخلصون سريرتهم لله يتعذر أن يشعروا بفساد أعمالهم , لأن ميزان الخير والشر والصلاح والفساد في نفوسهم يتأرجح مع الأهواء الذاتية , ولا يثوب إلى قاعدة ربانية . .

ومن ثم يجيء التعقيب الحاسم والتقرير الصادق:

(ألا إنهم هم المفسدون , ولكن لا يشعرون). .

ومن صفتهم كذلك التطاول والتعالي على عامة الناس , ليكسبوا لأنفسهم مقاما زائفا في أعين الناس:

(وإذا قيل لهم:آمنوا كما آمن الناس , قالوا:أنؤمن كما آمن السفهاء ? ألا إنهم هم السفهاء , ولكن لا يعلمون). .

وواضح أن الدعوة التي كانت موجهة إليهم في المدينة هي أن يؤمنوا الإيمان الخالص المستقيم المتجرد من الأهواء . إيمان المخلصين الذين دخلوا في السلم كافة , وأسلموا وجوههم لله , وفتحوا صدورهم لرسول الله [ ص ] يوجههم فيستجيبون بكليتهم مخلصين متجردين . . هؤلاء هم الناس الذين كان المنافقون يدعون ليؤمنوا مثلهم هذا الإيمان الخالص الواضح المستقيم . .

وواضح أنهم كانوا يأنفون من هذا الاستسلام للرسول [ ص ] ويرونه خاصا بفقراء الناس غير لائق بالعلية ذوي المقام ! ومن ثم قالوا قولتهم هذه: (أنؤمن كما آمن السفهاء ?). . ومن ثم جاءهم الرد الحاسم , والتقرير الجازم:

(ألا إنهم هم السفهاء , ولكن لا يعلمون). .

ومتى علم السفيه أنه سفيه ? ومتى استشعر المنحرف أنه بعيد عن المسلك القويم ?!

sari.tamimi يقول...

لا يراودني شك ان الرجلان من الأنس مارسوا مع المرأة السحر والشعوذة.. فدخول عقل المرأة في غيبوبة وحالة من اللاوعي واضح جدا لا من جهة وجودها في مكب النفايات و لا من جهة سياق احداث القصة وتفاصيلهاالخرافية.
كذلك وجودها في المكب بتلك الحالة يوحي باعتداء جنسى على المرأة ، وأن الحادثة لربما كانت على اثر خلاف سابق مع الجناة او من ارسلهم .
والله اعلم

غير معرف

يقول...

مطلحات اللغة الجديدة تظهر مع الحاجة إليها مع تطور حياة الإنسان وخوضه لتجاربها الجديدة ... أعجبني مصطلح إنساجنية ههه

Make mony يقول...

بجد تجربة اكثر من رائعة و يارب تكون حقيقة

صاحب تجربة يقول...

اولا: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : ساردعلى اسئلة السادة المعلقين بالترتيب 1- بعدها لجئت (امي) الى احد البيوت الشعبية المجاورة بعد ان قطعت مسافة ثلاثة كليومتر تفريبا في البراي وهناك اسعفوها وبعد يومين عادت الى بلدتها ...عندما سمع ابي بالامر جاء باسرع ما يمكن وهنا قاموا بفحوصات شاملة ولم يكن بها اي ضرر ما عدا رض بسيط في القدم ......2- بالنسبة للسيارة كانت سيارة (تيوتا كورولا سي سي موديل 1982)حينها كانت تعد باصابع اليد الواحدةفي جميع انحاء الصومال على حد تعبيرها ولم يمكن يمتكلها الى الوزراء والشخصيات المهمة فكيف يستطيع سحرة ياخذون مبالغ زهيدة مقابل خدماتهم امتلاكها......3-بالنسبة انها كانت عارية ..السبب هو انها في طبيعة عملها كانت تحمل معها لبس احتياطي وتلبسه بعد عملية الولادة بسبب نلطخ الثياب بالسوائل الناجمة عن الولادة ولكن عندما قدم الرجلان نست لبسها الاضافي بسبب ارتباكها ورافقتهم وهنا يتوضح عندما اعطتها الجنية احد فساتينها استحمت ولبست وصلت واستعاذت بالله اختفى الفستان الذي كان تلبسه كما اختفى المنزل واغراضه واصحابه الخ.......4-لم يظهر اي اعتداء جنسي عليها اوجسدي (على الاقل من انسان في حالة كانا الرجلان من السحرة)باستثناءالرض في القدم اليمنى والسبب انها وقعت من مسافة طابق كامل على اكياس القمامة لان الغرفة التي كانت بها الجنية الحامل كانت في الطابق الاول في المنزل ومع اختفاء المنزل وقعت مسافة طابق كامل ....في عدة مناسبات سالناها انا وابي واخوتي اذا تم اي اعتداء جنسي عليها وكانت الاجابة بالنفي وطبعا اشارت الفحوصات بصحة ذلك تماماوايضا تم اجراء فحوصات اضافية بعد ان قدمت الى السعودية وكانت النتيجة نفسها ....وايضا تم ايصالها الى احد الشيخ المعالجين بالقران ولم يظهر بها اي نوع من السحر او حتى المس .

صاحب تجربة يقول...

المعذرة من بعض الاخطاء الكتابية بسبب السرعة في الكتابة ......واذا هناك اسئلة اخرى فانا متابع ......تحياتي

kareem_alzohery يقول...

كريم الزهيري
سؤال مهم ارجو بالسرعة من اخي الاجابة عليه وبالدقة اذا امكن ... قبل هذه الحادثة هل كانت الوالدة يغمى عليها؟؟؟فقط هذا السؤال

صاحب تجربة يقول...

لا لم تتعرض لاي حالات غمى ابدا باستثناء انها كانت تتعب كثيرا من المشي منذ صغرها وذلك بسبب حالة ربو مزمنة وهذا مرض عادي وليس له علاقة بهذه القصة ....اخي سر الارض لم اقل اني اشاهد الجن بشكل يومي عندما ذلك ذكرته على لسان امي فقط ترعرعت في المملكة العربية السعودية وليس لي اي حدواث او تجارب مع الجن او السحرة .

إسماعيل صديق عثمان - خبير معتمد يقول...

وبشكل تلقائي تعوذت بالله ، في حالة غريبة كأن الزمن توقف وكأني معلقة بين السماء والارض وإحساس غريب وكان حركتي شلت وجدت نفسي في مكب نفايات لوق قرب النهر عارية تماماً ، بدأت اصرخ وركضت من المكان مسافة وأنا مثل المجنونة تماماً وعلى بعد 100 متر مر بجانبي شيخ كبير طاعن في السن في طريقه الى المسجد ومن هول ما رآه رمى بعمامته لي وهرب.(هذا ماجاء فى خاتمة التجربة ان صحت )
وتقول صاحبة التجربة فى بداية قصتها،وقبل كل شي قالوا: " لا تستعيذي بالله منا حتى تنتهي من عملك ولك عشرة أضعاف الأجر الذي تاخذينه " وهذا أول خطأ ارتكبته إذ لو كانوا صالحين كما زعموا فلم يخافون من التعوذ بالله ؟
يقول تعالى :( وأنه كان رجال من الإنس يعوذون برجال من الجن فزادوهم رهقا وأنهم ظنوا كما ظننتم أن لن يبعث الله أحدا ) ويبين لنا الله تعالى هنا كيفية ومآل التعامل مع الجن { فزادوهم رهقا } : أي إثما ، وازدادت الجن عليهم بذلك جراءة.حتى قالت الجن : سدنا الإنس والجن . وقيل : ازداد الإنس بهذا فرقا وخوفا من الجن . وقول جمهور المفسرين في هذه الاية :إن الرجل في الجاهلية إذا سافر فأمسى في قفر من الأرض ، قال : أعوذ بسيد هذا الوادي أو بعزيز هذا المكان من شر سفهاء قومه ، فيبيت في جوار منهم حتى يصبح ، وقال آخرون : كان أهل الجاهلية إذا قحطوا بعثوا رائدهم ، فإذا وجد مكانا فيه كلأ وماء رجع إلى أهله فيناديهم ، فإذا انتهوا إلى تلك الأرض نادوا نعوذ برب هذا الوادي من أن يصيبنا آفة يعنون الجن ، فإن لم يفزعهم أحد نزلوا ، وربما تفزعهم الجن فيهربون .عليه فلاستعاذة منهم فى كل وقت واجبة ، ولاينبغى الاطمئنان لهم والركون اليهم بحال . والسؤال الاخير الذى تؤكد احابته على ذلك ،هل اعطيت الاجر الذى وعدت به :ولك عشرة أضعاف الأجر الذي تاخذينه ،الاجابة قطعا لا .

غير معرف

يقول...

السلام عليكم أخواني الاعزاء,

أخي العزيز سعيد ما شاء الله عليك تحمل علما واسع ولاكني لم أفهم التعليق و ارتباطه بالقصة هل تصدق القصة أم لا !! الرجاء التوضيح :-)

أخي صاحب التجربة أقول لك ان والدتك العزيزة محظوظة جدا فقد تعاملت مع الجن و خرجت فعليا بدون أي أضرار يمكن لانها انسانة طيبة و مجتهدة و كانت تحاول ان تفعل الخير ,,,, أخي لو انها تعوذت قبل انهاء المهمة كان سيحصل ما لا يحمد عقباه لان هذا الجن أكيد مش مسلم و لا متدين لاي ديانة ..... ولكن لانها اتمت عملها فقد تركها الجن تمشي لحال سبيلها ......

ولكن أخواني عندي سؤال أذا استطاع أحد أفادتي ... ما هي قيمة المادة عند الجن ما أقصده هو هل يستطيع الجن ان يركب السيارة التي يريد و يشكل بيته بالشكل الذي يحب ام انه فعلا غني (في عالم الجن) و يركب سيارة فخمه ألخ ألخ !!!!

أخوكم زيد

غير معرف

يقول...

على فكرة انا ZEEK أو زيد شعبان لاكن لا ادري لماذا لم استطع التعليق عن طريق ال Blogger

كمال غزال يقول...

الأخ/ سعيد المراكشي
-----------------
الرجاء الإلتزام بقواعد النقاش التي خالفتها مراراً وتكراراً ، وحاول إستيعاب من يخالفونك بالدين ولا تكن من ذوي منهج الفكر المتشدد الذي يتبنى الإقصاء والإلغاء ، نحن هنا للنقاش وليس للوعظ الديني أو التوجيه، الموقع ليس ديني ..انتبه .

كل معتنق بدينه والله سيحاسبه ولست أنت من يقرر ما تعتقد أنه الصحيح في هذا الموقع.

سيبقى الموقع مفتوحاً للمسلمين والمسيحيين وغيرهم وحتى الملاحدة والماديين والعلمانيين والطوائف الأخرى شرط إحترام بعضهم البعض.

إذا وجدت من الصعوبة الإستمرار فأرجو أن تعبر عن رأيك فقط دون التهجم على أصحاب المعتقدات الأخرى.

وإذا استمريت في تماديك سأقوم بحذف كل مشاركاتك.

مع أطيب التحيات.

سعيد المراكشي يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
سعيد المراكشي يقول...
أزال أحد مشرفي المدونة هذا التعليق.
سر الأرض يقول...

الأخ زيد , ردا على سؤالك حول اهتمام الجن بالماديات .
----------------------
بصراحة ليس عندي خلفية وفكرة عن الموضوع , ولكن أعتقد وأخمن أنهم إن كانا من الجن حقا , قد ركبا السيارة بغرض التمويه والتظاهر كالبشر "هذا رأيي" أعرف أن للجن عالم كعالمنا وفيه يعيشون ويتكاثرون ومنهم الصالح والطالح وعندهم أديان ومعتقدات ومن المؤكد جدا أن عندهم ماديات وبيوت , إذا كيف يعيشون ويسكنون ويتزوجون ويأكلون , هل يعيشون في فراغ مادي , لا شيء .. لا أظن ذلك والله أعلم
----------
انتهى

غير معرف

يقول...

على فرض كونها تجربة حقيقية مع عالم الجن فكيف يقول الجنيان انهما مسلمان وفي نفس الوقت لا يريدان سماع الإستعاذة بالله ؟

غير معرف

يقول...

حبذا لو يتم تثبيت احد الفرضيات في كل مرة وتناقش القصة وتحلل على ضوءها وطبقاً لما تم تثبيته !

حسب ما اتصوره وبفرض انهم من الجن فعلاً ولكون الجن عالم آخر يختلف عن عالمنا فلابد أن تكون هناك نقطة إلتقاء بين العالمين بمعنا دخول سكان احد العالمين الى العالم الآخر أو على الأقل وجود حالة وسطية وانفتاح وانفراجة كالنافذة بين العالمين يتمكن من خلالها الانس والجن من الإتصال بكيفية معينة ففي اللحظة التي سمعت فيها الاخت صوت طرق الباب كانت البداية لذلك الإتصال وهنا اتصور بداية نشوء تلك النافذة او ربما الاحتمال الآخر وهو دخول الجن الى عالم الإنس بما لديهم من قدرات تمكنهم من القيام بذلك , وفي اللحظة التي ركبت فيها الاخت السيارة كما تصور لها كانت هي اللحظة التي تم ادخالها الى عالمهم , واتوقع بناءاَ على ذلك أن السيارة والمنزل والكراسي وكل ما رأته خلال الطريق والزمن الذي مكثته طوال الرحلة انما هو بتصرف من الجن وبوحيهم أي انه لا وجود مادي حقيقي خارجي له في عالمنا لأنه ببساطة من جنس ذلك العالم , وفي اللحظة التي تعوذت بالله وسقوطها هي اللحظة التي خرجت من ذلك العالم الى عالمنا
مجرد تصور والله العالم

kareem يقول...

كريم الزهيري

لقد ذكرت سابقا لم اسمع في يوما ما ان جنا صعد سيارة او اي واسطة نقل عفوا ليس من باب التشكيك بالقصة وسلامتها ,لان اصل الجن هم عالم ارواح منهم الشرير ومنهم الصالح ينتقلون من مكانات بعيدة وابعد من المسافة التي ذكرت بالاف المرات وبلمح البصر اي اسرع بكثير من السرعة التي كانوا يسيرون بها ..ثانياالجن المسلم لايتواجد بالمكانات التي ذكرت قرب القمامات وفي المكانات المهجورة والقديمة ولاحتى في المقابر..
من باب التجربة في يوما ما ..كنت قد استنطقت جنا كان متلبس بشاب وقلت له من انت ؟,قال ان جن مسلم وقد بعثتني فلانة وهي (قريبته)كي احرسه من خلال سحر ..بعد ان زجرته قلت له اخرس ياكافر وياملعون لاتستطيع انت ان تكذ
لب علي ..(لأن عندي علم مطلق الجن المسلم لم ولن يتلبس في الانسان المسلم ) ,بعد ذلك اعترف لي بأنه جن يهودي وجاء بسبب صدمة نفسية ,وليس هناك اي صحة للسحر وللشخص المتهم ..بالمناسبة هناك فرق بين الجن الخبيث والسيطان..
سألته لماذا كنت تكذب علي وتدعي انك جنا مسلما ؟.
رد علي لان اخاف ان تعذبني وتحرقني ..
هنا ومن خلال هذه التجربة ابين وجهة نظري بهذه القصة..

الاخت صاحبة القصة تلبست بروح شريرة (جن خبيث )وليس مثلما ادعوا انهم من الجن المسلم..ثانيا كان التلبس قبل ساعات من حصول بداية القصة والمتمثلة بمجيئ اشخاص اثنان وطلبوا منها المساعدة ....كانت المرأة بغياب وعيها ليوميمن طول فترة وجود الجن في جسدها وصور لها كل هذا الفلم الذي قصته لنا ابتداءا من انهم ادعوا بأنهم اي الشخصان جاؤا بدلالة احدى قريباتها ارادوا من خلال ذلك وقع الفتنة معهاليوصلوا رسالة مفادها بأن فلانة بعثتنا من خلال عمل ما( تسخير)..
وبقت هذه الروح الشريه في المرأة لحد الهروب او الخروج منها اثناء سقوطها من مرتفع ...(اي ان المرأة كانت تمشي دون وعي )او دون ارادتها وبالتالي انتبهت على حالها ورأت نفسها متعبة جسديا ونفسيا....
هذه وجهة نظري واترك التحليل لكم اخوتي واخواتي ..والسلام عليكم.

NARNIA يقول...

السلاا عليكم:

القصة في الحقيقة جميلة جدا

والذي حصل مع صاحبة التجربة ه
و أن بعض الجن طلبوا المساعدة منها باعتبار خبرتها كقابلة.

مالمشكلة في ذلك فهذا لايعد خطفا من قبل الجن وكونهم أتوها بالسيارة ربما فعلوا ذلك حتى لاتشك في بشريتهم لاسيما وقد أتوها في ساعة متأخرة من الليل.

ثم لاننسى بأنها بمجرد الذهاب معهم فقد دخلت في عالمهم وهذا يفسر توقف الزمن الذي أحست به.

سبحان الله الخالق عالم خفي يرانا ولانراه.

يا أخوتي أنا أكتب الان ويدي مجروحة من بعض الجن على إثر شحار بيني وبينه والقصص في هذا الباب كثيرة جدا.

ومحاربة الشياطين ودفعهم عن الناس يحتاج لحذر شديد فهم ليسوا بالمخلوقات السهلة ويحتاج الإنسان فيها للحصانة لحماية نفسه.

NARNIA يقول...

الموقع لكل من يريد أن يبدي خبرته أو تجربته حتى يستفيد الآخرون بشرط إحترام الاديان السماوية وعدم السخرية من الآخرين

هدى عز الدين يقول...

الأخ MYOPNID 14 الجنيان لم يقولا أنهما مسلمان بل قالا ( إننا مسالمان ) أي لا يؤذيان أحداً .......

على سؤال فرضيات التفسير أنه كيف إستطاعات صاحبة التجربة المكوث معهم لوقتٍ طويل ,, ربما لأنهما قالا أنن مسالمان فإطمأنت و تمالكت نفسها و سيطرت على مخاوفها ,,, لكن حتى إذا كانوا كلهم مسالمين لا يستطيع شخص أن يتمالك نفسه و يسيطر على خوفه أمام مخلوقات يجهل عالمها !!! القصة غريبة

و أعتقد أن للسحر تأثيره على بيئة المنطقة المحيطة فله حقيقة ,, و تأثيرات مؤكدة ,, لكن التجربة أشبه بالحلم حقاً

أرجوا من الأخ جمال أن يضع لنا المزيد من الحقائق عن التجربة

هدى عز الدين يقول...

يا إخوة لم يَرِد في التجربة عن الجنيان أنهما مسلمان ,,,,,,,

يبدو أنكم توهمتوا ,, قالا أنهما مسالمان و لم يقولا انهما مسلمان فالمسالم الشخص الذي لا يؤذي آتياً من كلمة ( سلام )

هذا لا أكثر

صاحب تجربة يقول...

مجددا السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :احببت ان اوضح بعض الاشياء وان اجيب على بعض تساؤلات الاخوة المعلقين لذلك قمت بصياغة بعض الاسئلة وسالتها في وقت سابق. وساحاول ان اجيب عن سؤال الاخت هدى .....اولا التجربة مرت على حدوثها حوالي الثلاثين سنة او اقل بسنتين ولكن امي تقول انها تستطيع تذكر التفاصيل كانه حدث بالامس وهذا غريب لانها حتى في بعض الاحيان لا تتذكر اشياء حدث بعد ذلك تاريخ بفترة طويلة ....طلبت منها ان تعيد وصف التجربة مرة اخرى وان تحاول ان تتذكر ادق التفاصيل : كما ذكرت في بداية القصة عندما دق الرجال الباب (دق علي بعض منتصف الليل بقليل رجلان كانهما متخاصمين ) السبب هو ان احد الرجلان كان ضدد فكرة ان تقوم انسية بمساعدة الجنية الحامل على ولادتها ولكن صاحب العلاقة الذي تكلم وقتها كان يصر على هذا (زوجتي في حالة المخاض ونحن بحاجة الى مساعدة ونحن غرباء عن هذه المنطقة وتم ايصالنا اليك من قبل فلانة) وعلى الرغم من انها تتذكر تفاصيل القصة بشكل دقيق الا انها لا تذكر جيدا ماذا حدث خلال فترة 45 دقيقة (المسافة بين البلدتين) الا انها تقول السيارة كانت تمشي بسرعة رهيبة مع ان الطريق خطرة ومليئة بالمطبات ولكن احمد الله ان السيارة لم تنقلب بسبب سرعتها الكبيرة هذا الشي الوحيد الذي تذكره بهذا الخصوص.......حتى سالتها في الحالة عندما اعترفا قالا اننا من الجن المسلمين ومنبوذون من اقراننا كيف كان ردة فعلك الم تصرخي او تحاولي الهرب او القيام باي حركة مباغتة او حتى عندما قالا لا تستعيذي بالله منا حتى تنهي عملك لماذا لم تستعيذي بالله في ذلك الوقت ؟ بسبب خوفي الشديد ولاني شعرت اني تحت رحمتهم ولن استطيع فعل شي في هذه المنطقة النائية (للتوضيح : المنزل كان في منطقة نائية بعيدة عن مساكن البشر وهذا سبب قطعها ثلاثة كيلو مترات حتى وصلت الى منطقة ماهولة بالسكان)ايمكن ان تصفي لي مجددا شكل اطفال الجنية ؟ كان شكلها مخيفا جدا وكانت عيونها كبيرة جدا ولامعة وشكل العيون غير محدد كانها تختلف من طفل الى طفل اخر والوان اجسادها رمادية ولكن ما تلبث ان تصبح بشكل انسان طبيعي بعد خروج منتصف الجسما الطفل من الام وما تلبث ان تاخذه الام بحركة سريعة للغاية من يدي وثم اجده خلفي في احد الكراسي ياكل العظام ......؟كيف قطعت مسافة ثلاثة كيلو مترا مشيا على الرغم من حالتك المرضية (تعاني من حالة ربو مزمنة ولا تقوى على المشي الكثير)لا اذكر بالضبط ماحدث لاني كل ما كنت افكر فيه الهرب من ما رايت ومن حالتي (عارية متغطية بعمامة) وحتى لا اذكر كيف قطعت تلك المسافة في البراري مشيا عاديا او ركضا .....ايمكن ان تضيفي بعض الاشياء الاخرى؟ اكثر ما ارعبني هو فترة الصمت الطويلة التي بدات من وقت اعتراف الرجلان انهما من الجن وحتى خروج الطفل الثلاثين (وبعد خروج الطفل الثلاثين نطقت لاول مرة وقالت شكراباللغة السواحلية مع ابتسامة وقبلها شعرت بنوع من الذبذبات وهواء خفيف يخرج من فمها )......وايضا عندما وصلت الى احد البيوت في القرى الريفية وقطعت تلك المسافة استقبلتني مراة كبيرة في السن وقتها اغمي علي بسبب التعب والصدمة وظللت غائبة عن الوعي يومين. بصراحة كما قال الاستاذ كمال غزال براي افضل شي يمكن ان نفعله هو ان تخضع امي لجلسات تنويم مغناطيسي فربما اكتشفنا بعض الاشياء المهمة لكي تساعدنا على فهم الموضوع بشكل اكثر تقبلا للعقل ولكن للاسف حاولت معها كثيرا وكانت اجابتها الرفض بشكل قاطع لانها في صميمها لا تعترف بعلم النفس او غيره وبرايها كلها مجرد خرافات وعلم مزيف وما الى ذلك وهذا مؤسف لاني انا بنفسي ادرس هذا العلم. ارجو ان اكون قد اوضحت بشكل كافي واذا هناك اسئلة اخرى ساحاول الاجابة عنها باذن الله .....تحياتي .

هدى عز الدين يقول...

شكـــــراً على ردك على الأسئلة ... الآن إتضحت الصورة جيداً

لكن فقط سؤال أخير كتبت في ردك أن الجنيان مسلمان هل هذا خطأ إملائي أم هما مسلمان حقاً

في التجربة مذكورٌ أنهما مسالمان و ليسا مسلمان ؟؟

laamaal يقول...

مع جل احترامي للجميع لكن القصة خيالية اكثر من اللازم ومليئة بالمتناقضات آسف جدا لكن معلوم ان الجن لايبغض شئ مثل استعاة بأنسي لان لديه من الخوارق مايغنيه عن الآدمى خاصة مسلمي الجن لديهم قدرات تفوق اقرانهم من ذوى الديانات الاخرى

laamaal يقول...

تعديل طفيف لوحة التحكم متخشبة(استعانة بإنسي...)قصدت

kareem يقول...

كريم الزهيري
استنادا على ماتفضل به الاخ ابن صاحبة القصة من ايضاحات اضافية هناك ثلاثة امور مهمة ادعم بها تحليلي للقصة...

الاول.يقول جن مسلم ثم يقول يأكل العظام(الجن الصالح بصورة عامة لايأكلون العظام وانما غذائهم الروحي البخور الطيب والروائح الزكية وضوء الشموع يستمدون من خلالها راحتهم وطاقتهم)..( من خلال تجربتي معهم)..اما الارواح الشريرة بمافيهم الجن الطالح هم الذي يعيشون على فضلات العظام والدم والمزابل والقمامات ..
الثاني.ثلاثة كيلوات ليست ببعيدة على الجن يستقل شيارة ,هم عندهم القدرة قطع الاف الكيلوت بلمج البصرة وقصة الملكة بلقيس والهدهد تثبت صحة ذلك..
الثالث .تقول صاحبة القصة بدأت ذبذبات من الهواء يخرج من فمها بالفصل الاخير من القصة مايدل على ان الروح الشريرة التي كانت متلبسة بالمرأة هي التي كانت تصور لها هذا الفلم كله ولمدة يومان غائبة عن الوعي ...وعندما عادت لوعيها رات ماعملته هية بنفسها بسبب تأثيرات التلبس ...

Zeek يقول...

السلام عليكم أخواني و أخواتي,

أخي أمجد (سر الارض) هذا ما اردت معرفته هل تخيل لها السيارة لكي تطمئن ام انها فعلا ركبت سيارة جن و هل الجن لديهم هذه التكنولوجيا التي نستخدمها!

أخي MYOPENID14 انا أعتقد ان تفسيرك هو الاقرب للقبول بالذات بسبب أختفاء كل شيء عندما تعوذت.

أخي NARNIA لماذا لا تشاركنا بعض تجاربك أو تفيدنا بالحقائق التي وصلت لها من خلال تجاربك أي معلومه !!! مثلا ماذا يأكلون هل كل بلد الجن الذي فيها يتكلم لغتها فقط أم يتكلم أكثر من لغة !!! هل منهم المثقف و الجاهل و المتعلم و المتخلف !! يستعملون جوال ام لا :-)

الاخت العزيزة هدى عز الدين انا اتفق معك بخصوص المكان لان لو المكان كان مأهول بالسكان لما تجرأ هذان الجنيان و ظهرا بهذه البساطة فللمكان تأثيره بالظهور.

أخي كريم : لماذا لا تشاركنا معرفتك أيضا من خلال التحدث الى الجن عن واقع حياتهم !

السلام عليكم

أخوكم زيد شعبان

Zeek يقول...

أخي أو أختي Laamaal يجب هنا ان نأخذ مكان وزمان الحادثة للحكم بواقعيتها فلو كان في هذه الايام في مدينة مثل عمان مثلا كنت لاقول مثل تعليقك بالظبط و لاكن هنا المكان و الزمان مؤهلين تماما لحدوث هذه القصة و انا اتفق معك بخصوص استعانة الجن بالانس ولكن في هذه التجربة كان الجن مضطر للأستعانة يالانس لانهم منبوذون من قبل الجن !

والسلام عليكم

أخوك زيد شعبان

Zeek يقول...

أخي كريم هل تقصد بتعليقك الاخير انها لم تتحرك من مكانها و انها كانت فاقدة للوعي و توهمة ما حصل ... و اذا كان كذلك فما تفسيرك للعبائة و المشي الخ الخ ...

kareem يقول...

كريم الزهيري
اخوي العزيز زيد انا اقول خرجت بملابسها وعبائتها خارج الدار وغير معلوم كم قطعت من المسافات فاقدة الوعي ؟ ليس اغماء وانما بحالة الا وعي ورأت كل الفلم بعالمها الغيبي ...والله اعلم

kareem يقول...

كريم الزهيري
الاخ زيد انا الان في السويد وليس عندي الوسيط كي اتحدث مع الجن بخصوص هذا الموضوع الا اني يوم 27 اي بعد بكرى سأكون بالعراق وبعد يوم او يومين من وصولي سأختص بأذن الله مع الوسيط وسيقوم الجن اللي معي والذي استفدت منه طوال ال18 عام الكثير الكثير من خلال معالجة المئات من الحالات سأطرح عليهم هذه القصة وهم سيجبوني انشاء الله كل مالديهم من معلومات بخصوص هذا الموضوع وسأزودكم بالمعلومات او بطيعة مايمتلكون من امور وخاصة التكنلوجيا وكثير من الامور وعسى ان احصل على اخبار او تفاصيل هذه القصة ان استطعت على ذلك ..بأذن الله

laamaal يقول...

اخ كريم انا معي ثلاثة اثنان نسوة وواحد ذكر رأيتهم في المنام قالوا لى نحن نحب العطور وكانت اشكالهم جميلة جدا ولايميلون للعنف ابدا بل محبين للخير وهم مسلمون اشكرك جزيلا .... بس الاتتفق ان القصة بها تناقض ؟

Zeek يقول...

مشكور أخي كريم و أنشاء الله ترجع بالسلامة على بلدك الحبيب لدى الكل :-) بأنتظار الاخبار منك .... عندهم أسواق ! يشترون يلبسون يستخدمون التكنولوجيا عندهم ستالايت :-) أي شيء يساعد على زيادة المعرفة ...

أخوك زيد

صاحب تجربة يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
صاحب تجربة يقول...

اخي كريم زهير : اشكرك على رايك ربما يكون لديك خبرة في هذه المواضيع من خلال تعاملك مع الجن بشكل مباشر .........لكن نظريتك تفتقر الى اشياء مهمة : مثلا الوقت الذي جاء فيه الرجلان كان بعد منتصف الليل بقليل والمسافة التي قطعوها الى لوق كانت خمسة واربيعين دقيقة حسب سرعة السيارة (فكيف يمكن لانسان ان يقطع مسافة 100كيلو تقريبا مشيا على الاقدام حتى لو كان فاقد للوعي ) تقول في نظريتك كانت في حالة لاوعي تمشي وتلبست بها الروح الشريرة قبل ساعات (لكن قبل ساعات من الحدث كانت برفقة احدى اقاربها وكانت طبيعة بشكل كامل ولم يشعر احد انها بها شيء غير طبيعي على الرغم من خبرة اهل الصومال في مثل هذه المواضيع .......ربما انت لديك خبرة كما قلت لكن ينقصها بعض النقاط المهمة وبراي ان توضح رايك بشكل اكثر تفصيلا وشكرا...

صاحب تجربة يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
صاحب تجربة يقول...

بالنسبة لسؤال الاخت هدى : قالو اننا من الجن المسلمين ولم يكن خطا املائيا وذكرت ذلك عدة مرات وشكرا.

laamaal يقول...

بصراحة اضحكنى مقطع الجان لما كانوا يقودون السيارة ( المعذرة استاذ كمال) لم اتمالك نفسي

laamaal يقول...

اخ كريم هل تستدعيهم ببعض العزائم والظلاسم وتحرق البخور ثم تغفو فتراهم بين النوم واليقظة .... انا حاولت بس انت بصراحة ربما عالم روحاني ... هلا اجبت اريد استفيد قد يأست من بعض البشر

kareem يقول...

كريم الزهيري
الاخ او الاخت laamaal مع الاحترام ..
هذا موضوع خاص وليس له علاقة بالقصة واذا اردت الجواب عليهانا ممتن عند زيارتك لموقعي على الفيسبوك (المعالج الروحاني العربي) بعد اذن ادارة الموقع سأجيبك بكل سرور ...
عفوا لان هذا سؤال واسئلة اخرى سيبعدنا عن موضوع الحلقة ,والتي بأذن الله سنصل الى حقيقة القصة عن قريب ..

kareem يقول...

كريم الزهيري
الى الاخ صاحب التجربة ارجو ولو اني اتعبتك كم سؤال تجاوبني عليه بعد التأكد منه من خلال الوالدة ادام الله بعمرها ...

هل شغل احدا مهنتها في نفس المنطقة التي كانت تعمل بها الوالدة بعد الحادثة؟
هل الوالدة تحب الان ان ترجع لنفس المهنة القديمة ليس شرط بالمكان القديم بالسعودية مثلا؟
هل الوالدة تحب مهنة التوليد الان؟
هل سألتم قريبتكم الذي ادعوا هؤلاء الاشخاص بأن هي دليلتهم على مكان عمل الوالدة؟
كم الفترة بقيتم في نفس الدار بعد الحادث ثم انتقلتوا الى مكان اخر؟
هنا انتهت اسئلتي...

اما حول موضوع المسافة 100 كيلو متر قطعتها الوالدة لم تذكر من قبل ,وانما ذكرت بأن المدينة تبعد 40 كيلو متر في القصة..اليس كذلك ؟

صاحب تجربة يقول...

معك حق ربما كان خطا كتابي (ارجو المعذرة) لكن المسافة هي 45 دقيقة حسب سرعة السيارة اي 100كيلو او اكثر بقليل .......ردا على اسلئلتك .....1-لا نعلم بالتحديد غادرت البلدة بعد الحادثة مباشرة ....2- نعم تحبه كثيرا وحتى الان تساعد معارفها بعد الولادة....وحتى تتمنى في بعض الاحيان العودة الى القرية لمزاولة عملها من جديد ....3-اسبوعين او ثلاثة بالكثير ...........تحياتي .

sayel يقول...

السلام عليكم جميعا ..
تمتع كثير بقراءه التجربية و التعليقات و اسعدني اكثر بان صاجب الرواية او ناقل التجربة يجيب على الاسئله .. شكرا لسعة صدرك اتمنا سرعة الاجابة على الاسئلة
قالو
1-: انمهم سيعطوها 10 اضعاف الاجر هل اعطوها ام خذلوها
2-: على ذكر انا القصه حدثت قبل عشرين عام هل هناك اي تواصل بين اي واحد من اتلاطفال الثلاثين و امك
3-: هل عادت امك الى مكان الولادة لتجد ملابسة هناك او تجد اي شيء من اثار الولادة
4-: هل يوجد احد من عندكم من اتلاقارب بالدرجة الاولى على علاقة بالغالم الاحر
انترظ الاجابات

صاحب تجربة يقول...

السلام عليكم : يسعدني ان ارد على اسئلتك نظرا للفضول الطبيعي لاي انسان انا بحثت كثيرا عن اجابات مقنعة وتحاليل تصل الى نتيجة ما وهذا ما دفعني لمشاركة تجربة امي في هذا الموقع ........1-لم يعطوها شي ابدا ربما لانها لم تلتزم بشرطهم ( عدم الاستعاذة بالله) وربما كان مخططين لهذا الشي من البداية لا اعلم بالتحديد ......2-لا اعتقد ابدا بل انا متاكد ليس هناك اي تواصل .....وحتى امي لا تؤمن بهذه الاشياء او اصبحت لا تؤمن بها بعد تجربتها تلك لانها دائما تحاول ان تفسر الاشياء الغريبة التي تحدث(بشكل عام) بتفسير منطقي قدر الامكان .........4- يوجد كثير منهم جدا ولكن على مستويات مختلفة ولكن افضل واحد في هذا المجال هو جدي ....(اخ جدي الذي هو والد امي ) ويعد اسطورة في قريته من زمن .....شكرا ......

sayel يقول...

كل الشكر على ردك السريع
على ما رويت هي لم تنكث بوعدها حيث انها لم تستعيذ بالله الا من بعد ما انهت العلمية
وماذا بالنسبة الى الجواب سؤال الثالث ؟
و لماذا لم يتدخل جدك بتحصيل حق امك بحيث ان لها الحق
حيث ان لها حقين الاول ب الاجر الذي وعدوها به
و الثاني الحق الذي لها بحيث تركوها في مثل بيحكي شاهد الزور بتروح راكب معزز و بتروح مشي و هيك صار مع امك
اذا لها الحق بالمطالبة بكامل حقوقها
ان كان جدك له علافه مع العالم الاخر فهو المكلف بتحصيل حقيها منهم

winnner يقول...

اريد ان اركز علي كلمة اعوذ بالله منكم يعني التعوذ

فهذه في تراتنا فيما يخص قصص الجان والمردة فدائما

حينما تظهر الجن لشخص ما تطلب منه ان لا يتعود حتي تنتهي المهمة وإلا فإنها تفسد فانا اذكر قصة رجل ظهرت له الجن وارادت ان تعطيه كنز من الذهب ولكن إشترطت عليه ان لايتعوذ ابدا وإلا سيختفي وفعلا اخد هذا الشخص المال وشاهده ذهب وجواهر لكنه قال مافائدته إن لم اذكر إسم الله عليه فتعوذ بالله فاصبح الذهب فحما.
واذكرقصة اخري تشبهها تماما لكن هذا الشخص لحرصه
لم يتعوذ علي المال وصرفه فاصبح من الاثرياء.
وسالت الشخص الذي روي لي القصة ماذا حدث للمال بعض صرفه فكان يقول لي انه سيتحول إلي فحم مما يعني ان الشخص المستفيد هو الذي صرفه بدون تعود
لكن يبدوا ان مال حرام ربما ؟
ويبدوا فعلا انهم ليسوا مسلمين بل من المردة
ويبدوا في قصة هذه المراة ربما ارادوا ان يحصلوا علي شيء روحاني ما كطاقة روحية مثلا او علموا ان فيها بركة ما فارادوا ان يستفيدوا من اثر بركتها من هذه المراة ربما لطيبة قلبها او لصلاح فيها يعني عبد من عباد الله الصالحين اي مجتباة بالصلاح وربما هناك من يعلق علي هذا الامر اكثر مني.

paradox يقول...

هل الرحم يمكنه أن يتسع ل 30 طفل ؟

kareem يقول...

كريم الزهيري
السلام عليكم اخواني واخواتي اتمنى ان نكمل الموضوع شرحه وسأزودكم سااضع تحليلا غدا بأذن الله عسى وان الله يوفقنا واياكم بالوصول الى حقيقة ماجرى حول هذه القصة المثيرة والغريبة بحوادثها وماهي اسبابها ودوافعها ...تحياتي


اخوكم
كريم الزهيري

صاحب تجربة يقول...

الى الاخsayel: لم تقم امي بذلك العمل للاجر ....قامت به لانها خافت منهم وكل ما كان يهمها ان تخرج من الامر وهي بخير ....والحمدلله خرجت منه من اضرار كبيرة.........جدي ذاك مات قبل زمن طويل حتى قبل ان تولد امي (ايام الحرب العالمية الاولى) وكان اكبر من جدي (والدامي) بثلاثين عاما تقريبا ....

sayel يقول...

صباح الخير يا ناقل القصة ... ان لا اتحدث عن ماهو الاجر او عن المبلغ .. انما السؤال هو هل اوفو بوعدهم بان يعطوها عشرة اضعاف الاجر ؟ و لم تجب عن السوال الاخر
هل تذكر امك المكان الذي اوصلوها اليه ( المكان الذي تم فيه عملية الولادة ) وان كانت تذكرة هل ذهبتو الى هناك لاحضار ملابسها ؟

kareem يقول...

كريم الزهيري
اخواني اخواتي ...السلام عليكم.
كنت قد او عدتكم قبل ثلاثة ايام بأني عسى وان احصل على معلومات قد تصلنا الى تحليل لهذة القصة المثيرة ...انا اشكر اخي صاحب القصة الذي افادني وافاد بقية الاخوة بما كنا نهم به من اسئلة وقد اجابنا حقا بكل الحقائق ...القصة حقيقة جدا ,لكن حصل كذب كبير من الجن الذي هوة الطرف الرئيسي بالموضوع ...والتحليل كالاتي

الاشخاص الاثنان هم حقيقة من الجن لكن ليس المسلم المسالم ..كانوا من الجن اليهود الذين سخروا بسبب سحر على هذه المرأة اي بسبب عمل سحر ,والذي اقام بهذا العمل من كان لايتمنى هذه المراة ان تعمل في هذا المجال وذلك من باب الغير والحسد ...فقد كتب على السحر توكيل بأن تترك عملها وترحل او ان تفقد عقلها ...فقد تلبست هذه المرأة بهولاء الاثنان من الجن الخبيث وكانت منطقة التلبس فجأة في منطقة الرأس .
فصوروا لها كل ماذكرته لنا ابتداءا من السياره التيوتا الى ان صحت ورأت نفسها في حالة غريبة كأن الزمن توقف وكأنها معلقة بين السماء والارض واحساس غريب كما ذكرت ..وقد ذكرت بأن حركتها شلت ووجدت نفسها في مكب نفايات لوق .وبأت تصرخ وتركض بعد ان خرجت مها هذه الارواح الشريرةوتقول كنت اركض مثل المجنونة ...لكنهم ظلوا معها في الدار يحثوها على ان تترك العمل ووتكرهه وهذا ماحدث بالفعل تركت العمل ورحلت الى مكان اخر وبدأ عامل الخوف يبتعد عنها شيئا فشيأ ...ولا يعرف هل شغل احد مكان عملها ام لا ....الله اعلم .
المرأة الان بصحة جيدة مؤمنة تقية والحمد لله ....هذا كل ماحصلت عليه والحمد الحمد لله ....والله اعلم

kareem يقول...

كريم الزهيري
بالنسبه الى سؤال laamaal انا الان استطيع انا اجبك على سؤالك وبكل سرور بالنسبه هل اراهم هل استخدم الطلاسم او البخور؟؟؟
انا لا اراهم ولكن اتحسس بهم ولا استخدم سوى البخور الطيب بين فترة واخرى ....


سؤال الاخ زيد عن هل لديهم الجن سيارات او ستلايت ؟ الجن عالمهم عالم روحي ليس لديهم هذه الامور ابد ابدا ...عالمهم روحي وليس مادي ابدا يعيشون معنا الصالح في المكانات النظيفة والصالحة والخبيث بالمزابل والمقابر والبيوت المهجورة والاماكن المظلمة ...غذائهم الروحي البخور الطيب والعطور وضوء الشموع ...اما الطالح غذائه الروحي على الفضلا من العظام والدم وكلماهو مقزز وكريه ....
اعذروني اخوتي واخواني عن التاخر عن الجواب ....
تحياتي وسلامي للجميع من داخل العراق .

غير معرف

يقول...

الأخ كريم لدي سؤال للإستفادة اذا امكن وهو كيف يستطيع الجن أن يتعرف على ما جرى من أحداث في هذه القصة او غيرها وهي كما نعلم جميعاً بعيدة زماناً ومكاناً بالإضافة الى كيفية تعرفهم على الأشخاص المعنيين في القصة وهي هنا والدة الأخ صاحب التجربة كيف استطاعوا معرفتها وتمييزها من بين ملايين البشر ؟ أنا لا أقصد التشكيك ابداً فمن المعروف أن لدى الجن قدرات خارقة ولكن نريد الإستفادة المعرفية من حضرتكم اخي العزيز
والسلام عليكم
وتحياتنا لأهل العراق

kareem يقول...

كريم الزهيري

رد على رسالة الاخ او الاخت Myopenid 14
انا قرأت لهم القصة وهم الذي اعطو التحليل هذا من خلال اعراض وتشخيص الحالة من خلال الاعراض التي تعرضت لها المرأة من ولادات للجن وامور عديدة ,حيث بينوا لي بأن الجن اليهود هو الوحيد الذي يتوكل بموضوع الترحيل والكراهية وهم اكثر قساوة من غيرهم بتأثيرهم على الانس ,وتنفيذ المهمة اسرع من غيره من الجن .....تحياتي

غير معرف

يقول...

شكراً جزيلاً لك اخي كريم الزهيري

اخوك My Open ID 14

غير معرف

يقول...

مع احترامي لك يااخي ولامك صاحبة التجربه ربما امك تحلم ومصابه بالمشي اثناء النوم وتظن اه حقيقه وهو ليس بحقيقه وانا من ناحيتي لااصدق هذه القصه لاني غير مقنع بان باستطاعة الجن التشبه بالبشر لفتره زمنيه طويله

عابر سبيل

يقول...

لق\ طلبوا منها الا تستعيذ ب الله وعندما استعاذت ب الله اختفي كل شيء يتعلق ب الجن حتي الفستان الذي كان من ملابس الجن ولو انها لم تستعيذ لوصلت لبيتها ب العربيه هناك شيء اخر لاحظ اهتمامي انهم قالوا لها في البدايه علي وحده صاحبتها بعتتهم ليها هل سالت صديقتها تلك كيف يعرفونها

abusuzuki يقول...

انا بصراحة احترمك يا صاحب التجربة لانك تكذب دون ان تقسم على الاقل افضل من غيرك يروون قصصهم ثم يحلفون على كذب

عبدالله يقول...

ياجماعه هذه تحصل شي طبيعي واذكر قصه قالها لي شخص شايب انه تاه في صحرا الصمان وفجاه شاف اضواء عرس واقترب منهم وقالو له تعش معنا قال انا تعبان ابي انام ثم نام وقام الصبح. لقي نفسه لحاله.كثيرا نسمع هذه القصص في نجد والحجاز

غير معرف

يقول...

نحن علي علم اننا نتشارك والجن هذا الكوكب وكل يوم نسمع قصص وحوادث غريبة عجيبة حتي في الدول المتقدمة ولا ان نخوض تجربة شخصية كي نصدق عن نفسي اصدق رواية الوالدة كيفما حدثت

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .