30 أغسطس 2010

Textual description of firstImageUrl

أساطير الحبل السري

إعداد : كمال غزال
حظي الحبل السري عبر التاريخ وفي ثقافات متنوعة بنصيب وافر من الأساطير التي دارت حوله، إذ أنه يعتبر الصلة المادية لحياة الجنين في رحم أمه وبالتالي يتعلق بمصير المولود وأيضاً بمستقبله وفقاً للأفكار المتوارثة.

الحبل السري (علمياً ) هو القناة التي يسري فيها الغذاء من المشيمة إلى الجنين داخل رحم الأم فوظيفته هي نقل الغذاء والفضلات التي تتكون في جسم الجنين إلى دورة الأم الدموية .


نذر للمعبد ، قراءة للمستقبل ، مادة لعمل السحر
حمل الحبل السري دلالات مختلفة تتعلق بمصير المولود وفقاً للباحث والمؤرخ الشعبي سمير طحان:"هذا الشيء يمكن أن نراه في رقى وتعاويذ موجودة على الرقم الطينية في مملكة أوغاريت ونينوى وحتى في الصين و الهند ، وهناك اعتقاد وآراء على أن الحبل السري يمكن أن يلخص حياة المولود فهناك كثيرون يقرؤونه ويمكن لبعضهم من قراءة كلمات من خلال الحبل السري تدل على مستقبل الطفل، و بما أنها تلخص حياة الطفل فكان لها ميثولوجيا خاصة فيها فلا يجوز أن يقع الحبل السري في أيدي عدو لأنه من الممكن أن يعمل له عملاً ما كالسحر والذي يتسبب في التأثير سلباً على مستقبل الطفل كالعمى أو العجز أو نقص النمو"، ويتابع :" بما أن الحبل السري كان يلخص حياة المولود وفيه جزء من حياة الإنسان كان يقدموه كنذر للمعابد قديماً ، فهناك جنية اسمها " لاما " في الحضارات السومرية و الفينيقية و الآكادية وبالإنكليزية اسمها (لامي ) وبالعربية (لمياء) وما يميز هذه الجنية هو اللون الأزرق لشفتيها وكانت هذه الجنية تخطف الأطفال وتؤذيهم وتحسباً لذلك ولكي ترضى هذه الجنية عن المولود كان الأهل يضعون الحبل السري لأطفالهم في هيكل تابع لهذه الجنية بأحد المعابد ، وقد استمرت هذه العادة و دخلت في منطقتنا عند الأديان التوحيدية فصار المسلمون يدفنون الحبل السري في الجامع والمسيحيون في الكنيسة و اليهود في الكنيس".

جلب للحظ
وهناك أعمال سحرية ممكن أن يقوموا بها عن طريق الحبل السري كتجفيف الحبل السري وتخبئته في مكان ما مثل كيس المال أو – الخرجية - يمكن لبعضهم أن تجلب السعادة للمولود ولعائلته وباعتقاد آخرين أنه من الممكن أن يزيد المال ، وهذه الخرافة ليست موجودة في سوريا فقط وإنما منتشرة في الهند والصين وأمريكا اللاتينية وأوروبا بالذات حسب ما قاله الباحث الطحان .

الموروث الشعبي في مدينة حلب
نجد في الموروث الشعبي لأهالي مدينة حلب السورية إعتقاد ما زال البعض يؤمن به ومفاده أنه عندما تأكل القطة الحبل السري لأطفالهم فأن المولود سيموت حتماً وفقاً للحكايات الشعبية وبالتالي يسعون لدفنه في مكان ما كمسجد أو كنيسة لكي لا تصل إلى مكانه قطة أو كلب وتلتهمه، حتى أصبحت مثلاً شعبياً ( فلان أكلت حبل سره القطة ) أي أنه مهدد بالخطر

وفور الولادة يقص الطبيب الحبل السري على بعد 2 سنتمر من سرة الطفل، وبعد أسبوع من ولادة الجنين تجف هذه القطعة من الحبل السري ، فهناك أناس يعتقدون بوضعها بمكان مقدس كالجامع أو الكنيسة على أمل أن يكون طفلهم رجلاً صالحاً بالمستقبل، لكن علم الاجتماع يرى بهذه الظاهرة شعوذة بينما يذهب الطب الحديث بأن دم الحبل السري يمكن الاستفادة من خلاياه الجذعية في المستقبل وهو ثورة حقيقية في علم الطب .

أم محمد ( 60 عام ) أرسلت الحبل السري لطفلها مع ابنها الكبير ليضع حبل سر أخيه الصغير في الجامع أملاً منها بأن يصبح طفلها مستقبلاً رجلاً صالحاً و صاحب دين والاعتقاد نفسه دفع أم وسيم ( 55 عاماً ) لتضع حبل سر أحد أطفالها عند مزار ضريح أحد الشيوخ الصالحين لينشأ طفلها نشأةً صالحة في حياته أما المعلمة فادية (42 عاماً ) فقد أرسلت حبل سر طفلها مع بنت الجيران التي تدرس في الجامعة لتضع الحبل السري في كيس صغير و ترميه بكلية الطب البشري لتكون هذه الخطوة بارقة أمل بأن يصبح طفلها طبيباً في المستقبل ".

من الحكايا و الخرافات إلى العلم
عادت قصص الحبل السري الخرافية للتنتعش عندما بدأ علماء بأمريكا و أوروبا بدراسات على الخلايا الجذعية وكيف بالإمكان استعمال الخلايا الجذعية الموجودة بالحبل السري في الطب وهي كانت أحلام في المستقبل ، فكان لديهم إحساس بأن هذه الخلايا الحية التي تنزل من رحم الأم لها قوى خاصة يجب الاستفادة منها وليس عندهم القدرة العلمية للاستفادة منها ولذا في القديم حاكوا حولها الخرافات ، وما كان خيال علمياً فيما يتعلق بالحبل السري أصبح الآن واقعاً علمياً .

ويروي الطحان قصة حدثت في حلب منذ 50 عاماً عن شخص تورمت عينه ولم يعد يرى فيها وقد أشرف على حالته الدكتور (ليون أسمر )حينها قرر إرسال هذا الشخص ليتعالج عند أستاذه الذي يعمل طبيباً في جامعة فرنسية ، وشاع في حلب وقتها بأن الدكتور الفرنسي قد أخذ قطعة من الحبل السري لطفل وزرعها في عين هذا الشخص الحلبي ليتم شفاؤه وليعود إليه بصره لاحقاً ، فمنذ ذلك الوقت كان هناك توجه علمي لدراسة أهمية الحبل السري".

الشيء الجديد في الطب الآن على مستوى العالم هو دم الحبل السري و دم المشيمة وفقاً لما قاله الدكتور أحمد الشيخ مدير مشفى الأطفال التخصصي في مديمة حلب موضحاً :" إنه يتم استخلاص دم الحبل السري والاحتفاظ به في بنوك دم الحبل السري وذلك ضمن درجة حرارة معينة لاستخدامه فيما بعد، لأن دم الحبل السري غني بالخلايا الجذعية والتي من الممكن تخصيصها لتصنيع الدم و أن تساهم في توليد كريات الدم الحمراء وتقوية جهاز المناعة ، وهذا يفتح آفاقاً جديدةً في علاج أمراض الدم و سرطان الدم ، و هو بالتالي فتح جديد أو حتى ثورة حقيقية في عالم الطب باستخدام هذه الخلايا " .

وتابع :"الخلايا الجذعية هي خلايا غير متخصصة وغير مكتملة الإنقسام ومن الممكن ضمن ظروف مناسبة لها أن تنقسم و تولد الخلايا الأصلية، وهذا ما يعملون عليه الآن في العالم من خلال الاحتفاظ بدم الحبل السري ببنوك مخصصة لهذه الغاية حيث يأخذون الدم من الحبل السري والمشيمة تماماً مثل تبرع الدم ، وليتم الإستفادة من دم الحبل السري في المستقبل".

المصادر
- Syria News
- Wikipedia

إقرأ أيضاً ...
- بئر "الخصوبة" في مصر
- الاطفال القطط : أسطورة من صعيد مصر
- أصل بعض الخرافات
- الخروج من الجسد والإسقاط النجمي

18 تعليقات:

بلازما

يقول...

السلام عليكم

مشكورين على الموضوع الجميل

بلازما

يقول...

شاهدت تقرير مصور عن التقدم الذي وصلت اليه الصين في مجال العلاج بالخلايا الجذعية وان الكثير من المرضى في اوربا وامريكا وخصوصا المصابين بالشلل يذهبون للعلاج في الصين .رغم التكلفة العالية للعلاج.

O2 يقول...

موضوع رائع

حسام

يقول...

الحبل السري و خلاياه و دمه يبدو ثروة حقيقية في مجال الطب ..
سيبشر بعلاج مرض الزهايمر و أمراض أخرى ..

بلازما

يقول...

السلام عليكم
حاليا تجرى ابحاث على الخلايا الجذعية لاعادة الاعضاء التالفة في جسم الانسان .فقد ثبت قدرة هذه الخلايا على اعادة بناء جزء تالف في النخاع الشوكي لمريض يعاني من الشلل .
العجيب في هذه الخلايا المستخلصة من دم الحبل السري
انها ذات شفيرة وراثية قابلة للتحول الى شفيرة اخرى .
سبحان الله

كريم شوابكه - خبير معتمد يقول...

الحبل السري أسطوره علميه حديثه

عند قراءتي لآخر الأبحاث العلميه في هذا الصدد والتي تناولتها المنتديات والمواقع الأخرى في حديثها عن الحبل السري وعلاقته بالخلايا الجذعيه دهشت تماما،حيث أن للخلايا الجذعيه المستخرجه دور هام بعلاج أمراض السرطان والأمراض الوراثيه التي عجز الطب عن معالجتها خلال السنوات الماضيه،أذن لابد من تخصيص ميزانيه لتلك الأبحاث القيمه والتي من شأنها مواكبة عجلة التطور في ميدان الطب العالمي.

اشكر الأستاذ كمال على تلك الأساطيرالرائعه والتي لن تعتبر أساطير وخرافه كما يسميها البعض ،بل أنها علوم رائده وإنسانيه ،كما أنني أقترح بأن تصنف في هذا الموقع على أنها (خفايا العلم الحديث)ليتسنى للقراء متابعة آخر الأبحاث العلميه ودورها في التطور

غير معرف

يقول...

mzian had chi wlah l3adim had site dial paranormalarabia mzian

بلازما

يقول...

السلام عليكم

بعد قراءة الموضوع لعدة مرات .
لفت انتباهي (الحضارات القديمة)و(الموروث الشعبي)
والطقوس التي مارسوها على الحبل السري .
وكم كان للحبل السري من تاثير في هذه المجتمعات التي
لم تكن تملك الاجهزة والمختبرات الحديثة ...
فلا يمكن التوصل الى انتاج مادة الخلايا الجذعية المعدلة
الا بالمختبرات الحديثة وبعد تجارب معقدة .

فمن اين ولماذا جاء هذا الاهتمام الخاص بالحبل السري
عند الحضارات القديمة ؟
كبف توصلوا الى اهمية وقيمة الحبل السري ؟

وشكرا

dalia

يقول...

ليس فقط للحبل السري هذه المقدرةوالفائدة بل ان الامر يتعدي منطقة السرة من حيث الطاقة الناتجة عن هذه المنطقة وهو مسار مهم من مسارات الطاقة وهو كما يسمي بشاكرا الظفيرة الشمسية
وهي مركز مهم من مراكز الطاقة ويؤثر سلبا او ايجاب في حالة حدوث اي خلل لها في بقية مسارات الطاقة
موضوع جميل جدا

بورك فيكم

وحش الوحوش

يقول...

السلام عليكم

ألا يمكن للحبل السري أن يعالج مرضى السكري..!

وذلك من خلال زرع الحبل السري في جسد المريض مما يساعد خلايا البنكرياس بالتجدد واستعادة كفائتها ثانية؟

ويعطيكم العافية

sahim kamal يقول...

O2 your blog so nice

بلازما

يقول...

السلام عليكم

اخي وحش الوحوش نعم يمكن ذلك ولاكن ليس بزراعة الحبل السري وانمى بحقن مادة الخلايا الجذعية المعدلة المستخلصة من دم الحبل السري .
كمى وتجرى التجارب حاليا في محاولة لاعادة الاسنان .
ان الصين تتصدر هذا السباق في الابحاث والتجارب وحتى النتائج خصوصا ان لديها مصدر بشري هائل .

شريف يقول...

فى الحقيقة موضوع قيم

انا اول مرة فى حياتى اسمع قصص بهذا الشكل عن الحبل السرى

شكرا لك

حسام

يقول...

موضوع مثير و رائع من كل الجوانب شكرا للقائمين على الموقع .

وحش الوحوش

يقول...

السلام عليكم

شكرا أخي بلازما على الفائدة.

ويعطيك العافية

PLAZMA يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.

sun27

يقول...

كانت لي جدة وهي ام ابي وكانت تصنع تلك الاشياء لاولادها والحقيقة هم اصبحوا في قمة الثراء ولكن كان المقابل هو موتهم في سن صغيرة بعد معناتهم بالامراض
انا لا اصدق في تلك الاشياء
ولكني فقط اصدق ان هناك الكثير من الذاكرة نحن نتوارثها من الاباء والاجداد واحتمال يكون عن طريق الحبل السري
والدليل علي ذلك :
اننا احيانا نستغرب من امكان لم نشاهدها يوما ونكون واثقين كل الثقة بأننا رأينا هذا المكان من قبل
او احسسنا مثلا اننا موتنا قبل ذلك او تعرضنا للشنق او للسقوط او الغرق اي شئ من هذا القبيل
او تذكرنا فجأة لكلمة لم ننطقها قبل ذلك او احساسنا اننا عشنا قبل ذلك في اماكن مختلفة من الارض او حتي في الفضاء

ousama helwany يقول...

شكراً جزيلاً الموضوع القيم والمفيد

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .