7 يناير 2011

Textual description of firstImageUrl

أبرز أحداث ما وراء الطبيعة لعام 2010

إعداد : كمال غزال
شهد عام 2010 الكثير من الأحداث الماروائية فكان غنياً بكل ما يدهش ويثير التفكير حوله، كان هناك جهوداً بحثية معتبرة للعثور على فصائل مجهولة لوحوش البحيرات ومخلوق شبيه بالإنسان ، وإزدياد ملحوظ في عدد مشاهدات اليوفو في العالم وفي الصين تحديداً وصور أشباح وتسجيلات صوتية في الأماكن المكسونة أثارت حيرة الباحثين والمحققين بالظواهر الغامضة وغيرها من التصريحات التي أدلى بها العلماء، وأدلة مصورة اكتشف زيفها ، وفيما يلي ملخص لأهم تلك الأحداث ينفرد بها موقع ما وراء الطبيعة في عالم النت العربي، وللأسف أتى الملخص متأخراً أسبوعاً بعد حلول عام 2011 لما تطلبه من وقت وجهد في الإعداد :

1- يناير
- أفرجت وزارة الدفاع البريطانية عن كل الأرقام النهائية لمشاهدات الأجسام الطائرة المجهولة UFO بعد قيامها بإغلاق قسمها المتخصص بدراسة اليوفو في نهاية عام 2009. وأظهر تقريرها النهائي بأن عدد التبليغات عن تلك المشاهدات ازداد بمقدار 3 مرات في 2009 ليصل إلى 643 مشاهدة في بريطانيا وحدها.

- لطالما كانت (تشايس كانوك) الكائنة في ستافوردشاير -انجلترا منطقة جذب لزمن طويل عن الامور الخارقة المزعومة والمبلغ عنها حيث برز تقريراً عن مشاهدة جسم طائر مجهول ترافق في نفس الوقت مع مشاهدة مخلوق غريب يشبه الذئب في الأسبوع الأول من سنة 2010.

- شهد شهر يناير عودة المخلوق (الوحش)المزعوم شوباكابرا Chupacabra حيث يعتقد كلاً من (سيزار غارسيا) و (خوان ميراندا) من مدينة (هورايزون )- ولاية تكساس الأمريكية أنه كان مسؤولاً عن مقتل 30 من دواجنهم.

- التقطت (رينيه إنغليش ) من ولاية نيو ساوث ويلز الأسترالية صورة يظهر فيها ما يبدو أنه شبحين لطفلين في الخلفية. كانت (إنغليش) تقوم بجولة لتقفي أثر الأشباح في مقبرة القديس مرقس في بيكتون عندما التقطت الصورة وهي أقسمت بأنه لم يكن يوجد أي أطفال في المنطقة في ذلك الوقت !

- ظهر د.(جيفري لونغ) في مقابلة من عرض تلفزيوني يومي " مع ميريديث فييرا " ، كان (لونغ) قد كتب كتاباً حمل عنوان "علم تجارب الموت الوشيك :دليل على وجود الحياة الأخرى"، حيث يقول أن تجارب الموت الوشيك دليل على الحياة الاخرى بعد الموت. وأظهرت أبحاثه أن تلك التجارب متشابهة جداً فهي غير مرتبطة بسن معين أو خلفية ثقافية محددة ، وليست إلا أوضح دليل على الحياةالأخرى.

2- فبراير
- قال أندرو واترز وهو رجل مغمور من ولاية ساوثلاند -نيوزيلندا انه التقط صورة توضح تجسداً Apparition مزعوماً لـ شبح في نافذة مكتب البريد في (سانت باثانس) وكان قد سافر إلى سانت باثانس قرب الكسندرا بهدف البحث عن أشباح سمع أنها تسكن في مبنى البريد. وبعد أن أخذ الكثير من الصور لاحظ صديق له شكل امرأة في نافذة مكتب البريد.
- بينما كان (روي شو) يخرج مع كلبه لينزهه في سيدني -اكسماوث في حديقة فير الإنجليزية رأى عند نهاية الطرف الآخر من الحديقة مركبة كبيرة تحلق في السماء مع مصابيح وامضة لكنه عندما وجد كائناً شفافاً بأربع أرجل يقترب منه بهدوء لاذ بالفرار.

- في ما بدا أنه كفيلم حقيقي عن الزومبي ، أعلنت امرأة أنها عادة للحياة بعد وفاتها في مدينة كالي الكولومبية ، الحدث الغير عادي وقع في مكان تقام فيه مراسم الجنازة ولدى محاولة العمال تغطيس جسد امرأة بعمر 45 عاماً بالفورمالديهايد ، وإذ بها فجأة تتنفس وتتحرك. وتبين فيما بعد أن المرأة كانت ضحية لمتلازمة لازاروس Lazarus Syndrome والتي تحدث بعد فشل الإنعاش القلبي الرئوي حيث يعود الجسم ينبض في الحياة طوعية بعد المحاولات الفاشلة في الانعاش. وقد لوحظ تكرار حدوثه تلك الحالة 25 مرة على الأقل منذ عام 1982 في الأدبيات الطبية ، تدعى أيضاً "متلازمة لازاروس" وقد أخذت ذلك الاسم من لعازر (لازاروس) الذي قام من بين الأموات بمعجزة إلهية من يد السيد المسيح ، وما تزال هذه المتلازمة نادرة وغير مفهومة الأسباب ومع ذلك يوجد نظرية تفسر تلك الظاهرة حيث تعزيها إلى تراكم الضغط في الصدر نتيجة لإنعاش القلب والرئة ويعتقد أن التخفيف من الضغط نتيجة لتوقف جهود الإنعاش يسمح للقلب بالتوسع مما يحفز توليد نبضات كهربائية في عضلة القلب وبالتالي عودته لنشاطه ونبضه. و العوامل المحتملة الأخرى هي فرط بوتاسيوم الدم أو حدوث ارتفاع في جرعة الأدرينالين.

- أعلن كيفن هوركن وهو رجل أعمال بريطاني عن شراء قلعة Gwyrch الواقعة في شمال ويلز بمبلغ 850 ألف جنيهاً إسترلينياً ولديه خطة في تحويلها إلى أول مدرسة لـ "المتميزين بقدراتهم النفسية الخارقة ". ويهدف من ذلك إلى جمع هؤلاء الذين لديهم قدرات متشابهة فيتاح لهم المجال لتطويرها.

- عُثر على مخلوق ميت من فصيلة مجهولة جرفته الأمواج على شواطئ مضيق الجزر الشمالية في كندا وكان غريب المظهر ويقارب طوله 15 قدماً ( 4.30 متراً)في الطول وله ذيل مدبب بطول 10 أقدام (3 أمتار) كما كان له طرف واحد يشبه الزعنفة على جانبه الأيمن ويظهر مقطوع الرأس.

3- مارس
- طرحت قارورتان للبيع على موقع المزاد إي باي Ebay حيث زعم بائعها أنها تحتوي على روح المالك السابق التي سكنت المنزل الذي يقطنه في نيوزيلندا.

- ادعى (جوناثان شاركي) الملقب بـ "المخوزق" أنه مصاص دماء يعيش في ولاية فلوريدا الامريكية وأن له صلة بـ المخوزق فلاد (دراكولا) الثاني وكان قد خطط لخوض انتخابات الرئاسة في الولايات المتحدة الأمريكية، ويأمل بالانتقال إلى العاصمة واشنطن قريباً لتنفيذ مآربه.

- التقطت فيونا هارتيغان وهي أم لطفلين صورة لقرص غريب المظهر فوق شوارع سيدني. حيث قيل إنه جسم طائر مجهول (يوفو) برز من ضوء مشتعل في الغيوم ، ونزل في شارع مزدحم ثم صعد بهدوء باتجاه غروب الشمس. حيث زعمت هارتيغان أنها رأت القرص لدى خروجها من سيارتها بهدف تصوير منظر غروب الشمس.

- بدأ نظام السجون في هولندا بتوظيف وسطاء روحانيين لمساعدة نزلاء السجن لكي "يحبوا أنفسهم"، حيث تم التعاقد مع (بول فان بري) وهو مستبصر للإتصال بأرواح الأعزاء على قلوب المسجونين، حيث قيل أن الأحباء المتوفين دعموا السجناء بالحب والإرشاد.

- تم تصوير جسم طائر مجهول في وضح النهار فوق جامعة (لي)في نينغبو - زهيغيانغ -الصين ، حيث شهد العديد من طلبة الجامعة طبقاً طائراً دواراً يحوم فوق مكان سكنهم في المدينة الجامعية ، هذا وقد شهدت رؤية الأطباق الطائرة نشاطاً ملحوظاً في الصين في الآونة الاخيرة ، و أثار الفيديو المصور الخبراء فناقشوا فيما إذا كان أصلياً أو مجرد خدعة.

4- أبريل
- ادعى مزارعون في شروزبري -شروبشاير -انكلترا مشاهدتهم لأجسام طائرة مجهولة UFOs كانت ترسل أشعة ليزر على قطعان ماشيتهم .ويعتقد المزراعون أنه لذلك صلة مع ما وجدوا عليه ماشيتهم حيث كانت عدد منها منتزع منها أدمغتهما وأعضائها الداخلية بشكل دقيق جداً بدون ذبح.

- عندما نشرت "صحيفة الغد "قصة عن غرباء هبطوا بجوار بلدة الجفر الأردنية أثار ذلك زوبعة من الذعر بين السكان بمن فيهم رئيس البلدية (محمد مليحم) الذي أرسل قوات الأمن بحثاً عن الأجانب، حيث كان على وشك إخلاء البلدة من 13000 مواطناً ثم تبين لاحقاً أنها خدعة كبيرة رغم أن (مليحم )أو سكان الجفر لم يجدوها مسلية ، وقيل أن الغرباء هبطوا من طبقهم الطائر وكان يتعدى طول الواحد منهم 3 أمتار وأتت الخدعة في وقت كذبة شهر نيسان April's Fool.

- يعتقد 20% من الناس على الأرض أن هناك مخلوقات (غرباء) يعيشون معنا بالفعل متنكريبن بهيئة بشر بالغين ، أكد هذه النتيجة استطلاع أجري في 22 بلداً شارك فيه 23000 شخص، وكانت النسبة العظمى لصالح هذا الإعتقاد من الصينيين والهنود (نسبة 40%) وأدناها من سكان بلجيكا والسويد وهولندا (8 ٪). كما أظهرت أن الرجال يعتقدون بذلك أكثر من النساء إذ بلغت نسبتهم (22 ٪) بينما كانت النسبة (17%) من النساء ، وكان غالبية المؤيدين لذلك الإعتقاد تحت 35 سنة من العمر.

- اقترح عالم فيزياء الكون الشهير (ستيفن هوكينغ) انه بدلاً من السعي لإكتشاف حياة ذكية أخرى في الكون ينبغي على البشرية أن تفعل كل ما بوسعها لتجنب ذلك النوع من الاتصال لأن ذلك الإتصال لن يأتي بالخير علينا فتوقع نفس السيناريو الذي حدث عندما اكتشف كريستوف كولومبوس قارة أمريكا فتعرض السكان الأصليين من الهنود الحمر للإبادة والتطهير العرقي.

5- مايو
- تحولت صورة زعم أنها لشبح التقطت في فندق في انجلترا إلى خدعة في جهاز آي فون IPhone. إذ بدأ سيل من الصور الخادعة ينتشر منذ إطلاق تطبيق (برنامج) على جهاز آي فون يسمح بمزج صورهم مع صورة مختلقة لأشباح وبكل سهولة.

- تعرض رجل في نيوزيلاند إلى هجوم ثلاثي من "مصاصي دماء"بجوار مدينة ويلنغتون ، حيث قام ثلاتتهم بعضه وشرب دمائه إلى أن فارقته الحياة، وتم إعتقال اثنين منهم بينما لازال الثالث طليقاً.

- ظهرت دائرة المحصول الأولى Crop Cricle من عام 2010 في أحد الحقول في ويلتشير -انكلترا ، ذلك المكان الذي راجت فيه التصاميم الغامضة.

- افتتح متحف للماورائيات في حديقة أسبوري - ولاية نيو جيرسي الأمريكية ، خصص لـ شيطان جيرسي Jersy Devil حيث عرض فيه كل ما يتعلق بذلك الوحش المزعوم .

- في نوفمبر 1995 دمرت قاعة (ويم تاون) من جراء إندلاع النيران . حيث كان المصور الهاوي (توني أوراهيلي)هناك فالتقط صورة للقاعة المحترقة ظهر فيها شبح فتاة تقف في النيران ، كانت الصورة موضوعاً منشوراً رئيسياً حول العالم حيث ادعى (توني أوراهيلي) الذي توفي في عام 2005 أنها لم تكن مزورة ، والآن ظهر على السطح دليل وهو بطاقة بريدية يظهر فيها نفس الفتاة مما يدل على أن الصورة الشبح مجرد خدعة.

- ذكر أفراد من هيئة البحث عن ذو القدم الكبيرة BigFoot (مخلوق يشبه الإنسان) في ولاية تكساسا لأمريكية (TBRC) أنهم عثروا على آثار الساسكواتش في جنوب شرق تكساس في عطلة نهاية الاسبوع من عيد الأم. ولدى دراسة ذلك الأثر تبين أنه يحتوي على العديد من الخصائص غير البشرية.

6- يونيو
- ظهر ما يقرب من 200 دائرة محصول في تشكيل واحد فقط بالقرب من وارمنستر - ويلتشير - المملكة المتحدة. يقول البعض ان ذلك الموقع هو محور اليوفو في إنجلترا. يعتقد أن التصميم الدائري بقطر 90 متراً يمثل مسار القمر والشمس ، تحتوي الدائرة الكبيرة على 193 حلقة داخلية ،وتتضمن 6 دوائر عملاقة وسابعة في الوسط.

- احتشد الآلاف من الحجاج في كنيسة صغيرة من الأرجنتين تقع على إمتداد بلدة (يربا بوينا) بعد أن لاحظ رجلان مادة بلون أحمر تسيل من تمثال يصور المسيح. يعتقد الحجاج أنها تذكير بالدم الذي سال من رأس المسيح عندما وضع على رأسه تاج من الأشواك لدى صلبه (بحسب الإعتقاد المسيحي).

- هل يسكن شبح المغني الراحل (جيم موريسون) مطعم (ويست هوليوود)؟ ، وفقاً لأقوال المديرة العامة (كريستينا أرينا) فتح المطعم أبوابه لمدة عام تقريباً ، و أن روح (جيم مويسون) ما زالت تطوف فيه ، كان المطعم فيما مضى "The Doors Workshop".وأبلغ عن حدوث أمور غريبة مثل تشغيل أو إيقاف الأنوار ، إغلاق أو فتح باب الحمام أوهز مقابض الباب من تلقاء نفسها.

7- يوليو
- طور (ستيفن هاوكينغ)عالم فيزياء الكون الشهير فكرته عن ما يجب أن تبدو عليه المخلوقات الأخرى في الكون من خلال استخدام رسوم الحاسوب Computer Graphics ، يرجح (هاوكينغ) أنه لا بد من وجود حياة أخرى من نوع ما في الكون .تراوحت رسوماته عن المخلوقات من حيوانات آكلة اللحوم أو حيوانات عاشبة إلى أنواع تشبه مثل السحالي القادرة على التحليق في السماء.

- شهدت بحيرة ( تشاني ) Chany إحدى أكبر بحيرات المياه العذبة في روسيا وفاة أكثر من 19 شخصاً خلال الـ 3 سنوات الماضية. حيث ألقي اللوم في موتهم على مخلوق يزعم أنه يقبع في البحيرة يشبه مخلوق بحيرة لوخ نيس في اسكتلندا وهو يسمى Nesski "نسكي" ، وطالب الصيادون المحليون فتح تحقيق جاد في حالات الوفاة.

- جلب شهر يوليو معه العديد من التقارير حول مشاهدات الوحش تشوباكابرا Chupacabra في ولاية تكساس الأمريكية ، حيث كانت هناك مشاهدتان على إمتداد منطقة بقطر 10 أميال في شمال تكساس، ومشاهدة واحدة ولاية أوكلاهوما.

- تسببت رؤية جسم طائر مجهول (يوفو) في الصين بإغلاق مطار (وهانغتشو شياوشان) لمدة ساعة كاملة. وشوهد كذلك في الأسبوع التالي يوفو كان يحوم فوق حديقة المدينة لمدة ساعة في مقاطعة ( تشونغتشينغ) الصينية.

8- أغسطس
- اضطرت الشرطة في ميناء ستيفنس -أستراليا إلى التعامل مع عدد كبير من المخالفين الذين تجاوزوا الحدود القصوى للسرعة بسياراتهم عند جزء من الطريق المسمى طريق شجرة الليمون العابر ، والسبب في الإسراع عائد إلى إعتقاد مفاده أن راكب دراجة نارية قتل هناك ذات مرة في حادث تصادم مع سيارة مسرعة، وأن شبحه مع دراجته يظهر خلف السيارة لدى الإسراع في هذا الجزء من الطريق . وفعلاً انتشر عدد من الفيديوهات التي نشرت على موقع يوتيوب يظهر فيها أضواء قادمة من وراء السيارات زعم أنها لشبح راكب الدراجة النارية.

- لقي كريتسوفر كايسر (29 سنة)مصرعه بشكل مأساوي فدهسه قطار وبينما كان يقوم بمهامه في صيد أشباح لأرواح الركاب الذين قضوا نحبهم في حادثة قديمة لإصطدام قطار في 29 أغسطس من عام 1891 بالقرب من ستاتسفيل من ولاية جورجيا الامريكية ، كان (كايسر) في ذكل المكان ليختبر صحة أسطورة تقول :"يمكن سماع أصوات الإصطدام في الذكرى السنوية للحادثة المأساوية "، عند الساعة 2:45 صباحاً حينما تفاجأ هو وفريقه بقدوم قطار حقيقي فركض للنجاة بحياتهم ، لكن كايسر لم يستطع النجاة.

9- سبتمبر
- من غير المرجح أن تكون تسجيلات إنفليد الصوتية الشهيرة Enfield ناتجة عن أصل بشري (زعم أن تلك التسجيلات تكشف عن وجود روح شريرة ضاجة Poltergeist )، وذلك وفقاً لدراسة نشرت في مجلة جمعية البحوث النفسية. تمت التسجيلات بين عامي 1977 و 1978 في منزل يقع في شارع جرين - انفيلد - المملكة المتحدة وأظهر التحقيق أن الأصوات لم تكن نماذج موجية لصوت عادي مما يضيف دليلاً يثبت وجود "روح إنفيلد الشريرة".

- كان لمنزل ويرمنغ Wymering تاريخ حافل كـ "منزل مسكون" إلى درجة قيل عنه أنه أكثر المنازل المسكونة شهرة في بريطانيا، حيث استشعر المحققون فيه وجود ما بين 20 إلى 30 روحاً على مر السنين فعرض للبيع بمبلغ 375,000 جنيهاً إسترلينياً .

- استخدم جهاز السونار لأول مرة (رادار يكشف خريطة الأجسام في أعماق المياه) من قبل صائدي الوحوش في إطار بحثهم عن (باو نيسي) ابن عمة نيسي الإنجليزية الشهيرة، والتي تعيش في بحيرة ويندرمير ، أكبر بحيرة في انجلترا. بعد الإبلاغ عن 7 مشاهدات عنها في السنوات الـ 4 الماضية.

- عقد (روبرت هاستينغز )الباحث في الأجسام الطائرة المجهولة (اليوفو) مؤتمراً من هذا الشهر في العاصمة واشنطن ، حيث ركز المؤتمر على نشاط اليوفو داخل وحول مواقع الأسلحة النووية وقدم خلاله أفراد سابقين كانوا يعملون في سلاح الجو الأميركي شهاداتهم التي لم تحتوي على تقرير بمشاهدات اليوفو فحسب وإنما أيضاً عن صلتها بالمواقع النووية.

10- أكتوبر
- طلب علماء صينيون مع "رابطة هوبي للبحث عن الإنسان البري " مساعدة دولية من أجل ملاحقة وإصطياد مخلوق يرين Yeren الأسطوري وهو ابن عم Bigfoot ويحتمل أنه يعيش في منطقة جبلية في إقليم هوبي الصيني.

- قد لا تكون نهاية العالم في عام 2012 وفقاً لتقويم شعب المايا القديم وذلك بعد ظهور كتاباً جديداً ادعى أن تحويل التواريخ في تقويم المايا يشوبه الخطأ الذي قدر بـ 100 سنة ، مما يعني أن تاريخ النهاية "الوشيكة" أصبح في المستقبل (بعد مئة سنة) أو أنه حدث في الماضي.

- يخطط مركز فورتين Fortean البريطاني لعلوم الحيوان للقيام برحلة يأمل منها تعقب آثار النسخة الهندية من مخلوق Bigfoot ذو القدم الكبيرة والشبيه بالإنسان، حيث يسمى ماندي بورونغ Mande-burung ، وتعتزم المجموعة التوجه الى شمال الهند في تلال غارو في 31 أكتوبر 2010.

- توفي الأخطبوط (بول) في ألمانيا والذي زعم أن له قدرات نفسية خارقة للعادة على توقع الفائزين في عدد من مباريات كأس العالم 2010 لكرة القدم والتي جرت في جنوب أفريقيا بما في ذلك المباراة النهائية. وكان لـ بول سنتين من العمر.

11- نوفمبر
- يملك أنطون هيريك مؤسس فريق محققي كرايستشيرش في الخوارق نظرية مفادها أن الزلازل تزيد من نشاط الأمور الخارقة (الماروائية) حيث استندت نظريته إلى زيادة في نسبة التقارير عن الظواهر الغامضة في أعقاب زلزال 4 سبتمبر 2010-كانتربري -نيوزيلندا.

- جمعية "الدليل المباشر عن الحياة بعد الموت " والتي يشار إليها إختصاراً بـ DEAD يخططون للتحقيق في موقع غرق السفينة تايتانيك حيث يأمل الفريق أن تبدأ رحلتهم شهر أبريل 2011 ، وحظيت خطتهم الكثير من إهتمام الشبكات الإخبارية الكبيرة.

- كان جيسي غرايهاوس يقضي إجازته مع عائلته في سافانا - ولاية جورجيا الأمريكية عندما استطاع تصوير شبح طفل يعبر مقبرة ثم يقفز إلى شجرة ويسقط منها ثم يختفي. تم تصوير الفيديو في ديسمبر 2008 ولكنه ظهر للعيان عندما استحقت العائلة حقوق النسخ والملكية للفيديو.

12- ديسمبر
- كان السكان المقيمون في منزل في محلة تشينغيو - تشيلي ضحايا الـ بايروكينسيس Pyrokinesis (ظاهرة ماروائية تحترق فيها الأغراض بشكل مفاجئ وبدون سبب واضح)، حيث تعرض أثاث منزلهم للإحتراق في ظروف غامضة. وما زال المحققون يبحثون في الأحداث.

- تم إكتشاف هيكل عظمي لرجل يقدر حجمه بضعف حجم الإنسان العادي بالقرب من توزلا -البوسنة. حيث وجد عمال الحفريات رفاته بعد الحفر في أساسات منزل فكشفوا عن لوح من الرخام كما عثر على أسلحة وعملات رومانية في القبر.

- طُلب من المشترين المحتملين لقلعة "مسكونة" تقع في (ساوث ويلز) والتي تسمى قلعة ليلانتويت Llantwit الرئيسية كتابة حوالي 1000 كلمة عن خططهم للبناء ومقدار ما سوف يدفعون ثمناً لها ويقال أن القلعة مسكونة بشبح بحار هولندي من القرن 17.

شاهد الفيديو
كانت الأجسام الطائرة المجهولة (اليوفو) ملفاً هاماً في عام 2010 ، إذ شهد إزدياداً كبيراُ في المشاهدات المصورة والمنشورة، نترك لكم الحكم عليها:

إقرأ أيضاً ...

64 تعليقات:

غير معرف

يقول...

لماذا سميت الاجسام الطائرة باليوفو

Shiznit

يقول...

اخي غير معرف , سميت يوفو نسبة للاصل الانجليزي UFO : Unidentified Flying Objects أو الاجسام الطائرة المجهولة .

غير معرف

يقول...

بارك الله فيكم على هذا الملخص الجميل جدا وبارك الله في موقعكم الجميل جدا واتمنى ان يزداد شهرة وتوسعا يوما بعد يوم.

أما ما حدث بالأردن عن ظهور غرباء قهذا اضحكني كثيرا.!!

سر الأرض يقول...

معلومات جميلة وبحث رائع .. شكرا جزيلا

أحمد مجدي

يقول...

لو لاحظتم أن بعض الأطباق الطائرة تأتي في لحظة معينة وتنطلق بسرعة غير طبيعية لا تدركها العين ؟؟!!!!

ام محمد

يقول...

لقد قرات في احد الصحف الاجنبية ان Chupacabra هو نوع من الذئاب اصيبت بمرض جلدي(الجرب) مما ادى الى فقدانه للشعر وزيادة سمك طبقات الجلد ممااعطاه ذلك المنظر الغريب وكما حذرت هذه الجريدة جميع الاشخاص من خطورة الاقتراب من هذا المخلوق خوفا من انتقال العدوى.

غير معرف

يقول...

قال تعالى {ومن آياته خلق السموات والأرض وما بث فيهما من دابة وهو على جمعهم إذا يشاء قدير}

غير معرف

يقول...

اريد ان افتح حساب هنا ولكن لم اعرف كيف ...فكيف الاشتراك هنا كعضو

غير معرف

يقول...

معلومات جميلة..يعطيك العافية

سر الأرض يقول...

الى الذي يسأل عن انشاء حساب جوجل ادخل هنا :www.blogger.com
من الأفضل ان يكون عندك بريد جوجل (جيميل) وان لم يكن فبامكانك انشاء واحد .. في صفحة جوجل الرئيسية على اليسار في الاعلى اذا كانت الصفحة بالعربي والعكس صحيح توجد كلمة "تسجيل الدخول" اضغط عليها , يوجد حقلين للبريد وكلمة المرور اتركها واذهب للاسفل توجد كلمة "أليس لديك حساب Google؟
إنشاء حساب الآن " اضغط عليها واملاء البيانات , وبعد النتهاء من انشاء البريد ارجع الى هنا : www.blogger.com , يوجد حقلين ادخل في الاول بريدك الذي انشاته وفي الثاني كلمة المرور التي اخترتها وستفتح لك صفحة حساب بلوجر واملأ الحقول واختر عنوان مدونتك اذا اردت واختر القالب وبعدها مبروك عليك انشاء حساب ومدونة مجانية في جوجل .. اذا اردت ان تكون صفحة بلوجر بالعربي فمن الافضل ان تدخل من صفحة جوجل عربية حسب منطقتك , وان اردت الدخول الى حسابك فمن صفحة جوجل الرئيسية , تسجيل الدخول بعدها ستجد أن حسابك قد فتح بامكانك تعديل الملف الشخصي واضافة منتجات جوجل كأدسنس ويوتيوب وغيرها , وحسابك في بلوجر تجده في قائمة منتجاتي .. العملية بسيطة جدا .. اتمنى انني وفقك في الشرح واتمنى انك استوعبته .. شكرا

كريم شوابكه - خبير معتمد يقول...

مشاركه في البحث///////
الجزء الاول
مقتطفات من أحداث 2010 الماورائيه...والغريبه


- عبور جسم فضائي مجهول بالقرب من الأرض نحو مسافه تقدر بحوالي ثلث بعد القمر وقد رصدته العديد من التلسكوبات في العالم.

- اكتشاف علمي جديد لكويكب مظلم أطلق عليه 2010 AB78


- انفراج أزمة عمال تشيلي الذين بقو في باطن الأرض مدة 70 يوم.
والقصه تتلخص بمايلي
- فرص العثور على العمال أحياء ضئيلة جدا.. هذه تجربة قاسية للغاية وإمكانية الوصول إلى هؤلاء العمال بسهولة صعبة».. قيلت هذه التصريحات المقتضبة على لسان وزير المناجم في تشيلي لورنس جولبورني، بعد سبعة أيام من حدوث الانهيار في المنجم.. ووقعت كالصاعقة على أهالي وذوي العمال الذين لم يجدوا سوى عبارات تبث اليأس والإحباط من المسؤولين، بعدما انهارت كتلا صخرية يقدر وزنها بـ700 ألف طن وتسببت في إغلاق مدخل المنجم في الخامس من أغسطس (آب) الماضي، وتبعها انهيار آخر أدى إلى تعثر أي جهود إنقاذ.. علما بأن الرطوبة داخل المنجم تبلغ 80%، كما أن الانهيار قد نتجت عنه سحابة غبار على أقل تقدير مسببة للعمى وتُحدث حروقا، وزاد الطين بلة خطأ متخصصي الجيولوجيا في تقدير الموقف، حين أكدوا خطورة حفر ثقوب كبيرة للبحث عن المحاصرين.


وأخيرا .........
- قبر غريب يثير الذعر في أحدى قرى ادلب؟؟؟؟
(في الحقيقه كان السبب هو حجز القبر كما لو أنك تحجز بيت للأيجار)

غير معرف

يقول...

http://serag777.mam9.com/t1007-topic

غير معرف

يقول...

فعلا موقع العجائب والغرائب

الجواد الاصيل يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
موضوع جميل وى غاية الروعه
ولكن اكثر ما جذب انتباهى هو موضوع الرجل النيوزلندى الذى هاجمه مصاصى الدماء
هل هم مصاصى دماء كالذى نراهم فى الافلام ام هم مجرد عبدة شيطان يمارسون طقوس شرب الدماء؟

Carla Michael يقول...

تحويل القلعة لمكان لدراسة الطلاب ذوي القدرات الخاصة يذكرني بفيلم هاري بوتير.

2- لانسان الضخم موجود منذ القدم بدليل ضخامة قوم عاد التي مازالت اثارهم موجودة. منذ فترة طويلة جدا" شاهدت في احدى المجلات باحث امريكي متصور مع قبيلة افريقية طول الاشخاص فيها اكثر من 3 امتار. ومن فترة قصيرة شاهدت امرأة طويلة للغاية كانها شجرة. تستطيع البحث في الانترنت اكثر لو شئت.

3- ظاهرة الاطباق الطائرة اكتشفت حقيقتها منذ زمن . هذة الاطباق صنعتها الحكومة الروسية وليست المخلوقات الفضائية.

4- هناك برامج تكشف زيف الصور لو كانت الصور ملفقة بالفوتوشوب او غيرة من البرامج.

اخيرا شكرا لكم على المعلومات المميزة اصبحت احب قراءة مواضيعكم كثيرا.

كارلا

Carla Michael يقول...

الجواد الاصيل
من فترة قرات مقالة كانت ملخص لمقابلة اجريت مع مصاص دماء حقيقي. ليس كل مصاصي الدماء يشربون الدم البشري ولا حتى دم الحيوانات بعضهم يتغذى على النباتات فقط. الشمس لا تظرهم ولا يتحولون لخفافيش او لغبار كما في السينما.
لو كانو عبدة شيطان لاخذوة لمقرهم الرئيسي ليجرو طقوسهم هناك بحظور ابليس وليس بوجود 3 اشخاص على الارجح انهم مختلين عقليا" او انه مجرد انتقام من الرجل لا اكثر.

عيسى عسكر يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أما بعد ، ، ،

أريد أن أنبهكم يا إخواني الأعزاء أن الوحش المعروف بـ(ذو القدم الكبيرة) أو بـ(BigFoot) عبارة عن خدعة، لقد شاهدت حلقة كاملة عنه في التلفاز وفي نهاية الخلقة إعترف الأشخاص الذين نشروا مقطع عن ذو القدم الكبيرة بأنهم دبروا الخدعة فقط للمزاح وأنهم لم يتوقعوا أن هذا المقطع سينتشر وسيصدقه الكثيرين إلى هذه الدرجة...إلخ !!
وشكراً،
أخوكم: عيسى.

mrmuslim1 يقول...

الأخت carla mekael اذا كانوا مصاصو الدماء الحقيقيين يتغدّوا بالنباتات , فلماذا اسمهم مصاصي الدماء , فليكن مصاصي النبات .

Carla Michael يقول...

لا اعرف الصراحة لم بعضهم يتغذى عالنباتات. ربما لا يتغذون بها كغذاء رئيسي لا بد ان يكون الدم كغذاء اساسي والا كما تفضلت لن يصبحو مصاصين دم. للأسف لم اجد رابط المقابلة والا لطرحتة هنا للنقاش قد اعود لا حقا في حال وجدت الرابط اشكرك عالتنبية اخي.

جوزيف بطرس يقول...

مجهود رائع لتلخيص 2010... شكرا جزيلا

Zeek يقول...

موضوع رائع

بالنسبة لقصة الأردن و الاجام الطائرة (كانت كذبت نيسان) او مزحة و لم يكن لها أي تأثير على المجتمع فأنا لا أجد لها أي صلة بالموضوع.

بالنسبة للفيديو يوجد بعض المقاطع قديمة و تستطيع ان ترى التاريخ في أسفل الشاشة على اليمين (التاريخ و الساعة التي تعرضهم بعض الكميرات اثناء التسجيل)

مشكور أخي كمال فلقد أعطيتنا الكثير من العلم و الفائدة من خلال هذا الموضوع (أصبح لدي أكثر من موضوع أقراء عنه و أبحث عنه بعد قراءة الموضوع) و من خلال كل المواضيع و الدراسات و التجارب التي نشرت فالى الأمام ....

طلب خاص لو سمحت أريد ان أعرف أكثر عن القرين و قد قال لي الدكتور مدني مشكورا انه سوف ينشر بحث عن الموضوع قريبا فهل تستطيع ان تسرع العملية قليلا .


تحياتي لك و لاصدقاء الموقع و الخبراء و كل عام و انتم بخير.
أخوكم زيد شعبان

غير معرف

يقول...

شكرا على الملخص الجميل وموفعكم كتير حلو لاني انا من المهتمين بالاشياء الغريبة بس انا دايما ملاحظة انه كل الاشياء موجودة في بلاد الغرب لكن احنا ما بنشوف مثل هاي الاشياء في بلادنا

مُسيَّد المومني

يقول...

دائما انتظر جديدك عزيزي كمال
مبدع ومتميز
وهذا ما يجعلني من الزائرين الدائمين للموقع

اتمنى من الله الافضل دائما لك وللموقع

terminator salvation يقول...

ممتاز

غير معرف

يقول...

من حبه للبحر تعلم أسرار البحار السماوية والأرضية... كان يتبحر في كل شيء... كان قليل الكلام واسمه هادي وزوجته اسمها موجة وينادها "عاصفة" لأنها كانت موجة عاصفة ومهضومة وتحب الرقص مع الطبيعة... ونادراً ما تسكت عكس زوجها تماماً... وعندما تعلمنا عن علم الأبراج نرى العلاقة بين المخلوق والمخلوقات متجسدة بها أكثر من أي فرد منّا... تتناغم وتتعايش مع الوجود حسب وجودها... كانت كالسمكة... تعرف بالمد والجزر... بالقمر والهلال... كان الغواص يسألها عن قعر المحيط وكأنها تراه أمامها... وكذلك السمكة كأنها إنسانة تتحكم بالبحر وبأمواجه وتعرف لحظة ولادتها والموجة تهتم بالبيض حتى يفقس وتعيد السمك إلى البحر والأم تعرف أولادها... كيف تعرف السمكة هذا السر ؟... كأنها تحمل جهاز إرسال يومئ بالإشارة... مئات الألوف من الأسماك المختلفة يأتون إلى الشاطئ مع الموج يلدون البيض ويذهبون... وبعد ذلك تأتي الموجة وتنخفض وتأخذ السمك الصغير إلى البحر...
من هو المرشد أو الدليل لهذه الظاهرة؟ طبعاً الله ولكن ما الوسيلة؟ القمر هو نبع الإحساس في السمكة... يقول لها الوقت المناسب لكي تذهب أو تعود مِن وإلى البحر... تأثير القمر هو الطريق الوحيد لتعليم السمكة الأم ماذا تفعل...
هنالك إمكانية ثانية للتأكد من هذا الانفعال... بعض العلماء ظنّوا بأن الموج وحده الدافع لهذه الظاهرة... وضعوا السمك في علبة مغلقة وعندما أحسّت بالولادة أو بتفقيس البيض تصرفت وكأنها في البحر. ولا موج ولا نور في المختبر ولكنها تأثرت بالقمر رغم عدم وجودها في البحر وتناغمت مع السمكات التي ولدت أثناء المد والجزر... هذا يؤكد لنا بأن السمك على اتصال بالقمر لا بالبحر... تأثير الفلك على السمك....
السمك حيّر العلماء... من أين تأخذ الأمر؟ مِن الماء؟.. مِن السمك؟
من الشمس؟ من القمر؟...
وضعوا السمك تحت اختبار... فصلوا كل سمكة لوحدها... حاولوا تشويش عقلها بأوامر مصنعة ومفتعلة... وضعوا لها نور قمر اصطناعي... عزلوهما في عتمة حتى لا تعرف الليل من النهار ولا القمر من الشمس حاولوا شتى الطرق حتى يعرفوا من أين تتلقى الأوامر.. وإذا بالسمك جميعاً مهما كانت حالتها تلد عندما يكون القمر معهم ويتجاوب معهم حتى لو كانوا في عزلة عنه... نعم... مع الوقت يتشوه شكل السمكة المولودة تحت الضغوط التي يفرضها الإنسان على طبيعة السمك... هذا ما يحصل على الإنسان وعلى الطبيعة... خليفة الله هو الذي يشوه خليقة الله... ما خلقَنا الله إلاّ للعبادة ولكن نحن نهتم بالإبادة... لماذا نتصرف هكذا؟ اسأل قلبك... جوابك في قلبك...
كل سنة ألوف من الطيور تهاجر من الشتاء البارد ومن الشمال القاسي إلى الجنوب الدافئ والمعتدل... يعرفون وقت الهجرة... كيف تفهم لغة الطقس؟ لغة الحساب؟ إنها أفهم وأدق من علماء الطقس... الشهادات والآلات الحديثة ونادراً ما يصدق الحدس... ولكن الطيور تعرف وقت الهجرة قبل ثمانية وعشرين يوماً... ولكل فصيلة من الطيور وقتها الخاص... وتغيّر الوقت حسب الطقس... حسب سقوط الثلوج لا المطر...
إن الزلزال الذي حدث اليوم كان بإمكان علماء الطبيعة أن يعرفوا قبل حدوثه بشهر على الأقل من العصافير الخاصة في هذا المضمار وتعطي الإنذار ولكن نحن لا نصغي لأنفسنا ولا نسأل قلوبنا ولا نهتم إلاّ بجيوبنا وبما نرى على شاشاتنا... وهذا ما فعلته أفكارنا...
في اليابان يوجد نوع من الطيور خاص بميزان الطقس والزلازل والبراكين والأحوال الجوية على أنواعها... يعطي الإنذار قبل شهر حتى قبل آخر يوم... والشعب يتصرف حسب الطلب... وعلماء الطقس لا يعرفون إلاّ القليل القليل قبل ساعتين من حدوث الخطر... عندهم الاحتمال والشك وعدم التأكد... كيف يعرف الطير قبل البشر؟؟

غير معرف

يقول...

ماذا يقول علم الفضاء؟ علم المجرّات؟ علم التنجيم؟..
في السنوات الأخيرة يؤكد العلم بأن لكل مخلوق جهاز إحساس داخلي... الإنسان يقول أنا قلبي دليلي... أشعر بالخطر... أشعر بالإشارة وبالبشارة... أرى رؤية...
الإنذار ينذرني.. ولكنني لست أكيدة... أستشير غيري ليعرّفني عن حالي... إن الخريطة معي ولكنني لا أفهمها ولا أقرأها... ماذا أفعل يا الله؟ أسأل الله ولا أصغي إليه... أسأله وفكري مشوش ومتوتر.... لست متصلة لا بجهازي ولا بالله... الجوّال الداخلي مشحون بهموم الأمس والغد... ولا أتأمل بهذه اللحظة التي فيها كل اليقظة... لماذا لا أستخدم نعمة الذكاء؟ نعمة الفطنة؟ لماذا البِطنة قتلت الفطنة... صوموا تصحوا قال الحبيب.... لماذا لا نصدّق الحبيب ونتبع الشهوات؟ ما سر هذا العذاب؟ وما هذا الجهل؟؟ لماذا أدمر نفسي باختراع هذا الشراع ونسيت شريعة الله؟...
إن أضعف المخلوقات وهي البعوضة خيّمت على أقوى المخلوقات... لماذا أطاعت أوامر الله وذهبت إلى المغارة وخيّمت العنكبوت أجمل حماية ونحن ندمّر عيال الله ونظلم أنفسنا وكل نفس وما نفعله منذ آدم وحوّاء ما هو إلاّ حفر القبر من الذل ومن القهر... نترك الأنبياء ونجري خلف الأغبياء... ارحمنا يا الله ونوّر دروبنا وقبورنا وقلوبنا المتجهة إليك... علينا أن نتعرف على النبع الداخلي... نبع المعرفة... نبع العلم والحكمة والدين...
إن علماء الجسد أي الطب البشري تأكدوا بأن الأمراض الجلدية بنوع خاص لها تأثير مباشر من مرض جلدي يحصل على سطح الشمس... يدعى الكلف الشمسي... ونحن أيضاً حتى باللغة العامية نقول عندي كلف على وجهي أو على جسدي... هذا المرض الشمسي يؤثر على سكان الأرض وعلى الطبيعة... كلما ازداد هذا المرض على الشمس يزداد على البشر والعكس صحيح أيضاً...
ما هو السبب؟
كل إحدى عشر سنة يحدث هيجان أو اضطراب على سطح الشمس... وتعكس علينا الحروب والإزعاج وتعكير الأجواء... والسبب؟؟
إنما الأعمال بالنيات... هذا من تفكيري... حمّلَني الأمانة ولست بأمينة على هذه النعمة... لنراقب دورة الحروب... لا سلام في القلب ولا سلام على التراب... حرب وتحضير للحرب وحرب... ونحصد الأمراض والدمار... والحرب لها أشكال مختلفة... المجاعة... الانفعالات الأرضية والفضائية... الانتفاضة من قعر المحيط وقلب الأرض... لغة الطبيعة قاسية لا تَرحَم بل ترجُم لأنها هكذا تعلِّم... انتبه يا إنسان .. أنت ضيف عند أمك الأرض وستعود إليها وتسكن في جوفها... اللهم وسِّع قبورنا بأعمالنا وبرحمتك التي وسِعَت كل شيء... وأنا شيء...
انظر إلى تاريخ اليوم... حرب... دمار... وباء... ثورة فكرية... ثورة فعلية.... وتدور الحرب ونبدأ من جديد بسلاح أعنف ولا نعرف من هو السبب !!!
توقيع العروبة المسلوبة

غير معرف

يقول...

سامحوني إذا أزعجتكم وشاركتكم ألمي والقليل من علمي وما هو إلاّ علم من الله لجميع مخلوقاته والمشاركة محبة وتذكير وإعادة فحص الضمير لتحسين المصير... نعم... الكون جسد واحد... كلنا مسؤولين عن النفس... كلنا انطوى فينا العالم الأكبر... لماذا لا نَعي هذه النعمة وهذه المسؤولية ولماذا لا نحاسب أنفسنا الآن قبل فوات الأوان؟؟
أمسك بيدي كما تمسك الأم بيد طفلها ومعاً سنعبر هذا الممر وسنزرع النور بدلاً من العتمة، والسلام بدلاً من الحرب... والحب بدلاً من الغضب... هذا دور الإنسان مع الأكوان ومع أخيه الإنسان أينما كان... إن العلم هو وسيلة اليوم في جميع إنحاء العالم... وعلّمَ الإنسان ما لم يعلم... لنتعلم معاً...
إن علم التنجيم ليس سحراً أو شعوذة ولكن ما تراه اليوم في كتب الأبراج وعلى وسائل الإعلام هو نقطة من بحر هذه العلوم... نقطة ملوثة ميتة لا حياة فيها إلاّ للتجارة... العلم هو وسيلة لمعرفة العلاقة بين الإنسان وكل ما هو دون الله حتى يتصل بالله ويتوحد ويموت به... إن العلاقة بين السبب والنتيجة هي من أفكارنا... التاريخ هو من صنع يدينا...
الآن هي بذرة المستقبل... والآن هي نتيجة الماضي... التاريخ لا يعيد نفسه بل أنت وأنا نعيده لأننا لا نزال ندور في دوّامة من الجهل... نرى باب الحكمة ولا ندخله... نعرف باب مدينة العلم ونتجاهله... المفتاح بين يدينا ونرميه... فإذاً من هو المسؤول؟؟
كل إنسان يحمل المستقبل في العقل... كل إنسان أمٌ تحمل جنين في رحم الحنين.... الولادة قريبة وستراها غداً وهي موجودة الآن في أنفسنا... مَن عمل مثقال ذرة خيراً يرَه ومن عمل مثقال ذرّة شرّاً يرَه... ماذا تريد أن ترى؟

أريد أن أرى السلام... أريد أن أعيش الصحة والصحوة والسعادة... معك حق وأنا أيضاً معك... ولكن من أين سنبدأ؟ من الآن... إذا لم نبدأ الآن متى ستبدأ؟ وإذا لم يكن أنت وأنا مَن سيكون؟ مَن الذي جمعنا؟ الكتاب؟ ما أكثر الكتب... وماذا فعلنا بمكتبة البصرة؟؟ أول ما تُدمّر أثناء الحروب هي الحضارة والعلوم والتاريخ... ولكن الحقيقة هي في الداخل... والمفتاح في الداخل والزمن حاضر الآن الآن وليس غداً... كل غد سيكون الآن... لماذا نؤجل الفرح؟ لماذا لا نفجّر الفجر الآن؟؟؟ تنفس يا أخي القارئ... الَنفَس هو الأم... هو الحياة التي تصلنا وتصحّينا وتدعونا إلى النهضة الداخلية وسنرى العالم الأكبر فينا... نعم... هذه حادثة حقيقية... قبل ثلاثة أيام من اغتيال الرئيس الأمريكي ابراهام لينكولن رأى حُلماً بأنه سيُقتل وشاهد جسده على السرير في البيت الأبيض جثة تنتظر مراسيم الدفن... وقرأ رقم الغرفة... نهض مبتسماً وخبّر زوجته هذا الحلم وعاد إلى النوم... وتحقق الحلم كما شاهده بالتفصيل وتعجبت زوجته ولم يرَ العلماء أي شرح لهذا الإنذار...

لقد حصلت الحقيقة ثلاثة أيام قبل أن نراها... كيف زرعت البذرة؟ هل الذي رآها هو الذي زرعها؟ ما هذا السر؟ هل العلم يشرحها؟ نعم الدين شرحها ولكن العلم ماذا يعلم عن هذه الإشارة؟؟

الحلم هو لمحة عن الحقيقة التي حصلت ولكن لم نرَها بعد... إن التاريخ هو كتابك وكتابي... كل واحد منا حامل قدره على كفّه... على جبينه.... في قلبه... أنت كتاب الله المبين... لا تخَف... لا يصيبنا إلاّ ما كتب الله لنا... ولكن لماذا لا نقرأ؟؟

غير معرف

يقول...

لنقرأ...
إذا فتحنا شباك الحاضر... شبيك لبيك عبدك بين يديك... ما معنى هذه المقولة؟؟ اقرأ كتابك... الفرصة في الشباك... المستقبل هو جهلنا الآن... المستقبل هو الآن والأمس والغد والغيب... الآن.. ولكن مَن منّا يقرأ سر الآن؟؟ الآن وهنا... إن الرحلة بدأت من خطوة... وانتهت في أول خطوة.. زرعت بذرة زيتون... صارت شجرة أثناء الفكرة... إنما الأعمال بالنيات... والفكرة طاقة من نور سريعة التنفيذ... أنت وأنا ونحن جسد واحد في عالم واحد نتمنى الآن السلام في العالم... السلام فينا والعالم الأكبر فينا... والسلام من طبيعة حياتنا... التراب من طينة السلام...آدم وشجرة النخيل من طينة السلام...فإذا زرعنا النيّة والسلام آتٍ آتٍ رغم كل الصعوبات.... لنتذكر هذه الحقيقة إنها قصة واقعية...
كان أحد الحكماء يحب الجدل مع تلاميذه... وكان يتنازع معهم بسبب هذه الوسيلة إلى أن تركه معظم أتباعه وفتحوا مدارس على حسابهم وبقي الحكيم مع قلّة من الطلاب... وفي إحدى الجلسات تحدث عن علم اللحظة... علم الفكرة إلى التنفيذ في الآن... زمن الآن... وقال لتلميذه... افرش لي الحصيرة في الخيمة لأن الريح الموسمية أتت... لم يرَ أحد الريح بعد ولكنه ذهب لفرش الحصيرة وإذا بتلميذ آخر يقول له لقد فرشت نصفها والمعلم يقول أن مجرد الفكرة تكفي لتحقيقها... أتركها وسنرى ماذا سيحصل... المعلم يكذب علينا وسنريه الفشل وذهب التلميذ إلى المعلم الحكيم ودار هذا الحوار...
- لقد تركتها نصف مفروشة ولم تكتمل...
- لأنها لا تسمع لجهلك بل لعملك.... أنت لا تزال جاهل...
الحصيرة امتدت والرياح الموسمية أتت وأنت لا تزال تتنازع مع حالك وجهلك وتريد أن تبرهن لي بأنني على خطأ... الحصيرة دورها أن تتمدد وتستقبل أكبر عدد أو عدّة لتقوم بدورها... نحن لا نصنع شيئاً... نحن نتلقى أوامر من الله...
هو الذي أمر ونهى ورمى... اذهب وراقب فكرك وقلبك... عندما ذهب التلميذ إلى الخيمة رأى هنالك رجلاً متمدداً على الحصيرة... يرتاح من تعب السفر ومن الرياح الموسمية... وشكر التلميذ وطلب رؤية المعلم الحكيم...
ماذا فعل التلميذ؟؟ لم يفهم شيئاً... لقد غضب من حاله وشعر بالذنب وبالجهل... من هو هذا الحكيم؟ من أنا؟ من نحن؟ من هي هذه الحصيرة؟ ما هو هذا الكتاب؟ ما هي الكلمة؟... لا نعرف شيئاً ولكن عدم المعرفة هي المعرفة وهي الاستسلام إلى السلام... إلى مشيئة الله... إلى الحكمة الموجودة في القلب... إلى حقيقة إعقل وتوكل... العقل وسيلة الولاء إلى طريق الفناء والبقاء... إلى التأمل في أسرار هذه الآن وهذا المكان...
توقيع العروبة المسلوبة

غير معرف

يقول...

السلام عليكم
شكرا لكم على هذا المجهود الرائع في جمع أخبار السنة الماضية، حقا لقد استمعت.. ولكني قد شعرت بالخزي أيضا للوضع العربي... فالحادثة التي جرت في الأردن في تلفيق مشاهدات غريبة تدل على التخلف والجهل.. كما أنه لا يوجد أي جهد عربي يذكر في هذا المجال... طبعا لأن العرب يعرفون كل شيء وليسوا بحاجة للبحث العلمي..

بالنسبة للفيديو فلم أجد فيه أي شيء يدل على وجود غرباء، فكل الاشياء الطائرة التي ظهرت من الممكن أن تكون صناعة بشرية سرية يتم تجريبها

ولكم جزيل الشكر

محمد عبد الرحمن

Zeek يقول...

السلام عليكم.

أخ عبد الرحمن لقد ذكرت انا في ملاحظتي سابقا ان ما حدث في الأردن كان مزحة على مستوا كبير كانت (كذبة نيسان) و أهل الأردن عندهم عادة المزح في يوم اول أبريل أو نيسان , سامحك الله على الشتيمة و للعلم فقط أهل الأردن مش متخلفين و لا جّهل بل الأردن من أقل البلدان العربية جهل و بها أعلى نسبة تعليم.

أرجو ان نحافظ على أحترامنا لبعض و سامحني أذا أطلت.

و السلام عليكم

أخوك زيد شعبان

غير معرف

يقول...

السلام عليكم ورحمه الله
الى الاخت العروبه المسلوبه ,
مااجمل المقال الذي كتبتيه/ لقد قرأته اكثر من عشر مرات وحفظته عندي في المفضله ,لله درك من انسانه شفافه وحكيمه فعلا ,مقال رائع جدا جدا ,للاسف هذا حال الانسان اليوم ,كنت اريد ان اعلق على بعض الجمل لكن كيف ( كله متصل ببعضه) درر ورب الكعبه, يجب علينا ان نتعلم من هذه الخطبه الحكيمه ,
صدى الذكرى
صدى الذكرى

سر الأرض يقول...

جميل ما كتبت أختي العروبة المسلوبة .

غير معرف

يقول...

مااروع ترانيم قلمك اختى العروبة المسلوبة

فلقد تأثرت كتيرا وانا اقرأ تلك الكلمات
فيالها من كلمات صادقة وصلت بكل صدق الى قلوبنا
فلقد اخذتنا سطورك الى افاق بعيده
فجعلتنا نقف لحظه مع انفسنا
و نفتح عيون القلب لنرى الطريق

شكرا جزيلا لك

اختك (ألفة )

غير معرف

يقول...

شكرا لكم اخوتي وأهل عمومتي وأخص بالدكر كمال غزال وخبراؤه ويؤسفني ان تكون أول واخر مشاركة فالحياة ليست بايدينا وأرجو ان يغفر الله لي ولكم وللمسلمين اجمعين والسلام عليكم ورحمة الله
العروبة المسلوبة

pretty yoyo

يقول...

(little princess سابقا)
بسم الله الرحمن الرحيم....

مرحبا مجددا.....

أعجبنى هذا الملخص الرائع للأحداث......فعلاالمختصر المفيد...شكرا أستاذ كمال وجميع الخبراء

أعجنى كلامك أختى "العروبة المسلوبة" وكنت اتمنى منك ان تشاركى بالمزيد ...فلماذا ستكون هذه آخر مشاركة؟؟؟ أرجوك فكرى مجددا.....فنحن لن نجد مثلك كثيرين
تحياتى

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

الى الأخت أو ألأخ "العروبة المسلوبة" تكملة لمقالك أو الترنيم الدي دكرته الأخت ألفت ولكم جميعا هده تكملته وقد وجدنه حين أعجبت به مع أنه طرح في غير موضعه فقد كان من ألأحرى أن يوضع في مقال "تقنيات القراءة الباردة - أسلوب العِرافة في الإقناع"و أضن أن الأستاد كمال يشاطرني الرأي عموما سأكمل ما أنتهى اليه قلمك وأتأسف عن حشر أنفي ولكن لاب د من دالك.
لقد انتهيت حين قلتي أو قلت
إلى التأمل في أسرار هذه الآن وهذا المكان... يتبع

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

إخوتي القرّاء... لنقرأ معاً هذه الحقيقة...
التاريخ الحقيقي
أبراهام لنكولن انتُخب في الهيئة التشريعية سنة 1846
جون كيندي انتُخب في الهيئة التشريعية سنة 1946
أبراهام لنكولن انتُخب رئيساً لأمريكا سنة1860
جون كيندي انتُخب رئيساً لأمريكا عام 1960
أسماء Lincoln واسم Kennedy
يتألف كل اسم من سبعة أحرف
الاثنين اهتموا بالحقوق المدينة
نساؤهما أجهضوا عندما كانا في البيت الأبيض
الاثنين قتلوا يوم الجمعة
الاثنين أصيبوا في الرأس رمياً بالرصاص
سكرتير لينكولن كان اسمه كندي
سكرتير كيندي كان اسمه لنكولن
الاثنين قتلوا أو اغتيلوا من أجل الجنوب
والاثنان خلَفهم من أهل الجنوب
والاثنان من بعدهم كانت أسماؤهم جونسون
Andrew Johnson الذي خلف لينكولن ولد عام 1808

Lindon Johnson الذي خلف كيندي ولد عام 1908

Jhon wilkes Booth الذي اغتال لينكولن ولد عام 1839

Lee Harvey Oswald الذي اغتال كيندي ولد عام 1939

القتلة عُرفوا بأسمائهم الثلاثة وتتضمن خمسة عشرة حرفاً
لينكولن اغتيل في مسرح اسمه كنيدي

كندي اغتيل في سيّارة أسمها لينكولن

Booth هرب من المسرح وعثر عليه في المستودع

Oswald هرب من المستودع وعثر عليه في المسرح

Booth و Oswald اغتيلوا قبل المحاكمة...

وهذا لغز أو سر إضافة إلى ما قرأنا

أسبوع قبل أن يُغتال لينكولن كان في مدينة Monroe في ولاية Maryland

أسبوع قبل أن يُغتال كيندي كان عند Monroe Marilyn

أعزائي القراء... هل هذه صدفة؟ ما معنى صدفة؟ لماذا حصلت في هذا التاريخ؟ هل نحن نتفاعل مع الأحداث؟ هل نحن من نصنع الأحداث؟ هل النوايا هي النواة التي نزرعها منذ البداية وما قبلها وما بعدها... من اللانهاية إلى اللانهاية؟ ما هي الأسرار؟

ما هو سر هذه اللحظة؟ في هذه اللحظة كل أسرار اليقظة... في هذه الآن كل أسرار الأكوان... في هذا الكائن كل أسرار المكوّن... المفتاح لهذه المعرفة هو التأمّل...

تأمل لحظة تساهم في عيش اليقظة... في كل لحظة...

من هذه الحقيقة نتأمل بالوصل لا بالفصل، الإنسان متصل بنفسه وفي كل نفس... أنا المسؤولة عن كل العالم... تصوّر هذه النعمة وهذه النقمة... سيدنا عمر قال... لو تعثرت ناقة في البصرة سيحاسبني الله عليها... لقد رأى الحقيقة الكاملة... عاش يقظة الآن... من أنت أيها الإنسان؟ ما معنى خليفة الله؟ ما معنى جميع المخلوقات ساجدة للإنسان إلاّ إبليس؟ ما هي هذه الثروة؟

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

هذه الثروة هي الثورة المطلوبة... نكرر الحقيقة من إناء إلى إناء حتى تتكرر في هذا الذِّكر ونتغير في إناء جديد... هذا هو التطور في الذِّكر... نتنفس ونتنفس... لماذا لم نضجر ولم نمل من هذا التكرار؟ لأنه تكرير وتذكير وليس تكرار... لماذا قال الإمام علي... المضغ ثم المضغ ثم المضغ... لماذا كررها وأمرنا بالمضغ مراراً... لماذا لم نبلع ونزلع كما نفعل اليوم في كل طعام؟؟ لماذا قال الحكيم اذكروا كلمة الله ألف مرّة وأكثر بين كل نفس ونفس؟

لماذا التاريخ يعيد نفسه؟ لماذا الحروب والدمار؟ لماذا لا نتعلم من المَشاهِد؟ أيها المُشاهد وأيتها المُشاهدة إن التكرار يعلّم الشطّار... في الإعادة إفادة وعبادة...

الشريعة تكرار ولكن في كل لحظة نتغير... النهر ينهر مدى الدهر... وهذا هو التكرير في التكرار والتذكير لأهل الاستغفار ولكشف الأسرار... في كل لحظة موت وولادة وفي كل نَفس تكرار وعبادة... لنتذكر الآن صلتنا بالرحمن وتذكّري يا مريم فالذكرى تذكرّنا بالإيمان... الإيمان بنظام الأكوان نعمة من المكون إلى كل كائن في كل زمان ومكان.... النظام هو الذي ينظّمنا ويهذبنا ويعيدنا إلى أنفسنا ولنكن شهداء على هذا الحق الذي لم يلد ولم يموت بل نحيا فيه إلى الأبد... يا مدد...

ولنتذكر دائماً وأبداً إنما الأمم الأخلاق ما بقيت... والأخلاق هي الحق... والحق لا يترك لك صديق... لم أصدق هذه المقولة طيلة عمري إلى أن وصلت إلى قبري... والقبر هو الآن... وحدك... هو الرحم... فراداً أتيتم و فراداً تعيشون وفراداً ترحلون أو تموتون .. الرحلة هي الراحة مع أهل الجماعة... أهل التوحيد... أهل لا إله إلاّ الله... هذا هو الصديق ولكن المعارف والمجتمع والمجمّع والمنتجع هم أهل السياحة والاصطياف ولكن أهل الطواف هم شخص واحد ونَفَس واحد وروح واحدة وهم نخبة النخبة وصفوة الصفوة وخاصة الخاصة وأهلاً بنا إلى الجماعة...

إن علم التنجيم هو المَنجَم الذي تحفره حتى القاع ونلتقي بأهل القمة بالطهر وهم الذين يعيشون مع القمامة ولا يزالون ينشرون العطر بالرغم من وجود العهر على الممر... هذا هو دور العارفين بالله والأولياء والعلماء وهم منتشرين في جميع بقاع الأرض..

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

اجعلنا يا الله من الباحثين عن هؤلاء المرشدين... ومع البحث والتدقيق نخرج من هذا الضيق ونعيش في بحر من التحقيق... الصديق حق وموجود في الوجود... تراه في عيون المؤمن... وفي قلوب الأطفال وفي حكمة الحكماء... هذا ما يقوله الآن أحد الأولياء لتلاميذه... بأن الفكرة هي فعل... هي حدث وقدر حتى لو لم ترَها في العين المجردة... تراها في البصيرة لا في البَصَر... انظر إلى بذرة القمح ترى فيها الوجود بأكمله... إنها قصة الكائن والكائنات وجميع الحكايات...

أين كان القرآن الكريم أين كان قبل أن يسمعه الحبيب؟ أُنزل لنا لكي يذكرّنا بأنفسنا... يذكرّنا ويزكّينا علّها تنفعنا الذكرى... فإذاً الحقيقة موجودة منذ بداية الوجود... ما دورنا إذا كانت موجودة؟ وما خلقنا إلاّ للعبادة... لماذا الطمع لهذه الزيادة؟ ماذا فعلنا بما فعلنا؟ لنرى معاً...

نحن نفكر من باب الأمس... من التاريخ... نقول... البذرة تزهر.. أي أصبحت وردة أو شجرة وتنتج نفسها... وستكون شكلاً وثمرة وعطراً... هذا في لغة الماضي... ممكن أن يكون في الاتجاه المعاكس... إذا سحبتك أو دفعتك من الوراء إلى الأمام ممكن أن تتراجع إلى الوراء .. أي ردة فعل عكسية .. أقول لك لا تشرب الخمرة وتفعل العكس... ولكن إذا ساعدتك إلى السير إلى الأمام دون أن أتدخل في طريقة نمّوك ستسير في حق التطور لأن طبيعة المخلوق هي فطرة الإنسان أن يسير إلى النمو والسمو... البذرة تعرف طريقها... الشجرة تعرف طريق النهر وليس لديها أي خريطة لتعرف مكان الماء ولكن العطش هو مفتاح الفرج... طوبى للعطشانين قال السيد المسيح... مَن الذي أعطى الخريطة للنهر حتى يصل إلى البحر ويتحول إلى غيوم ومطر ويعود إلى النهر وإلى البحر بدون ضجر أو ملل؟؟ .. مَن الذي علّم المخلوقات كلها التسبيح والاستسلام؟؟

إن التكرار يعلم الشطّار...

من هو الشاطر والشطر والمشطور؟ يلتقي الشطر بالشطر من خلال الذِّكر... وهكذا يكتمل الصِّفر... الإنسان هو الصفر وهو الذِّكر... لنتذكر معاً بأننا نحن الخليفة ونحن العابد والشاهد ونحن الجسد واللاّجسد ونحن الفناء بالبقاء وذلك من تكرار ذِكر الأسرار حتى نحيا في مدد الأنوار .. هذه هي طريق أهل الصفاء... أهل القرّاء يا إخوتي القراء...

إن علماء التنجيم هم أصحاب التنبيه والتحذير من المستقبل الموجود في الماضي والحاضر... يحذرنا من الزلزال ومن الفيضان .. ولكن علماء الأرض لا يصدقون علماء السماء... وعلماء الدين لم يشرحوا لنا طواف وطوفان نوح وغيره من قصص الأعاصير والبراكين في جميع الشرائع والديانات...

لم نتعلم من قصص الماضي ولم نفهم رموز المستقبل ولم نحيا حقيقة الحاضر... هذا هو الوضع في الوجع... من منا لا يشعر بالجوع وبالفزع؟؟ ما علاقة البذرة والوردة والعطر والشوكة؟ ما علاقتها بالنجوم وبالكواكب؟ لا أعرف!! ما علاقتي أنا كشخص وكنفس وروح؟ لا أعرف.. كيف أستطيع أن أعرف؟

بدأتَ تعرف يا أخي القارئ.. أنت على الدرب لتفتح كتاب القلب... الماضي مضى والمستقبل غريب، الآن هي لحظة القلب .. الآن هي الحضرة مع الحضور... انظر إلى البرعم .. إنه العلم بحد ذاته...الماضي يساند البرعم ليصبح زهرة... والمستقبل يدعو البرعم ليكون زهرة...ومن هذا المد والجزر...من الأخذ والعطاء ستولد الوردة من البرعم هذه هي رقصة الولادة والموت.. لولا وجود الأمس والغد لما التقينا في المساحة التي تعطينا فرصة الراحة والماضي هو الدعم لهذا البرعم ..

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

والحقيقة هي الآن.... وهنا...

هذه اللحظة هي كل ما نملك نحن ضيوف هذه المساحة التي تسمى الممر... نحن ضيوف الله... هو صاحب هذه الدار وله كل القرار وكل القَدر... وجودنا كوجود الموجة مع المحيط... لمحة بصر وتختفي بالمحيط... طالما نحن ضيوف اللحظة لماذا نبني قصورنا على هذه اللحظة؟ لماذا ندفع النهر ليذهب إلى البحر.. لماذا هذا النفوذ والقوة والعزم ولا نعلم شيئاً من أسرار الجسم؟ حصلت الكارثة ومئات الألوف من الضيوف ماتوا بسبب الزلازل ولم تمت فأرة أو دودة أرض واحدة لأن الحيوانات على اتصال مع الخالق ومع علامات الأرض ولكن نحن على اتصال مع البترول ومع اغتصاب الأرض وتدميرها وتفجيرها ولم نعلم شيئاً من أسرارها وسر وجودنا... لما هذا الطمع؟ لما هذا الخوف؟ من هو السبب؟

نعم .. الإنسان عدو ما يجهل... من جهل إلى جهل وسنبقى تحت الركام في وسط الزحام... الصحوة يا إخوتي ومعاً سنستمع إلى صمت الطبيعة وإلى سكينة الساكن في جسدنا... إلى هذا الضيف الذي يقرأ الآن ويكتب في القلب كل الحب وكل الشكر...

في علم التنجيم نتذكر الماضي ونستمع إلى دعوة المستقبل ونعيش اللحظة مع الوصلة في الجذور ونقرأ الآيات التي في الفضاء ونتحسس العلامات التي في الأرض...عندنا قِصر نظر.. لا نعرف شيئاً عن علامات الساعة إلاّ الكلام والترداد...نصرف حياتنا لحماية الغد ولا نعلم عن الغد شيئاً... لماذا هذا التبذير؟ لماذا لا ندرس علم التنجيم؟

إنه سهل وبسيط وواضح ولن تنسى القول الشهير... كذب المنجّمون ولو صدقوا أو لو صدفوا... المنجم الوحيد هو الله ولكن هنالك علماء الفلك النادر وجودهم وعلينا أن ندرس ونتعرف على القليل من هذه العلوم حتى نحترم علم النور والعلاقة مع هذه الطاقة. لقد تعرفت على بعض هؤلاء العلماء ومن ضعفي لم أسألهم أي سؤال عن الغد وعن الأمس أو عن اللحظة... بل أعمل بما أعلم... أدرس وأقرأ... وأتوكل على الله وعلى شريعة القلب والاستخارة نعمة وإشارة وبشارة... أنت الذَّاكر وهو الخبير...

هل سمعتَ بهذه المرأة Annie Besant ؟ اقرأ عن هذه المؤسسة Theosophists إنها حركة أصحاب الكشف والأسرار... تعرف خريطة ولدك حتى عن بعد...دون أن تسمع صوته... تراه في رؤية... ولكنها لم تنجح... لقد أحدثت ضجة كبيرة في الغرب وتعرفت على البعض منهم وأشهر من شهرها هو الحكيم كريشنا مورتي... هو قائد هذه الحركة... ولكنه لم يشجع أحداً للعيش مع أصحاب المستقبل... عندما استنار قال للعالم... التأمل هو الوسيلة الوحيدة للوصول إلى الأصول... الرحلة داخلية... تأمل ساعة خير من عبادة سبعين عام قالها الحبيب و عاشها كل حياته....

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

نعم... إن تاريخ الميلاد يساعدنا على معرفة خريطة الطريق ولكن التوكل بعد التعقل هو أقوى من أي وسيلة كشف أو تنجيم... وإذا استطعنا أن نجمع بين الاثنين نكون قد دخلنا في علم التوحيد عن يقين وعن الحصن المنيع... يقيني يقيني إذا عرفت ما معنى اليقين...
بعد موت الحكيم كرشنا مورتي درسوا مع علماء التنجيم تاريخ ميلاده وأيقنوا أنه هو سبب دمار المنظمة لأنه لا يستطيع أن يعيش ضمن مؤسسة أو نظام بل إنه طائر حر يعلّم بالصمت وبالتأمل وقليلاً من المحاضرات والحوار مع أهل الأسرار... وهذا ما تعلم منه كبار علماء المنظمات بأن الحقيقة لا تُعلَّم ولا تعلّب ولا تُبنى على عقائد وقوانين بل على الوَعي الفردي وعلى العلوم التي يحبّها عقلك وقلبك حسب رغبتك وطاقتك أنت لا كما يخططها لك الخطاط... أنت صاحب القرار والخيار والقليل من علم التنجيم يصلك بنجمك أنت وتدرك الفلك الذي يدور حولك وأنت الأمين على الدار وعلى الاختبار...
إن المستقبل ليس مجهولاً تماماً أو غير واضح ولكن معلوماتنا ضعيفة وعندنا جهل في علم المجرّات... نحن عميان في هذا المجال ونصدق الأبراج المتداولة تجارياً على وسائل الأعلام. ونتمسك ببُعد واحد من القشور ونجهل الجذور...
إن الإنسان كالنهر... في حالة تغير كل لحظة... كيف يستطيع كتاب الأبراج أن يحدّني أو يجدني؟ ولا توجد أي وصفة مثل الثانية.... مثل قراءة الكف أو قراءة الفنجان... أو أي ضرب من ضروب الجيوب... إنها نقطة من محيط... حبة رمل من صحراء... ويتمسك الضعيف بحبة الرمل أو بنقطة الماء ويحاول أن يرمي نفسه في هذه النبوءة.... أصبحت الأبراج تنبّؤات... هذا لا يعني أننا لا نستطيع أن نقرأ خطوط اليد والوجه والأرجل والجسد... إنها خريطة ولكن هنالك أسرار وأختام مخفية ومحجوبة في اللاوعي من طبقات العقل أتت من الماضي مع بذرة الحمل...
Ron Hubbard أحد علماء النجوم الذي وضع كلمة جديدة Time-Track
أثر حياة الإنسان على مدى امتداد حياته موجود في طبقات طياته... تستطيع أن ترى ملف هذا الشريط... من أين أتى وإلى أين ذاهب... أنت صاحب هذه البذرة أو هذا الكتاب... إن لم تموتوا قبل أن تموتوا لن تدخلوا ملكوت الحياة... أي على البذرة أن تموت في الأرض حتى تنمو إلى شجرة كبيرة... زيتونة لا شرقية ولا غربية بل عطر ونور حول العوالم...

يؤكد لنا العالِم بأن هناك أثر محفور في الدماغ يدوّن كل أعمالنا .. كأنه دفتر حسابات ولكنها أعمال سطحية نرميها في النفايات الفكرية... ولكن أعمق من هذه الذكريات هنالك دفتر حسابات الحياة... الاختبارات الروحية... الحيوات السابقة في البرازخ... هذه محفورة في الذاكرة... كأنها مسجلة محفوظة ليوم الحساب... تستطيع أن تعود إلى هذا السجل وتعيد الاختبار... ما يسميه العلماء بالحياة السابقة... وهنا علم التقمص.
معنا لا تتذكر بل تحيا الذكرى... تعيش الاختبار... هنا نفتح قفل أو غال الماضي ونتعرف على المستقبل... نرى الصورة كاملة... لماذا أتيت؟ لقد قرأت كتابك الذي بيمينك...

هل يستطيع كل إنسان أن يرى الماضي؟ من حقك أن تقرأ كتابك... كأنك اليوم تعيد النظر إلى صور عرسك أو تخرجك أو أي سفرة قمت بها... ترى الصورة وتعيش الذكرى... هكذا بطريقة التنفس تعود إلى الوراء في طبقات العقل وتقرأ الصور المصورة في شريط الذكريات... إن المستقبل هو طفل اليوم من الماضي.. لماذا يحب الأجداد الأحفاد؟ من هو الحفيد؟ نعم هنالك طرق وتقنيات لفتح هذه الملفات... لا تؤمّن إلاّ إلى صاحب الأمانة... و إلاّ ستكون ضحية الجهل حتى لو كان صاحب هذا العمل حامل شهادات على الحيطان...

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

هنا لا تتذكر ماذا فعل بك أبوك عندما كان عمرك ست سنوات بل ترى الحالة وتعيشها وعندما أسألك ما اسمك تقول اسم الدّلع وصوتك بصوت عمرك الطفولي... لقد عدتَ إلى الحالة وتراها واليوم توجد وسائل للتسجيل وللتصوير وتراها عندما تعود إلى الحاضر... سأفتح قلبي وأتذكر معكم حادثة وكأنني أعيشها الآن... كنت في الخمسين من عمري واشتركت في دورة العودة إلى ملف الذكريات... وإذا بي أرى أسداً جميلاً من نور يجلس أمامي... لم أخف بل تمسكت به وتوقفت عن التنفس وسمعت العالم يقول لي تنفسي يا مريم... لا تنامي... لا تغيبي عن الوعي... ولكني قلت له إنني في دهشة من هذا الأسد... متواضع وجميل وهادئ... وسمعت صوتاً يقول لي اطلبي يا مريم ماذا تريدين... ولم اطلب شيئاً لأن جمال الأسد أقوى من أي طلب... وكنت في سلام وفي طمأنينة لا توصف بالكلام وفاحت رائحة العطر في جميع أنحاء البيت...
وانتقلت من البيت ومن أمريكا إلى عوالم لا أعرفها وظل الأسد يرافقني... ولم أستطع التنفس مما اضطر Robert الذي كان يساعدني على هذه الجلسة أن يتوقف حفاظاً على سلامة جسدي ونفسي وفكري... وعدتُ إلى الواقع، ولا زلت للآن أبحر في بحر هذه الأسرار... المفتاح هو طريقة تنفس ليست موجودة في الكتب بل يعرفها صاحب هذا العلم وهذه البركة... تتعلمها عدّة سنين وبعدها تتبع طريق الهدى... طريق الفطرة... التنفس للعودة إلى الوراء له علم خاص ومكان بحسب برجك .. عليك أن تدرس هذا العلم ويُدعى Re-birthing... إنه الولادة من جديد.. موت الآن وعودة إلى الآن بأمان... تنفستُ في الجبال وفي السهول وعلى الشواطئ وفي الطيارة وفي البحر...
اختبارات مختلفة ولها صور وعلامات مختلفة... وليس من الضروري أن تتبع هذه الطريقة.. إن الشريعة الإسلامية كافية ووافية أو أي شريعة يحبها قلبك.. التنفس يمسح الغبار عن الجوهرة الداخلية... تنفس كما ترتاح والأفضل في مناخ نظيف من التلوث... ولنتذكر معاً بأن لا الماضي ولا المستقبل ولا الغيب يساعد القلب قدر الحب... أحب نفسي ثم قريبي.... المحبة هي أفضل غذاء ودواء...
لقد تذكرت بأن المرض له علاقة بذكريات الماضي... تألمتَ من أبيك أو من أمك أو من أي صديق... ماذا نفعل؟ الدواء؟؟ أو الذهاب إلى الطبيب النفساني أو طبيب روحاني؟؟ هل شُفي أحدهم بالعلاج الطبيعي؟ اسأل الطبيب... لا شفاء إلاّ بالوَعي إلاّ بالعودة إلى الأسباب... إلى الجذور... نحن نرى العوارض ونعالجها بالسموم أو بالبتر أو بالهموم... السبب في كعب القلب... راجع نفسك وسترى الحقيقة بنفسك.... راجع الماضي... إنه محفور في الصدور...
"ألم نشرح لك صدرك"... فلا تجرح صدرك... لا تجرح غيرك... اشرح الأسباب بفرح وأنت صاحب المفتاح وصاحب القفل و العقل... أنت صاحب القرار... المستقبل هو الآن ولا نملك إلاّ هذه اللحظة لنحياها مع الحيّ لا مع الميت... لنحياها مع الأمس وغداً والآن...

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

إخوتي القراء... غبتُ عنكم بضع ساعات وعدت معي قصة أو حكاية... أو اختبار... لقد ساعدتُ إحدى الصديقات في جلسة تنفس... إنها تتألم من وضعها في البيت... تكره وجودها مع أمها وتهرب من هذا الواقع... تنفَّست وإذا بها تتحدث بصوت طفلة صغيرة وتقول لأحد الرجال.... "أنا صغيرة اذهب لعند الماما... لا تضربني... أنا أحبك... اذهب لعند الماما"... وبدأت بالبكاء كالأطفال... أعطيتها كل الأمان والحب حتى تتصرف كما تشاء... وعادت إلى البكاء وإلى الحديث مع إحدى النساء... وتصرخ وتلطم الأرض وهي مغمضة العينين وحاولَت خلع ثيابها وتركتها تتصرف كما تشاء وأنا بجانبها ألمسها أحياناً وأحياناً أخرى أتكلم معها وأمسح دموعها حسب ما تتطلب الحاجة... هذه جلسة خاصة... لها كل الحق بأن تقول ما تشعر وما ترى... وهكذا أمضت ساعة وكأنها فتحت ملف الماضي ورأت وعاشت واختبرت الألم... تركتها تهدأ وأسمعتها موسيقى ناعمة ومن بعدها عادت إلى الواقع وواجهت الألم ومن الألم نتعلم... لقد حاول أبوها أن يغتصبها... والأم وافقت... هي ابنة بالتبني... وتحدثنا عن دور الإنسان وهو أبعد من حدود الجسد... من هو هذا الرجل في الحياة الماضية؟ من أنت؟ من هذا العالم نعود إلى الصورة ونتصور الدور الذي نلعبه معاً... لماذا أتت إلى الأرض؟ لماذا إلى هذا البيت؟ ما معنى اغتصاب؟ لماذا العنف والكره والخوف؟ ما هي هذه الطاقة؟ هذه ثورة فردية أو عائلية لها أسبابها ومن المسؤول؟ لماذا اشتركتِ أنت في هذا الدور...؟ هل العمر هو المكتوب على الهوية؟ ماذا فعلتِ بالأمس؟

ما هو عمر الأمس؟ هل نستطيع أن نمحي الماضي من الذاكرة؟ مَن الذي كتبها؟ ماذا تكتب الآن؟ ما معنى كلمة استغفار؟ تسامح؟ وفينا انطوى العام الأكبر...؟

هذه ليست مجرد كلمات... بل آيات للذين يتألمون ويتأملون... نعم... نستطيع أن نواجه الحقيقة بالمعرفة... الجهل هو العتمة والحقيقة هي النور... أشعل النور وسترى أن الألم هو وهْم الخوف من الغد... والغد هو الآن.. وهناك هو هنا... وأنت وحدك مهما كانت الأحوال... المجتمع غير الجماعة... وصديق صادق صدوق خير من أمة جاهلة ..

يا أخي أنت هو العالم الذي تراه... تأمل وستقرأ كتابك الذي أمامك وهو كلمة بين الكلمات وآية بين الآيات... إن ماضيك مكتوب على جبينك... ألم تسمع بعض الناس يقولون: "دائماً في مثل هذه الأيام أصاب بالربو"... "دائماً مثل اليوم أصاب بالإحباط"... دائماً مثل هذه الأيام أتعرض للسرقة... إنها أمراض من الذاكرة... تعود إلينا إلى أن نواجهها... نسلّم عليها... نشكرها ونودعها.... هذا هو الاعتراف في الدين المسيحي والاستغفار في الإسلام والمراقبة النفسية في كل علم وكل شريعة... افتح الملف... طوف وشوف الذي استوى وانطوى فيك...

اقرأ وامسح وارتاح... اليوم موسم الصيد... اليوم موسم السباحة... اليوم موسم التزلج على الثلج... الأيام مواسم ولحظات ولكن هذه الإعادة أصبحت عادة... والعادة بدون وَعي تصبح إناء للإدعاء لا للفناء بالدعاء... اللهم ساعدني لأقرأ الملف كما هو... ساعدني للمواجهة بوجه واحد... أواجه مسئوليتي تجاهي أولاً...

إن علم الأبراج هو كالدرَج... كل درجة هي دِرج أي جارور... افتح هذه الخزائن... وسترى إعادة الأمراض والآلام ونهتم بالدواء وبالغذاء ونعيد الألم من جديد والسبب ليس في الجسد ولا بالبعيد البعيد... بل بالفكر المتصل بالمجرّات التي انطوت فيك، لا في السماوات ولا في كتب الأبراج... بل أنت الآن وهنا... اقرأ النقوش المكتوبة على جسدك وفي فكرك... إنها سطحية لا تتمسك بها ولا تدعها تقلقك... امسحها وستمسح غيرها من غبار الأيام... الأيام لحظات تستهلكنا ونستهلكها ولكنها لا تهلكنا... امسح دموعك الداخلية والخارجية ودعها تغسّل عنك كل الاختبار وكن جاهزاً وحاضراً لاستقبال أي محنة وأي منحة... إذا اشتدّت عليك المحن اترُك كل شيء وواجِه المحنة الأكبر... الموت... هذه هي المحنة... موت الخوف... دعاء السفر هو سفير الدعاء... وأمير الأمناء... ومصير الضمير...

"واطوي عنا بُعده" اللقاء في الآن وفي البقاء مع الحي لا مع الأبراج ولا مع الأمس والغد بل مع الآن يا صاحب الزمان...

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

اختبر بنفسك... تفرَّس بخط من خطوط يدك... وقل لنفسك بأنك ستخسر هذه اليد... خلال أيام معدودة سترى يدك أصبحت ضعيفة وخطوطها شفافة... وستفارقك قريباً... لقد زرعتَ النية وقرأت ما كتبت وحصدت ما زرعت وساعدتك الأبراج والنجوم والمجرّات وكل طاقة الأرض والسماوات لأنها مسخّرة لك...
أعد الاختبار إلى دعاء وطلب إيجابي... وسترى الفرق... فإذاً مَن هو صاحب هذا الزورق؟صاحب هذا الحق؟ صاحب هذه الأمانة؟؟
هنالك علماء في الفراسة ولكن فراسة المؤمن... هذا الذي يرى بنور الله... يقرأ لك صفحة من كتابك ويحدد لك يوم الموت والولادة والعودة... يقرأ المقامات ومعظمها لا تزال نائمة في سبات عميق... من عالم الفراسة الصادق نتعلم تأثير النجوم على المقامات... وكل مقام هو مفتاح للخطوة الثانية.... من مقام النفْس إلى مقام القرب... علماء التنجيم وعلماء الجسم على وفاق تام بأن الإنسان يتأثر ويتناغم مع الأبراج ولكن ماذا عن العلاقة الفردية الشخصية؟ أنت وأنا وُلدنا في نفس اللحظة ولكن لكل منا بصمة خاصة ومتفردة وفريدة من نوعها... فإذاً نحن جماعة ونحن أفراد... بصمة الإبهام غير بصمة السبابة... وهذه البصمة لا تتغير ولا تتكرر... لكل إنسان سرّه في أصابعه وجميع المجرّات موثقة معه وفيه... هذا هو الإمضاء الأصلي والموصول بالأصول.... حتى التوأم المتماثل تختلف بصماتهم ... هذا سر التميز في خلق الخالق إلى كل مخلوق...
إن الخالق الذي ميّزك حتى في البصمة، ألا تعتقد بأنه ميزك بدور مميز في حياتك؟ كلنا من روح الله ولكن لا توجد أي لحظة متشابهة مع لحظة ثانية... التغير نظام مستمر... يخلق من الشبه أربعين... الشبه غير صورة طبق الأصل... خالق الإنسان غير صانع المعامل... السيارات متشابهة ومستنسخة ولكن السائق مميز وينمو ويتغير في كل لحظة... إن العلم بطيء وينتظر النظريات والتأكيد ولكن الأنبياء تجاوزوا العلم وقدموا لنا الأسرار ولنا الخيار في الاختيار وفي الاختبار... الأنبياء بوسعهم أن يتحدثوا عن حوادث ما بعد ألوف السنين في هذه اللحظة... عندهم كرامات الكشف والمشاهدة... قال الحبيب "كل مَن عليها فان"... "حُفاة عراة يتطاولون بالبنيان".... "ستقوم أمة على أمة والأخ ضد أخيه"...
علم التنجيم يبحث ويدقق عن المستقبل... وعلم المعلوم يبحث عن الماضي... عن السبب وليس عن النتيجة... هنالك فجوة بين العلم والتنجيم ولكن مع الوقت القريب سيقترب العلم من التنجيم... لنتذكر قصص الأنبياء... النجوم أشارت إلى مجيئهم قبل أن تراهم العين المجرّدة... ولكن إنسان اليوم يهتم بالنجوم الجسدية التي تبعدنا وتحدّنا عن حقيقة وجودنا... مثلاً... معك بذرة تفاح أو أي بذرة... فيها المخطط الكامل من الله... تزرعها وتراها بأم العين المجردة... وهكذا أنت وأنا... كل واحد منّا معه كتاب الزرع والاستعمال والصيانة... لم تذهب البذرة إلى الجامعة أو لأي مساعدة أو استشارة...
البرنامج في كل بذرة .. والخالق هو الحافظ... ولكن إذا شرّح العالِم البذرة فلن يرى الشجرة بل بعض المصطلحات العلمية التي لا تصلح للزرع... العلم لا يستطيع أن يطوف في أسرار النطفة والبويضة ولا في خفايا البذرة والشجرة الموجودة في هذه الحبّة... العلم محدود... كل الأسرار محجوبة في الحبة وأسرارنا في النطفة حتى لون العيون وأدق التفاصيل على مدى العمر المقرر من الخالق... إن علم التنجيم أدق وأعلم وأوسع من علم العقل والمنطق المحدود... علم الفلك يتحدث مع الطبيعة... مع الزهور ومع أدق الحيوانات... سيدنا سليمان تحدث مع النملة... العالم Bach تحدث مع الزهور وصنع منها العطور الشافية بتعليم من الزهور... نحن علينا أن نتقارب من العلم السماوي والعلم الأرضي... علم الفكر وعلم الذِّكر هذا هو علم السلام... علم الأبدان وعلم الأديان وجميع الأديان اعترفت بعلم الأفلاك... إذا كان كل شيء مستتر وكامن وساكن في البذرة لماذا لا ندرس البذرة؟؟؟ كيف؟
اقرأ عن هذا العلم وأنت صاحب هذا العلم... عندما تعطش أو تجوع من أين أتت هذه الإشارة؟
إنها فيك منذ البداية من اللانهاية ولكن ألهانا التكاثر والتكاسر وندور ونزور ونزوّر الحقيقة ونصل إلى ما وصلنا إليه اليوم... ولكن عندما نستطيع أن ندرس البذرة... بذرة الإنسان... عندئذ نتكهن وننذر ونبشّر بمستقبل هذا الطفل، هذا هو علم الأنبياء ولكن تركنا الأنبياء ونساير الأغبياء... لنتعلم كيف نختلس النظر على بذرة الإنسان على هذه النواة... هذه الذرّية... من هنا تبدأ مسيرة الوَعي... الوَعي غير الوِعاء.... الوَعي هو الفناء بالبقاء...

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

إن خريطة ولادتك هي تحقيق ذاتك... إنها وسيلة أو شهادة ميلادك كإنسان... كخليفة الله... اقرأ الشهادة وتشهّد وتحقق وساهم مع نفسك ومع هذا الطفل بأن تساعده ليصل إلى تحقيقه... تحقيق مسيرة البذرة... ومن هنا أساس البذرة... ومن هنا أساس الذرّية الحسنة... من هنا قال الحبيب... مَن خلّف ولداً صالحاً يدعو له... مَن هو هذا الولد؟
هل هو ابنك؟ هل هو اليتيم؟ هل هو الصديق؟
أي إنسان صالح هو صالح للأمة وللعالم والإنسان جزء من هذا العالم... أنت الذي ساهمت ببناء نفسك وشاركت ببناء ولدك أو تكلفت بأي ولد وتكفلت بأي عِلم شرط أن يكون نافع أي مستند على علوم تخدم الجسم وتحقيق الحلم... إن علم الأبراج هو علم أساس البناء... بناء يصل الإنسان مع الفضاء ومع الفناء... لوَصل الإنسان مع الأسرار السماوية والأرضية... المجهولة والمرئية... هذا الوعي يحقق لنا الطريق... نتقبل الألم والفرح... العذاب والحب... تذكرتُ قصه لجحا...
في آخر حياته صرخ جحا بأنه الآن سعيد جداً...
كيف حصل هذا التغير وهذا التبديل؟... جحا كان حزين وتعيس كل الوقت... لم يكن يرى إلاّ العتمة حتى في وضح النهار... لا يرى إلاّ البؤس والشقاء... لا يرى غير الشوكة في الوردة... وذات مرّة كان المحصول في مزرعته غير معقول... الشجر محملة بالفاكهة... شجرة التفاح كانت حاملة لأجود الأنواع وبكثرة مدهشة... فقالوا له... يا جحا ما هذا الموسم الكريم؟؟ هل عندك أي اعتراض على هذا الخير؟؟ إنه ذهب... موسم من ذهب يا جحا...

نعم لا بأس... كل شيء على ما يرام ولكن من أين سأحصل على تفاح نتن وفاسد لأطعم الحيوانات؟؟؟؟!!

كانت مشكلته أنه لا مشكلة عنده... من أين سأحصل على مشكلة؟؟ وفجأة أعلن لأهل القرية بأنه سعيد جداً... ماذا حصل يا جحا؟؟ ما هو هذا السر؟

فقال... "لقد تعلمت أن أتعاون مع الألم... مع الصعوبة... لقد كافحت وناضلت وقاومت ونازعت ووصلت إلى هذه النتيجة... سأتعاون وأتناغم مع الشدة ومع الألم... قررت أن أكون سعيداً مهما كانت الأسباب... فالحب أقوى من العذاب"...
علم التنجيم يبحث عن كل شيء ويتعاون معنا في شتى الأمور... يساعدنا على التدين وعلى القبول والاستسلام إلى السلام... مظاهره عديدة وبعيدة وقريبة... سنتحدث عن الأبعاد غداً ولكن اليوم يكفي أن نتذكر معاً بأن العالم هو جسد حي وموحد ومتحد بالأكوان والمكون والكائن... لا فصل ولا وصل بل هي حقيقة الخلق وطبيعة الطبيعة... أنت يا أخي لستَ جزيرة ولا أنا منفصلة عنك أو بعيدة. كلنا متماسكين كأسنان المشط... كلنا الكتف على الكتف... حتى مع الحجر والشجر والطير والأسرار... كل المخلوقات تسبّح أي تشارك في عطرها وفي نشر ذبذباتها ونورها وكلنا نتلقى هذا السر ونتناغم مع هذا اللقاء ونساهم في رقصة الفناء... نعم... علينا أن نمرّ بدورة النار... دورة التطهير والانصهار حتى نصل إلى الأنوار...
إن العذاب من أنفسنا... من أعمالنا... من اختيارنا واختبارنا... لقد أسأنا إلى الأمانة ومن الأمين نتعلم سبب الألم ونستغفر ونعود إلى الشاطئ الأمين... نجلس على الرمال ونتعلم من حكمة الرمال وموج البحار ونتذكر سر الأسرار في قلوب الصغار والكبار...
نعم يا إخوتي... نحن أحباب الله سخّر لنا الكواكب والنجوم والمجرّات وجميع الأسرار في الفضاء إنها آيات من الله للإنسان... لنراها معاً... إن القمر والنجوم ترسل لنا أسرارها ونتداول الأيام والآلام ونسلّم ونستسلم... إنها لغة العشاق مع السماء... تذكّر علاقة الأنبياء مع الفضاء...
من الذي بشّر بولادة الطفل يسوع؟
من الذي سخّر الغيمة التي رافقت الحبيب وهو الولد اليتيم؟
ما هي الأسرار بين الله وأصحاب الأسرار حتى وهُم صغار؟؟
راجع سيرة الأنبياء والحكماء مع الفضاء وأنواره... تأمل بالعلاقة بين النجوم والطبيعة... لكل مخلوق منا نجمة وكوكب ومجرّة... أنت يا أخي هو المرصد الذي رصده الله على الأرض ليراقب الذبذبات والهزات والزلازل التي تحدث من خلال أعمالنا وإهمالنا... العلم أكد لنا بأن ولادة المجرم لا ترحم الأرض وولادة الحكيم تنشر الهدوء والسلام على الأرض... العاصفة غير العاطفة... إن أضعف حشرة لها تأثير على الشمس... والشمس أيضاً تتناغم مع أدق الأسرار والأخبار والأشجار... الطبيعة متواضعة لا تعرف الاستكبار بل ترقص وتشارك جميع المخلوقات مهما كانت درجاتهم على سلّم السلام... إن الحياة مترابطة ومتلاحمة بوحدة الواحد الأحد...
هنا أتوقف وأشعر بالأسى لا لشئ سوى أني كنت أتمنى من العروبة المسلوبة أن تكمل أو يكمل الموضوع الدي بدأه و هو جميل وقد وجدت أن الموضوع يتألف من 3 مقالات طويلة وقد ارتأيت أن أنقل هدا فقط ولاأعلم لما أختارت أو أختار مقطع من أخر المقال وطرحه علينا عموما شكرا وأعتدر منك أختي أو أخي على هدا الأسهاب لأنه موضوع جميل وكان لابد من نهاية له

غير معرف

يقول...

اخي العزيز كمال سحيم "
شكرا لك لانزال المقاله كامله والحق يقال انني قرأتها
في احد المنتديات وتعجبت لانني تصورت ان من كتبها هي الاخت العروبه المسلوبه ,
لكن سؤال هل تعرف من صاحب هذه المقاله ؟
صدى الذكرى

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

نعم أضن أعطيني فرصة وأعطيك أسمه

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

كتبها مترجم
www.baytalhaq.com/ebooks/1184600139alfalak.doc
انسخي الرابط وضعيه في خانة البحث سوف يحمل اتوماتيكيا المقال بصيغة الوورد والمقال مترجم وليس له كاتب معروف وقد نقله مترجم سوري أضنه علاء الحلبي

غير معرف

يقول...

شكرا لك اخي كمال
صدى الذكرى

Zeek يقول...

أكثر من رائع .... شكرا أخي كمال

غير معرف

يقول...

مقال غايه فى الروعة
هو فلسفة الحياه

شكرا جزيلا استاذ كمال سحيم
ألفة

غير معرف

يقول...

هل هذه الغرائب حدثت حقيقه ؟؟؟؟
اريد ان اسالكم هل احتمالية ان تكون الاطباق الطائره هي يأجوج ومأجوج ؟؟؟؟
1-حيث ان المواصفات التي ذكرها الرسول في حديثه عن ياجوج وماجوج تنطبق على المخلوقات الفضائيه !!!
2-ولو انها مخلوقات او شيء غريب لذكره الرسول بحديث او انزل ايه عليها
3- ان الاطباق الطائره لم تحدث في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم ولم يخبرنا احد عنها
4-- ان ياجوج وماجوج انفتحت لهم من الردم بقدر حلقة اليد في عهد الرسول وهذا دليل اخر بان الاطباق لم تحدث في عهد ه وانما اصبحت تحدث الان اي بعد ان انقتحت في عهده وبعد سنوات طوال اصبحت الاطباق تاتي وعن أم حبيبة بنت أبي سفيان عن زينب بنت جحش ان رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل عليها يوما فزعا يقول ( لا إله إلا الله ، ويل للعرب من شر قد اقترب، فتح اليوم من ردم يأجوج ومأجوج مثل هذه ( وحلق بأصبعه الإبهام والتي تليها ) قالت زينب بنت جحش : فقلت يا رسول الله ! أنهلك وفينا الصالحون ؟ قال : ( نعم ، إذا كثر الخبث ) واعتقد انها ليست من الفضاء لكن من الممكن من نفس ارضنا وبما انه قال ردما أي انهم كانوا بين جبلين عظيمين ثم ردم عليهم السد فجعلهم تحت الارض قَوْله تَعَالَى :
قَالَ مَا مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي خَيْر فَأَعِينُونِي بِقُوَّةٍ أَجْعَل بَيْنكُمْ وَبَيْنهمْ رَدْمًا أي انهم تحت الارض وبما اننا نرى الاطباق الفضائيه تاتي فاظن ان ياجوج وماجوج يقومون باستطلاعات علينا باطباقهم قبل خروجهم علينا


عيوني 000

غير معرف

يقول...

وايضا اغلب تلك المخلوقات بعد ان ترتطم مركبتهم بالارض ويصابو نرى اعضائهم تنزف دم دليل انهم من جنس الثاني من بني ادم


عيوني000

غير معرف

يقول...

اخي الغير معرف :
المخلوقات الفضائيه ليسو هم يأجوج ومأجوج , لانهم وبكل بساطه لن يخرجوا الا في اخر الزمان وبالتحديد في زمن خروج سيدنا عيسى عليه السلام
والدليل على ذلك :
جاء في حديث النواس بن سمعان رضي الله عنه وفيه (اذ اوحى الله تعالى الى عيسى اني قد اخرجت عبادا لي لا يدان لاحد بقتالهم فحرز عبادي الى الطور , ثم يبعث الله يأجوج مأجوج ...الخ الحديث
ثم قولك عن دماء المخلوقات الفضائيه لونه احمر , من من قال لك انه وجد مخلوق فضائي ؟هل رأيت انت صوره لمخلوق فضائي ؟ حتى وكاله ناسا انكرت وجود هذه الجثث ؟كلها حكايات لا صحه لها
صدى الذكرى






صدى الذكرى

غير معرف

يقول...

الاخ الغير معرف
المخلوقات الفضائيه ليسو هم يأجوج ومأجوج لانهم لن يخرجوا الا في اخر الزمان وتحديدا بعد خروج سيدنا عيسى عليه السلام , والدليل على ذلك
عن النواس بن سمعان رضي الله عنه وفيه ( اذ اوحى الله لعيسى اني اخرجت عبادا لي لا يدان لاحد بقتالهم فحرز عبادي الى الطور , ثم يبعث الله يأجوج ومأجوج ....الخ الحديث ,
اما عن قولك عن المخلوقات الفضائيه (اغلب تلك المخلوقات بعد ان ترتطم مركبتهم بالارض ويصابوا نرى اعضاءهم تنزف دم )
اخي متى رأيت صوره لمخلوق فضائي ؟هل رأيت مركبه فضائيه ؟ جميع الصور اثبتت وكاله ناسا كذبها واكدت انها مزيفه ؟ ثم حتى الحيوانات تنزف دم هل هو دليل انهم من نسل ادم ؟
ليس علينا تصديق كل ما يكتب
صدى الذكرى

غير معرف

يقول...

عزيزتي انا لقبي عيوني000
ولكن مامعنى الادله التي ذكرتها بالاعلى ادله قاطعه ولا اشك ابدا بان الرسول لم يخبرنا بهم فمعنى اناس ينزلون علينا ليس بالامر السهل واما الحديث الذي ذكرتي عزيزتي فما يدرينا لعله اخر الزمان حتى تخرج واعرف ايضا انها تخرج بعد الدجال ولكن لا ينفي ذلك انها لا تخرج الان للاستكشاف لانهم من شده قوتهم يأوي عيسى بالمؤمنين الي جبل الطور ولا يحاربوهم ولا ينفي انهم يخرجون للاستطلاع للاستعداد لحربهم بعد الدجال وفي الحديث كلمه (قد ) اي انه قد اخرجهم من قبل 000
اي قبل ان يعلم عيسي بالامر الا بعد ان اوحى اليه اي بعد ان يخرجوا
فَبَيْنَمَا هُوَ كَذَلِكَ إِذْ أَوْحَى اللَّهُ إِلَى عِيسَى إِنِّى (قَدْ)أَخْرَجْتُ عِبَادًا لِي لاَ يَدَانِ لأَحَدٍ بِقِتَالِهِمْ فَحَرِّزْ عِبَادِى إِلَى الطُّورِ. ) صحيح مسلم



عيوني 000

غير معرف

يقول...

واما قولك ان الصور بان ناسا كذبت الخبر فلا اعلم غير اني رايت برنامجا في التلفزيون يتكلم عنها وكان في البرنامج عالِم!!! يتكلم عن عن مركباتهم واصاباتهم وطريقة وصولهم الينا فلا اعلم اذا كان ما يقوله صحيح ام لاء



عيوني000

غير معرف

يقول...

اخي الفاضل : عيوني
الصور التي تتحدث عنها موجوده هنا في هذا الموقع وقد صنفت على انها(ادله مزيفه) ,
اما ماتقول عنهم انهم مخلوقات فضائيه فقد ذكر بعض علماءالمسلمين انهم جن مسخرون من قبل المسيح الدجال يخرجون من مثلث برمودا وليس من الفضاء الخارجي يخرجون للاستكشاف حتى يمهدوا لخروج الدجال
والله اعلم
صدى الذكرى

غير معرف

يقول...

ولكن لادليل من السنه ان الدجال له اعوان من الجن ياتو لان الدجال يدعي علم الغيب وارسال الاعوان ينفي للناس الذين عرفوا اعوانه من الجن علمه بالغيب لأنه يعلم علامات خروجه
ويريد بان يقول ل بانه يملك علما ومعرفة بما هو قادم
ولايمكن أن يفتن الناس بشخصا جاهلا بالامور المحيطة به
ولأنه من شخصيته التكبر وادعاء للمعرفة وحب الوصول للالوهية فذلك يتنافى مع ارسال اعوان ومن خصائص نبينا أنه بين لنا في أمر الدجال ما لم يبينه احد من الانبياء لقومهم لشده فتنته ولو كان من بين العلامات جن على طبق طائر من اعوانه لاخبرنا لان فتنته عظيمه لدرجه انه قال انه اعور وان ربكم ليس باعور
واظن ان الرسول وصف لنا بدقه متناهيه مراحل ظهور الدجال وكأننا عايشنا تلك اللحظات ولم يذكر لنا بأن الدجال يرسل اعوانه للبشر ليستطلعوا له ولو كان كذلك لحذرن من استطلاع اعوانه ثم
ان الرسول شك بابن صياد ولم تكن هناك علامات سوى انه اعور وعنده بعض من السحر !!
ثم اذا كانت تلك المخلوقات جن فلماذا لم تخرج في القرون التي قبلنا وقبل الرسول بتلك المركبات واكتفت بالظهور للناس باجساد دون مركبات !!!
ثم من غير المنطقي ان تتطور الان وتركب مركبات وهي تستطيع الطيران بدونهاثم ان ياجوج وماجوج هم من جنس بني ادم لايستطيعون الطيران الا بمركبه
ثم انني قلت لك ان تلك المخلوقات الفضائيه اظنها من نفس الارض وليس من الفضاء الخارجي !!! وهي اقرب ان تكون لياجوج وماجوج لانه استطلاع لحرب واما الدجال فلا يحتاج لاستطلاع لانه خارج لفتنه اي ان الامر بيده
اسفه لاطالتي ولكن لاوضح لك لماذا اظنها ياجوج وماجوج



اختك عيوني 0000

غير معرف

يقول...

اختي الفاضله : عيوني
ارجو المعذره على مناداتك باخي فلم اعرف انك انثى , لقد قلتي ان الدجال لن يستعين بالجن , حسنا اليك هذا الحديث "ان من فتنه الدجال ان يقول للاعرابي ارأيت ان بعثت امك وابيك اتشهد اني ربك ؟ (امه وابيه اموات ) فيقول الاعرابي نعم , فيتمثل له شيطانان في صوره امه وابيه فيقولان :يابني اتبعه فأنه ربك ) اخرجه ابن ماجه
لااعتقد ان الشياطين هنا من الانس لان الانس كما تعلمين لا يمكنهم التحول الى اي صوره , اما الجن فليس كل الجن يطيرون بل هناك فئه منهم تسمى الجن الطيار والجن انواع ومذكورون في القران
تحياتي لك
صدى الذكرى

غير معرف

يقول...

اخي كمال غزال
ارجو مسح اول تعليق مكرر لي اضن ان جهازي به عطب فانا عندما اكتب مشاركه لا اراها لذلك اعيد كتابتها ثم اجدها بعد فتره موجوده
صدى الذكرى

غير معرف

يقول...

اعرف عزيزتي اعرف ان الدجال يستخدم الجن والشياطين لاثبات الوهيته فيما بعد فيتمثلون للناس ولكن كما قلت فانه لايرسل احد من الجن للاستطلاع قبل خروجه لان ذلك سيشكك بالوهيته
ارايت !!!
ان الرسول اخبرنا بانه اثناء الفتنه يستخدم الدجال الجن لايهام الناس ولم يخبرنا بانه قبل ان ياتي الدجال سيستطلعون علينا وانا اؤكد لك لو انه يرسل اعوان من الجن لاخبرنا بذلك مثل ما اخبرنا باستخدام الجن اثناء الفتنه ارجو ان يكون قصدي وصل اليك فكيف لجن يطير من نفسه بدون شي ان يجهز مركبات ليستطلع علينا من اجل الدجال !!!! اقرائي ردي بالاعلى وتمعني بكلامي وقيسي عليه الواقع


عيوني 000

Cool يقول...

سبحان الله
أحداث أقرأها للمرة الأولى :)
ولكن ماحدث بالأردن شيء مخيف ولا يجب على صحيفة أو مجله فعل مثل هذا.

Alhomairaa Albasha يقول...

معلومات جميلة جدا شكرا

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .