2 يونيو، 2009

التنويم المغناطيسي (الإيحائي)

معظمنا سمع عن التنويم المغناطيسي Hypnosis والكثير منا ربط تلك الكلمة بممارسات السحر الأسود أو إمتلاك قدرات خارقة أو استخدامه لغرض إيذاء الناس الأبرياء وربما تعود تلك الأفكار إلى التأثر بالأفلام والراوايات في الماضي.

وعلى الرغم من قدم ممارسته إلا أنه ما يزال يشكل لغزاً من خفايا العقل البشري ، فما هي حقيقة التنويم المغناطيسي ؟ في الواقع لا يعلم الأطباء النفسانيون ماهية التنويم المغناطيسي بالضبط، ولكن الغالبية العظمى منهم يتفقون على أن التنويم المغناطيسي هو حالة إنتقال أو حالة أخرى تختلف حالة الوعي (إقرأ عن حالة الوعي المغايرة)  ولعل من أهم خصائص تلك الحالة هي تركيز الإنتباه بشدة و الإنفتاح المتزايد على الإيحاءات والتلميحات التي يعطيها من يقوم بالتنويم المغناطيسي.

ويعرف التنويم المغناطيسي أيضاً على أنه حالة ذهنية (نظرية تتعلق بحالة) أو جملة من المسالك والمعتقدات (نظرية لا تتعلق بحالة) يجري تكوينها من خلال ممارسة تعرف بـ "الحث التنويمي" والذي يتكون عادة من سلسلة من التعليمات التمهيدية والتلميحات الموحية وقد تكون هذه التلميحات منقولة من قبل الشخص المنوم أو تكون متحكم بها ذاتياً (الإيحاء الذاتي أو التلقائي) ويشار إلى استخدام التنويم المغناطيسي لأغراض علاجية بمصطلح المعالجة التنويمية الإيحائية Hypnotherapy.

نبذة تاريخية 
جيمس برايد : رائد التنويم المغناطيسييعتبر التنويم المغناطيسي أو الإيحائي من أقدم طرق المعالجة النفسية عبر التاريخ ، فالعائلة الملكية في مصر الفرعونية استخدمته لمعالجة حالات الإكتئاب الناتجة عن الأمراض وكان للمعالجين سمعة ومكانة كبيرة في مصر القديمة لأنهم كانوا يدعون إمتلاكهم لقوى خارقة تساعد في شفاء الناس من خلال الإيحاء. كما لعب التنويم المغناطيسي دوراً هاماً لدى الهندوس القدامى حيث كانوا يكرسون نوعاً من المعابد تسمى بمعابد التنويم لهدف معالجة الأمراض التي لم تنجح فيها طرق الشفاء التقليدية آنذاك واكتشف علماء الآثار كتاباً قديماً بعنوان "قانون مانو" الذي أورد ثلاث مستويات مختلفة من التنويم المغناطيسي وهي: النوم في حالة النشوة و النوم العميق والمشي خلال النوم .وحسب ما هو معلوم لم يتعرف الغرب إلى التنويم المغناطيسي إلا بعد الدكتور فرانز ميسمر في الذي عاش في القرن الثامن عشر (1734 - 1815) وهو فيزيائي نمساوي ، قام الدكتور ميسمر في التحقيق في تلك الظاهرة التي دعيت باسمه الميسمرية وما زالت تلك الكلمة تستخدم لحد الآن. لكن كلمة التنويم المغناطيسي Hypnosis لم تظهر إلا بعد أن صاغها جيمس برايد وهو جراح اسكتلندي، قدم برايد نظرية مفادها أن الإستمرار في التحديق في جسم متحرك أو ثابت لفترة من الزمن ستؤدي بدخول الشخص إلى حالة من اللاوعي وهذه الحالة لا تعتبر نوماً وإنما حالة تفصل بين الوعي واللاوعي وبعد ذلك الإكتشاف وصف جيمس برايد على أنه "رائد التنويم المغناطيسي".

حقائق عن التنويم المغناطيسي
- التنويم المغناطيسي ليس له في الحقيقة أية علاقة بالنوم أو في المغناطيس.
- يصبح صوت المنوم هو المسيطر الوحيد على شعور ووعي النائم ايحائيا.
- يخفض المنوم صوته شيئا فشيئا حتى لا يكاد يسمع ثم يكرر عبارات مهمة تحوي كلمات مثل: نائم- حالم- مسترخ، ثم يبدأ في ادخال صور تتولى عملية تعميق التنويم.
- مثال لحالة بسيطة وشائعة للتنويم المغناطيسي: نقوم بتنويم شخص ما مغناطيسياً ونوحي له ان الماء الذي سيرتشفه سيكون ممتلئاً بالفلفل بعدها نوقظه من النوم سيبصق الشخص حينئذٍ باشمئزاز ولن يكون بمقدور أي إنسان في العالم أن يبعد عن ذهنه هذه الفكرة وبغية انتزاعها منه يتوجب تنويمه مجدداً.
- الشخص الواقع تحت التنويم المغناطيسي لا يقوم باي عمل لا يريده حيث لا يمكن اجباره على القيام باعمال لا يرغب بها.
- اثناء عمليه التنويم ان الشخص يبقى مفتوح العينين وانه يستوعب جميع ما يدور حوله ولكنه لا يستطيع الاجابه الا على الشخص القائم بعمليه التنويم المغناطيسي.
- من يقوم بالتنويم المغناطيسي عليه أن يكون على دراية وخبرة كافية وأن تتصف شخصيته بالوقار والاحترام والمحبة حتى يستطيع أن يهيمن على الآخرين بما يمتلك من قوة الشخصية والارادة.

الإغماء التخشبي Catalepsy
هو مصطلح يستخدمه الأشخاص الذين يقومون بجلسات التنويم الإيحائي للإشارة إلى الحالة التي يجعلون فيها ذراع أو ساق الشخص الخاضع للتنويم صلبة أو متخشبة ، وهناك مصطلح "تخشب الذراع"وهو إختبار غالباً ما يقوم به المنوم قبل أن يدخل الشخص موضوع الإختبار في حالة الغشية التامة.



هل ينجح التنويم المغناطيسي على أي شخص؟
لا يمكن إجراء التنويم المغناطيسي على أي شخص ، فقد وجدت الدراسات أن حوالي 10% من الناس لا يستجيبون إلى أية محاولة للتنويم المغناطيسي، ونسبة تتراوح بين 5 إلى 10% يدخلون في حالة عميقة من التنويم المغناطيسي، ففي عام 1970 وجد الباحث النفساني إرنست هيلغارد أن الأشخاص الأكثر تأثراً بالتنويم المغناطيسي هم الواثقون من أنفسهم والمنفتحون ذهنياً والموضوعيون فهم قادرون على الدخول في تجارب تخيلية، كما وجد هيلغارد أن الأشخاص الذين يستجيبون للأوامر خلال جلسات التنويم المغناطيسي هم من الذين عاشوا طفولة قاسية ولقوا عقاباً لذلك يميلون إلى العيش في الخيال ليبتعدوا عن ظروف حياتهم الصعبة في الماضي وبالتالي يمثلون أفضل موضوع لدراسة تلك الظاهرة.

هل يمكن الوثوق بإفادة الشاهد الذي جرى تنويمه مغناطيسياً ؟
ما زال استخدام التنويم المغناطيسي يثير جدلاً يتعلق بمدى صدق التفاصيل التي يرويها الشاهد أو الضحية خلال جلسة التنويم المغناطيسي، يقول الدكتور أورني وهو بروفسور في علم النفس من جامعة بنسلفانيا في الولايات المتحدة الأمريكية: "الزعم بأن استخدام التنويم المغناطيسي كاف لاسترجاع الكثير من تفاصيل الذكريات المخبأة ما زال أمراً مشكوكاً فيه إلى حد بعيد". وفي إحدى القضايا حذر الدكتور أورني من قبول شهادة شخص قبل بدء جلسة المحاكمة لأن الشرطة أجرت له عدداً من جلسات التنويم المغناطيسي، لأن بعض الخبراء يعتقدون أن تلك الجلسات تساهم أيضاً في غرس ذكريات جديدة لم تكن موجودة أصلاً في عقل الشخص قبل تنويمه وهي ناتجة أصلاً عن إيحاءات من قام بتنويمه وبناء على ذلك لا يعتبر التنويم المغناطيسي وسيلة موثوق بها في المحاكم أو للوصول إلى الحقيقة الكاملة لما حدث بالفعل.

التنويم المغناطيسي والإختطاف من قبل المخلوقات الفضائية
استخدم التنويم المغناطيسي أيضاً لمعرفة تفاصيل حالات الإختطاف أو الإغتصاب التي حدثت لبعض الأشخاص، ولعل أشهر حادثة كانت بارني هيل وزوجته اللذان صرحا خلال جلسات التنويم المغناطيسي عن اختطافهما من قبل مخلوقات غريبة عندما كانا في رحلة في سيارة ، فوصفا المركبة الفضائية التي نقلا إليها وتفاصيل تلك المخلوقات حيث أفاد بارني أن المخلوقات أخذت عينة من سائله المنوي وزوجته تعرضت لأداة إسطوانية كانت موضوعة على سرتها ، ولكن بعض علماء النفس يفسرون ذلك على أنه تأثر بما قرآه من راوايات خيالية ظهرت في العقل اللاواعي خلال جلسات التنويم فهم لا يعولون كثيراً على تلك التفاصيل التي أدليا بها خلال جلسات التنويم المغناطيسي.



التنويم المغناطيسي كعلاج Hypnotherapy
حاليا يستخدم القليل من الاطباء وخاصة النفسيين التنويم المغناطيسي لعلاج مشاكل الاعصاب والارق والصداع وادمان الكحول او المخدرات حيث يشترطون وجود احد اقارب او اصدقاء الشخص معه. كما يستخدم التنويم المغناطيسي أيضاً من أجل للتخلص من التدخين والكحولية والتثبيط الجنسي والخوف والشعور بالدونية ومن بعض الآلام النفسية والجسدية. وتقوم هذه الطريقة على خلق صورة عن الذات تندمج تدريجياً مع الشخصية بحيث يصبح الإنسان ما يريد أو ما يفكر فيه. و يهتم بعض الأطباء الأميركيين منذ بعض الوقت بالتنويم المغناطيسي الذاتي وهي تقنية مشتقة من الإيحاء الذاتي تساعد بشكل جاد على صقل الشخصية والتحرُّر من بعض العادات السيئة واكتساب أخرى أكثر ملائمة.


شاهد الفيديو
التحديق لمدة 45 ثانية سيدخلك في حالة التنويم المغناطيسي حسب ما يزعم الفيديو التالي: 

تحذير : يمكن للتنويم المغناطيسي أن يكون خطراً خصوصاً إن جرت ممارسته من قبل شخص لا تتوفر فيه الخبرة الكافية ، لذلك لا تقوم بإجرائه على نفسك أو أشخاص آخرين دون أن تتعلم المزيد عنه وعلى يد خبير.

المصادر
- Amazines
- Jiskha Homework Help - By David A. Gershaw
- Zaven Online
- The New York Times

إقرأ أيضاً ...
- إستحضار ذكريات الحياة الماضية
- حالة الوعي المغايرة ASC
- إكتشاف مناطق ما وراء الوعي في الدماغ
الذاكرة الوهمية

43 تعليقات:

The Forsaken

يقول...

مواضيع اللي تخص التنويم المغناطيسي دائما تثيرني بطريقة غريبة! P:

بصراحة لقد عثرت على هذا الموقع بالصدفة منذ أسبوع تقريبا ومن ذلك اللحين أصبحت مدمنا!
أشكرك على المواضيع الرهيبة!

في أمان الله

yara yoya

يقول...

لقد استخدم فرويد التنويم المغناطيسي لعلاج احدي مرضاتة واسمها انا فرويد كانت تعني من حالة قرف من شرب المياة ولم تكن تعلم السبب قام فرويد بعمل جلسة تنويم مغناطيسي لها وهنا علم انها وهي طفلة كانت تشرب من احدي جداول المياة واذا بكلب جرب وشكلة مقرف شرب معها من نفس الجدول او البحيرة التي كانت تشرب منها ومن هنا ربتط بين المياة وهذا الكلب الجربوهذا يدل علي ان التنويم المغنطيسي يعتبر اداة او لنقل وسيلة جيدة للعلاج النفسي بس علي يد متخصص دارس واعي امين ليكن هذا التنويم مجدي.وشكرا

غير معرف

يقول...

رائع!

شكر لك

غير معرف

يقول...

شكرا لكن الفيديوا لم ينومني مغناطيسيا لكن هل من الممكن ان تضعوا طريقة لدلك

غير معرف

يقول...

هل هناك طرق لتعلم التنويم المغناطيسي ونرجوا ذكر بعض اسماء المتخصصين العرب في هذا المجال ويفضل المصريين

غير معرف

يقول...

لعله يستعمل لكثير من القادة العرب ليظلوا في تبعية للغربيين...

خالد يقول...

يناس تكفون ابي اتعلم ع النويم المغناطيسي samooee_66@hotmail .com الي يقدر يفدني هاذا بريدي

غير معرف

يقول...

الإسم : خالد
ينطبق إلا على المرضى العقليين

al_raed7 يقول...

ممكن تشرحون طرق التنويم المغناطيسي

غير معرف

يقول...

شكرا
لكن الفيديوا معملش حاجه
ممكن طريقه لتعليم التنويم

غير معرف

يقول...

شكرآ لكِ ..!!

غير معرف

يقول...

wonderfull

غير معرف

يقول...

اشكركم على هده المواضع الشيقة

محمد

يقول...

شى جميل بصراحة بس انا مش باؤؤمن بالحاجات دى

الاقصراوى

يقول...

انا بصراحة مش بشكركم على الموضوع بس انا بشكركم على الموقع الفريد

غير معرف

يقول...

الموضوع شيق شكرا عليه

غير معرف

يقول...

بصراحة شاهدت الكثير من الافلام يتم فيها التنويم المغناطيسي وانا بصراحة اصدق هذه الحالة مع العلم اني فيزياوي والمفروض لا اصدق هكذا اشياء لانه لا يوجد لها تفيسر

غير معرف

يقول...

انا حللت اكثر من حاله الان واحده من الحالات اعجبتني ..سريع باتخاذ القرارات منفعل لايفكر في مايقول بس حريص جدا على موضوع العرب والغربيين كما يصفهم ننسي انه في موقع ماوراء الطبيعه
اخي الكريم اين عقلك الذي يصدر هذا الكلام على حكام العرب وماذا فعلت انت لكي تحسن وضع العرب او وضعك انت لماذا لاتفعل ياهتلر العرب افعل وانضر ماذا ستجد امامك ستجد وبكل قوه عقول متفتحه تعرف كيف تقنعك بالعدول عن افكارك ومعتقدتاك وعقيدتك ودينك اتعرف من هم ؟


اليهود ..

{انا} احب و{اقتل } من اجل {العرب } ان اعيش

افهم يافهيم

غير معرف

يقول...

الشيخ سالم القطيبي من سلطنة عُمان منوم مغناطيسي اكثر من ممتاز وهو ايضآ يعلم التنويم المغناطيسي ويعلم تفسير الاحلام وعالم في الروحانيات عالجني من مرض عمره 20 سنه بجلسة تنويم مغناطيسي كان عندي رهاب اجتماعي وخوف وقلق وتردد وعدم الثقه بالنفس والله العظيم من جلسه وحده غير حياتي رغم ان عمري الحين 49 ادخلوا موقعه وشوفوا قدراته وإمكانياته .
www.shefaey.com
وعنده مواقع كثيره بس اكتبوا الشيخ سالم القطيبي في جوجل وراح تحصلوا بقية مواقعه .
انا معجب بهذا الموقع .

غير معرف

يقول...

انا مازلت لااصدق هذا الموضوع

غير معرف

يقول...

شكرا

ابتسام

يقول...

يقال ان المنوم مغناطيسيا يتذكر كل تفاصيل الماضى البعيييد --- لم اجد اشارة لهذا المعنى فى موضوعكم ترى اهى نوع من المبالغة؟؟؟

ابتسام

يقول...

يقال ان الشخص الذي يتم تنويمه مغناطيسيا يتذكر كل تفاضيل الماضي البعيد
ام ذاك شئ من المبالغه

غير معرف

يقول...

good

عبدالرحمن جسار

يقول...

موضوع جميل شكرا لك...

وحبيت اتكلم عن موضوع الفديو هو يقول ركز بالشكل لمدة 45 ثانية وبعد كذا طالع بالغرفة صحيح لمن تطالع لمكان ثاني بتحصل تغيرات بالنظر وتشوفي الاشياء كانها تتحرك لكن هذا مو من التنويم المغناطيسي هذا لاننا ركزنا نظرنا بشي يتغير على ايقاع واحد والعين تعودت على هالشي فلمن تصرف النظر فجاة بتحصل العين مازالت على هالايقاع فبتشوف الاختلاف الحاصل.....
>>هذا الكلام ما يمثل الا نظرتي وشكرا *_^

غير معرف

يقول...

هناك تنويم مغناطسيسي اصطناعي و تنويم مغناطسيسي طبيعي ..فالتنويم المغناطيسي الاصطناعي مثل الذي يمارسه الاعلام من أجل نشر فكرة ما أو طمس فكرة ما و هذا النوع من التنويم يمكن الخروج منه بعد التفطن اليه و هو ممكن التفطن اليه خصوصا عند النقاد و المستعملين لعقولهم ..لكن هذا التنويم يجد في عامة الناس خاصة غير المثقفين ارض خصبة لزرع اي فكر او اي اتجاه عقلي او سلوكي ..اما التنويم المغناطسيسي الطبيعي فهذا هو الاشكالية الكبرى و لا اظن احدا - باسثناء البعض - يتفطن اليه بله ان يخرج منه ..فحتى الذين تفطنوا له لا يستطعون الخروج منه...مثال ..لو أخبرت أي شخص في الكرة الارضية عن مذاق العسل سيقول لك بكل سهولة انه حلو ..و هو في الحقيقة مر - قد يعارض احدهم لكن كما قلت هذا نتيجة التنويم المغناطسيسي الطبيعي - فلما اعتاد الناس تذوق السكر و الحلويات فمن الطبيعي ان يخضع العسل لذوق الناس ..فلوا تصورنا شخص جاء من كوكب غير الارض حيث هناك يأكلون اطعمة لها مذاق معين فانه لو ذاق العسل لاول مرة فسيقول انه مر و ليس حلو ..صدق او لا تصدق .

غير معرف

يقول...

ياريت تكتبوا عن التنويم الذاتي

غير معرف

يقول...

لم تفلح معي

غير معرف

يقول...

لم تفلح معي

عبدالرحمن طلي

يقول...

منذ زمن بعيد وجيل وراء جيل يعانى التنويم المغنطيسى ازمةالاعتراف بة كعلم لةاصولة وخصوصياتة وطرقةالعملية والعلميةوكانو ينسبون ما يحدث من ظواهر الى السحر والشياطين والقوة الخفية السوداء الى ان ظهر العالم الدكتور انطون مسمر الذى ولد على ضفاف نهرالرين فى قرية شتين عام1734 حتى عام1775 اعلان مسمر نظريته اتي تشمي بالمغنطسيه الحيوانيه وهنا تردد عليه المرضي واحدث ضجه عالميه في نجاحه كما حدثت تلك الضجه عند اعتزاله هذا العمل:هذه مجرد بدايه....انتظروني

غير معرف

يقول...

بارك الله فيكم على هذه المعلومات

غير معرف

يقول...

انا ضد كل هذه الكلمات

غير معرف

يقول...

تنويم مغناطيسي ------ لماذا لم تستخدمه امريكا في حربها مع القاعدة اذن

الموضوع كله هو ايحاء للضحية الساذجة القليلة العقل احيانا بان القوة والسلطان علي الاشخاص هي للجاني اي الذي يمارس التنويم


كما يري بعض الاطفال ابيه بانه اقوي شخص بالعالم او انه اعقل شخص بالعالم

او انه افضل شخص بالعالم اذا سيطر عليه في مرحلة مبكرة في حياته بصورة مستبدة سلطوية

غير معرف

يقول...

أن كل ما قرأتة في هذهي الصفحات هو عبارة عن مزج ثلأثة محاور مع بعصها توادي الي نتيجة واحدة وهي النوم ...ولكن !!!علينا ان ندخل فياه جمعا" وبسلوب فردي ...1-الجسم ...2 الحركة ..3 اللفة ...؟؟؟السؤال ..1--علقة الجسم باللغة كيف تتم على كل الأجسام بمختلف لغاتهم أم بشرط نين المنوم ..والمتنوم ..2 هل يستطيع النايم ان يرفض أوامر النوم في حالة ارتكاب الأخطاؤ منة أم!!!3 الأحسام المسيطر عليها يعد العلأج هل تعرف بالذي قد صاار أثنالء العلأج وجلسات العلأج يعد العلأج وعند ممارسته أم!!ّ!أما موضوع أستخدام العقاقير فذلك موضوع اخر سوف نكتب عنة في ما بعد ان شاء اللة!!!(جمال الظل)

غير معرف

يقول...

باخي انا عندي مشكلة انا بعد المرات احس انو الزمان ينعاد علي يعني قلت كلام اليوم التالي اقول نفس الكلام اقول مو هذا الكلام قلتو من قبل

غير معرف

يقول...

انا شاهدت بعض حالات يسمونها تنويم مغناطيسي للدلالة على السرقات او بعض اماكن الخطف او الجريمة حيث ينومون طفل او شاب عمرة اقل من 20 سنة وتحت المنوم يروي تفاصيل كثيرة وكانه يرى فلم حقيقي والعجيب ان المنوم يتذكر كل شي بعد تنبيهه , هل هذا سحر او تنويم مغناطيسي . اجابة من مختص رجاءا

غير معرف

يقول...

خرابيط وضحك علي العقول

غير معرف

يقول...

التنوويم المغناطيسي له فوائد كثيرة فهو ينضف الماضي وينضم الحاضر ويبني المستقبل

غير معرف

يقول...

انا اريد ان أتذكر حياتي سابقة بتنويم مغناطيسي و في بيتي و لحالي بدون اي خبير نفساني او اي شيء بلييييز ساعدوني

نسرين يقول...

لقد شاهدت هدا الفيديو وقد ادخلني في حالة نوم وشكرا

نسرين يقول...

لقد شاهدت الفيديو لتو

Unknown يقول...

نجح معي التنويم لأكثر من 100 شخص
كانت التجربه مثيرة عندما ترى النتائج على الأشخاص المنومين
لكن بعد البحث عن سر دخول في الحالة لم أجد اجابة مقنعة من الممارسين لهاذا التنويم
في المقال حقائق شاهدتها
لكن السر لا يزال غامض
لكن الملاحظ أن النائم حتى يدخل في الحالة :
لابد أن يكون مستسلم في بداية احساسه بإنعدام الرؤية (الضبابية)
وتكون أنت محل ثقه حتى يسلمك زمام خياله لتقود أفكار وإقتراحات توحيها اليه
وبعد انتها الجلسة ببساطه تقول انت سوف تستيقض بعد العد لأي رقم وتتم الإفاقه
وكأنها غفوه خفيفه
هناك استفهامات كثير لدي عقلي يقول ان الموضوع له علاقة بالسيطرة على القرين وتحفيزه
والله اعلم

غير معرف

يقول...

لا يمكن للتنويم المغناطيسي ان ياثر على الشخص الذي لا يامن بالمطلب اي انه لا يامن ويصدق انه سيدخل في حالة من التنويم لمغناطيسي بعد ان يقوم بجلسة تنويم

انا لست متاكدة 100بال100
ولكن هذا منطقي حيث انك اذا اردت القيام بشيء ستاديه بشكل احسن من ان تاديه دون ارادتك المر يشبة الايمان بالمطلب

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.