21 يناير 2009

Textual description of firstImageUrl

تجارب واقعية: رسائل تحذير غامضة !

ترويها فتاة سعودية
عشت عدداً من الأحداث الغريبة التي أريد أن أرويها لكم ولم أستطع تفسيرها واحترت بمصدرها فهل هي تأثير من الأشباح أو الجن أو حاسة سادسة ؟

الحادثة الأولى
كان عمري حينها 15 سنة ، كنت جالسة لوحدي على الأريكة وقت العصر وأشعر بالضجر ووجهي كان بمواجهة الجدار وفجأة سمعت مواء هرة فلم أكترث وبعدها سمعت طرقات على الباب الذي كان مفتوحاً أصلاً فالتفت فما رأيت أحداً خلف الباب و رجعت لمكاني فعاد صوت الطرقات مجدداً ، فربطت بين سماعي لطرقات الباب و مواء الهرة وأسرعت لأعرف مصدر مواء الهرة فلما وصلت وجدت هرة صغيرة متأذية بسعفة من النخيل في جسدها وبسبب خوفي من لمس الحيوانات ناديت أخي لينقذها.



الحادثة الثانية
في أحد الليالي و فيما كنت وأختي نستعد للنوم في بيت جدتي في المغرب حيث كنا نفترش الأرض ونستمع للأغاني الصادرة من المسجل بجانبنا (يا ويلنا إن علمت جدتنا) وكانت فوق رؤوسنا بالضبط ثريا مزينة بأصناف من قطع الكريستال الكبيرة والصغيرة لكنها غير مضاءة ، راودني حينها إحساس شديد بالخوف، وفي الظلام سمعت أحد اً يهمس في أذني كلاماً غير مفهوم مثل همهمات فقلت لأختي لنقوم ونشوف وقلت لها : أكيد هي جدتي، فقالت: مستحيل لأنها نائمة، فقلت لها: لنتأكد من الأمر وفعلاً لم يكن هناك أحد غير جدتي التي كانت تغط في نومها. وعند رجوعنا لمكاننا بعد حوالي دقيقة ونصف سمعنا دوياً في الغرفة فقمت بإنارة الأضواء وشاهدنا الثريا على الأرض في مكاني الذي كنت جالسة فيه بالضبط وكنا واقفين على بعد أربع خطوات فقط من مكان سقوط الثريا ! فلو تحركنا فقط قبل دقيقة لسقطت الثريا فوقي تماماً وتكسر جسمي، على حال علمتني تلك الحادثة أن لا أخاف.

الحادثة الثالثة
كنت في البيت وكان الوقت حينها بعد العشاء فسيطر علي إحساس غير مريح ومخيف على الرغم من أن الخوف ليس من طبعي ولا يراودني إلا في حالات قليلة، حينها قلت لأبي وأمي أن يناموا في غرفتي وفعلاً فعلوا وعندما صحينا فجراً وجدنا زجاج سيارتنا محطم ومسروق ما في داخلها.

ترويها فتاة سعودية
تعليق 
قد يمتلك بعض الأشخاص الاحساس بالخطر قبل وقوعه على شكل رسائل غامضة مجهولة المصدر ولكن يبقى السؤال هنا: من أرسل لها تلك الرسائل ؟ ونعلم أن كل شيئ بقدرة الله تعالى وتقديره ولكن قد يكون أحد الصالحين من الجن يقوم بتحذيرها أو ملاك ! والله أعلم.


شاركنا تجربتك
 إذا عشت تجربة تعتقد أنها غريبة فعلاً ويصعب تفسيرها ،يمكنك ملئ النموذج وإرساله هـنـا

12 تعليقات:

غير معرف

يقول...

يحدث بأمر الله عزوجل رحمة بعبادة

هوبه

يقول...

سبحان الله...تحدث كثيرا..ان الانسان عليه حفظه والله اعلم

كانت تحدث لي اشياء مثل هذا لمصلحتى...كانت تنتابنى حالات من الكسل الشديد في المذاكره_ اعتقدت انها كانت من عين حاسد_ الحمد لله لتفوقي....فكنت اشعر ان تكاسلت ونمت علي المكتب او علي السرير وتركت المذاكره بنفخ هواء في وجهي حتى افوق او من يرفع قدمي ودفعها بقوه ومثل هذا

غير معرف

يقول...

السلام عليكم
هذه اشارة من الله سبحانه وتعالى يرسله للمؤمنين الصالحين وخاصه الانسان اللمتزم بتلاوة ايات الله واداء الصلاة_الذي يؤدي واجباته تجاه الله كامله.. اني كنت اتنبئا قبل وقوع كل حادثه لدينا لكن كثرة الهموم وتشويش العقل بمشاكل الحياة تتقلص هذه الحاسه
نور_ العراق

غير معرف

يقول...

انا ارى ان هذة مجرد تغاريف بنسبة الى الاشباح فانا مسلمة!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

غير معرف

يقول...

سلام عليكم
كل مايحدث من حولنا هو مجرد صدفه او احساس داخلي
وهو الخوف من شي سيحدث واجتناب الشي هاذا من الخطر
والله اعلم

غير معرف

يقول...

السلام عليكم
اسمي ايمن وانا اتعاطف مع هكذا قصص وفي الحقيقة اسركم اخواني اخواتي القراء انني احيانآ اتمتع بقدرة شعورية لشخص واحد هوة الاقرب الوحيد الى احساسي وعقلي وقلبي ولذلك فاني احيانا ممكن ان اعلم ودون سابق انذار انه مريض او في حالة غير مريحة من دون اي اشارة من قبله وهذا الشي لطالما افرحني وافرحه ايضآ لكنه يحريني احيانآ هذا امر اما الثاني فانني احيانا وعندما انجز كل مهامي وواجباتي شبه اليومية العملية والعلمية والعائلية والدينية يراودني شعور بالخوف وكانه سيحصل شيء عظيم وليس خوف من شخص معين او حادثة بحد ذاتها ..اتمنى ان اقرا منكم اي تعليق يفسر مثل هذا الحدس شاكرآ قرائتكم سطوري .."اقبلوا شكري المتواضع "

زهرة _ مصر

يقول...

انا اصدق تجربتك لان امى دائما تحلم باشياء قبل حدوثها .. وتنبأت عدة مرات باشياء قبل حدوثها رأتها فى منامها ... فسبحان الله العظيم

غير معرف

يقول...

سبحان اللَّــ ̯͡ـــــہ العظيم

غيوم يقول...

قال تعالى : إن كل نفسآ لما عليها حافظ -

هؤلاء حفظه يحفظونك

عبدالله الحاتمي يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاه والسلام على اشرف الانبياء والمرسـلينَ

بالنسبة لما حصـل للاخت الفاضلة ، احيانا

يضايق الجن الانس مضايقة شديدة ربما لانهم لم يستطيعو التلبس بهم

لكن في حالة الاخت الفاضلة انه قام بتحذيرها لاكثر من مره

ولكن لنقم بالتحليل قليلاً ، أولا الحمدلله انك لم تتعرضي للاذىآ

ثانيا : يجب عليك على الاقل قبل النوم قراءه اية الكرسي ،

والمعوذات ( الناس / والفلق / والصمد ) وتقومي بالنفث على يدك

ومسح جميع جسمك فبهذه الحالة انتي محصنة ولن يقترب منك الا جني مسلم

اذا كنتي قمتي بهذه الاشياء مسبقا لاننا احيانا نقراء اية الكرسي
والمعوذات قبل النوم

فما حدث هو تحذير لك ، من جان مسلم او جنية مسلمة

وهذا ليس بمستحيل ، وسمعت كذا قصة ونشرت في الجرائد ايضا

ان هناك جنيا يقوم بيقاض صاحب البيت عن طريق الاذان وهو في منطقة

صحراوية ويسمع صوت الاذان تحت شجرة وعلم لاحقا انه جني مسلم يساعدة

في الاستيقاض للصلاه

ف سبحان الله العظيم ، عموما

انا لا اعني بكلامي انك تثقين انه لن يؤذيك فمن المحتمل ايضا

انه كان يقوم بتخويفك وارعابك ،

في كلتا الحالتين لا تنسي اذكار الصباح والمساء ، وما قلته لك سابقا

ذلك والله اعلـ~ـم

ودعواتك لنا بالخير والصلاح

عابر سبيل

يقول...

انا مره حكيت لحد اني حاسه ان في حاجه وحشه حتحصلي وكان فعلا ده احساسي وبعد فتره قصيره حصلتلي فعلا كارثه في حياتي وافتكرتي مشاعري السابقه وكاني كنت حاسه وافتكر يوم متقدم ليه عريس اخذت ابكي وقلت لهم انا مش مرتاحه لكنهم اجبروني وكنت يوم خطوبتي ابكي بكاء شديد لا اعلم السبب وفعلا كانت اسوء ايام حياتي وانتهت خطوبه نهايه كارثيه

نور نادر و بركات في سحر الكلمات

يقول...

نعم نعم نعم انا اشعر ايضا بهذا المرافق الذي يحرسنا انا اعتقد انهو كيان عاقل و بمكانة التاثر و بلكلمات و افعال الشخص المرافق لة وهو ليس بقرين او جن وشئ كذالك انهو شي انقي بكثير بامكانك الاحساس بة اينما ذهبت فهو معك دائما و انهو يساعد الشخص ليس علي حسب خير ونقاء قلبة وعملة بل اعتقد ان هناك اناس مختاريين بلحماية اكثر من غيرهم وفي حالة الانسة يكون المرافق اغفل عن تلك النجفة او اي كان فاطر الي اتصال شفوي منة هو كان المفترض ان لا يدعها تنام علي الارض من البداية هذا سياتي في اتصال شعوري او فطري بان الشخص ببساطة يشعر ان النوم علي تلك. الارض لن يكون امرا جيدا. فقط وفي تلك الحالة عليك ان تثق في فطرتك كما فعل القدامي
يلا دمتم عالين بلخير المبين

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .