22 يناير 2009

Textual description of firstImageUrl

هل تعتقد بوجود الأطباق الطائرة ؟

في مايو 2003 استقبل الموقع العربي لشبكة بي بي سي البريطانية آراء المشاركين حول رأيهم بوجود الأطباق الطائرة وذلك بعد أن توصل تقرير أعدته وزارة الدفاع البريطانية سرا عن ظاهرة الأطباق الطائرة أو ما يسمى اختصاراً بـ UFO، وتم نشره وفقا لقانون حرية المعلومات البريطاني مؤخرا، إلى أنه لا يوجد دليل على وجود أجسام طائرة وهي ما يعرف بـ UFO. وتوصل التقرير الذي لم يفصح عن اسم كاتبه إلى أنه ليس هناك أي أدلة على أن هذه الظواهر تمثل خطرا أو عدوا، أو أنها تحت سيطرة أي جهة، وإنما هي ظواهر تسببها قوى طبيعية ومغناطيسية. جاءت بعض المشاركات كما يلي:

المؤيدون لوجود الأطباق الطائرة:
- التاريخ: ربيع 1966 .الوقت: 2.00 صباحا (gmt 00.00). المكان: خط طول 35 وخط عرض 35. المشاهدة: ضوء ساطع وصوت يشبه الصوت الذي تسمعه عندما تضع أذنك على الخط الحديدي قبيل وصول القطار. لن أنسى ذلك ما حييت. إن اتساع الكون وتنوع مكوناته، حساب الاحتمالات، كل ذلك يفرض حقيقة لا مفر منها: في مكان ما وزمان ما يوجد عالم مواز لعالمنا تشغله مخلوقات ذكية يستحيل تصور كنهها استحالة القدرة على تصور ماهية الخالق عز وجل. والحقيقة الأخرى هي أن الجنس البشري، بحماقته وعبقريته، يشكل، بالنسبة للعوالم الأخرى، موضوعا مثيرا للاهتمام وجديرا بالدراسة، وقناعتي هي أن احتمال مشاهدتك للـ UFO يعادل احتمال لقائك بصديق قديم لم تقابله منذ أيام الدراسة في الجهة الأخرى من العالم، آلاف الأميال بعيدا عن بلدك.
فيصل عادل - سوريا


اذكر أني رأيت بعد المغرب بقليل شيئا يتحرك في السماء له ضوء احمر متلون بعدة ألوان يتحرك في السماء ببطء، ثم أسرع باتجاه الجنوب مسرعا ثم اختفى. حدث ذلك في سماء الخرطوم في سنة 1990، كان ذلك ما رأيت ولله في خلقه شؤون.
عبد الله - الخرطوم


- لن أنسى عندما رأيت طبقا طائرا في سنة 1978 وكنا خائفين أنا وأمي كثيرا واستعاذت أمي بالله من أن هذا شهاب، ولكنه لم يعد شهابا بعد أن اقترب في الظلام الحالك وهو يجيء ويذهب بلونه وإضاءته القوية وطيرانه بسرعة أسرع من الطائرات، وهو ذو حواف مدببة على شكل طبق وعلى حافته أنوار قويه تضيء لأسفل، وهو مظلم من أعلى، وقد فزعت فزعا لم و لن أراه من قبل أو من بعد، ومهما قيل لي إنه وهم فأنا متأكد من أنه حقيقة. وللآخرين احترمهم فيما يعتقدون.
تامر ممتاز - مصر


- من المؤكد وجود مخلوقات في الكواكب الأخرى لأنه من غير المعقول أن يخلق الله كل هذا الكون ولا تكون الحياة إلا على الأرض فقط. من الممكن أن يكون في كل مجموعة شمسية كوكب آهل بالحياة أو في كل مجرة على اقل تقدير.
سالي - الكويت


- أظن أنه لا مانع من أن يحدث ذلك، قال تعالى "ويخلق ما لا تعلمون."
وائل عبد الحميد المغربي - الجيزة مصر


المتشككون بوجود برنامج تجسس سري ؟!
- أتوقع أنها أجسام طائرة متطورة جدا، وهي صناعة أمريكية تدخل إلى أي بلد بغرض التجسس وبدون أي استئذان.. ولا تكشفها الرادارات الحديثة ولها القدرة على شل جميع أجهزة الرصد.
عزيز - جدة


- أعتقد أن الأطباق الطائرة ظواهر حقيقية وهي موجودة لكنها من صنع السي آي إيه، وهي تكنولوجيا عالية الجودة فقد ذكر لي صديق أنه رآها وأنا أصدقه فيما يقول، وأعتقد أنها نوع من الطائرات الحديثة التي لا يملك التكنولوجيا الخاصة بها إلا أمريكا.
محمد عبد العزيز - عرعر السعودية


- إنها ليست ظاهرة طبيعية أو قادمة من عالم آخر لأنهم ليسوا بهذا الغباء ليتأخروا إلى هذا الوقت بالتفاهم معنا. إنها أسلحة متطورة لإحدى الدول ولم تجد للآن من يواجهها.
جعفر عباس - بغداد العراق


الرافضون لوجود الأطباق الطائرة:
- لا أؤمن بشيء اسمه صحون طائرة، هي من صنع خيال السينما الهوليودية، وكل إنسان يعتقد بأن هناك صحونا طائرة فخياله واسع. لم أشاهد ولن أشاهد أيا من الصحون الطائرة...
سعيد فواز - أبو ظبي


- أنا أتعجب من هذه الأطباق الطائرة! لو كانت موجودة فكيف تكتفي بموقف المتفرج فقط كل هذه الفترة؟
محمود - البصرة

18 تعليقات:

غير معرف

يقول...

بالنسبة للاطباق الطائرة فهو منم الغباء ان نقول انها من كوكب اخر فهي من كوكب الارض وليست لاحدى الدول انما للمسيخ الدجال واعوانه وافضل ان تحملو كتاب "الخيوط الخفية"

غير معرف

يقول...

اعتقد ان الاطباق الطائرة حقيقة
انا رايته فوق المسجد جسم غريب يطئ ويطير بشكل غريب لا اعتقد انها طائرة او مروحية انها كان جسم غريب والله اعلم ماذا كان
لكن انا احب انا ان يكون حقيقى

غير معرف

يقول...

الحادثة التي وقعت في الخرطوم كان شاهد عليها كاتب مشهور في السعودية وقد وردت في صفحة كاملة في جريدة عكاظ السعودية ولكني لم استطع الحصول عليها من ارشيف تلك الجريدة وقد رآها الوف من أهل الخرطوم ولم تعطي الحكومة تفسير سواء مقنع أو غير مقنع

axiom15 يقول...

الحادثة التي وقعت في الخرطوم كان شاهد عليها كاتب مشهور في السعودية وقد وردت في صفحة كاملة في جريدة عكاظ السعودية ولكني لم استطع الحصول عليها من ارشيف تلك الجريدة وقد رآها الوف من أهل الخرطوم ولم تعطي الحكومة تفسير سواء مقنع أو غير مقنع

غير معرف

يقول...

ساقول كلمتين بسيطتين هو أن الصحون الطائرة موجودة وهي صناعة أمريكية وهذه التكنولوجيا لاتملكها حتى الدول الاروبية ولا اسرائيل ولا روسيا إخواني تذكروا هذا الكلام الذي سأقوله((لا يعلم الغيب الا الله فأنا لا أقول اني أعلم الغيب بل إني أعلم من الله مالا يعلم كثير ولا أقول لكم صدقو كلامي فقط تذكروا أني كتبت هذا الكلام في هذا الموقع) تكنولوجيا الصحون الطائرة ستظر للعالم في (مابين2012و2013) كيف عرفت الحمد لله رب العالمين.

غير معرف

يقول...

تكنولوجيا الصحون الطائرة سيتعرف عليها العالم وستدرس في المدارس وهي تنتمي الى فيزياء الكم 2012...2013(الله اعلم)

moam75 يقول...

اعتقد بوجود كائنات حيه في الكون

لكن لا اعتقد بانها عاقله ومتطوره اكثر من الانسان

طارق فرحات

يقول...

لم لا يصدق الناس وجود الصحون الطائرة حتي ولو لم يشاهدوها ان الله قادر علي كل شئ ومن الممكن ان يخلق الله حياة في اي كوكب في الكون وهناك ملايين المجرات في الكون اهل يعقل ان يخلقها الله عبثا حاشا لله وانما له حكمة سبحانه وتعالي

طارق فرحات

يقول...

اختلف مع من يقول ان الانسان اكثر ذكاء وفطنه ودهاء من مخلوقات الصحون الطائرة فقد اثبتت الدراسات والموضوعات التي قرأتها انهم يملكون تقنية عالية جدا وان سرعة هذه الاطباق ضعف سرعة الصوت عشر اضعاف وتسير بسرعة خيالية بعيدة عن قدرة الامريكان والروس واوروبا كلها مجتمعين ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا انها عظمة الله في تنوع خلقه ولايسأل عما يفعل ودعونا نتساءل هل حل العالم لغز مثلث برمودا الرهيب واختفاء السفن والطائرات حتي يشككون في قدرة الله علي خلق حياة جديدة ومخلوقات اكثر تطورا من الانسان عموما انا من وجهة نظري اؤمن بوجود الاطباق الطائرة وحيرة العلماء في تحديد وجهتها ومن اين تأتي وعجزهم عن الاتصال بهم ولله في خلقه شئون

غير معرف

يقول...

هل تريدون ان تعرفو ماهو اليوفو
ارجو من الجميع مشاهده هذا الفيديو من برنامج القادمون في موقع اليوتوب وستعرفون انها ليست كائنات فضائيه وهي ليست الا خدعه مخططه للمستقبل ...
الرابط التالي : http://www.youtube.com/watch?v=_5yoiFFXz-g&feature=related

وانا انصح بمشاهده هذا البرنامج من البدايه لانه يبين حقيقه العالم وحقيقه الناس واننا لسنا الا العاب عند بعض الناس الرجاء متابعته .

غير معرف

يقول...

البرنامج اسمه The Arrivals (arabic
متجرم للعربيه وصاحبه امريكي مسلم
والحلقه التي تتحدث عن اليوفو هي حلقه رقم 19

غير معرف

يقول...

tm-military officer

السلام عليكم :موضوع شيق وغريب
ولكل انسان وجهة نظر البعض يعتقد بوجود حياة اخرا والبعض الاخر لا, اما انا شخصيا لا مع ولا ضد ودلك لسبب, انا شاهد علي حادثه غريبه ولاها طابع رسمي في احد الايام في بداية التسعينيات من القرن الماضي اعلنت حالت التئهب القصوى لسلاح الجو والدفاعات الارضيه دون ان يعلم الطيارين والضباط والجنود سبب هدا التئهب إلا انني بحكم عملي كنت أتلقا وأرسل المعلومات من المواقع الي الرئاسه و هدا اختصار ما حدث ,, لقد تلقت حكومة بلادي اخطارا من دولة صديقه هي بدورها تلقت اخطار من الدوله اللتي سبقتها بأن هناك جسم طائر مضيء يسير بخط تابت وهو ليس بطائره او اي من التقنيات المعروفه
متجها لأجواء بلادي مارا بالدوله الشقيقه التي اتانا منها التنبيه وفعلا اتخدت دولتي الاحتاطات باسرع مايمكن تحسبا لاي هجوم محتمل وتوخي الحدر من هدا الجسم الغريب وفعلا دغل هدا الجسم الغريب للاجواء وكنت اتلقا الاحداتيات والمواقع من مواقع المراقبه بالمعسكرات المنتشره في ارجاء البلاد والتي تقع علي نفس خط سير الجسم الغريب حتي خرج من الاجواء وتم التعتيم علي الموضوع حتي ان قلتا من الناس في الدوله هيا التي علي علم به وانا بحكم موقع عملي تمكنت من العلم بموضوع هدا الجسم الغريب وشكرا .. وهده القصه واقعيه مئة بالمئة

علاءالدين السقاف - اليمن

يقول...

السلام عليكم ..

فكرة الاطباق الطائرة او المخلوقات الفضائية .
بالنسبه لي المصطلحين لايعنيان لي الكثير ولكن فكره وجود مخلوقات غيرنا في هذا الكون ممكنه .
فالبنظر لهذا الكون الواسع والسماء والنجوم وغيره . اعتقد ان الله لم يخلق كل هذا عبثاُ .. فانا مؤمن بوجود كائنات في هذا الفضاء غيرنا سواء كانت عاقله ام لا . اما بالنسبه للاطباق الطاشرة فااعتقد باانها مجرد صناعات متطوره من دول اخرى ربما كانت سريه او لا
ولكن دائماً مااتراجع عن افكاري هذه فاتذكر ان القران لم يذكر شيء من هذا وانا كانت هناك مخلوقات عاقله غيرنا فالسؤال الذي يضع نفسه .؟ هل وصلتهم رساله محمد صلى الله عليه وسلم . او ربما كانوا بشراً مثلنا ولايتخلفون عنا ولكنهم استطاعوا بطريقه ماء السفر الى كواكب اخرى في زمن سابق لنا ربما كانت لغتهم من اللغات السامية القديمه التي اخدوها معاهم وهناك الكثير من الاسئلهالتي تدور في راسي .. ولو ان القران خلق لكل مكان وزمان (وهو معجزه بحد ذاته) فمازلنا نكتشف اشياء لم نكن نعرفها كالكهرباء والاتصال اللاسكلي وغيره من الاشياء الي ذكرت في القران الكريم من 14 قرن الا اننا مازلنا نجهل الكثير مما ذكر فيه لاننا قوم لانتفكر في اياته جيدً.


والله يخلق مالاتعلمون ..

mus_mus1986 يقول...

لا أعتقد بوجودها. إن كانت هنالك كائنات أخرى فضائية لكان هنالك حيز لها في كتاب الله ولكان قد أخبرنا عنها عز وجل. فكما تعلمون قد جاء في القرآن ذكر ماسلف وحتى ماسيأتي من علامات الساعة وما إلى ذلك.
أنا لا أتفق مع أي كان يؤيد هته الأفكار. ربما من قالوا أنهم شاهدوا هته الأمور طمعوا في الشهرة وربما شاهدو طائرات متطورة كتلك التي مرت بجانب برجي التجارة حينما اقترب اصطدام الطائرة الثانية. وحينذاك شاع خبر أن ذلك الخيال كان لجني حتى أظهر العلم أنها طائرة أمريكية تم صنعها سنة 1986 وتزيد سرعتها عن 13000كم/س. وكلامي عن هته الحادثة ليس إلا تأييدا لكل من يكذب ظاهرة الأوفو.
وكما أسلفتم في موقعكم أن المشاهدات كثيرة في الصين. ألا تعتقدون بأنها طائرات أمريكية متطورة لا يلتقطها الرادار تحوم فوق سماء الصين بغرض التجسس........
كل ما أسلفت وجهة نظر ليس إلا كما أني أحترم كل رأي ........

محمد البصراوي يقول...

انااؤمن بوجود الاطباق الطائرة وبوجود مخلوقات فضائيه زارت الارض قديما وحاليا لانه قبل ادم الف الف ادم هكذا يحدثنا الرسول محمد

alaglan يقول...

سبحان الله وبحمده ، سبحان الله العظيم ،،، ذكر الله عز وجل في كتابه ( وما خلقت الجن والإنس إلا ليعبدون ) هل يوجد غير الإنس والجن مخلوقات عاقله ذات عقول خلقها الله ولم يذكرها لنا ام ان لكل عالم مكان وزمان خاص به ،، الله اعلم

غير معرف

يقول...

كل شئ واردد ولكن انصحكم بقرائه موضوع الارض المجوفه ربما يكون ذات صله

غير معرف

يقول...

2012/12/3 الساعة 9:45 ليلا كنت اتمشى على طريق في هجرة صغيرة في المملكة العربية السعودية رايت ضوء برتقاليا لون اعتقده
كرفنة (بيت متحرك) لكن بعد 5 دقائق رائيته يرتفع ببطء شديد الى ان اصل اليه ارتفع في السماء حين وصلت تحته مباشرة توقف في السماء هذا قصة حقيقة لم يصدقها في هجرة احد حتى كان هنا عسكري سابق لم يسدقني وضحك على كلامي

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .