27 ديسمبر 2010

Textual description of firstImageUrl

ما وراء الطبيعة كموقع للتسلية والخيال

إعداد : كمال غزال
وردتني رسالة من أحد القراء الكرام يتساءل فيها عن فكرة الموقع وارتباطها بالخيال والتسلية، حيث جاء فيها:

" أريد ان أسأل صاحب فكرة هذا الموقع هل انت مقتنع اصلاً بفكرة الموقع ؟! فقد رأيت وقرأت فيه ما لا يصدقه عقل ، وهناك من يأخدون الخيال من باب التسلية لأن الخيال في الاصل تسلية وشكراً على هذا الموقع ، تصميم جميل وقصص رائعة قد تكون من ملفات شكسبير ".

أشكر القارئ على طرحه هذا لأنه استفز همتي لكتابة هذا المقال، حيث أتى الرد كالآتي :

بالفعل قد تكون الحقيقة أغرب من الخيال أحيانأً ، والحالات التي يعرضها الموقع تأتي من الجمهور وقد بينت سابقاً الأسباب التي دعتني لنشرها على صفحات الموقع ( تجدها هنا ) ، وبالنسبة للمقالات التي أتناولها ويتناولها الخبراء أيضاً فهي أيضاً أمور مثيرة للجدل ، لكن هذا لا يعني أبداً أنها محض خيال أو إفتراء ، كما لا يعني أن موقع ما وراء الطبيعة يتبنى ما جاء فيها على لسان أحد الباحثين أو العلماء أو شهود العيان أو نظرية بحد ذاتها فالموقع ببساطة يحاول طرح وجهات نظر متباينة وكما ترى يوجد مقالات تتناقض فيما بينها على نفس الموقع، نحن في هذا الموقع باحثين عن الحقيقة وسط تلك الأفكار المتنوعة والغريبة بعض الشيء، والغرابة بحد ذاتها أمر نسبي يتفاوت من شخص إلى آخر ومن عايش تجارب قد يجدها جزءاً من حياته.

الخيال وليد الواقع
لم تكن أغلب القصص الخيالية في المجتمعات سوى تداعيات لأحداث حقيقية ولكن بولغ (ضخمت) وقائعها فأصبحت بعد زمن مادة للروائيين في كتبهم أو مادة فيلمية أو حتى ألعاب فيديو.

وكما يقول المثل :" لا دخان بلا نار" ، وهذا ينطبق على الأساطير المنتشرة في المجتمعات فهي أحداث وجدها أسلافنا " غريبة " ولم يتمكنوا من إيجاد تفسيرات لها ضمن ما وصلوا إليه من معارفهم فربطوها بالكائنات الغبيبة أو الخرافية ، وفي عصرنا الذي شهد تفجراً في العلوم انقرض الكثير من الأساطير من إذهان الناس وأصبحت مادة تدرس في المعاهد والجامعات كمواضيع الميثولوجيا الإغريقية مثلاً، وطرحت للدراسة ليس بهدف تصديقها ولكن لمعرفة تأثير تلك المعتقدات على مجريات حياتهم من آلهة عبدوها وقدموا لها القرابين لينالوا رضاها أو كائنات ووحوش لها قدرات خارقة تمزج بين الشكل الإنساني والحيواني كأبي الهول أو مزيجاً من الأشكال الحيوانية كـ التنين (أفعى بجناح خفاش وتنفث النار).

هل هو الغرور ..أننا فسرنا كل شيء ؟
ورغم كل ما ذكر بالغ الكثير من العلماء (ومازال البعض منهم) في تقدير ما وصلنا إليه من معارف فأغرقوا في المادية حتى أنهم لم يسمحوا بتفسيرات تخرج عن إطار التجربة العلمية في المختبر فكانوا يبادرون بالهجوم والسخرية تلك الظواهر حتى قبل التحقق الفعلي من التقارير عن الظواهر الغريبة ، وكأننا فعلاً عرفنا أسرار الكون كله وفسرنا كل الظواهر فلم تعد هناك ضرورة لإعادة النظر فيها خصوصاً مع الإنجراف الزائد مع نهج الفلسفة المادية (الإيمان فقط بما تراه الأعين وتقيسه الأجهزة) في القرن التاسع عشر والقرن العشرين، فكان هؤلاء العلماء على خطأ لأننا كلما ازددنا علماً برزت أسئلة جديدة تحتاج إلى إجابات ولأنه مازال في جعبتنا المزيد من الأسرار التي لم تجد تفسيراً رغم مرور مئات بل آلاف السنين ومنها الأحلام التنبؤية ومشاهدات الأجسام الطائرة والمجهولة والمس الشيطاني والتنويم الإيحائي والقدرات الخارقة المحيرة، بالطبع قد تكون بعض الأسرار من صنع البشر وكل سر مهما اختلف صانعه (الله ، كائنات علوية أو سفلية، الطبيعة الأم، البشر) تحوم حوله الفرضيات ونظريات المؤامرة، وبات علماء اليوم من المتنورين يعترفون بعجزهم عن تفسير بعض الظواهر فيأخذون التقارير على محمل الجد وينكبون لدراستها بدلاً من التنظير والتحليل المستند على آراء مسبقة أو قوالب جاهزة في الرد.

- العلم لم يكشف أسراراً عديدة في الكون وفي العقل البشري المعقد ، هناك أمور ما زالت تحير العلماء ولم يبت فيها أصلاً، وهناك نظريات قد تنشأ ونظريات أخرى قد تموت أو لا تلقى رواجاً مع الإكتشافات العلمية الحديثة ، وإلى الآن ما زال هناك أمور غيبية ونحن مجتمع غيبي بالأصل ويؤمن أغلبنا بالله والشيطان والملاك والجن والمعجزات (كائن البراق : حصان مجنح ؟، ولادة عذراء ، إنشقاق البحر الأحمر...الخ).

أمر التصديق أو التكذيب
في النهاية يعود للقارئ أمر تصديق أو تكذيب ما يأتي في الموقع أو الحكم عليه، كل بحسب منظور ثقافته ودينه وكذلك على قدر ما وصل إليه من معارف ، ولدي أيضاً قناعاتي الشخصية ولا أريد ذكرها لكي لا تؤثر على حيادية الموقع ، غير أنني إذا وجدت دليلاً على زيف فلن أتردد في محاولتي لكشفه بعد التحقق منه من خلال توكيل المحققين أو البحث في المصادر، والمفارقة هنا رغم أننا مجتمع غيبي في الشرق إلا أننا نواجه الكثير من الأمور الغربية بسخرية وإستهزاء .

موقع للتسلية ؟
إن كان البعض يرى أن موقع ما وراء الطبيعة يقدم لهم نوعاً من التسلية فهذا أمر أراه جيداً ولن يؤثر على سمعته فإن لم يكن مسلياً فقد حضوره المميز ، ولكن إن اقترنت التسلية بمعرفة الجديد وتوسيع الآفاق في الحكم على الامور التي نجهلها ستكون عندئذ الفائدة مضاعفة. 

إهتمام الغرب وسخرية الشرق
رغم التقدم العلمي في الغرب ما زالت هناك الكثير من الباحثين عن الحقيقة يولون إهتماماً كبيراً في دراسة الأشباح وتجارب الموت الوشيك والأجسام الطائرة المجهولة وهذا الإهتمام ملموس في المواقع العديدة جداً التي تخصصت بظاهرة دون الأخرى ، أعتقد أننا في العالم العربي بأمس الحاجة لتسليط الضوء على تلك الظواهر من الناحية العلمية والثقافية (الدين والمعتقدات الإجتماعية ) والنفسية .

موقع عربي قبل التحدي
موقع ما وراء الطبيعة هو الموقع العربي الوحيد (بدون فخر) الذي تحدى الخوض في كل الظواهر الماورائية دون أن يندرج تحت بند "المنتديات الإلكترونية " المنتشرة في عالم النت العربي والتي يعاني أغلبها مع الأسف إلى الإفتقار إلى الموضوعية وإلى السير على نهج النسخ واللصق دون تحقق وغالباً ما تخرج بآراء غير متوازنة فتطرح رأياً أو تفسيراً دون التطرق إلى الآراء الأخرى المضادة التي تشكك بها .

دعوة لمبدعي قصص الخيال
من يجد في نفسه خيالاً خصباً يمكنه من كتابة إبداعه في روايات قصيرة ، فأنا فتحت الباب أمام كل مبدع في موقع " قصص ما وراء الطبيعة" بدلاً من يقوم بسردها على أنها تجربته الواقعية وإن استندت في مجملها إلى تفاصيل تجربة واقعية كما حدث مع قصة " المحاكمة" ، وسيحقق له ذلك الشهرة التي يرجوها دون خداع .

وأخيراً ...موقع ما وراء الطبيعة هو مجرد "محاولة للبحث في المجهول "، كما يعكسه شعاره "عين على المجهول" وأسرته المكونة من كمال غزال والخبراء المنضمين عن طواعية هم باحثون عن الحقيقة رغم إختلاف آرائهم وتحليلاتهم.

إقرأ أيضاً ...
- ما وراء موقع ما وراء الطبيعة
- أسباب نشر التجارب الواقعية
- تصديق الأكذوبة وانتشارها

29 تعليقات:

سر الأرض يقول...

جميل ما كتبت استاذ كمال , الخيال هو غريزة في الانسان وكذلك حب الاستطلاع .. "أي شيء غريب يثير الإنتباه ويلفت النظر" وكما قال آينشتاين "الخيال أهم من المعرفة" تخيل حتى تعرف .. كل تكنولوجيا العالم هي وليدة الخيال "الخيال العلمي" وما تتمناه هو "خيال نفسي" وما تحبه هو "خيال عاطفي" .. الأحلام هي خيال .. لذا نبني من الخيال مع مرور الزمن أمرا واقع نلمسه بأعيننا وأيدينا , ونقول هذا الشيء كان من ضمن مخيلاتنا فيما مضى أما الآن فهو حقيقة .. لذا نتخيل حتى نسلي أنفسنا وعقولنا وإن كانت معظم الظواهر الغريبة هي واقع , لكن العقل صعب ان يصدقها لذا دائما يصنفها على انها خيال . انتهى

MetalGear يقول...

البحث عن المعرفة هو جهد لاشباع الفضول و هذا بحد ذاته تسلية تدفع الانسان الى مزيد من البحث. (فلأكن طفلاً في فضوله الداءم للمعرفة), و عندما سيأتي اليوم الذي فيه سنعرف كل شيء في هذا الكون, فلن نحتاج لهذا الموقع.

Catwoman يقول...

موقع ماوراء الطبيعة هو الموقع الذي وجدت فيه ضالتي والصدق بعد تصفحي للموقع وجدت الراحة النفسية لوجود الكثير من التجارب الواقعية والتفسيرات التي استفدت منها كثيرا في حياتي ..

هذا طبعا غير التسلية والمتعة بقراءة القصص والاساطير والاكتشافات العلمية ..

شكرا لكل من ساهم في بناء الموقع وأدعو الله ان يوفقكم...
وأتمنى ان تتابعو مسيرتكم في البحث عن الحقيقة

غير معرف

يقول...

في كل الاحوال احب ان اشكر الاستاذ كمال غزال علي هذا الموقع الرائع الذي اشبع رغبات الكثير في المعرفه

Zeek يقول...

السلام عليكم.

أخي و أستاذي الكبير كمال غزال في بعض الأحيان تكون قلة الجواب جواب فأنا لو كنت مكانك لما جاوبت الأخ الذي أرسل لكي يستهزء من الموقع الذي هو فعلا تحدي كبير و مع توسع معرفة الناس عن الماورائيات ألخ سوف يكون هذا الموقع هو حجر الأساس في هذا التغيير و المعرفة .

و لاكن جوابك للمرسل كان أعظم بكثير من التزام الصمت أو تجاهل هذا النوع من الأسئلة و الأستهزاء ,,,,, الى الأمام يا كمال و كل الأخوة الخبراء .

أخوكم الذي يحمل لهذا الموقع و خبرائه و أصدقائه الأكئر من رائعين كل الولاء و التقدير ....زيد شعبان

غير معرف

يقول...

موقع ماوراء الطبيعة موقع كنت أبحث عنه من زمان ولكن للأسف لقد وجدت أغلب المواقع ليست باللغة العربية كانت باللغة الإنجليزية وأنا لاأفقه كثيرا في اللغة الإنجليزية ووجدت هذا الموقع ففرحت كثيرا لأنه كانت لدي أسئلة كثيرة بدون جواب وقد حصلت على أغلب الأجوبة من موقع ماوراء الطبيعة وأشكر كل من ساهم في إنشاء الموقع وإنجاحه لأنه موقع متميز وأنا واحد من ملايين المهتمين بما يقع أمامنا من غرائب التي تقع في أرضنا

dalia

يقول...

ا يوجد في الكون حقيقة ثابته ..معرفتنا باغلب الامور لا تجعل منا موقنين بمصاقيتها مالم نجرب ..والامر في مجملة امر افتراضي ..اؤمن كثيرة بعلوم الماورائيات كوني جربت امور كثيرة في حياتي جعلتني اوقن بان لا شئ مستحيل ..فالله سبحانه قد خلق مالا نعلم وحلق لنا عقول للتدبر في مخلوقاته
الموقع ربما يكون مسلي للبعض لكنه بالنسبة لي حقائق يجب ان يتم الاخذ بها وفق ما مررنا به من امور قد يجهلها الكثير
اؤمن بالعقل المتفتح ومناقشتي مع الكثير جعلني اؤمن بان لاشئ قد وجد عبثا لكن اختلطت علي الكثير من الناس الفهم وجعلوا الحكم فيها وفق عقولهم دون بحث او تحليل
موقع ماوراء الطبيعة موقع جميل جدا استفدت منه الكثير واختلفت مع الكثير في تحليلاتهم لبعض المواضيع رغم اني لم اسجل هذا الاختلاف ربما لصعوبة سرده بتحليل منطقي يفهمه الاغلبية لذا بقيت ولا ارد الا من خلال تجاربي فقط
الي الامام موقعنا العزيز وهو بحق صرح شامخ لا يزيده النقد ولا ينقصه فهو يبقي لمن يدرك ويفهم انه في سموا
وفقكم الباري لما فيه خير وصلاح ونفع بكم العباد
دمتم لي اخوة متحابين

غير معرف

يقول...

الاخ كمال تحياتي لك
انا شخصيا لم امر باي تجربة ممكن ان تصنف انها من الما ورائيات ولا اؤومن بالخيال الا انني اؤومن ان هناك حقائق تتعدى الخيال ثبتت في القرآن الكريم وفي السنة النبوية ومنها على سبيل المثال لا الحصر (الدابة)(انشقاق البحر)(الدجال)وغيرها من الامور التي تعتبر بالنسبة للمسلم مسلمات ثابتة ومثل هذه الامور تعد حقائق تتعدى الخيال لذلك يجب ان تؤخذ الامور على محمل الجد مهما كانت غريبة وخيالية.
لذلك اقول لكم :هذا الموقع اكثر من رائع واشد على ايديكم للاستمرار في تقديم كل ما هو غريب وجديد لتعم الفائدة ولك جزيل الشكر ولكل من ساهم في تقدم هذا الموقع الرائد والى الامام.
راتب الزغول/ابو عبيدة

Shiznit

يقول...

كلمتين حلوين : اللي مش عاجبه الموقع ده ( يذلف )

غير معرف

يقول...

غيبي بالأصل ويؤمن أغلبنا بالله والشيطان والملاك والجن والمعجزات (كائن البراق : حصان مجنح ؟، ولادة عذراء ، إنشقاق البحر الأحمر...الخ).

(طيب والصخره اللى انفجر منها 12 عين ماء واالىى لسه موجوده لغايه دلوقت باثر الميه واضح فيهاتخاريف برضو؟

ناصر مجاهد

يقول...

موقع ما وراء الطبيعة أتابعة يوميا بشغف فبدون شك هذا الموقع فتح أمامى أفاق ومعارف لم أتطرق اليها من قبل رغم أنى من عشاق كل ما يخص ما وراء الطبيعة حيث كنت شغوف على سلسلة كتب أغرب من الخيال والكتب التى تتحدث عن الأطباق وعن الجن والأشباح ولكن هذا الموقع تناول كل هذا بالشرح والتحليل والأدلة المدعومة بالصور وما غير ذلك فإلى الامام ياأستاذ كمال ولا تلتفت وراءك فالمبدعون دائما يواجهون أكثر من ذلك

اسيل

يقول...

انا اقول بارك الله في كل من ساهم في انشاء هذا الموقع فوالله وجدت فيه المكان الوحيد لطرح مشكلتي ولقد وجدت من الاراء والتعليقات ماجعلني اشعر بالراحة بعد معناه طويلة. اما بخصوص ان الاخ السائل يجد ان مايطرحه الموق هو محض خيال فاقول له مادراك بذلك هل اتيت مفاتيح العلم والمعرفة لتفسر ان مايعرضه الناس من مشاكل هي محض خيال ارجو منك ان تفهم ان هؤلاء الناس يعانون كثيرا وانا واحدة منهم فارجو ان لاتضع حكمك المسبق على الاشخاص اذا لم تمر باي تجربة مثيرة فهذا لايعني ان لاخرين كذابين. وهنا اريد ان اسال سؤال واحد مالفائدة من طرح قصة خيالية ضمن التجارب الواقعية مالاستفادة العظمى التي سيحققها يااخي ان الموقع لم يعرض علينا نقود لنشر تلك التجارب ناهيك ان صاحب الموقع يسالك ان تقسم بالله ان تجربتك صادقة فمن يجرؤ ان يقسم بالله كذبا كما اني لمست ان اصحاب الموقع حذرين في اختيار مواضيع القصص الواقية وانها لا تنشر الا بعد ان يتاكدو من مصداقيتها عن طريق طرح بعض الاسئلة التي اعتبرها ذكية للغاية . اسفة على الاطالة ولكن وجدت من واجبي ان ادافع عن هذا الموقع الرائع والى الامام فان الشجر المثمر هو الذي يرمى بالحجر.

غير معرف

يقول...

منذ ان كنت صغيره يشدني كل ماهو غريب,قرأت الكثير من الكتب التي تهتم بعلم الميتافيزيقيا,وعندما وجدت هذا الموقع بالصدفه كنت كالذي وقع على كنز ,بحق هذا الموقع من افضل المواقع على الاطلاق ,
لن استطيع ان اضيف اي كلمه فما كان بقلبي سبقني اليه اخوتي القراء وكتبوه ,
الى الامام دوما وبارك الله فيكم
المحبه لموقع ما وراء الطبيعه
صدى الذكرى

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

بكل فخر وأعتزاز أنا من أسرة هدا الموقع وسأضل لليوم الدي كتب علي أن أفارقه بمعنى أن الأمر لن يكون لي بل للزمن الأتي.وسأحاول أفادة الموقع والأستفادة منه بكل المقاييس وأكرر ما دكرته في احدى المشاركات هدا الموقع هو بمثابة نبراس لنا والوحيد في الوطن العربي و نتمنى بل يجب العمل على جعله موسوعة عربية شاملة 100% حول دراسةالظواهر الغريبة وتحليلاتهاوأن يكون مرجعا أساسيا للدراسات في علم الأنتربولوجياأو الباراسيكولوجيا والعلوم النفسية و الفلسفية كدلك لما لا وهو يزخر بمعطيات و مناقشات تساهم طلابنا في دراساتهم الفلسفية و الأدبية هدا ليس خيال هدا واقع وحقيقة ملموسة لما لا نحاول أن نساعد في بناء هدا الموقع ال100% عربي ونفيد به أجيالنا القادمة لما فيه من مقالات حول تراثنا وأفكار من سبقونا وننور لهم أو نوضح لهم الفارق ما بين الحقيقي والمزيف الأسطورة والواقع والتعريف بمصطلاحات كانت بالنسبة لأغلبنا مبهمة.
أشكر صاحب و مؤسس موقع ما وراء الطبيعة الأستاد كمال غزال لمجهوداته الجبارة في قيادة هدا الموقع الرائد في العالم العربي وأشكر أخوتي الخبراء كل باءسمه لما قدموه ويقدموه وما سيقدموه من خبرتهم وعونهم وعصارة تجاربهم وأفكارهم لكل باحث عن الحقيقة والمعرفة وأشكر أصدقاء الموقع المتابعين لكل شاردة وواردة وما يثرون به الموقع من ملاحظات و متابعات ولا يسعني الأ أن أدكر أمجد ياسين الأديب الرائع وصدى الدكرى و pretty yoyo
وان نسيت أحدا فالمعدرة أخوكم كمال سحيم

غير معرف

يقول...

اشكرك اخي الفاضل كمال سحيم:
واتمنى لك طول العمر حتى لا تفارق هذا الموقع , دمت لنا خبيرا ومعلما , الله يجعل كل ما تكتبون في ميزان حسناتكم ,شهادتي في هذا الموقع وخبراءه مجروحه ,
بارك الله فيكم جميعا ,
صدى الذكرى

جوهرة لامعة يقول...

الشكر الجزيل للقائمين على هذا الموقع كم تمنيت يوماً وجود موقع عربي بهذا الشكل بما يحتويه , فهو رائع جداً وينمي التفكير العقلاني أو عالأقل محاولة تفسير ما يجري في هذا الكون مو أمور خارقة أو غريبة وكم استمتعت كثيراً أثناء متابعتي لكم ولمقالاتكم أيها الأعزاء..

Paris Rose يقول...

الأصدقاء في موقع ما وراء الطبيعة
أتمنى لكم الاستمرار الدائم...هذه الحيادية التي (يتميز) بها موقعكم هو ما شدني إليه فعليا،والذي أعتقد أنه الوحيد الحيادي الذي مرّ علي في مواضيع الماورائيات.
وللزائرين الذين يعتبرون ان القصص هنا مجرد تخاريف...فقد أوفاقكم أيضا بأني لا أومن بجميع القصص الموجودة على الموقع...ولكن تسليط الضوء على بعض القضايا التي تحتل حيز كبير وإيمان(مطلق أحيانا) في أذهان الناس في مجتمعنا الشرقي، سيساعد على تنمية الفكر العقلاني، وفهم اشكاليات الحوار فيما بيننا.
هناك الكثير من المعتقدات التي لم يُجد لها تفسير، فآراؤنا إن كانت مادية أو روحانية، ستساهم في طرح أسئلة جديدة قد توصل كل واحد منا إلى قناعة خاصة به، احترامنا لقناعة كل شخص بيننا هو الذي يرتقي بنا إلى الحوار الأمثل في وطن مختلف اللهجات والديانات وفيه الكثير من الأقليات المختلفة.
أجد أن الموقع مسليا بتشويقه، ولكنه أيضا يبرز بعض مشكلات في واقعنا الشرقي، سببه الانغلاق الاجتماعي الذي يؤدي احيانا إلى معتقدات خاطئة، وأحيانا اخرى إلى حالات تأملية تستكشف المستقبل، انا نفسي قد مررت بعدد من التجارب التي تثير في راسي الكثير من الأسئلة...التي أحاول البحث عن اجوبة لها في كتب الدين والتصوف والعلوم والطب النفسي وحتى في كتب الديانات القديمة.
أتمنى من كل من تلمع في فكره (فكرة) أن لا يتوانى عن طرحها في الموقع سواء أكان روحانيا أو ماديا أو مؤمنا أو ملحدا...الحوار البناء هو ما سيساعدنا على تفسير الظواهرالغريبة والغيبية، علميا أو دينياأو فلسفيا أوماديا.

محبتي للجميع على أمل أن نرتقي دائما بحوارنا، بدون الاتهامات الاستفزازية أو المشاحنات الاأخلاقية.

the Nightmare يقول...

وحش الوحوش...(سابقا)

السلام عليكم

تحياتي لك استاذ كمال غزال وإلى خبراء الموقع الخمسة وإلى جميع القراء الكرام، صحيح ان خبرتي في هذا الموقع متواضعة وفترة متابعتي له لم تتجاوز السنة الواحدة..

لكني قلتها لك يا استاذ كمال قبل هذه المرة وسأقولها لك مرة اخرى:((يكفيك فخرا هذا العدد من المتتبعين لموقعك الاكثر من رائع ودع كل شخص يقول ما يحلو له فأنت استاذ وستظل استاذ رغم كل الانتقادات الموجهة إليك))..

أنا سعيد بهذا الموقع ويكفيني فخرا ان هناك قصة لي نشرتها في موقعك يا استاذ كمال وانتظر نشر القصة الثانية انشاءالله..

ويعطيكم العافية جميعا.

المهندس . هاشم فواز

يقول...

يا أخوان ..... يعني شو بدي احكي هذا الموقع يحتوي على قصص واقعية كثيييييييير ...... طبعا شو الدليل ... انا... يعني انا شاهد عيان ومار بتجارب ..... وشاهدت بعض الأمور الماورائيه .... استاذ كمال سر أنت وموقعك الى الأمام.... مشكلة بعضنا انه نحاول نقد بعض الأشياء فقط من باب ابداء الرأي الذي لا يستند الى واقع أو أدله .... الى الأخ المنتقد... لكل قاعده شواذ ... للأعداد الطبيعيه جذور مثل 9 و 4 لكن بعض الأعداد الصحيحه مثل -1 و -4 ليس لها جذور ... المراد لنفرض أن الحياة مثالية والواقع هو ما تراه أعيننا وتدركه حواسنا ..... فلا بد أن هذه الحياه يوجد بها أشياء لا تدركها حواسنا أو بعضنا ان صح التعبير ... وهذا الموقع يحاول بكل جهد أن يصل لبعض هذه الأشياء وليس كلها ليحاول تفسيرها .... مشكور كل من يقوم على هذا الموقع ويسعى إلى اثرائه ... ليقدم جزء ولو بسيط من تفسير بعض الأمور الشاذه أو الماورائيه التي لا تدركها حواسنا وخارجه عن ارادتنا ..... والله من وراء القصد

pretty yoyo

يقول...

(little princess سابقا)
بسم الله الرحمن الرحيم
أستاذى واخى كمال سحيم : دمت ذخرا للموقع .....ان كان احد قد اثرى الموقع فهو حضرتك.....حتى من قبل ان تصبح خبير معتمد ذلك اللقب الذى تستحقه فعلا ويستحقه جميع خبراؤنا

أستاذ كمال لا اظن ان التجارب الواقعية المزيفة يكون هدفها الحصول على الشهرة.............
ربما بعضها كذلك لكن الاغلب يكون للعب بعقول القراء وجعلهم يدورون فى دوائر ........لا تستغرب فبعض النفوس المريضة تستمتع بذلك.....بل ويتفاخرون به امام من يعرفونهم ظنا منهم ان ذلك دليل على الذكاء وسعة الحيلة

كنت اتمنى وجود صاحب السؤال معنا هنا فى المناقشة لنفهم وجهة نظره
على كل حال سأقول ما قلته سابقا : لا أفهم!! من كان لا يعجبه الموقع ويظنه من ملفات شكسبير فلماذا يدخله اصلا؟؟؟؟ انا اريد اجابة على هذا....

غير معرف

يقول...

من اجمل المواقع على الانتر نت

غير معرف

يقول...

اقسم بالله انه يوميا اقراء اخر الاخبار في هذا الموقع الذي اعتبره من اساسيات المواقع التي ازورها يوميا
الى الامام ياموقع ماوراء الطبيعه

رنين

يقول...

بصراحة انا بدات التصفح في هذا الموقع كنوع من التسلية..
لكنن بعدها شعرت بالندم لان اغلب المواضيع اصبحت تحسسني بالخوف و خفت ان يؤثر هذا سلبا على جسمي..
و اليوم اشتقت للموقع و رجعت له و شفت موضوع الجاثوم
في الاول خوفني و قلت يمكن الناس يقولو تجارب كاذبة و خيالية عن انفسهم..
لكن المضحك انني تذكرت اني مرريت بنفس الشيء و انا ايضا حصل لي موضوع الجاثوم في احد الايام و اعتبرته انه مجرد حلم..
لهذا عاد الي الحب الى هذا الموقع و بدأت اصدق المواضيع المطروحة فيه و اعتقد انها ليست مخيفة الى تلك الدرجة بل ربما اشياء تحدث للجميع احيانا قد ينسونها ..

بانة يقول...

الموقع جد رائع وفعلا يلي شدني للموقع انه موقع عربي شامل وغير تافه وفي كم هائل من المعلومات العلمية وتعريف عن الاساطير القديمة حول العالم وجمع لوجهات النظر كافة وعرضها بصورة حيادية.
بحب اشكر كثير الاستاذ كمال ...عنجد الله يعطيك العافية ..يعني مبين انه الموقع مبذول عليه جهد كبير .....وشكرا لكل يلي ساعدوا بهاد الموقع.
من وجهة نظري هاد اول موقع عربي بيشمل هلمواضيع الحلوة واكيد اي شي جديد ممكن يلاقي ناس ممكن يستهجنوا الفكرة بس انا متأكدة اذا قرأوا كل المواضيع الموجودة راح يغيروا فكرتهن.

غير معرف

يقول...

اناشخصيا وجدت الاجوبة في هدا الموقع للعديد من الاسئلة التي كانت تدور في فكري. وتعلمت الكثير من الاشياء شكرا جزيلا علي هدا الموقع الرائع

غير معرف

يقول...

موقع ما وراء الطبيعة رائع بصراحة عندما افتحه ياخدني الى عالم لا اعرف انا اؤمن بهذا الموقع لانني اومنو بكل الاساطير و انا اعمل جاهدة على كشف الساطير لان ليس ان لم نسمع به او لم نراه او لم نلمسه يعني غير موجود بل موجود انا اشكر صاحب الموقع على هذا لكن يجب ان تهتم يا صاحب الموقع بصف الكتب يجب تبحث لنا عن كتب واشياء اكثر و شكرا

Ôssâmâ Kôlabâ يقول...

maw9iii3 jamiiil jiddan (y)

غير معرف

يقول...

يعجبونني حقا الاشخاص امثالك
يؤمنون بالعلم اولا ولكنهم ابدا لا يرون العلم نقيضا للماورائيات
هنيئا لامثالك
فلطالما كان اصحاب الفكر المختلف عن الفكر السائد في بيئتهم هم النوابغ والناجحون
فما من عالم او فيلسوف واحد سار في اتجاه فكر قومه
وفكر القوم العربي يجب ان يتغير
ولنحاول الا نفصل العلم عن الماورائيات
فنحن لا زلنا جاهلين بعالمنا رغم انكارنا لذلك

غير معرف

يقول...

انا لارا ^_^ حبيت قول بس انو الموقع ككتير حلو الصراحة انا عندي اهتمامات بعالم الجن وما وراء الطبيعة بس بدافع الفضول لا اكثر

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .