19 يناير، 2013

سر اختفاء اناسازي

إعداد وبحث : رامي الثقفي
عبر التاريخ الطويل عاشت آلاف من الشعوب ونشأت وتطورت حضارات عديدة تحدر من نسلها ما بقي الآن بينما لم تخلف آخرى سوى بضعة آثار وملامح حضارات مندثرة أما بسبب كارثة طبيعية أو عقاب إلهي أو بسبب جوع أو مرض مما أدى إن اعتبرناه مزاجاً انقراض لعرق معين من البشر .

ومن بين هذه الشعوب شعوب اختفت فجأة من خط التاريخ الزمني وكأنها لم تكن فأثارت حيرة العلماء وجعلتهم يضعون الفرضيات لإختفائها الغامض، نتحدث في هذا المقال عن إحداها وهو شعب ( أناسازي ).


في سنة 700 قبل الميلاد استقرت حضارة في أمريكا الشمالية كانت تسمى اناسازي وعلى مستوى القبائل فهي كانت أول قبيلة سجل لها معرفة استخدام الأقواس والسهام ، بنو مباني ضخمة وغريبة في الجبال و تحت الأرض عبر أراضيهم المترامية الأطراف .
وفجأة قبل 650 سنة مضت اختفت حضارتهم بالكامل مخلفة ورائها بعض النقوشات والمنحوتات والأواني والفخار ، فما هو سر اختفائهم من هذا العالم ؟
كانت حضارة أناسازي متقدمة أكثر من أي قبيلة هندية أخرى وينعكس ذلك من خلال نمط حياتهم و مبانيهم وكذلك طريقة تنظيمهم في المجالات الزراعية والمنازل وشبكات الطرق ، فأنظمتهم تلك لا تشبه أنظمة أي قبيلة أخرى في جنوب غرب أمريكا.

ويؤمن البعض بأنه كان لهم اتصال مع المخلوقات الفضائية .

والبعض يرى أيضاً أنهم ليسوا من كوكب الأرض أصلا وهناك ( بحسب رأي المؤمنين بذلك ) بعض الحقائق التي يمكن أن تفسر ذلك .

أناسازي اسم له معنى في لغة النافوهو القديمة ويمكن ترجمتها على أنها تعني الغرباء أو العدو القديم ، حيث أن الهنود في أمريكا الشمالية كانوا يعتقدون أن شعب اناسازي جاء من كوكب آخر أو اعتبروهم كائنات من مكان آخر.

ظهر شعب اناسازي حوالي 1200 سنة قبل الميلاد وفي الأساطير الهندية القديمة توجد بعض المؤشرات التي تقول أن اناسازي وصل من جهة الغرب بواسطة السفن .

ولكن هذا لا يكفي لإثبات أن اناسازي غادروا إلى موقع أو كوكب آخر أو مكان آخر .....

وعلى مدى قرون عديدة عاش شعب اناسازي في أمريكا الشمالية في منطقة نيو مكسيكو وكلورادو وأريزونا ويوتا .

بنا اناسازي مرصد فلكي باستخدام التقويم الطقسي للتخطيط لحياتهم اليومية والدينية وكذلك شبكة طرق ومساكنهم كانت عبارة عن الجبال التي تم نحتها من الداخل وكانت على شكل طوابق آو تحت الأجراف أو حفر بداخل الأرض والتي كانت تمثل المدخل إلى العالم السفلي بالنسبة لهم .

ولكن في القرن الثالث عشر الميلادي اختفى شعب اناسازي فجأة ...

لماذا قاموا ببناء منازلهم في أماكن غريبة ؟  وبطريقة بناء معقدة جداً ؟

لماذا قاموا ببناء منازلهم في أماكن غريبة ؟ وبطريقة بناء معقدة جداً ؟ 

فهل اعتمادهم لسكن تلك المنازل الغريبة كان بسبب خوفهم من الأمطار والثلوج في فصل الشتاء والحرارة في الصيف ،وهل اختيارهم لتلك المساكن للحماية مثلا من هجمات العدو أو لمنع الهجمات من الحيوانات أو القبائل الأخرى وبالتالي تمثل تلك المساكن ضمان بقائهم ، ثم لماذا كانت مساكنهم بعيدة جداً عن حقولهم الزراعية
ما يعرف بكهوف أناسازي

ما يعرف بـ Anaszai Lands  احدلا الرسومات بداخل كهوف اناسازي






فرضيات التفسير

1- الجفاف
في حوالي سنة 1100 ميلادي كانت هناك موجات جفاف كبرى تعرضت لها تلك المنطقة حيث كانت تعيش أناسازي ويعتقد البعض ان موجات الجفاف تلك قد تسببت في قتل جميع سكان أناسازي أو أنها قادتهم للهجرة إلى منطقة أخرى ، ولكن في المقابل النتائج الأخيرة من قبل علماء المناخ تشير إلى أن ذلك الجفاف الكبير لم يكن قاسي بما فيه الكفاية لحمل أمه بأكملها على أن تترك منازلهم .

2-  الحرب
أحدى نظريات التفسير تعتقد أن شعب اناسازي تعرض للهجوم من قبل قبيلة أخرى مما أدى لقتل سكانها بالكامل ، ولكن لا يوجد أي علامات تشير على أنه قد حدثت معركة كبرى في تلك المنطقة بما يكفي لتدمير شعب بأكمله ومحقهم عن بكرة أبيهم ، فلا يوجد أي علامة على وجود مقابر جماعية .


اللوحة الغامضة بداخل واحد من الكهوف في المنطقة التي كان يعيش فيها شعب اناسازي
3- صلة مع المخلوقات الخارجية 
أناسازي لم تكن الحضارة القديمة الوحيدة التي اختفت بدون ترك أي أثر ، يوجد العديد من الحضارات التي خلفت وراءها العديد من علامات الاستفهام كحضارة مدينة تيوتيوهواكان المكسيكية وبناة صروح جزيرة ايستر أو جزيرة الفصح أو حتى قارة اطلانتس الأسطورية .
حيث أشارات الوثائق الهندية القديمة على أن أناسازي كانوا قد جائوا من عالم آخر والمؤمنين بنظرية المخلوقات الفضائية والاتصال معهم يقولون أن أناسازي كان لهم اتصالات مع مخلوقات الكواكب الأخرى ، فهل من الممكن حسب هذه النظرية اختطاف شعب بأكمله ؟ أو أن يكون أناسازي هم نفسهم الأجانب الذين عاشوا في الأرض لأجيال قبل أن يعودوا إلى موطنهم الأصلي ؟ حيث كانوا على درجة عالية من التقدم والتفوق من بين الكثير من المجتمعات المختلفة من سكان هذا الكوكب عبر تلك الحقب التاريخية الموغلة في القدم .
فكيف لحضارة بأكملها أن تختفي فجأة من على وجه الأرض بدون أي تفسير مقنع يفسر كيفية اختفائهم وخروجهم الغامض .

ولكن فكرة أن شعب اناسازي جاءوا من قبل سفينة فضاء لم يؤكدها أي دليل حتى الآن على الرغم من وجود أوجه تشابه بين المواقع الأثرية المحيرة في جميع أنحاء العالم مثل ستونهنج وكوبيك تيبي وبوما بونكو والمايا وبين اناسازي كثقافات عالمية قديمة في معرفة الفلك وفهم الكون .

ونشير إلى أن شعوب بويبلو القديمة كانوا يعيشون في مجموعة من الهياكل ومنازل بداخل الأرض مصممة بحيث يمكن رفع سلالم الدخول خلال هجمات العدو مما يوفر لهم الأمن والذين يطلق عليهم بعض علماء الآثار اناسازي على الرغم أن الكثير من علماء التاريخ القديم يرفضون الخلط بين شعوب بويبلو القديمة وبين اناسازي لكون اناسازي مختلفة في العادات والتقاليد عن شعوب بويبلو القديمة ، وكما أن شعوب بويبلو القديمة لازال لهم نسل حتى يومنا هذا وهم يرفضون تسميتهم بأسم اناسازي .

آكلي لحوم البشر
وجد الأثريون أشلاء وعظاماً بشرية تعود للقرن الثاني عشر في المواقع التي كانت تعيش فيها شعوب أناسازي وهي تقدم دليل على أن شعب أناسازي كان من آكلي لحوم البشر وعثر على رفات بشرية في أوعية طهي مقطعة بشكل منهجي وهي على نفس حالة عظام الحيوانات المستخدمة لأغراض الطهي ويوجد مؤشرات كثيرة تدل على أن تلك العظام تعرضت للهب وطبخت على النار ، ويمكن تفسير ذلك بموجة الجوع التي تفاقمت بعد تعرض تلك المنطقة للجفاف مما أدى لأكل بعضهم البعض أو أن أكل لحوم البشر تعتبر عادة أو أحد الطقوس المعتمدة عند تلك القبائل الهندية في أمريكا الوسطى والشمالية .
باتريسيا لامبارد وبريان بيلمان من جامعة يوتا اقترحا أن أكل لحوم البشر بالنسبة لـ اناسازي كان مرتبطاً مع الصراع العنيف من اجل البقاء أثناء موجو الجفاف التي تعرضت لها المنطقة و أشاروا إلى زيادة كبيرة في أكل لحوم البشر بين عام 1100 إلى 1150 ، ثم انخفضت في عام 1200 بعد أن تحسن المناخ .

- وأخيراً ... لو افترضنا أن عادة أكل لحوم البشر بين أفراد شعب أناسازي أدى إلى تفشي مرض قاتل بينهم انتهى بهم بالموت جميعاً ثم وجدت الحيوانات والطيور البرية من آكلة اللحوم تلك الجثث وأكلتها أو أن بعضها قد تحلل عبر الزمن فأين ذهبت رفات وعظام شعب بأكمله ؟

إقرأ أيضاً ...
- مخلوقات وأجسام طائرة مجهولة في آثار قديمة
- جزيرة إيستر
- ستونهنغ
- كوكب أومو
- عقيدة سينتولوجيا
- الحركة الرائيلية

17 تعليقات:

محمد الحجري يقول...

شاهدت موضوع عن هذا الشعب ورأيت الاماكن التي يقال انها اماكن لاكل البشر وهذا شئ جدا غريب لمجتمع منظم وله قوانينه
في اعتقادي بما ان الفلك عندهم كان على درجه كبيره من التطور كان بالامكان ان يتنبؤا بمواسم الجفاف تبعا لخبرتهم في هذا المجال. ولم يثبت عن اي مجتمع اخر فعل نفس الشئ واختفى كليا بل كانوا يبنون حضاره في مكان اخر يتوفر فيه الماء
وايضا لو كان السبب انتشار امراض لكان الباحثون وجدوا بقايا الهياكل العضميه لكن الذي وجدوه هي حفر لرمي بقايا العظام التي تم نقطيعها بوحشيه وتم ايضا حرقه او طهيه. ربما اتاهم خسف من السماء بسبب فعلهم هذا

غير معرف

يقول...

مقال جميل فعلا نشكر إداره موقع ما وراء الطبيعة على هذه التنوع والثراء في المعلومات انتم الموقع العربي الاول بلا منازع

هدى عز الدين يقول...

إذا تعلّق الأمر بنظرية المخلوقات الفضائية , فربّما كانت مسألة بناء مساكنهم حماية لهم من الانتشال إلى عالم آخر

رسوماتهم في الكهوف متميزة جداً عن باقي الرسومات التي ألفناها

و انتشروا في ولايات حملت وثائق اليوفو مثل نيومكسيكو " روزويل" و نيزك أريزونا

غير معرف

يقول...

موضوع جميل

غير معرف

يقول...

انا في اعتقادي الشخصي ان الله انزلعليهم غضب فاهلكهم جميعهم ... كما عاقب امم من قبلهم ومن بعدهم

غير معرف

يقول...

مازلت لا افهم كيف بإستطاعةالعلماء إدراك بل والجزم بأن قبل ترليون سنةكان معيط يأكل الجرجير في الغداء وشعشبونة احبت الركض عاريةفي الهواء..هذا هو مايحيرني.

Salwa يقول...

مقال رائع فعلا

غير معرف

يقول...

ولله في خلقه شؤن

لبنى

يقول...

اعتقد ان اكلى لحوم البشر موجودون لحد الان وشاهدتهم فى افلام وثائقية وهو رحلة لاكلى لحوم البشر وهو فيلم وصور بشع للغاية ويقطعون البشر ويسلخوهم مثل الحيوانات تماما

غير معرف

يقول...

اذا خرجت من حصار عقلك عليك فستزول الحيرة عنك

شادن يقول...

تسلم ايد اللي كتب الموضوع


غير معرف

يقول...

قديكون السبب
ان هناك قوماهجموا عليهم وقتلوهم وأكلوهم
قد تكون هذه العظام عظامهم

ممكن

غير معرف

يقول...

أنا اعتقد ان انتشار مرض اكل لحوم البشر بينهم الى ان هلكت هالحضاره كلها ومع مرور الزمن اختفى اعظامهم بالتراب وتحللت . . . . . الخ <3

غير معرف

يقول...

أذكر أني قرئت شيئاً عن تلك الشعوب الامريكية التي اختفت فجأة, وكان هناك نظرية بأن تلك الشعوب لجأت إلى مغارات أسفل الارض تؤدي إلى مدن مهجورة. فقد يكون شعب اناسازي أتى من باطن الارض وعاش مع الشعوب الامريكية في ذلك الوقت فسمّوهم القبائل المحلية بهذا الاسم (أناسازي) الذي يعني الغرباء كما ذكر الكاتب. و عندما بدأ الجفاف بدئوا بأكل بعظهم ولمّا لم يحتملوا قسوة الجفاف أكثر من ذلك عادوا إلى موطنهم الأصلى في باطن الارض, وقد يكون السبب في بناء مساكنهم تحت السقف الصخري المبيّن في الصورة هو إعتيادهم على العيش في باطن الارض وإعتيادهم على وجود سقف فوق مساكنهم..أي إنها كانت مجرّد عادة لديهم....هذا والله أعلم والسلام

غير معرف

يقول...

سبحان الله

غير معرف

يقول...

مما أدى أن اعتبرناه مزاجا (مجازا) انقراض...........

غير معرف

يقول...

اذا هم مخلوقات فضائية كيف سافروا للخارج ؟؟ او كيف جائوا لكوكب الارض ؟؟؟
شعوب من قبل الميلاد مستحيل نقول عنها هالكلام و لا يعني نوع جديد يطير مثلا للفضاء بدون سفينة
هاذي شعوب ما كان عندها ذرة تطور و لا في اي شي يدل على انها متطورة
متقدمة على باقي الحضارات في زمانها
بس حواطة في الفضاء و الارض هاذي مب منطقية تماما احنا ما وصلنا لهالدرجة نروح و نرد للفضاء بسهولة

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .