16 أكتوبر، 2009

الذكرى السنوية الأولى لإنطلاق الموقع

ذكرى مرور سنة كاملة على إنطلاق موقع ما وراء الطبيعة أو Paranormal Arabiaأعزائي القراء الكرام ، يسرني أن أزف إليكم خبر مرور عام كامل على إنطلاق موقع ما وراء الطبيعة Paranormal Arabia الموقع الذي ربما أثارتكم مضامينه أو جعلكم تعيدون التفكير في ماهية بعض الظواهر الغامضة أو قد أثار حفيظتكم عن بعض الآراء والفرضيات، إنطلق الموقع كمدونة علمية وثقافية متخصصة تبحث في عالم المجهول في سعي دائم وراء الحقيقة أو على الأقل الإقتراب منها ، كان ذلك في 16 أكتوبر 2008 حيث نشر أول موضوع فيه عن ظاهرة الصوت الإلكتروني. رصد هذا الموقع تجارب عاشها أشخاص وبحث فيها علماء في الفيزياء والفضاء والنفس والأنثروبولوجيا والآثار ومؤرخين وغيرهم من المختصين في علم الروحانيات وما وراء علم النفس إضافة إلى الباحثين عن الأجسام الطائرة المجهولة وغيرهم من المنجمين والمشعوذين وذوي القدرات الحسية فوق العادة. كما ساهم في الكشف عن زيف بعض الأخبار التي تناقلتها الكثير من المنتديات العربية الإلكترونية وبعض وسائل الإعلام على أنها حقائق دون التحقق منها ، تجدونها في باب "ألغاز محلولة".

منهج التفكير
أتبع مقولة الفيلسوف الفرنسي ديكارت الذي قال: " أنا أشك إذن أنا موجود" كمنهج تفكير في معظم المواضيع التي أنشرها وللتوضيح: الشك هنا لا يعني التشكك بوجود الله أو بالغيبيات التي ذكرتها الكتب السماوية والتي أؤمن بها ، وإنما الشك هو السبيل للإقتراب من الحقيقة حتى وإن لم نوفق في الوصول إليها يقيناً. الشك الذي أعنيه لا يدعم منهج تفكير "نظرية المؤامرة" والذي وجدت شعوبنا العربية غارقة فيه ، فنحن العرب نميل للتنظير وإطلاق الأحكام دون بذل أدنى جهد في البحث العلمي الفعلي على الأرض أو إجراء دراسة مقارنة مع الوقائع التاريخية، ولذلك كثيراً ما نخطئ في استنتاجاتنا المتسرعة والتي يغلب عليها العاطفة ويغيب عنها المنطق العقلاني لسير الأمور وما نلبث أن نكتشف خطأها ولكن بعد فوات الأوان. ونحتفظ دائماً بإجابات جاهزة أو تشخيص عن كل شيئ سواء أكان ذلك سياسياً أم علمياً أم إقتصادياً أو إجتماعياً ، فبنظرنا الغرب والشيطان واليهود هم الراعي ونحن خرافهم يقودونا كما يرغبون وكأن لا حول لنا ولا إرادة وننسى نقاط ضعغنا المتعايشة معنا منذ زمن بعيد، فنلغي الرأي الآخر حتى مع أبناء مجتمعنا، فنفسر ظاهرة الأطباق الطائرة على أنها مركبات لجند الله ترصد ما يحاك من مؤامرات ضد المسلمين (إقرأ عن : فرضية الخالدي- التفسير العقائدي لظاهرة الأطباق الطائرة) أو نفسر حوادث الإختفاء في مثلث برمودا على أنها من عمل الشيطان القابع هو وجنده في منطقة المثلث (إقرأ عن : حكاية مثلث برمودا ) أو ندعي أن الأصوات المسجلة في قاع الأرض هي أصوات المعذبين في قبورهم (إقرأ عن: حقيقة أصوات المعذبين في باطن الأرض) كما أيدها أحد ألمع الشيوخ المفكرين، أو نصدق ما روجت له قناة فوكس نيوز عن "أكذوبة" هبوط الإنسان على سطح القمر دون التبصر بالأدلة التي تؤكد ذلك الهبوط ولكن للأسف الكثير من الناس وحتى المثقفين منهم لا يعلمون شيئاً عن التحليل العلمي للادلة التي وصفوها بالـ"مزيفة" (سواء أكانت صور أو فيديو) بحسب إعتقادهم وبسبب قلة معرفتهم لفهم الفيزياء وبيئة سطح القمر، إذن فعلى على أي براهين استندوا ؟ هل حللوا تلك الأصوات أو قاموا بدراسة عن ظروف الإختفاء المسجلة في منطقة المثلث أو حللوا كل ما يظهر من أجسام مضيئة في السماء وربطوها بمصائبنا وأحداث الإرهاب والعداء التي نعيشها في عصرنا ؟ هل هذا بحث علمي ؟ أم تكهنات يريدوننا تصديقها بسذاجة فيحاولون إقناعنا بها من خلال الإستشهاد بآيات من القرآن وبعض الأحاديث الشريفة التي ربما كانت موضوعة أو ضعيفة ؟
- أحترم ذكاء القراء ولهذا لا أتبنى فرضية معينة لتكون التفسير الوحيد لأي ظاهرة وأحاول بقدر ما أستطيع أن أسلط الضوء على عدد من الفرضيات المحتملة وأدع للقارئ أن يختار ما يشاء حسب قناعاته.
أرقام
- إنطلق الموقع في 16 أكتوبر 2008 حيث نشر أول موضوع فيه عن ظاهرة الصوت الإلكتروني.- بلغ عدد المواضيع أكثر من 300 موضوع حول 28 تصنيفاً مختلفاً من الظواهر الغامضة بما فيها الأعمال الفنية وأفلام الرعب والغموض والأساطير والجرائم الغامضة.

- يزور الموقع أكثر من 1000 زائر يومياً من مختلف بلدان العالم العربي والعارفين للغة العربية في بلدان المهجر.- يبلغ عدد المشتركين في النشرة البريدية أكثر من 3200 مشترك.

- تلقى الموقع ونشر أكثر من 40 قصة واقعية من القراء.

- نشر تحقيق علمي واحد يتناول ظهور أضواء غريبة في الصور.

إبعثوا باقتراحاتكم
أعزائي القراء أرغب بمعرفة رأيكم الإجمالي حول الموقع وأرغب أيضاً بمعرفة الامور التي تنقصه لكي تروي شيئاً من ظمأكم إلى المعرفة ، فزودوني باقتراحاتكم ، وبالنسبة للباحثين أقدم لهم فرصة لنشر أبحاثهم أو بعض مواضيع كتبهم في الموقع حتى وإن لم تتفق مع المواضيع التي أنشرها. كما تستطيع عزيزي القارئ أن تتابع جهود إعدادي للمقالات من خلال تسجيل حساب في خدمة تويتر والضغظ على صورة: "إلحقني على تويتر" في الموجودة في الأسفل.

قسم جديد حول الأحلام
أرى أن أضيف تصنيفاً جديداً يتعلق بما ترونه من الأحلام ربما الكوابيس الغريبة فما هو رأيكم في ذلك ؟ ولكن نحتاج إلى من يملك القدرة على تفسيرها من منظورين هما الناحية الدينية والناحية النفسية إن توفر ذلك. وحتى إن لم نعثر على رأي متخصص قادر على تفسيرها سيكون مجرد سردها والتعقيب عليها مصدر للسرور لي ولبقية القراء، فلا أحد ينكر ما للخيال من جاذبية.

شكراً لكم
أعزائي القراء ..أشكركم جميعاً على ثقتكم الغالية بمواضيع الموقع ومتابعتكم لها، أشكركم على تعقيباتكم القيمة التي تدلون بها لإثراء الموضوع المطروح سواء أكانت تعارض ما جاء فيه أو تؤيده أو تضيف عليه. أشكركم على جرأتكم على التحدث عن تجاربكم الغريبة التي عشتوها والتي أنشرها في باب قصص واقعية. أشكركم على لفت نظري إلى مناقشة الجديد من المواضيع. الموقع كالكائن الحي يحتاج إلى إنماء وبفضل الله وفضلكم تطور ونما ونطمح معاً أن يزيد تألقاً وشمولية لتكون أكبر موسوعة عربية تبحث في الماورائيات ، وأخيراً أؤمن بأنه لا قيمة للكاتب دون قرائه الذين هم ثروته الحقيقية. وبأن الغموض يغذي لذة الإكتشاف فهـيـا نـكـتـشـفـه مـعـاً.

إقرأ أيضاً ...
- تساؤلات حول غاية الموقع ودوره في تغيير المجتمع
- الخوض في الغيب ونظرية المؤامرة

27 تعليقات:

R.M.F

يقول...

ألف مبروك وإلى الأمام ، موقع مميز وغير تقليدي ، ولكن أتمنى وجود فريق عمل أو أبحاث تابع للموقع يرصد الظواهر والأحداث عمليا بأماكن مختلفه أو مراسلون يقومون بتزويد الموقع بكل ماهو جديد ، وإن كان الموقع يحتاج للدعم المالي لهذه المقترحات فنحن على استعداد .

غير معرف

يقول...

الف مبروووووووووك

في أنتظار مزيدا من التقدم

والجديد المبدع

غير معرف

يقول...

السلام عليكم
اول ابارك لك اخي العزيز علي مرور العام الاول لانطلاق الموقع وان شاء الله تتوالي عليك الافراح بباقي الذكريات لهذا الموقع الذي جمعنا بكم ..
بالنسبه لتفسيرالاحلام ارى ان لاداعي له عزيزي لأن العض قد يفسر الحلم وهو لايفقه تفسيره فيكون وبالا علي حالمه هذا التفسير ...
بالتوفيق والي الامام

غير معرف

يقول...

الف مبروك و عقبال 100 سنة
مزيد من التقدم و النجاح لموقعنا
الشيق و الجذاب ..
أشكرك على حهدك المقدر لتقديم
ناحية من نواحي البحث العلمي
التي نفتقر اليها و نتعطش دائما
للمزيد منها ..
ادعو لك بمزيد من التقدم و الاذدهار
اخوك المتعطش دائما و ابدا للمعرفة
ابو سمر

HATEM7882

يقول...

تهنئة من القلب لأنجح موقع عربى أختص بنشر و مناقشة مواضيع ما وراء الطبيعة
جهد من صاحب الموقع أكثر من رائع
حتى انى لاتعجب كيف يقوم شخص بجمع كل تلك المصادر و تنسيقها
نتمنى النجاح لموقع أحببناة وعشقناة
ونتمنى المشاركة فى نجاحة بكل السبل
أعتقد أن فكرة الاحلام جيدة لكن هناك من يحلم ويجد أحلامة تتحقق أى الرؤيا التى تأتى للانسان
والتى قيل أنها تأتى بعد الفجر أو وقت الفجر
أى نربط بين حلم وتحققة
شكرا لصاحب الموقع شكرا جزيلا

أم الاولاد يقول...

فعلا موقع اكثر من رائع وانا استفيد واستمتع به كثيرا
الف الف مبروك والى الامام

غير معرف

يقول...

عقبال المليون سنة بس هادا الموقع يشعرني بلخوف بس هو حلو كتير تقبلو تحياتي

serag777 يقول...

بارك الله فيكم حقيقى موقع مميز ونادر

تمنياتى لكم بمزيد من التميز والابداع

hay63 يقول...

كل عام وانتم طيبين ومتقدمين اكثر واكثر ولكم منى جزيل الشكر

لاديني يقول...

أهنئك..
عمل جميل ومرتب ومتعوب عليه
حرص على المرجعية والعمل البحثي وإبراز المصادر.

أكثر ما يعجبني عندك هو موضوعيتك وعدم حماستك لأي اتجاه رغم عدم إخفائك لقناعاتك الشخصية عموماً.

حبنا الغموض واستجلاء الأسرار يجب ألا يجعلنا نتغاضى عن الحقائق العلمية وكشف الزيف وإظهار الآراء المعارضة..

أنت تقوم بهذا على أكمل وجه ، ولهذا مدونتك محترمة وجديرة بالإعجاب.


لا اقتراحات محددة عندي ولن أبخل بها إن بدت مستقبلاً


أشد على يديك وأتمنى لك مزيد من التقدم والعقبى لمئة سنة
:)


تحياتي

غير معرف

يقول...

والله احلى موقع وعقبال 1000 سنة
وبالنسبة لفكرة تفسير الاحلام فهو فكرة حلوة بس لازم يكون التفسير صح
والى الامام منتديات ما وراء الطبيعة

نعيــ( الامير الصغير )ـــم يقول...

الف مبارك لمرور عام على مدونتك المتميزة ... هذا الكون ونحن ايضا جزء منه يحتاج الى اكتشاف عجائبه وسبر اغواره ، نحن جزء من عالم الفضاء ويحق للمخلوقات خارج الكرة الارضية ان نتسمينا ايضا كائنات فضائية

تحياتي والى الامام ومزيدا من التقدم

fandlcan يقول...

حقيقة الموقع جيد ويوجد له شبيه ولكن باللغة الانجليزية واتمنى ان يستحدث فيه التالي
موقع للصور وخاصة صور ما يسمى بارانورمال وكذلك
افلام فيديو عن هذه الظواهر وما اكثرها على الشبكة فلو جمعت هنا لتميز هذا الموقع واصبح من اكبر المواقع العربية دون شك وكذلك ديكومنت ومقابلات مع مختصين عرب في نفس الاختصاص وكذلك قسم للتراث الاسلامي لنفس الظواهر ومثال ذلك حادثة ( يا سارية الجبل) لعمر بن الخطاب وتراثنا غني جدا وبسند صحيح متناثر في كتب التاريخ والسيره
وفقك الله اخي الفاضل

غير معرف

يقول...

ما يميز هذا الموقع أنه لا يعتمد على النسخ واللصق انما يعتمد بالدرجة الاولى على تقصي صاحب الموقع للمواضيع من مصادرها وان اضطر لترجمة الاجنبي منها وشخصياً اصبحت ازوره باستمرار يومياً للاطلاع على كل جديد!!

من اقتراحاتي للموقع ان تفتح قسم للظواهر الطبيعية التي لم يجد لها العلماء تفسيراً مثل ظواهر معينة في الفضاء او تحت الماء وفي الغابات والى اخره بحيث أنها ليس لها علاقة بما وراء الطبيعة ولكنها غريبة ولا زال العلماء حائرين في اسبابها !!

الى الامام ووفقك الله

Hussainoo

يقول...

الف مبروك اخ كمال واتمنى لك كل التوفيق والنجاح في كل ماتقدمه لنا في هذه المدونة الاكثر من رائعة.

الشجرة الأم يقول...

ألف مبروك في الحقيقة المدونة ومواضيعها أكثر من رائعة، نفع الله بك الأمة الإسلامية العربية، وجعل لمدونتك صيت ذائع في عالم التدوين إن شاء الله.

كمال غزال يقول...

شهادتكم في الموقع موضع إعتزازي، وتعقيباتكم القيمة تحمسني للمزيد من التقصي والبحث، سأعمل على تطوير الموقع كما تفضلتم خصوصاً إضافة قسم ثابت ومستقل للصور والفيديو وسأتنازل عن فكرة تفسير الأحلام نزولاً عند رغبة عدد منكم، وبالنسبة لحادثة سارية الجبل فقد سبق ونشرت مقالاً عنها وهي مثال تاريخي من التراث الإسلامي عن قدرة التخاطر ، تجدونه عند قدرات خارقة، أتمنى أن نرى مركزاً للأبحاث في الظواهر الغامضة يضم متخصصين عرب في ذلك المجال على غرار ما نشهده في بقية الدول مثل سنغافورة والصين والولايات المتحدة وبريطانيا. لا نريد من ذلك المركز إعطاء تنظيراته حول الظواهر وإنما إجراء تحقيقات فعلية على الأرض باستخدام أحد ما توصلت إليه التكنولوحيا من أجهزة القياس والرصد. نفتقر أيضاً إلى خبراء في التصوير الضوئي ليحلل ويتحقق من الأدلة المصورة ..الخ. أكيد يحتاج إلى تمويل وآمل أن يكون هذا الموقع واجهة إعلامية أو إخبارية عنه. مع أطيب تحياتي لكم جميعاً من أصحاب مدونات وأقلام مبدعة وباحثين ومهتمين وقراء متحمسين يحركهم الفضول إلى العلم والثقافة في آن معاًأياً تكن خلفيتكم الدينية أو القومية أو العرقيةأو تياراتكم المختلفة ، أرجو أن تفيدوني بما لديكم عن أساطير شعوبكم في بلدانكم إن كنتم أقلية أو أغلبية في مجتمعكم. فالأساطير نافذة على تاريخ المجتمع.

shahabo يقول...

انا مش عارف من غير الموقع ده كنت عملت ايه!!!!!!!!


بصراحه الف الف الف الف الف الف الف الف الف الف مبروووووووووك

وانشاء الله ف تقدم مستمر انشاء الله

غير معرف

يقول...

الف مبروك على الموقع المتميز ده
بس معلش حضرتك عندي تعليق
متهيألي ان التعمق في مواضيع ماوراء الطبيعة ممكن يؤدي للكفر والالحاد؟؟؟

كمال غزال يقول...

هناك إعتقاد خاطئ فحواه : أن التعمق في العلم أو تفسير الظواهر المجهولة بشكل علمي يضعف إيماننا بالله ، بل على العكس التفكر والتدبر في خلق الله والقوانين الفيزيائية التي وضعها الله في الكون تزيد من عمق الإيمان في قلوبنا ، الإيمان الحقيقي القوي لا يهتز أبداً امام معرفتك لمعتقدات الشعوب الأخرى أو التفسيرات التي وضعناها بحسب ما توفر لنا من العلوم وإن كنت تقصد المعجزات ، فالمعجزات أصلاً تحدث خارج إطار القوانين الفيزيائية التي نعرفها عن الكون، لأنها استثناء، ولكن في عصرنا الحالي كثرت الخدع التي تروج للدين ولكن بطريقة خاطئة ، مثلاً تماثيل العذراء الباكية أو كفن تورين أو غيرها ..ووجب علينا أن نتحقق وأن لا نكون سذجاً نصدق كل ما يقال، وللأسف تنقل المنتديات العربية الأخبار مثل الشائعات التي يتداولها الناس في المقاهي ، لأن معظم من ينقلها يريد الإثارة فقط على حساب المعلومة ومعظمهم ليسوا باختصاصيين ولا يبذلون جهداً كافياً في رصد المصادر الأخرى. كما قلت لك الإيمان القوي لا تهزه حقائق العلم التي تيقنا منها بالتجربة.

dado يقول...

أشكركم على هذا الموقع الرائعكما أشكر لكم حيادكم وحرصكم على مناقشة جميع الأحداث والمواضيع المطروحه00وتقبلوا خالص تحياتى بالتوفيق الدائم

bbbb يقول...

السلام عليكم أخ كمال ..

أرى أن العرب عندما يرغبون بتعزيز وجهات نظرهم يتوجهون تلقائياً إلى نقد العرب
مثلما فعلتَ أخي الكريم عندما قلت اننا نحن العرب ندعم نهج تفكير نظرية المؤامرة
لميلنا إلى التنظير و إطلاق الأحكام دون بذل جهد البحث ..
اخترت أكثر المواضيع إثارة للجدل (نظرية المؤامرة / النزول على سطح القمر)
حسنُ بغض النظر عن صحة أو عدم صحة الأمر إلا أنني لا أعتقد أن قناة بمثل هذه
الشهرة و السمعة سوف تعرض سمعتها للخطر لمجرد إثارة بلبلة من دون إجراء بحث
امل ناحية الأمر الذي أرادت عرضه . أما من ناحية نظرية المؤامرة , أسأل إن كنتَ تعرف
و تردد المثل القائل (ما في دخان من غير نار) حيث أن شيء بمسمى نظرية المؤامرة
سوف لن يظهر لنا كفكرة إلا بسبب وجود أمور أثارت هذا الأمر , و أنا أظن أنكَ تعرف هذا
المثل أحسن المعرفة حيث أنكَ باحث و مهتم بالأمور الخارقة للطبيعة أو لنقل الأمور
الغريبة و التي تحتاج لتساؤل و تفكير عميق لتفسيرها أو دحضها مثل أمور الأشباح و
الممارسات الوحشية و التي تكتب أنت عنها كثيراً هنا . أنا بهذا الكلام لا أعبر عن رأيي
الشخصي إنما أتحدث بشكل عام .

و الأمر الآخر هوَ الذي ذكرتهُ من أن البعض يظن أن كثرة القراءة العلم و التفكّر يسبب
الشك , بالطبع أيضاً ذكرتَ أخي الفاضل من أن التفكّر في خلق الله و عظمته هو سبيل
رائع للعبادة و أوافقك الرأي كثيراً , إنما أخبرك أيضاً بأن هناك أشخاص عندما يتبحّرون
في علم ما -و غالباً الغيبيات و الأمور المتعلقة بالله جلّ و علا- فإنهم (إن لم يكونوا على
يقين تام و ثابت و إيمان راسخ بما يؤمنون به) فإنهم يضلّون و يفقدون الخيط الذي يربطهم
بالإيمان و هذا يا أخي ما سبّب إنتشار الملحدين و عبدة الشيطان لدينا .
بالطبع أقول لك ذلك عن تجربة شخص من المجتمع الذي أعيش فيه و قد ألحد بسبب
كثرة ما قرأ و تبحّر في العلم حيث أصابه الشك ثم انحدر إلى ما لا يعلمهُ الله مع الأسف
و قد كان على قدرٍ كبير من الإيمان و سلامة الخلق .

طبعاً ما أسلفت من كلام لا يعني سوى أنني قرأت الكثير الكثير مما في الموقع
و أحببتهُ أيضاً , إنما أحببت أن أوضح وجهة نظري في مسألة أن العرب منقادون
وراء إطلاق الأحكام من دون تفكير , برأيي ليس من الحكمة أو العدل في شيء أن نمسح
صفة ما على شعب كامل , حيث أن الأشخاص في عائلة واحدة من الممكن أن يختلفوا
فما بالك بمجتمعات كاملة .

عذراً على الإطالة و شكراً أخ كمال و أتمنى للموقع و لكَ دوام الإستمرار و إمتاعنا
بما تكتب (f)

غير معرف

يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ايها الاخوة يكفينا هراء وهلوسة ويكفينا ان ننزل مستوى عقولنا لهذه الامور التي لا اساس لها من الصحة

اذا كان الانسان يقنع نفسه انه رأى شبحا او رأى جن فهذا يدل على مرض في الانسان لأن الخلل هنا من الانسان نفسه وليس من المكان الذي يسكنه او الذي رأى فيه الشبح او الجن

هذا كلام باطل ولا اساس له وما هو الا مجرد خرافات كنا نسمعها ونحن صغار وكنا نصدقها لأننا كنا في مرحلة كانت عقولنا فيها غير ناضجة واي شيء كنا نسمعه من اّبائنا او اصدقائنا بخصوص هذه الامور كنا نصدقها فورا ولكن لا يعقل بعد ان يكتمل نمو الانسان ويصبح ناضجا ان يصدق مثل هذه الخرافات التي يتوهم الكثير من الناس للأسف بأنها حقيقية فاذا كان الانسان مصاب بالهلوسه تلقائيا سوف يرى ويسمع ويقرا امورا غامضة ويبدأ مباشرة بالحديث لأهله واصحابه أو على المنتديات والمواقع ما رأى او ما شاهد من امور ومسائل غامضة

ارجو من جميع الاخوة وخصوصا المشرفين على هذا الموقع ان يعيدوا النظر في هذه الامور وان لا يسمحوا لأحد بنشر هذه القصص الخيالية التي لا وجود لها والتي يبتكرها الانسان من عقله اما للتخويف او للتسلية فلو استخدمنا الموقع في امور مهمة ومفيدة للناس افضل بكثير من هذا الهراء والكذب الذي يجعل القارئ يشعر بالخوف ويجعله يصدق هذا الكلام المفبرك عن ما يسمى الامور الغامضة

لأنه لا يوجد امر او مسئلة غامضة نهائيا قد يوجد ولكن نحن البشر لا علاقة لنا بهذه الامور فنحن لنا عالمنا وبقية المخلوقات لها عالمها ولا يوجد اي علاقة بيننا وبينهم مثل الجن او الشيطان فهذه مخلوقات خلقها الله عز وجل وهي تعيش في عالمها ولا يعقل ان يسمح الله لها ان تتدخل او ان تسيطر على عالم البشر لأن هذا ليس من صلاحياتها ولأن ذلك لو حدث لا يستطيع الانسان ان يعيش على سطح الارض

الشيطان لعنه الله يتدخل في عالم البشر بأمر واحد فقط لا يوجد غيره وهو استخدام الوسوسة في عقل الانسان لفعل الامور والاشياء المحرمة ومخالفة اوامر الله تعالى ومن يعبد الشيطان من البشر فهؤلاء هم السحرة والمشعوذين الذين باعوا ارواحهم وانفسهم واجسادهم
للشيطان لعنهم الله في الدنيا والاّخرة

فقط هذه هي الارتباط او بمعن ادق العلاقة بين الانسان والشيطان فقط ولكن عندما نسمع شخص انه رأى في بيته او سيارته او مكان عمله او اي مكان اخر انه قد رأى شيطان او جن او شبح قد تجسد امامه فهذا يدل على ان هذا الانسان مصاب بمرض الهلوسة وان الخلل منه وليس من المكان الذي يزعم انه غير طبيعي فلا يوجد علاقة للجن بالانسان هذا له حياته وعالمه وهذا له حياته وعالمه والكل مرجعه الاخير الى الله عز وجل واما بالنسبة للأرواح فعندما يموت الانسان او اي مخلوق اخر تخرج روحه من جسده الى السماء او قد تكون معلقه بين السماء والارض وذلك لأن صاحبها الذي فقدها قد يكون من الناس كثيرين الديون في الدنيا وعندما تسد ديونه من قبل اهله او اصحابه تصبح روحه في السماء وجميع الارواح عندما تخرج وتصعد للسماء بقردة الله عز وجل فهي لا تعود الى الارض ولا يتم استدعائها كما نسمع ولا يستطيع اي انسان ان يراها او يأثر فيها ولا هي كذلك فهي لا تستطيع ان تعود ولا يوجد لها اي علاقة في حياة البشر لأنها اصبحت عند خالقها وتعود للأنسان مرة ثانية وذلك يوم القيامة عندما يبعث الله الناس للحساب

ايها الاخوة الكرام ارجو قراءة هذا المقال وعدم تصديق الخرافات والاساطير الموجودة لأنها موجودة فقط وذلك لكي يفقد الانسان عقله ويصبح خائفا في كل وقت ومكان فهي كتبت ووضعت في هذا الموقع او في المواقع الاخرى من اجل هذا الهدف فقط وليس من اجل ما يدعون انها لتفسير الامور الغامضة اعيد واكرر لا يوجد اي امر غاض واذا وجد نحن البشر لا علاقة لنا به وانا متأكد من هذا فلا يعقل ان كل شخص يبتكر قصة او رواية من نسيج خياله ويضعها بين ايدينا ان نصدقها ونؤمن بها


شكرا جزيلا لكم ولجميع الزوار والمشرفين على الموقع

اخوكم معتز ابو شمله

فلسطين

للرد او المراجعة

mo.ata@hotmail.com

غير معرف

يقول...

هذا الموقع من المواقع الرائدة واعتقد انه سيكون له اثر فعال في سبر أغوار كثير من الغرائب والامور المحيرة كما انه يعتمد الاسلوب العلمي في تحليل الظواهر بمصداقية .......... ارجو لهذا الموقع من كل قلبي دوام التقدم والازدهار

غير معرف

يقول...

كل سنة وانتوا طيبين يا احلى موقع



ريم سوريا

غير معرف

يقول...

موقع ممتاز عقبال ال100 بس ياريت المزيد من القصص المشوقه والغامضه

غير معرف

يقول...

اتفق معك بشأن اضافه كتابات ن الاحلام رابيزلا

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .