5 مايو 2022

Textual description of firstImageUrl

فستان زفاف "مسكون" معروض للبيع على فيسبوك

إعداد : كمال غزال

كشفت امرأة أمريكية مجهولة الهوية إنها عثرت على فستان عتيق في بلدة قديمة مهجورة كانت في الماضي مقصداً للمنقبين عن الذهب وذلك أثناء القيام بنزهة فأخذته إلى المنزل عازمة على ارتدائه في حفل زفافها القادم ، لكن سلسلة من الأحداث الغريبة التي لا تصدق أقنعتها في النهاية بأن الثوب كان "يسكن" منزلها.

وعندئذ أعلنت عروس المستقبل عن عرض الفستان للبيع على فيسبوك مقابل 600 دولار موضحة ما حصل من أحداث غريبة حيث كتبت: "بينما كنت أنا وخطيبي نتجول في بلدة صغيرة بين فيرفاكس وكاربانادو في واشنطن ، صادفنا مدينة قديمة للذهب كانت مهجورة تماماً .. فتملكنا الفضول وبدأنا في استكشاف أنقاض مدينة الأشباح هذه... ولدى دخولنا في كوخ صغير صادفت ذلك الفستان، كان رائعاً للغاية لدرجة أنني تجمدت عند رؤيته وكنت متخوفة في نفس الوقت ، فقلت في نفسي لا بد أن آخذه للمنزل ".


ولم يمض وقت طويل قبل أن تسير الأمور على نحو خاطئ ، حيث تقول : " لم تعد الأمور في المنزل كما كانت ، فبعد أسبوع من ارتداء الفستان ، لاحظنا أن قطتي بدأت في الاختباء تحت السرير طوال اليوم تقريباً بعد أن كانت تقضي يومها معنا عادة أو على عتبة النافذة المخصصة لها ، ثم بدأت الأمور تتحرك في أرجاء المنزل ، بدءاً من الأشياء الصغيرة كالجوارب إلى باب خزانة ملابسي الذي أجده مفتوحاً في الصباح رغم أنني أتذكر جلياً إغلاقه قبل النوم  ، وبعد ذلك أجد صينية طعام قطتي تُرمى بسرعة لدرجة أنها تسببت في إسقاط الأشياء الموضوعة على الرف المعلق على الحائط  ، ثم جاء دور شم رائحة البيض الفاسد،  والنار التي كانت تشتعل في غرفة نومنا ليلة بعد ليلة  ، ثم بدأت أسراب من الذباب تتراكم على النوافذ الخلفية وتحتشد حول باب منزلي !".

وباءت محاولات تبريك أو طرد الأرواح الشريرة من المنزل ومن هذا الفستان بالماء المقدس بالفشل بل إنها ساهمت في زيادة النشاط المخيف ، وتضيف قائلة : "الأبواب تغلق من تلقاء نفسها والأنوار تضاء وتطفئ والشموع تنفجر في الهواء الساكن ! ، وأسمع صوت خطوات أقدام في جميع أنحاء شقتي مع تنهدات حزينة وشديدة وقريبة جداً من أذني وأنفاس " .

وأخيراً توقفت تلك الأمور فقط حينما أعطت الفستان لحماتها المستقبلية من أجل تنظيفه وخياطته ، وتقول هنا : " طوال فترة الشهرين حينما كان الفستان لدى حماتي ، حل الهدوء التام ، لم يعد هناك توتر في الغرفة ولا مزيد من الجدال بيني وبين شريكي ، ولم تعد هناك أشياء تتحرك أو خطى ، وعادت قطتي إلى طبيعتها المرحة والحنونة ، ولم تقم حماتي أصلاً بتنظيف الفستان وتوسلتني بألا أتزوج بهذا الفستان بسبب الطاقة التي أحاطت به ، كما لم أخبرها بما كان يحدث في المنزل  ، ولا داعي للقول بأنني لم أعد ارغب بوجود الفستان في منزلي لكنني أعلم بأن هناك بعض الأشخاص المستعدين للقيام بهذا المسعى".

وفي غمرة ردود الفعل على عرض العروس في الفيسبوك شعر العديد بالاشمئزاز والغضب من قصتها لأنها ستبيعهم  فستاناً "سرقته" فعلياً بمئات الدولارات ، حيث كتب أحدهم :  "يا لها من شخص مروع لسرقة شيء كهذا في المقام الأول ! "  ، وآخر كتب : " أنا سعيد لكون الفستان مسكوناً يبدو لي أنها كارما (عقاب على ذنب) لذلك آمل أن يأتي عليها الشبح بشدة ليس فقط بسبب سرقتها ولكن لمحاولتها بيع ما سرقته مقابل 600 دولار ".

وكتب آخر : " هذا علّمك درساً لسرقة فساتين الزفاف من مدن الأشباح" ، ويرى البعض أنه من الأفضل التخلص من الثوب - أو إعادته إلى حيث وجدته ، حيث كتب أحدهم: "احرقوه ثم ألقو رماده في النهر" ،  وكتب آخر " انطلقي في نزهة أخرى إلى مدينة الأشباح ثم اتركيه هناك لتفعلي الصواب ".


إقرأ أيضاً  ...

- طلاسم على جلابيات تستدعي الجن 

- أغراض "مسكونة" 

- دمى أطفال "مسكونة"

- لوحة فنية مسكونة بالأشباح


0 تعليقات:

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .

 
2019 Paranormal Arabia جميع الحقوق محفوظة لـ