14 فبراير 2011

Textual description of firstImageUrl

السيكوغرافيا : الكتابة التلقائية الباطنية

إعداد : كمال سحيم وكمال غزال
يمضي عدد من الناس دقائق معدودة في حالة استرخاء وتأمل ثم يشعرون أن أنامل أيديهم بدأبتحريك القلم الذي تمسك به وتكتب ما لا يخطر على بال ، فكأن أيديهم تتحرك على الطاولة لتكتب بالقلم أشياء وأشياء من غير أن يدركوا أنهم على علم بها ، ويبلغ بهم الوضع الى الإسراع بشكل جنوني في كتابتهم وكأنها صادرة عن ألة الكترونية تعمل بنفسها لتملأ العشرات من الصفحات دون تعب ويمكن للأمر نفسه أن يحدث عندما يصور هؤلاء الناس مناظر خلابة في لوحات فنية أو ينظمون أبياتاً من الشعر أويؤلفون معزوفات موسيقية، نتحدث هنا عن ظاهرة تدعى سيكوغرافيا .


ما هي السيكوغرافيا ؟
سيكوغرافيا Psychography هو مصطلح ينطبق على النصوص التي يزعم أنها كتبت من قبل أرواح أو كيانات غير مادية، وللـ سيكوغرافيا أشكال متعددة بدءاً من روح مزعومة تمتلك السيطرة الكاملة على حركة يد الكاتب إلى أن يكون ببساطة ناتجاً عن تأثير مبدئي تتدفق الأفكار منه. وهو يعتبر شكلاً من أشكال الكتابة التلقائية Automatic Writing ولكن فريدة من نوعها من حيث أن الكاتب يدرك عموماً ما يكتب أي أنه لا يدخل حالة في الغشية Trance.

أمثلة من التاريخ
- يعتقد أن الإغريق والرومان هم اول من تطرق للسيكوغرافيا حيث أعتقدوا بأن الهامهم الفني أو الشعري ..الخ موهوب لهم من الألهة أو أن الأحلام تأتيهم عن طريق الألهة

- صرح فولتير بمناسبة كتابته المسرحية الدراماتيكية (Catiline) أن التدفق الفكري الذي دام أسبوعاً يضاهي مدة تفكير 5 سنوات في الحقيقة و انه واضح أن ذالك حصل بواسطة :(si scirent donum dei) أي هبة إلهية.

- كتب المفكر العالمي غوته قسماً من مؤلفاته وهو في حالة سيكوغرافيا قوية وقد صرح بذلك بنفسه أنه أحياناً لم يكن يدري بمضمون أبيات قصائده التي تفاجأه عفوياً والتي تحثه على الكتابة مباشرة بشكل غريزي وكأنه نائم، هذا يظهر لنا أن موهبة العقل الباطني عند غوته أو غيره هي خير دليل على جودة مؤلفاتهم وأنه بفضل سعة اطلاعه تصدر من أعماق تفكيرهم مواهب فظة خصوصاً عندما تتلاشى وحدة تفكيرهم أو يضمحل تماسك منطقهم وهذه الموهبة الباطنية تحصل أيضا عند الطلاب.

- تزعم الوسيطة الروحانية روزماري براون (1916 - 2001 )أنها تلقت تدوينات موسيقية (السوناتا) من مشاهير الموسيقيين الذين عاشوا في الماضي كـ لودفيغ بيتهوفن وباخ وفرانز لسزت وشوبان وغيرهم! وتضمن الانتاج الموسيقي الذي دونته : 40 صفحة من سوناتا لـ شوبرت، وشوبان، و12 أغنية لـ شوبرت واثنين من سوناتا بيتهوفن تمثل كلاً من السيمفونية العاشرة والحادية عشرة لبيتهوفن ! كلاهما غير مكتملتين .


- من أغرب مضامين ما كتب بطريقة السيكوغرافيا ما ذكره جورج سربالاد في كتابه (spirities et mediums:choses de l autre monde )عن أحد الوسطاء الذين صرحوا أن بني البشر لم ولن يطأوا القمر لأن الهواء غير متوفر فيه وأن الله لا يسمح بذالك ولكن على سطحه يوجد أناس يعيشون بصورة تختلف عن معيشة سكان الأرض من حيث استنشاق الهواء كما أن هناك شعب يعيش على سطح الشمس لكن برداء خاص منحه لهم الرب الأله ليحميهم من حرارة الكوكب ؟؟

- يعتبر كتاب القانون Book of Law مثالاً مثيراً للإهتمام عن السيكوغرافيا لأنه يعرض عدة أشكال منها ، فعلى سبيل المثال ، يدعي أليستر كراولي أن نص هذا الكتاب قد أملاه عليه كيان اسمه عيواس Aiwass، وأنه بكل بساطة كتب ما سمع منه (شكل نموذجي من السيكوغرافيا). ومع ذلك وعلى سبيل المثال رسم كراولي خطاً قطرياً عبر الصفحة 60 (الفصل الثالث : 47) مما تشير إلى أن بعضاً من الكتابة أتى أيضاً "تلقائياً" أو "ميكانيكياً"، علاوة على ذلك ،كما تم إستيحاء بعض النص فيما بعد ليس من كراولي وإنما من خلال زوجته ( روز ) التي كتب على يدها :" نجمة ذات رؤوس خمس مع دائرة في الوسط والدائرة حمراء " - (الفصل الأول : 60).

- يذكر التاريخ الوسيطة هيلين سميث التي لمعت في أختراع لغة زعمت أنها تخص سكان غير أرضيين وأنها ملهمة أرواحياً تتمكن من الأتصال الأرواحي مع عالم الموتى .
- سطع نجم تشيخو خافيير  (1910 - 2002)  في تدوين آلاف الأسطر عن طريق السيكوغرافيا وذاع صيته خصوصاً في البرازيل مؤكداً اتصاله مع عالم الأثير ، حيث كتب أكثر من  400 كتاب بطريقة سيكوغرافيا من أجمل القصائد الشعرية وأكثر المواضيع العلمية تعقيداً وقام ببيع ملايين النسخ ذهبت عائداتها للجمعيات الخيرية.

- يقول مالو دا سيلفا في كتابه ( misterios e realidades deste e do outre mundo) أن طالبا هولندياً حاول عبثا ثلاثة أيام أيجاد حل لمسألة حسابية كلف بها من طرف أستاذه فان سويدن وبعد جهد مضني بدون نتيجة نام ليستريح و في الصباح وجد على الطاولة التي يعمل عليها ورقة كتب عليها الحل المناسب للمسألة المعقدة ولم تكن حسب الوسائل التي تتبعها في جهده الفكري .

- وجه البروفيسور الفرنسي المتقاعد جان بيير الذي يعتبر المرجع الاول في علوم الفيزياء لدى الكثير من الاوساط العلمية المرموقة صدمة قوية للعالم على إثر تصريحاته في احدى وسائل الاعلام بأنه كان على اتصال مع مخلوقات قادمة من خارج كوكبنا وتعيش على كوكب يطلق عليه "أومو " بالاضافة الى تلقيه رسائل مزعومة من تلك المخلوقات بإنتظام وعلى غير العادة فإن معظم تلك الرسائل كانت تعبر عن تقدمهم العلمي والبعض الأخر كان يحتوي على حلول لمشاكل كان يعتبر حلها أشبه بالحلم البعيد ، للمزيد إقرأ عن كوكب أومو .

شيطان الشعر : سيكوغرافيا التراث العربي
كان العرب قبل الإسلام يعتقدون بأن الشاعر متصل بشيطان خاص به يلهمه الشعر ، وأن كان لكل شاعر شيطان ، وحين يقول حسان بن ثابت قبل إسلامه :

ولي صاحب من بني الشَّيْصبَان         فَطَورا أقول وطورا هوهْ

فإنه يقرر ثلاثة أمور : أولها أن له صاحبا غير إنسي ,وثانيها أن هذا الصاحب نتسب إلى الشيصبان ، وهو اسم للشيطان ( وبنو الشيصبان أما أن يكونوا أبناء جني يعرف بهذا الاسم أو يكون أسم قبيلة من قبائل الجن ) ؛ وثالثاً أن حسان وشيطانه يتناوبان القول فتارة يقول حسان وتارة يقول شيطانه ، وهذا أذا أخذ على وجهه الظاهر يعني أن الشيطان يرفد صاحبه أو يستقل بقصيدة ويستقل الشاعر بأخرى ولا يتولى الإلهام كله .

وهناك شعراء يصاحب كل منهم شيطان أو تابعه، ومنهم الأعشى ميمون بن قيس ، وصاحبه اسمه " مسحل " وقد ذكره في قوله :

دعوت خليلي مسحلاً       ودعوا له جُهُنَّام جَدْعا للهجين المذمم

و ذكره مرة أخرى فقال :

وما كنت ذا خوف ولكن حسبتني    إذا مسحل يسدي لي القول أنطق

شريكان في ما بيننا من               هوادة صفيان إنسي وجني موفق

يقول فلا أعيا بقول يقوله             كفاني لا عي ولا هو أخرق

لم يقتصر الإعتقاد بشيطان الشعر على العصر الجاهلي وبدايات الإسلام بل حافظ المعتقد وجوده أيضاً في العصر الأموي ، ولعل الفرزدق أن يكون من أكثر الشعراء ترديدا له ، ويقال إن اسم شيطانه " عمرو ". وذكر الفرزدق حين يفتخر بشعره أنه " أشعر خلق الله شيطاناً" .

كأنها الذهب العقيان حبرها      لسان أشعر خلق الله شيطانا

ومع ذلك فإن الفرزدق تزحزح عن هذا المعتقد حين تصور أن الذي ينفث الشعر في فمه هو " ابليس " وابنه مع أن أحدا من الجاهلين لم يذكر أن رئيس الشياطين مصدر للالهام ؛ يقول الفرزدق:


وإن ابن ابليس وابليس ألبنا     لهم بعذاب الناس كل غلام

هما نفثا في فيَّ من فمويهما    على النابح العاوي أشد رجام

وجرير ينافس الفرزدق في اعتقاده أن الذي يلهمه هو ابليس فيقول :

إني ليلقي علي الشعر مكتهل    من الشياطين ابليس الأباليس

وكان الفرزدق يقول :  " شيطان جرير هو  شيطاني إلا إنه من فمي أخبث " .

ويشير شاعر يسميه الجاحظ أعشى سليم إلى أن شيطان المخبل كان من أقوى الشياطين

وما كان جني الفرزدق قدوة      وماكان فيهم مثل فحل المخبل

وما زال هذا الاعتقاد سائداً إلى يومنا هذا ويوصف الشاعر بالقوة في شعره بقوة شيطانه ويكثر هذا الوصف في هذا الزمن بالشعر الشعبي .


فرضيات التفسير
نورد فيما يلي أهم فرضيات التفسير:

1- استحواذ روحاني
يعتقد البعض لا سيما الوسطاء الكبار أن إلهام رسائلهم الأرواحية يصلهم من أرواح الأحياء في الأثير فيؤلفون كتباً عديدة ومعقدة أحياناً ويتأكدون حسب زعمهم أنهم خاطبوا أرواحياً تلك الأرواح وهناك من يكتب مئات الصفحات دون تعب فالممارس للسيكوغرافيا عندما يبدأ بتدوين أفكاره يختاله تدفق غزير للأفكار لدرجة أن تلك الغزارة تفوق السرعة المذهلة التي يمضيها لتدوين أفكاره فيصبح مجرى تفكيره وكأنه شلال يدفق الملايين من الأمتار المكعبة من الماء في لحظة، ويعزو الكثير من الناس هذه الظاهرة الى الإستحواذ الشيطاني أو تجسد روح هائمة في الأجسام وأكثر الأفكار الدينية تقول بهذا الأمر وفي كتاب ( رودولف تخنر ) نقرأ أن شاباً من أتباع عقيدة التيوصوفيا كان يستلم رسائل أرواحية يدونها بـ سيكوغرافيا تحت شعار "حيسملا" وكان ذلك الشاب يعتقد بشدة بالإتصال الأرواحي ما بين عالم الأرض وعالم الأرواح أو الموتى و كلمة (حيسملا) في الواقع ما هي الا المسيح ، للمزيد إقرأ عن طرق إستحضار الأرواح في الوسيط.

2- موهبة العقل الباطن
يعتقد بأن للعقل الباطن دوراً أساسياً في السيكوغرافيا اذ أن صاحب العلاقة يشعر أنه يكتب ولكن لا يعلم كيف تأتيه الأفكار التي يكتبها ، ويصرح أبرز علماء النفس والبارابسيكولوجيا كـ غراسيه وجانيه ومايرز وكونزالز أن أصحاب الكتابة غالباً ما يطلبون من أرواح الموتى (يفعلون ذلك لجهلهم أن باطنهم هو المسؤول عن كتابتهم الأوتوماتيكية )أن يلهموهم بكتابة سهلة القراءة ذالك لأنهم لم يستطيعوا التعرف على بعض ما كتبوه قبلاً.

ويذكر ألان كاردريك في كتابه عن الأرواح :"  أن ما يميز الحدث هو أن الوسيط لا يدري اطلاقاً بما يكتبه وأنها لفرصة ثمينة أن تكون هذه الملكة هي التي تؤكد دون شك استقلالية التفكير بالنسبة لصاحب الكتابة ".  معتقداً أن الأرواح هي التي تملي على الممارس الكتابة كأنه وحي روحي . لكن البارابسيكولوجيا وعلم النفس المرتكز على أسس ثابتة لم يكونا آنذاك قد ولدا أطلاقا مما يعلمنا لماذا لم يتفهم الناس ماهية السيكوغرافيا من جهة وخطأ تفهم ألان كارديك مؤسس عقيدة المناجاة الأرواحية لميكانيكية الكتابة الباطنية.

وهناك من يملك قابلية باراسيكولوجية خاصة تؤهله الادلاء بمعلومات قلما يدلي بها أثناء يقظته الكاملة .وربما يصلح أن نقول أن أصحاب هذه القابلية هم فريسة عقولهم الباطنية لما ينتج عن ميكانيكية كتابتهم من مخاطر واضطرابات نفسية، أن موهبة العقل الباطني قد تخترع أساليب متعددة لأظهار غناء اللاوعي و تنوع أسليبه في الكتابة الأوتوماتيكية.

3- إنفصام في الشخصية
يعتقد الأطباء المهتمين بالأمور الباراسيكولوجية أن الأمر لا يعدو أن يكون سوى أنفصام في الشخصية لدى الوسطاء ولدى من يدعي هده التقنية من الكتابة الغريبة وهدا الأنفصام يختلف عن أنفصام الشخصية لدى المهستر أو المضطرب عقليا (Psycopathe) والشخصية البسيكوغرافية تتميز بالهذيان العقلي الباطني ومن يثابر في ممارستها فله كل الفرص للوقوع في الأضطراب النفسي.بحيث ادا تفحصنا الممارس لهذه الكتابة أثناء بسيكوغرافيته نلاحظ أن "وحدته البسيكولوجية"تنقسم الى قسمين الوحدة الواعية التي تعود الى الشخص الذي يكتب والوحدة اللاواعية التي تظهر فيما يكتب .هذا عدا أن الوحدتين تظهران معا -بختلاف الحالة الأولى -وكأن الوسيط يقول :"ان نابوليون يكتب بيدي".

4- نظرية الوراثة
يحلل البعض أن الموضوع مقترن بالوراثة فنظرية الوراثة تقول أن النواة الخلية العصبية في الدماغ قد تحتفظ بدقائق المعلومات و المعرفة المكتسبة عند الأهل أو الأجداد مثلاً وتنتقل الى الأبناء. وهكذا نستطيع شرح الأستغراب الذي يمتلكنا عندما نشعر أننا نعرف شيئاً من قبل. ولكن البيولوجيا تقول غير ذلك لأنها تعلمنا أن دقائق الجسم تتغير مراراً خلال حياتنا بمعدل 7 سنوات تقريباً.

تساؤلات
-هل هناك تدخل الهي في الكتابة الباطنية أوالسيكوغرافيا كما يقول أهل الدين ؟
-هل هناك تدخل شيطاني فيالسيكوغرافيا ؟

-هل هناك علاقة ما بين التقمص والكتابة الأتوماتيكية ؟

-هل يمكن عن طريق دراسة الخط أن نثبت الى أن هناك اشارة الى تدخل روحي أو حتى شيطاني ؟

شاهد الفيديو
يسلط هذا العرض من البرنامج البرازيلي Mais Você (شبيه ببرنامج أوبرا Opra) الضوء على أهم شخصيتين برازيليتين من الوسطاء الروحين ، الأول هو تشيخو خافيير والثاني هو ديفالدو بيريرا فرانكو الذي يعتبر من أبرز الوسطاء الروحانيين في البرازيل .



المصادر
- موسوعة الباراسيكولوجيا - د.روجيه خوري
- مجلة بروق و رعود - العدد 5 -1968
- Hermetic

إقرأ أيضاً ...
- طرق إستحضار الروح في الوسيط
- سيمفونيات تخرج من عالم القبر
- أليستر كراولي : كبير سحرة القرن العشرين
- إدغار كايسي : القارئ النائم
- إستحضار الأرواح
- الزينوغلوسيا : اللسان المتبدل

65 تعليقات:

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

بالنسبة للبعض الدين يؤمنون بالبسيكوغرافيا يرون أنها رمز الهي مشيرين الى نبؤة النبي دانيال في التوراة عندما استطاع تفسير "الكلمات المكتوبة بصورة غير طبيعية على حائط قصر الملك"يقول في هذا الصدد معتنق الداهشية الأستاذ غازي براكس الذي لا يؤمن بالبسيكوغرافيا في مقاله عن نقد السحر أن انتقال الأفكار غير معقول الا بأذن الله ويقول أن تفسير الكتابة العجائبية يعود الى الهام من روح الله حيث يقول :بينما كان بلشر ملك بابل في لهو ومجون مع ألف من عظمائه ظهرت يد انسان وكتبت تجاه المصباح على كلس حائط قصر الملك و الملك ينظر طرف اليد التي تكتب.حينئد تغيرت سحنة الملك و أقلقته أفكاره و انحلت عقد حقويه واصطكت ركبتاه و صرخ الملك بصوت شديد أن يدخلوا العرافين والكلدانيين و المنجميين زوأجاب الملك وقال لحكماء بابل :"كل من يقرأ هذه الكتابة ويبين تعبيرها يلبس الأرجوان ويتقلد طوق ذهب في عنقه ويكون الثالث في سلطان المملكة".فدخل جميع حكماء الملك فلم يستطيعوا أن يقرأو الكتابة و لا أن يعلموا الملك بتعبيرها (نبؤة دانيال 5:5/25-28).لكن دانيال النبي الوحيد الذي قرأها وفسرها بألهام من روح الله وكانت تتألف كلمات ثلاثة .والبكلمات كانت (plasmia-colo-ecto)ترجمها النبي دانيال أنها تعني انتهاء عرش الملك وتسليمه الى الفرس......

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

هل معنى هذا أن الأدباء أو المؤلفين ليسوا هم من يكتبون هل نفند ملكة العقل والموهبة لديهم؟؟؟؟؟؟

غير معرف

يقول...

اخي كمال انا تاتيني هذه الحالة وقد ذكرتها اكثر من مرة حيث انني ابدا بتاليف شعر لاي حالة تحدث في الشارع واخرها كا ثورة مصر بالاضافة الى كتابة اشعار باللغة الانجليزية والفرنسية مع العلم انني غير متعمقة بالادب وليس تخصصي ادبي اضف الى ذلك قراءتي للقران لايات انا لااحافظها في الحقيقة ولكن لدي تعقيب صغير هو ان هذه الحالات تاتيني قبل النوم فاحس بالدوار او الاغفاءة الواعية وبعدها ابدا بتلاوة القران او قراءة الشعر ولكنني ولكوني صاحية واعي مايحدث احاول ايقاض نفسي وبعدها اكتب كل الذي حفظته ولكن بسبب ان بعض الناس ربط بين هذه الحالة والتلبس الشيطاني فقد حرقت جميع ماكتبته والان عندما تاتيني هذه الحالة فانا اتناساها وانا استبعد التلبس الشيطاني لانني انسانة مؤمنة واكثر الاشعار التي تاتيني مدائح نبوية او خطب حماسية اخرها كان لما يحصل لمصر

مُسيَّد المومني

يقول...

انا من الناس الي حاولوا يستخدمو طريقة السيكوغرافيا
في الكتابه في احدى السنين وكنت اجلس لفتره طويله جدا وانا امسك بالقلم فوق الورقه ....ولكن دون فائده !!!

استاذ كمال سحيم انا اسف لطرح تساؤلي بعيدا عن الموضوع ولكن ان امتلكت الطريقه في فتح العين الثالثه..وتنمية هذه القدره
واعتذر للخروج عن الموضوع

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

بصراحة قبل كل شء أنا ضد مسألة أن تحرقي ما كتبت فهذه مؤلفات نابعة عن عقل متقد و الهام واضح ومع ذالك فلننتظر تعقيب أدبائنا كسر الأرض ومسيد المومني حول ما يعيشونه خلال كتابتهم وأرجو من السيد الباحث عن الحقيقة أن يفيدنا هل هناك تدخل الهي أو شيطاني في الموضوع

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

أكملي سيدتي مسيد ما تريدين قوله

مُسيَّد المومني

يقول...

بصراحه استفزني ان الادباء والموسيقيين العظام نسب لهم انهم ينسون انفسهم لتسطر ايديهم ما ليس لهم قدره للسيطره عليه....
لقد قرأتها في الماضي هذه الظاهره وفعلا حولت تطبيقها كان يصيبني الملل وانا احاول وانتظر ولم يكن يسطر الا حركات يدي فوق الورقه برسوم عبثيه نتيجه لتحرك القلم راسما وضعا متململا اتخذته عن امساكي بالقلم!!!
اليست السيكوغرافيا ...نفس طريق السلة في استحضار الارواح؟؟؟
سيدي لقد اكملت اذا كان هذا ما اردتني اكماله
....ولك كل الشكر على توجيه السؤال لي عن جو الكتابه
وسأقول لك كيف اكتب
في بعض الأحيان لا احدد الموضوع او القصه التي اقوم بكتابتها ولكني ابدا بأول كلمه واستمر اكتب "واعيه للكلمات التي استخدمها" واستمر في بعض الاحيان اجلس بين اطفالي وسط الضجيج والطلبات المستمره وهذا كان الجو الذي كتبت به "ذات الثوب الابيض" واحيانا اكون في المكتب في العمل ووسط الهدوء ايضا اخط بعض الكلمات ولكن بصراحه لا استطيع اكمال اي قصه الا وسط الضجيج والحركه ...قد اترك قصة في منتصفها واعود بعد اشهر لاكمالها ....
المقصود لايوجد اغماء أو إغفاء أثناء الكتابه ...

غير معرف

يقول...

اخي كمال المشكلة في ان هذه الاشياء تاتيني وانا لست واعية ولكن الان بدات تاتيني اكثر من حالة اقصد كا اشخاص يتخاصمون ايهم يصل اللي اسرع ماقصدته انني بدات تاتيني معلومات من كافة الاتجهات رياضيات وشعر وفيزياء الخ حتى انني اكر ولااريد ان يؤخذ علي هذا الكلام سمعت احد يلقي علي شعرا ويقول هذا كان المفروض لاحمد فؤاد نجم هههه تصور الى اين وصلت حالتي . في البداية كنت اضع جنبي قبل النوم ورقة وقلم وادون اي شئ ياتيني ولكن بعد حرق الاوراق كما ذكرت بدات لااحمل معي قلو وورة لاني بدات اخاف حقيقة من ان يكون هذا مس او سيطان خصوصا انا لدي اطفال اخاف عليهم. ماحب طرحه هنا هو ان الاشخاص الذين تكلم عنهم البحث كانو يكتبون في حالة وعي اما انا تاتيني هذه الاشياء في مرحلة النوم بمايشبه الاغماءة

غير معرف

يقول...

الان عرفت احمد شوقي من وين بجيب هل قصايد والشعر

معلومات يقول...

هذا ممكن وهي منحه المفروض تنمى لا تقمع ما عدا اذا كانت كفريات فعلى الانسان ان يتوقف اما ان كان غير ذلك ولا يمس الدين وانما علم خالص يكتب فلا مانع والله المستعان

باحث عن الحقيقة

يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بدأت عندي موهبة الشعر منذ صغري , كنت اكتبه بين الموزون والمكسور

ثم اخذت موهبة الشعر تنمو عندي , ودرست بحور الشعر والعروض والتقطيع العروضي

كنت اكتب القصيدة ثم اصحح الوزن بالتقطيع الى ان اصبحت عندي ملكة سماعية للشعر لدرجة انني لو رايت بيت شعر مكتوبا او مسموعا اعرف ان فيه كسرا عروضيا

كنت لا استطيع ومازلت لا استطيع كتابة الشعر الا بوجود حدث مؤثر يحفزني لكتابة الشعر تلقائيا دون تخطيط مني

اي شاعر واي كاتب ان اراد الكتابة تكلفا دون التفكير في مناسبة او حادث فان كتابته ستكون ركيكة

بالمناسبة كان جدي شاعرا (زجل شعبي ارتجالي)

فالوارثة تلعب دورا مهما بالاضافة الى ملكة الكتابة وخبرة في اللغة العربية ادبا وشعرا وبلاغة

تاثرت كثيرا بالشعر العامودي الجاهلي وكنت اكتب شعراعاموديا , ثم طورت موهبتي لاكتب الشعر الحر الموزون وليس النثري

لم اشعر بشيطان يلهمني , كل ما في الامر هو التاثر بحدث ما فتنساب القريحة انسياب الماء من اعلى الشلال

كتبت قصيدة من الشعر العمودي قوامها 120 بيتا في نفس اليوم دون انقطاع , المهم في الامر وجود حدث مؤثر ثم تركيز في مقدمة القصيدة وبعد بيتين او ثلاثة تنساب القصيدة لوحدها

هذه حادثة مرت معي في احد المنتديات

كتب احد الاعضاء في قسم الاهداءات وكان الاهداء فيه نوع من السخرية والمزاح الثقيل

كنا اصدقاء , ولكن لست ادري ما الذي جعله يكتب لي هذا الاهداء

المضحك في الامر ان احدا لم يعره اهتماما ولم يكتب ردا واحدا

كان الشاب شقيق صاحب المنتدى وكان مديرا للمنتدى

بصراحة تاثرت من اهدائه الساخر , واذا بي اكتب له قصيدة في قسم الاهداءات


لي صاحب بالخير اذكره فصحبته عريقة ..........
مع ان عيني لا تراه ......
ولا تحدثنا على وجه الحقيقة ............
هي صحبة عبر الفضاء تناقلت ...........
فوسيطها الاقمار والاسلاك عبر دقيقة تلو الدقيقة .........
ومقرها " نادي العيون " ومنتداها والمواضيع الرشيقة ...........
يا صاحبي ............
اني عهدتك صاحبا تسمو به اوصافه .........
حسن الطليعة والطرائف والاحاسيس الرقيقة ............
اسم على احلى مسمى ...........
قد قيل لي رسام لوحات يزخرفها باكثر من طريقة ..........
رحال لا ترحل بعيدا انني ..............
اشتاق دوما للممازحة الظريفة والرشيقة ............

بعد هذه القصيدة اصبحنا اكثر من اخوة , وصدق الله العظيم اذ يقول " ادفع بالتي هي احسن فاذا الذي بينك وبينه عداوة كأنه ولي حميم"

مُسيَّد المومني

يقول...

اخي الباحث عن الحقيقه
من الممكن ان تنطبق شروط وجود مناسبه للكتابه في القصائد ....ولكن القصه والخاطره امرهما مختلف....
احيانا اكتب خاطره فقط لاني سمعت حادث مع صديقه يخص الموضع
واحيانا ابدا الكتابه بغير هدف ...والحمد لله ولست من يقر ولكن القراء من أقر بأن الموضوع قوي وليس ركيك....وكما قلت ليس الابداع عمل شيطاني
ويسلم ثمك على الشعر رائع

dalia

يقول...

تحية عطرة اعتقد ان الشعراء كان بعضهم يدعي تواصله مع الجن لان الامر كان عندهم اشبه بالموضه ..مجرد اعتقاد
لكن مسالة الكتابة تتطلب اختراق في طاقة الانسان وهذا صعب عادة طاقة الانسان تعتبر كدرع للانسان بمشيئة الله وتكون مسارات الطاقة عنده تسير بطريقة موزونه صحيح ان الطعام السئ يضعف هذه الطاقة وكذلك الافكار السوداوية وغيرها من امور سلبية لكن الاختراق من قبل كيانات اثيرية لا يكون الا نتيجة تلبس او عين او سحر ..هناك من لا يعلم انه مصاب او مخترق طاقيا والرقية الشرعية خير معين للمعرفة
ذكر لي سابقا ان للكون ذاكرة تربط فيها طاقات بشرية وطاقات من كيانات اخري افكارالناس وامالهم حب الخير او الحقد والكره كلها تبقي عالقة في الكون كطاقة ..هناك بعض الاشخاص ممن يملكون شفافية معينه قد يتواصلوا عبر هذه الذاكرة
لذا لا نقول لاي شخص انه تواصل مع كيانات او جن بل قد يكون راجع لشفافيته وقد يكون نابع من قدراته هو او ملكته الادبية والشعرية
اذن الامر يحتمل ثلاث امور
اما تلبس او اختراق
او اتصال الشخص كونه يملك شفافية واتصال مع الذاكرة الكونية
اخيرا قدراته هو وموهبته
اذكر امراة كانت متلبسة من قبل الجن كانت تكتب شعرا فصيحا في منتهي الجمال وكنا نرجع هذا الامر للتلبس من قبل جن شاعر الا انها بعد ان عولجت تماما مازلت تكتب شعرا رائعا اذن الامر هو قدرتها هي وليس للجن دور في ذلك
اطلت عذرا
دمتم بخير

ب

يقول...

يقول...
اخي الباحث عن الحقيقه
من الممكن ان تنطبق شروط وجود مناسبه للكتابه في القصائد ....ولكن القصه والخاطره امرهما مختلف....
احيانا اكتب خاطره فقط لاني سمعت حادث مع صديقه يخص الموضع
واحيانا ابدا الكتابه بغير هدف ...والحمد لله ولست من يقر ولكن القراء من أقر بأن الموضوع قوي وليس ركيك....وكما قلت ليس الابداع عمل شيطاني
ويسلم ثمك على الشعر رائع

اولا اشكرك جزيلا على الاطراء

لم افهم قصدك عن الموضوع الركيك , فاي موضوع تقصدين؟

انا قصدت كتابة الشعر والكتابة القصصية بشكل عام

اما هذه المواضيع المطروحة هنا فهي مواضيع علمية لا تحتاج اصلا الى حدث مؤثر , ولو كان الموضوع ركيكا لما شاركت فيه

بل بالعكس كل المواضيع هنا مطروحة بشكل رائع فهي تتناول موضوع البحث من كل جوانبه دون تحيز لرأي معين

هذا ما قصدته في ردي , والله من وراء القصد

باحث عن الحقيقة

يقول...

عذرا على عدم ظهور الاسم بشكل كامل

د. سليمان المدني - خبير معتمد يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
د. سليمان المدني - خبير معتمد يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم:
عندما تكون الكتابة التلقائية موحاة من الجن أو عن طريق هيمنة الجن على الكاتب، يشعر الكاتب بما يشبه القيد أو السوار يلتف على رسغ يده، إضافة لسماعه صوتاً نابعاً من عقله يلقنه ما يكتب بحيث لايعطيه فرصة للتفكير باستقلالية واضحة. وإذا حاول التوقف عن سماع الصوت يشعر بأن يده توقفت عن الكتابة.إضافة لمرافقة الكتابة رائحة غير زكية. أما عندما تكون الإلهامات ملائكية فتكون الرائحة منعشة ومنشطة ولا يكون هناك شعور بأي قيد في المعصم أو الرسغ.
وهذه الاستنتاجات من خلال تجاربي الشخصية.
والله أعلم بمدى صحتها.

غير معرف

يقول...

كل يقول ان فصيح وانه يكتب شعراً يستحق القول عليه شعر, ولكنى لا اري احد ذكر احد هذه الاشياء, واين هو هذا الشعر البليغ, الذي يستدعى لان تصدقوا انه شئ غامض او من شئ آخر غيرك!.

د. سليمان المدني - خبير معتمد يقول...

لمن يرغب بتعلم الكتابة التلقائية عليه بالتفكير بسؤال محدد يكرره مع نفسه لمرات عديدة، ويحاول تكرار كتابته عشرات المرات على أوراق مسودة ثم يترك ليده فجأة حرية الحركة لتتابع الكتابة وفقاً لرغبتها، وعندها ستخط يده كلمات قد تكون مبهمة وغير واضحة المعنى، ولكن تكرار المحاولات ستجعلك فجأة تتشارك عقلياً مع يدك لتبدأ بكتابات واضحة ذات معنى، أما مصدر هذه الكلمات فقد تكون نابعة من أعماق اللاوعي، أو إلهام من كائنات أخرى تتحدد هويتها من خلال معاني الكلمات التي تكتبها.
وقد تشعر أحيانا بأن يدك تخط دوائر فوق بعضها أوخطوطاً متعرجة أو مستقيمة، ثم فجأة تبدأ المعجزة الكتابية.

غير معرف

يقول...

اصبت ياد- سليمان ولكن مشكلتي هي اذا لم احمل معي قلم وورقة اثناء النوم وسجلت كل شئ ياتيني فانني بعد ان اصحو من تلك الحالة انسى كل شئ كل شئ سمعته . اما سبب حرقي لتلك الاوراق فانه جاء بامر احد الشيوخ الذين ذهبت اليهم لغرض شرح حالتي له . ولكنني والله اعلم يخالجني شعور بانهم اناس عاديين ولكن من اماكن مختلفة ماقصدته هو في بعض الاحيان يتكلم معي اناس بلغات غربية لااعلمها وتجدني اتكلم معهم بمنتهة الطلاقة حتى بالنسبة للاشعار قد تكون جاءتني من الشعراء انفسهم لانه في الوقت الذي كانت الاوراق لدي لم يكن مسموح في بلدي استخدام الت ربما لكنت اكتشفت هل هي اشعار من اشخاص احياء او اموات او جن .

عطية أبوخاطر - خبير معتمد يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قد يكون مصدر تلك الكتابات انعكاسا لما يدور فى العقل الباطن لدى الكاتب وانه عندما يرغب فى كتابة شئ ما على الطريقة التلقائيه فان العقل الباطن يرسل اشارات لليد كى تكتب بطريقة تلقائيه نابعه من العقل الباطن.

غير معرف

يقول...

ارجوا الكشف لنا عن طريقة مفصلة للتجربة.

غير معرف

يقول...

قد يقصد بالشيطان القرين الذي يحرك جميع المشاعر والاحاسيس ويتحكم بها وليس الشيطان ابليس

وقد يطلق هؤلاء الشعراء على عقلهم الباطن بالشيطان كنايه عن قوة استخراج الشعر والفصاحه لانهم ليسوا كالبقيه فنسبوا هذا التميز الي ابليس الذي ينسب اليه الدهاء 000

اظنه الالهام والابداع الناتج عن الطاقه التي تزداد وتنقص بمؤثرات سواءُ عاطفيه او خارجيه مثل الجو المناسب لها او صدمه عاطفيه او بدون اي شيء فجاءة ينزل الالهام فتجده لا يقف حتى ينهي شعره او خاطرته




عيوني 000

غير معرف

يقول...

دئما تعتقدون الجن والشياطين هم السبب لماذا تذهبون على خارج نطاق ارضنا وتبحثون عن السبب ما دام يمكن تفسره على حيتنا الواقعة

الله خلق لنا العقل وفضلنا على كثيرة من الكائنات وهو سلاحنا

انا اعتقد العقل الباطني هو الالهام

إسماعيل صديق عثمان - خبير معتمد يقول...

لعل أول مايطمح اليه كاتب مبتدئ أن يستثير (الوحى ) بشأنه : هو مستقبله بوصفه كاتب ، وهل يكتب (سيكوغرافياً) ، أم ان مايكتبه هو صادر من وعيه ؟ وماهى وظيفة الوعى للكاتب ؟ باعتباره شخصا كامل اليقظة والاستثارة بحيث تصبح الحقيقة لديه أكثر حقيقة عندما يكتب عنها ، ان تجربتى الخاصة فى هذا المجال لم تكن شديدة الاتساع وأتصور أمر السكوغرافيا : هو تطوير للانسان لمقدراته الواعية ، تلك المقدرات التى ارتاد بها الانسان الفضاء ، فالانسان يمتلك قوى داخلية هائلة سمح لها هو بالتفلت وجعلها عصية عليه بالاهتمام بالعادية والمادية ، فالشعراء –ليس كلهم – لديهم مقدرة الخلق والابداع وهى ملكة استطاعوا من خلالها الهروب من ضيق الحياة العادية ومن ادراك الحقيقة على مستوى اكثر اتساعا مما يملكه الناس فى العادة أؤلئك الذين يسعون الى الرغبة فى المال والممتلكات ويسعون الى المكانة الاجتماعية والرغبات الغريزية ، ولعلنا نجد ذلك فى قول الشاعر محمد المفتاح الفيتورى :
شحبت روحي, صارت شفقا
شعت غيما و سنا
كالدرويش المتعلق في قدمي مولاه أنا
أتمرغ في شجني
أتوهج في بدني
غيري أعمى , مهما أصغى , لن يبصرني
فأنا جسد ...... حجر
شيء عبر الشارع
جزر غرقى في قاع البحر....
حريق في الزمن الضائع
قنديل زيتي مبهوت
في اقصى بيت , في بيروت
أتالق حينا. ثم أرنق ثم أموت
أوقوله :
دنيا لا يملكُها من يملكُها
أغنى أهليها سادتُها الفقراءْ
الخاسرُ من لم ياخذ منها
ما تعطيه على استحياء
والغافل من ظنَّ الأشياءَ
هى الأشياء !
تاجُ السلطانِ الغاشمِ تفاحهْ
تتأرجح أعلى سارية ِ الساحهْ
تاجُ الصوفى يُضىْ
على سِجادة قَشْ
صدقنى يا ياقوت العرشْ
أن الموتى ليسوا همْ
هاتيكَ الموتى
والراحة ليستْ
هاتيك الراحة
وغير ذلك من تأملات الشعراء، ولكن هذا لايعنى بالتاكيد بان كل الكتابة مصدرها الانسان وملكاته الذاتية ، وقد اشار الى ذلك د . سليمان المدنى وجاء فى فرضيات التفسير فى المقال بقلم الكمالان ، وأخيرا : فهذا مجرد تأمل و اعظم الاسرار هى تلك التى لم تحل .

مُسيَّد المومني

يقول...

دكتور سليمان المحترم
لو أنني اعدت التجربه ولكن بعد ان اكرر سؤال معين واتخطه على الورقه ..فهذا سيساعدني على خط كلمات ليس لي سيطره على تدفقها ؟
وبنفس الموضوع الذي اريد؟؟؟
لو سمحت هل من الممكن تحديد الفتره الزمنيه التي من خلالها من الممكن ان تنجح التجربه.

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

انا أتفق معك أستادي العزيز سليمان مدني ولكن ماذا عن الأصوات التي تتكلم خلال الكتابة أو التي ترافق الكتابة في داخل الأنسان أو عقله هل هي أصواته أو صوت العقل الباطن أومادا فمثلا لدينا هدا المثل القائل فكر بصوت عال و مادا عن اليد التي خطت تللك العبارات التي شرحها النبي دانيال هل.
ومادا عن العبارات أو التمائم التي تكتب وتقال في بعض الطقوس والتي يقال أنها من الأموات.
ثانيا اداكان الأمر على هذا القدلر من الأهمية فكيف يمكن للذين يعتقدون بالصلة بين أرواح الموتى وأرواح البشر أن يؤكدوا أن الخط المدون هو خط الميت نفسه(هل هذا تزوير)خصوصا عندما يكون الميت قد أفترض وجوده أو عندما يكون جاهل فن الكتابة أو عندما لم يترك أثرا للكتابة على الأرض ؟ثم بماأن الكتابة تظهر بعض خصائص صاحبها فهل أن الكتابة الأرواحية تظهر بعض خواص الروح وهل الكتابة الشيطانية لدى عبدة الشيطان والملحدين تظهر شخصية ونفسية الشيطان والجن ...الخ؟ ما تمعنته أو فهمته هو أن دراسة الخط الباطني يتعلق ببني البشر ليس الا .وكما قيل في أحد المنتديات ربما لا يكتب بعض الشعراء إلا انطلاقاً من تجربة واقعية عاشها فعلاً هؤلاء، وتركت فيهم بصمتها أو ترسبت في قاع الوجدان قبل أن تنفجر على شكل قصيدة أو نص شعري، وثمة شعراء آخرون كتبوا عن قضايا وتجارب لم يعيشوها بشكل شخصي أو مباشر، منهم من كتب عن الفقر والإملاق من دون أن يجرب أو يعرف طعم الفقر، ومنهم من كتب عن الحب من دون أن يكون قيساً أو عمر، وكم من الشعراء المكفوفين مثلاً كانت بصيرتهم أكثر قوة ونفاذاً من أبصارنا جميعاً. والأمثلة لا تعد ولا تحصى. إذاً كيف يكتب الشعر ما لم يعشه، أو يعرفه أو يختبره إلا يكون كاذباً في هذه الحالة؟ ويكون صواباً ما قالته العرب: أعذب الشعر أكذبه!

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

يروي القرشي صاحب كتاب جمهرة أشعار العرب عن المروزي يروي عن أبيه أنه التقى رجلاً في البيداء عليه أطمارٌ وبعد مشادة كلاميةٍ بينهما اكتشف أن هذا الرجل (جان) وبدأ بمهادنته ثم سأله إن كان يروي شيئاً من أشعار العرب فأنشأ الجان يقول:
طال الخيال علينا ليلة الوادي
من آل سلمى ولم يلمم بميعادٍ
إلى أن قال:
لا أعرفنك بعد الموت تندبني
وفي حياتيَ مازودتني زادي
قال الرواي فقلت له: لَهذا الشعر أشهر في معد بن عدنان من ولد الفرس الأبلق في الدهم العراب، هذا لعبيد بن الأبرص الأسدي فقال: ومن عبيد لولا هبيد ثم إنه ذهب وأتاني بإناءٍ فيه لبن ظبي فكرهته لرائحةٍ كريهة فيه ومججت ما كان في فمي منه فقال: أما لو أنك كرعت ما في الإناء في بطنك لأصبحت أشعر قومك.
ويروي سواد بن قارب وقد سأله عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- عن قصة إسلامه فيقول: يا أمير المؤمنين بينما أنا في إبلي بالسراة وكان لي نجي من الجن إذ أتاني في ليلة وأنا كالنائم فركضني برجله ثم قال: قم يا سواد، فقد ظهر بتهامة نبي يدعو إلى الحق وإلى صراط مستقيم قلت: تنح عني، فإني ناعسٌ فولى عني، وهو يقول:
عجبت للجن وتبكارها
وشدها العيس بأكوارها
تهوي إلى مكة تبغي الهدى
ما مؤمنو الجن ككفارها
فارحل إلى الصفوة من هاشم
بين روابيها وأحجارها
فمازال يرددها عليّ ثلاث ليالٍ فلما أصبحت يا أمير المؤمنين شددت على ناقتي وأتيت النبي (ص) فأسلمت وبايعت وأنشأت أقول:
أتاني نجيي بعد هدء ورقدةٍ
ولم يك فيما قد عهدت بكاذبِ
ثلاث ليالٍ قوله كل ليلة:
أتاك رسولٌ من لؤى بن غالبِ
ورغم أن ادعاء صحبة الجن للشاعر انحسر بين الشعراء على امتداد عصور الشعر إلا أن الذهنية العربية بقيت مسكونة بهذا المكون الأسطوري ولم تزل المخيلة الشعبية تعيد إنتاج أسطورة (الجني) الذي يلهم الشاعر.
وعــــن هذا الجــانب يتحـــدث الشاعــــر الشعبي عبدالرحيم بن زايد القفران القرشي وهو شاعر نظم ورد فيروي لنا قصة حدثت لأبيه زايد القفران ويقول:
«كنا مقيمين في منطقة يقال لها (علق) وهي تقع بين الطائف ومكة، وكان بجوارنا جبل به غار والغار هذا (ذرى) أي لا يدخله المطر، وكان والدي أحياناً يترك البيت ليبقى في ذلك الغار وينام فيه أيضاً، وذات ليلة سمعنا صوت والدي وهو يردد القصيد ويبدع أبياتاً وكأنه يتحاور مع شاعر آخر، ولم نكترث للأمر وظننا أن والدي يترنم ويسترجع محاورات سابقة حصلت بينه وبين بعض الشعراء.
وفي الليلة التالية كان لدينا «عزيمة» لضيوف قادمين من منطقة أخرى وبعد العشاء وشرب الشاي طلب أخي الأكبر من والدي أن يخبرنا عن الأبيات والــ(الزهم) -لون من الشعر الشعبي- التي سمعناه يقولها الليلة الماضية في الغار فقال الوالد مستغرباً:
اسمعتموها؟
فأجبنا بنعم.
قال:
- كانت (جنية) جاءت إلي وأنا في المنام وأيقظتني وقالت بعض أبيات (وروى لنا والدي جميع تلك الأبيات ولكني والكلام -لابنه- نسيت معظمها الآن وأتذكر منها قولها له:
أسمع بطاري الهلالية
ولا أحسب بقي منهم بقية
وإثر بقي زايد اللي
نسيه الموت ما له فيه نية
ومن ضمن ما ورد به والدي عليها قوله:
أهلين والأرض ماطية
ولكل دعوة دعوجية
لازم في ذكر الله اللي
يخفي كل أذية
ثم إن تلك الجنية التي جاءت على شكل فتاة لوالدي قد طلبت منه شرب كأس كانت معها مملوءة بالحليب وشرب والدي تلك الكأس ومنذ تلك اللحظة ووالدي يبدع الشعر بشكل أفضل وأكثر من السابق.

pretty yoyo

يقول...

بسم الله الرحمن الرحيم....

انا ارجح التفسير 2.........
موهبة العقل الباطن......
فهل اى شخص يكتب الشعر او سيمفونية.....يكتبه بمساعدة ((ارواح))؟؟
انا شخصيا غير مقتنعة.......
اضافة الى ما قاله الكمالان : فاحد اهم شعراء الجاهلية ((عنترة بن شداد)) وهو من اصحاب المعلقات.....كان ايضا يدعى ان له شيطانا يلهمه ما يكتبه.....
ولكنى لا اظن ان المعنى المقصود شيطانا بمعنى كلمة "شيطان"......بل اعتقدهم يقصدون الأحاسيس الخفية التى تأتيهم اثناء التأليف وتملى عليهم الكلمات الصادقةالتى تعبر عما يشعرون به.........وهذا ما قد يرجح الفرضية الثانية ((موهبة العقل الباطن))...

تحياتى وشكرا على الموضوع...

د. سليمان المدني - خبير معتمد يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
د. سليمان المدني - خبير معتمد يقول...

نحن أمام موضوع عنوانه(الكتابة التلقائية الباطنية)، والعنوان كما نرى يضم في طاته العديد من طرق الكتابة التلقائية. فمنها ماهو نابع من أغوار العقل الباطن، ومنها ما هو آت من عقول بشرية عن طريق الترنم بموجة فكرية متماثلة، ومنها ما هو آت من الجن أو أية كائنات مجهولة أخرى.
والكتابة التلقائية ليست محصورة بالشعر أو النثر، بل هناك رسوم فنية ولوحات زيتية إبداعية، وكذلك الكتابة بخط فني جميل لايتقنه صاحب التجربة بالحالة العادية. وأشياء أخرى كثيرة. والمتمرس لهذه الحالات يصل لدرجة لايحتاج بها لوسائل الكتابة التقليدية، بل يكفي أن يلمس بإصبع الإبهام على أية أرضية لتتحرك وكأنها قلم يكتب، في حين يحس بعقله وهو يملي الكلمات على إصبعه التي تتحرك على السطح الأملس.
وبالنسبة لي فقد وصلت لدرجة أقوم فيها بتحريك يدي في الهواء لتكتب مايملى عليها، ثم أصبحت أحرك رأسي وكأنه أداة كتابية..
ولمعرفة مصدر الكتابة يكفي التعرف على فحوى النص المكتوب لمعرفة مصدره، فإن كان المضمون يتناسب مع فكرك وقناعاتك وأسلوبك الكتابي، فهو نابع من أعماقك (لاشعورك) وإن كان مختلفاً عن فكرك فيكون من مصدر خارجي.وكذلك إن كان خيراً أم شراًفإنه يحدد مصدره، فإن كان شعراً خليعاً فمصدره كائنات منحلة أخلاقياً، وإن كان شعراً يحمل قيماً وأخلاقاً ومحبة.. إلخ.. مصدره كائنات ملائكية، أو عقول بشرية على خلق عال.. وهكذا..
أما بالنسبة للخطوط.. فعندما تشعر بأن ماتخطه يدك هو خط مختلف عن خطك الأصلي فمن المؤكد أنه ليس نابعاً من عندياتك، بل أن هناك هيمنة على يدك تقودها وتخط بأسلوب الكائن المهيمن، وقد جرت العادة في هذه الحالة أن تشعر بقيد شبيه بالسوار الضيق على مفصل اليد والكف عند الرسغ.
ورداً على سؤال الأخت مسيد المومني، فالتجارب الأولى قد لا تفلح.. وقد احتجت لأكثر من شهر كامل وأنا أعاني من الدوائر التي لا تنتهي، ثم فجأة أحسست بصوت نابع من عقلي يملي على يدي التي بدأت تتحرك بالكتابة. وقد تكون الأحرف كبيرة في بادئ الأمر بحيث تحتاج الكلمة الواحدة لصفحة كاملة.. لكن مع الممارسة تصبح الكتابة بالشكل المألوف. وأحيانا تكون الإملاءات أسرع من قدرة يديك على اللحاق بها، مما يجعلك تهملين الهمزة أو النقاط في بعض الأحيان، لكنك تكوني قادرة على تذكرها عندما تريدين قراءتها بهدوء بعد انتهاء الكتابة.

dalia

يقول...

اخواني مع تقديري واحترامي لكم ..لو ترون الهالة الاثيرية عند البشر كيف تصبح مخترقة نتيجة مثل هذه الامور لشعرتم بما اشعر به والله من حزن من يفعل ذلك فهو يصرح للكائنات ايا كانت ان تدخل في مجال طاقته او حتي ان تخترقة اثيريا ..وقد رايت هالات من يصابون بالمس او السحر او العين ويكون التاثير قوي ..من يفعل هذا فهو كمن يترك منزله بدون باب او نوافذ واسالوا من يعرف بامور الطاقة..ان لم تصدقوا ما اقول
لذا لا انصح بمثل هذه التجربة نهائيا

غير معرف

يقول...

لم يقنعني غير ما خطته أنامل الدكتور سليمان كلام من دهب وتحليل لايعلى عليه

ماريان

د. سليمان المدني - خبير معتمد يقول...

الأخ العزيز كمال سحيم:
بالنسبة للأصوات فهي تصل إلى العقل البشري الأثيري وليس المادي، وبدوره ينقلها للعقل المادي (المخ والدماغ..إلخ..)،ومصادرها متعددة، فقد تكون من عقول بشرية مترنمة معها، أو من كائنات غير مرئية، ولكن مصدرها بالتأكيد ليس أرواح الموتى.. إلا إذا أتت بواسطة الحلم. وكذلك الخطوط المكتوبة ليست خطوط الموتى، وأغلب الظن برأي أنها انفعالات طاقوية هائمة في الفضاء الأثيري.. تفرغ شحناتها في العقول الأثيرية المناسبة لها والله أعلم.
أما حديثي عن الخطوط فهو حديث طويل ومعرفة مصدره يحتاج لخبرة وممارسة طويلة، فكثيراً ما أحتاج لمعرفة مصدره لعدسة تكبير عندما تكون الكلمة بالحجم العادي، فمرة تلقيت نصاً تتكرر فيه كلمة (الله)لفظ الجلالة، ونظراً لشكي في مصدر الرسالة حتى وإن كان تحوي لفظ الجلالة، وضعت الكلمة تحت العدسة فوجدت الخط في نهاية الكلمة عند حرف الهاء ملتفاً بشكل تزيني كما يفعل بعض الخطاطين، وعند التأمل في نهاية الخط الملتف تحت العدسة وجدته على شكل رأس أفعى، مما يعني أن تزيين الخطوط القرآنية غير مشكور البتة، ويعني أيضاً الرسالة من مصدر شيطاني. والحديث يطول.

غير معرف

يقول...

يمكن القرين بساعدهم

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

بصراحة ما دكرته أستاذي العزيز سليمان مدني أقنعني
كما قالت السيدة ماريان كلام من دهب وأنا أقول لمن تخزن معرفتك الم تفدنا بها شكرا لك.

dalia

يقول...

سؤال دكتور سليمان ..اذا كانت انفعالات طاقوية اثيرية فهي ستصل لمن لديه شفافية معينه عن طريق التخاطر صح او خطا
كيف تنتقل تلك الانفعالات الطاقوية الي اليد فتكتب ؟؟؟

د. سليمان المدني - خبير معتمد يقول...

الانفعالات الطاقوية هي انفعالات فكرية طاقوية تبحث عن أي منفذ مادي لتعبر من خلاله عن ذاتها ومكبوتاتها الدفينة، فقد تجد في الكتابة التلقائية التي يمارسها البعض منفذاً لها، وقد تكون جلسات ما يسمى بتحضير الأرواح منفذاً آخر.. وهكذا.

مُسيَّد المومني

يقول...

اختي داليا لقد اجبت على سؤالك في موضوع القرين اعذريني غاليتي لتأخري
ولكني لم ارى ما كتبت الا الآن
كل الأحترام والمحبه لك

مُسيَّد المومني

يقول...

كل الشكر للدكتور سليمان المدني على اهتمامه المتواصل
كما أني لم اقصد اخ باحث عن الحقيقه انا كاتبة قصص وايضا اكتب الخاطره وقد قمت بنشر أكثر من قصه على موقع ما وراء الطبيعه ...ما أردت قوله انه احيانا عندما اقوم بالكتابه أو ابدأ بها ليس شرطا أن تتوفر مناسبه للكتابه هي فقط رغبه بتسطير بعض العبارات او الكلمات وبهذا استمر الى أن انهي ما كتبت
لذلك قلت لك انه عدم وجود مناسبه لا يعني أن تكون الكتابه ركيكه ....ولكن أعتقد انني اوصل الرساله بشكل مغلوط
فلك مني العذر....

غير معرف

يقول...

ماشاءالله معلومات ثقفية من انادر ان تجدها في الانترنت كل يوم ادخل هذا الموقع استفيد شكر لكم جميعا

غير معرف

يقول...

بسم الله

والحمدلله على نعمه ونعمة العقل خاصة

كلنا يعلم ان الله سبحانة وتعالى خلق البشر وميزهم بنعمة العقل وجعل هناك فروقات عقلية وقدرات تختلف نسبيا من شخص لاخر امتحان وابتلاء ..

وان الله اختص بعض خلقه بنور من عنده ووهبهم ملكات
علميه وفنية وابداعية هبه من الله تعالى وان هذة الملكه تقوى وترسخ في النفس فيبرع صاحبها اوصاحبتها ويحذق في هذا الامر ويعينه التمرس والمران لصقل الموهبة وسرعة البديهه ..

لدي تعقيب للأخت مسيد المومني وسؤال .. بقولها انها
تقوم بكتابة القصص او ما شابه وهو مالغاية او الهدف من هذة الكتابة او هذة الاطروحة القصصية
وهي من وحي ونسج الخيال ما الفائدة والنفع الذي يرجى منها لها او لمثيلاتها ممن ملأن الادراج والمكتبات بكتب واطروحات باسلوب ادبي راقي ومحبوكة تنم عن عقلية خيالية خصبة وسطحية.. وافق خيالي واسع .. وتاثيرثقافة معينة .. كمن ابني قصر على ورق لاتسمن ولاتغني من جوع .. ماذا استفيد انا وغيري من قراءتها .. قدتنفع كمرجع لتعلم اسلوب الكتابه ولكن لا اجد فيها جدوى نفع في حياتي !! مجرداضاعة وقت عبثا!!اتمنى ان يكون لدي او امتلك
ملكة التذوق اي التذوق الادبي وتذوق كل ماهو واقعي جميل على ذلك ..فالاولى او الاحرى ان اقرأ قصة او رواية مستوحاة من واقعنا المعاصر او روايات
من التاريخ والحضارة القديمة اشعر بالتشويق والرغبة الشديدة في قراءتها واتمامها ..كي اتعظ واعتبر واستفيد وافيد..
رواية(تدمر في الذاكرة ) زنوبيا ملكة الصحراء وغيرها كثير .. رواية من التاريخ العربي القديم
رواية حبكت ونسجت باسلوب رائع لقصه واقعية الحدث
وكأنها مجسدة تعيشها لحظة بلحظة ..
تجعل المرء يتحمس لها واتمامها .. ويستمتع بمواطن
الجمال الابداعي والحبكة في نفس الوقت .. اما غيرها فمجرد بوح خيال واقلام لاغير ..

من علامات الساعة الصغرى ظهور القلم قال صلى الله عليه
وسلم :( من بين يدي الساعة ... ظهور القلم )
والمراد بظهور القلم هو الكتابة وانتشارها والله اعلم.

والله الهادي الى سواء السبيل

الوشاح الأسود

the Nightmare يقول...

السلام عليكم

لدي بعض المعلومات التي قد تثير اهتمامكم..

انا كانت لي تجربتين كتبت فيهما قصائد ممتازة رغم اني لا اجيد كتابة الشعر ولا اميل إليه كثيرا، وحدث ذلك بعد استيقاظي من النوم مباشرة!!

فهل يعني هذا بأني قد حلمت بالقصائد وكتبتها فور استيقاظي؟
أم أن عقلي الباطن هو من كتب القصائد؟
أم ماذا؟..

ويعطيكم العافية

غير معرف

يقول...

بسم الله

ينصح بعض الخبراء لمن يجد في منامة شيء من كوابيس واضطرابات منامية او اي كان من احلام بوضع ورقة وقلم بجانبه لتدوين ما يراه في المنام سواء اثناء فزعه او حال استيقاظه .. وذلك لان حينها تكون الذاكره حاضره وحية لما لبعض الاحلام تأثير كبير في حياة المرء وسبب في تغيير مجرى حياتهم..
وانا من نظري ارى انه ما جرى للاخ اعلاه قد يكون
الهام وايحاءرباني يلقيه في روع المرء اثناء نومه او نور من نوره سبحانه وعلم من علمه سبحانه ..
وكانت نفسه حاضرة وقتها فور استيقاظه فتدفقت قريحته الشعريه..

والله اعلى واعلم

الوشاح الأسود

مُسيَّد المومني

يقول...

الاخ الوشاح الاسود ...
اذا كانت الفائده في الادب التاريخي فقط فلن نجد الكثير من القراء والمثقفين
وسنطرح التساؤلات التاليه
ما فائدة الشعر ....لماذا كتب نزار القباني ؟
ما فائدة الخيال ....ولماذا نقرأ لاجاتا كريستي ؟
اخي كل قارئ يستهويه نوع من الاداب ...
وسأستخدم مثلا شعبيا " لولا اختلاف الامزجه لكسدت البضاعه في السوق"

هناك اوقات يحتاج القارئ بها أن يترك العنان لنفسه ولأحلامه وهذا يحققه البعض من خلال قراءت مواضيع أو قصص خفيفه تساعده على الاسترخاء
لك مني الاحترام

MetalGear يقول...

الاخت مسيد المؤمني, لقد قلتِ ما كنت اريد قوله.
ما اراه مفيداً و ممتعاً للقرأة او الكتابة, ليس بالضروري ان يكون كذلك للاخرين و محاولة فرض ذوقي على الاخرين, تسمى بالارهاب الفكري.

غير معرف

يقول...

استميحك عذرا الاخت الوشاح الأسود وليس الاخ
وللحديث بقية باءذن الله ..

غير معرف

يقول...

بسم الله وبه نستعين

والحمدلله اولا واخرا

الوقت من النعم الالهية التي سنسأل عنها يوم الحساب
وهدر الوقت جزافا امر لاتحمد عقباه .. والمرء العاقل الذي يدرك قيمة الوقت من يشغل فراغه بالخير والنافع والا انقلب نقمة على صاحبة .. والله سبحانه وتعالى يقول في كتابه ( والليل اذا يغشى والنهار اذا تجلى ) الليل . ( والفجر وليال عشر) الفجر
( والضحى والليل اذا سجى )الضحى ( والعصر ان الانسان لفي خسر ) العصر والله سبحانه اذا اقسم بشىء
دل ذلك على اهميته وعظمته .وفي الحديث عن النبي ص
(لاتزل قدم عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع عن
عمره فيما أفناه وعن شبابه فيما ابلاه وعن علمه ماذا عمل فيه وعن ماله من اين اكتسبه وفيما أنفقه)
فيجب علينا عدم التسويف وان نربي انفسنا على علو
الهمة ومعالي الامور والبعد عن سفسافها..
واقول للاخت مسيد تعقيبك جميل ولكن احب ان اوضح لك امر قد يغفل عنه الكثير هو ان نكتب ونقرأ ماينفعنا
ويفيدنا وليس روايات شخصية من الخيال الباطن اهدر وقتي بقراءتها اوسردها على الغير ..وانا شخصيا
لم احدد نوعية معينة من الكتب او تاريخية بذاتها
وانما على الاطلاق سواء تاريخيةأو دينيه او شعرية او سياسية
او علمية بحته وانما اجد بها المتعة والنفع ..
وانا لدي كثير من الكتب واقرأ في شتى الاصناف
ولست منغلقة الفكر كما تظنين وروايات اجاثا كرستي
موجودة لدي واطلع عليها بدافع الفضول وكذلك كثير من الشعراء والشاعرات ولكنها لاتستهويني كثيرا لانها مجرد احاسيس وحديث نفس وخيال جامح وشخصيات مبتكرة
من صنع خيال المؤلف ..افضل عليها كل ما هو واقعي
نسج كرواية او قصة باتقان وابداع تثير نهمي العقلي.



الوشاح الأسود

مُسيَّد المومني

يقول...

اختي الوشاح الاسود:
قال تعالى في محكم تنزليه على نبينا الكريم عليه الصلاة وأتم التسليم
" اقرأ باسم ربك الذي خلق * خلق الإنسان من علق * اقرأ وربك الأكرم * الذي علم بالقلم * علم الإنسان ما لم يعلم" صدق الله العظيم
اختي الحبيبه لا شك في أن قضاء الوقت بسفاسف الامور امر لا يحمد عقباه
ولكن في أول ما اوحي لرسولنا الكريم أمر من رب العالمين بالقراءه....فهل حملت الآيه الكريمة تحديدا للمواضيع التي يجب مطالتعها وقراءتها ؟؟؟
اختي كل شخص له ميول وأنتي ميولك تختلف عني وعن غيري
احترم رأيك واحترم رغباتك
واختلافها مع رغباتي وميولي لا يفسد للود قضيه

كمال سحيم - خبير معتمد يقول...

أرجو من أستادنا المحترم سليمان مدني أن يفرد لنا موضوعا حول الزايرجة وله كل الشكر .

غير معرف

يقول...

ياخوان انا اعتقد ان الخبراء هنا يقصدون تدخل عن طريق كتابتك لاشياء قد تكون غير مالوفة . بالسبة لي انا عند النوم او بينهما اجدني اسمع شخص يملي علي اشياء او يلقي شعرا قريبا مني وانا اردده خلفه لكن مشكلتي بعد ان اصحو انسى كل شئ اذا لم ادونه في ساعته

غير معرف

يقول...

ثلاثة لا استغنى عن تحليلاتهم بلاك سيركل والقطرب الديفاشاني والباحث عن الحقيقة
ولا اجد متعة باي موضوع وهم ليسوا فيه وكم اودهم دوما ودائما مع احترامي لجميع الخبراء

dalia

يقول...

اخواني اي كائن اثيري يرغب في التواصل معك يجب ان يجد رابط بينك وبينه هذا ان كان شعور الانسان انه يستمع لمن يحدثه في عقله ..اما ان وصل الامر الي تحريك اليد فهو يدخل في طاقتك انت والامر ليس جيد ابدا

غير معرف

يقول...

قد يكون ابداعات العقل الباطن والقرين فاستشهد بقول الرسول الذي كان يتعوذ منه بعد ان بحثت عنها كثيرا واقتنعت بان الشيطان يساعد الانسان
في حديث النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان إذا استفتح الصلاة قال اللهم إني أعوذ بك من الشيطان الرجيم من
همزه ونفثه ونفخه قيل يا رسول الله ما همزه ونفثه ونفخه قال أما همزه فالموتة وأما نفثه فالشعر وأما نفخه فالكبر
فقد تعوذ من نفث الشيطان وفسره بانه الشعر !!!!

* وعن البراء قال قال النبي صلى الله عليه وسلم يوم قريظة لحسان بن ثابت :"أهج المشركين فإن جبريل معك", وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول لحسان :"أجب عني اللهم أيده بروح القدس." متفق عليه.
اي ان جبريل كان يساعد ويلهم حسان في الشعر لهجاء الكفار بعكس الشيطان الذي يكون مع الشعراء


عيوني000

غير معرف

يقول...

الاستاذ سليمان ارجو ان تضع موضوع عن العقل ومكانه

وهل هو روح



عيوني000

غير معرف

يقول...

الاخت داليا هل يحدث معك الخوج من الجسد؟



عيوني000

غير معرف

يقول...

انا اكتب اشعار و قصص على الرغم من ان هذا يتعارض جدا مع هواياتي و رغباتي ... فهل انا مصابة بمرض ؟؟؟

غير معرف

يقول...

لا ابدا والله

Red Line يقول...

تم التصويت للعقل الباطن

غير معرف

يقول...

اريد القول ان هذه الحالة تأتيني دائما وهي مابين النوم واليقظة وأشعر فيه بأنني لدي طاقة تفكيرية هائلة فقط أفكر في أي شيء أريده وتبدء المعلومات
تتوارد الى ذهني بشكل خيالي نعم لقد مريت بهذه التجربة الرهيبة عدة مرات .

غير معرف

يقول...

السلام عليكم

طريقة مجربة :

1- الوضوء
2- ركعتان قبل النوم
3- قلم وورقة + كتاب قرأن بجانبك
4- التفكير مع وجود الله و تقول سبان الله ربي انت خلقتني و انا عبدك و عينك مغمضة و فكر في عالم او حل موضوع في الدراسة او فرض منزلي
ملاحضة : يجب ان يكون قلبك قويا
لا تنسي ان القلب افضل من العقل

اميرة المعمري يقول...

الاروااح لا تموت وانما تعيد نفسها في اماكن مختلفة واجساد مختلفة
وهذا الاختلاف قد يؤثر قليلا في ما هي عليه
ولكن لولهات ينفجر غضب الروح لتبوح ما هي عليه
لذلك نشعر احياننا اننا لسنا نحن او انن هناك ذكريات اخرى في عقولنا غير التي عشناها او تظهر لدينا مخاوف من امور لا ندري مما اكتسبناها والامر مشابه للكتابة التي تظهر على غرار ما تعودنا عليه وهاذا نتيجة لما اكتسبته الروح عبر انتقالها في الاجساد عبر الزمان والمكان

اميرة المعمري يقول...

الارواح لا تموت انما تنتقل عبر اجساد مختلفة في اماكن مختلفة وازمنة مختلفة

Hélmy Ahmed يقول...

كان عندى سؤال هل الرسم فى نفس الظروف المذكورة فى الموضوع تعد سيكوغرافيا ام لا ؟ خصوصا انى ارسم واهتم بالتفاصيل الدقيقة جدا
وبعد ان انتهى اصاب بالذهول من دقة اعمالى ويمتدحنى الكثير واكاد لا اصدق بأن هذه الرسومات من عمل يداى ... وشكرا

غير معرف

يقول...

جميع المشاهير المغنيين وكتاب الاغاني والكتاب يقولون بانهم تعرضو لحالة من نزول الوحي عليهم و ايضا ان شيطانهم هو الدي ساعدهم في دلك و يسمونه الرجل المطر الكتب المشهورة كهاري بوتر و مالك الخاتم قال كتابها انهم تلقو الوحي من كائنات خفية ساعدتهم في الكتابة

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .