8 نوفمبر، 2012

تجارب واقعية: ذات الوشاح وتجاربي الثلاث

ترويها آمال - مصر
أروي لكم 3 حوادث لم يستطع أي شخص أن يفسرها لي رغم أنها حصلت معي خلال يقظتي  التامة ، ولا أدري إن كان لهذه الحوادث صلة بحلم متكرر كنت أراه في صغري أو بمعنى أصح كابوسٍ حيث كنت أستيقظ منه وأنا على بكاءٍ مصحوب بصراخ، لم أذكر في أي سن كنت ذلك الوقت بالضبط، كل ما أذكره أنني كنت في المرحلة الإبتدائية، ما بين السادسة والثانية عشرة من عمري .

وراودني الكابوس عدة مرات في اوقات متفاوتة، وكنت أرى فيه شوارع خالية وألعب أحياناً مع صديقاتي وأخفي نفسي عنهن ، كنت أرى فتاة بعمري تضع وشاحاً على رأسها وتطلب مني ان أربطه لها، ولم أكن أعلم لمَ تطلب مني ذلك، إلا أنني أرى نفسي أنفذ ما تطلبه مني بارتياح وحين أربط لها الوشاح على رقبتها كما تطلب، أفاجأ أن في رقبتها فوهة مفتوحة مكان الحنجرة دائرية الشكل أستطيع أن أرى عبرها ما بداخلها وفي كل مرة يراودني هذا الحلم تطلب مني الفتاة ذات الطلب لدرجة أنني حفظت تفاصيل الحلم، فبات يساورني الخوف من أن يعود إلي من جديد :

حادثة 1
كنت أسكن منطقة (شبرا الخيمة القليوبية) في (مصر) و في قرابة العاشرة من عمري وفي أحد الأيام كنت ألعب مع صديقاتي في الشارع وكانت المنطقة آنذاك بسيطة بعمرانها، وكانت هناك ايضاً بعض الأراضي الزراعية خلف البنايات، كنا نهوى اللعب فيها لرحابتها بعد ان جردها أصحابها لتباع للمستثمرين بغية بنائها،  كانت المنطقة قليلة الضوء معتمة أكثر من المناطق التي تكتظ بالبناء والسكان، تتسرب إليها إنارة منبثقة عبر أضواء البيوت القريبة لتلك الاراضي الشاسعة. وأذكر تلك الارجوحة التي كنا نركبها أنا وصديقاتي، وبعد ان ينادي علينا صاحبها لنلعب، كانت الارجوحة عالية عن الارض ما يُصعّب علينا اللعب بها كما نحب ونريد، ونكتفي حينها بالجلوس عليها حتى نطفئ جذوة اللعب والتأرجح ثم فوجئت برجل لم أر ملامحه وكل ما أتذكره منه أنه نادى علينا بصوت عالٍ وبضجر، فأخافني وصفعني على وجهي ، حينها انتبهت الى أن الفتاتين اللتين كانتا معي قد سبقتاني بخطوات فركضت نحوهما باكية ، قلت لهما : "هل رأيتما الرجل الذي ضربني ! ... أقسم أنني سأخبر أبي ليضربه " ، تطلعتا إليّ بنظرة غريبة، ثم قالتا : " أي رجل؟ "،  اجبتهما: " الرجل الذي صاح علينا منذ قليل، وقال لنا قمن إذهبن من هنا " ، فقالتا :" لم يكن هناك رجل صاح بنا "، قلت لهما :" لماذا اذن قمتما، وذهبتما من هناك ؟ "، فردتا علي :" لأن الوقت قد تأخر وأنتِ طلبت أن نذهب ! ".

وبقي مكان الصفعة (القلم باللهجة المصرية)  يؤلنمي لفترة طويلة من الزمن.

حادثة 2
كنت في المرحلة الثانوية وكان علي أن أؤدي امتحاناً،  كانت الساعة تشير الى 6:00 صباحاً فلبس أبي ملابس العمل متأهباً للذهاب، ثم دخل إليّ وأيقظني من نومي قائلاً  :" قومي يا ابنتي كي لا تتاخري على موعد الامتحان "،  فنهضت من فراشي ودخلت الحمام وغسلت وجهي، فانتبهت الى غرفة أبي فوجدت أبي نائماً وما زال في ملابس نومه ! فذهبت صوبه وخفت ان يكون قد نسى موعد ذهابه الى العمل، وقلت له : " ألن تذهب الى عملك يا أبي ؟ "، فرد عليّ : " ليس لدي عمل هذا اليوم " فسألته : " وهل تأجل عملك بعد أن لبست ملابس عملك وأيقظتني ؟ " ، قال : " أنا لم ألبس شيئاً، ولم أوقظك أصلاً ! ".

حتى هذه اللحظة، وانا أتمنى أن أعرف من الذي أيقظني إن لم يكن أبي !

حادثة 3
في أحد الأيام  كنت أنشر غسيلاً في شرفة المنزل وكان الوقت عصراً فرأيت صديقتاي تتجهان صوب بيتنا، وأشرت إليهما بالصعود الى البيت فأشارتا إلي بالقبول وكان سلك الهاتف قريباً مني، ففصلته كي أتذرع بالامتناع عن استخدام الهاتف بسبب خوفي من غضب أبي أن استعملته بدون اذنه.

ذهبت صوب الباب لأفتحه لصديقتيّ، انتظرت فترة ولم تأتِ الفتاتان، لم يصعد أحد!، قلت في نفسي :" من الممكن أن تكونا قد ذهبتا الى البيت المجاور، إذ أن لهما صديقة فيه "، نزلت الصديقة فجأةً، سألتها ان كانت رأتهما او جاءتا عندها، الا أنني تفاجأت حين قالت لي انها لم تر أياً من الفتاتين، وأنها ايضاً كانت واقفة في الشرفة ولم تر أي أحد يتجه صوب البناية او يقترب من المكان !

وأخيراً...  أنا متزوجة وأم لأطفال وربما تظنون أن فيّ مس من الجنون، لكنني واثقة وواعية لما حدث ومما مر عليّ في تلك  الاحداث.

ترويها آمال (32 سنة) - مصر

مراجعة وإعادة صياغة : رقية أبو الكرم
ملاحظة
- نشرت تلك القصص وصنفت على أنها واقعية على ذمة من يرويها دون تحمل أية مسؤولية عن صحة أو دقة وقائعها. 

للإطلاع على أسباب نشر تلك التجارب وحول أسلوب المناقشة البناءة إقرأ هنا .

إقرأ أيضاً ...
- أكثر الأحلام شيوعاً ودلالاتها
- إستكشاف الصلة بين الخوارق والمرض العقلي
- الهلوسة
- بين الفصام الذهني والمس الشيطاني

25 تعليقات:

عابر سبيل

يقول...

حصل معي موقف مشابه يا اختي وذلك اني اخذت ابحث عن البطاقه لمده اسبوع انا وامي في كل البيت ولم نعثر عليها واذكر اني وقفت في المطبخ ادعو الله ان يرد لي بطاقتي مهم اني في هذا اليوم جلست علي الكمبيوتر وكنت اضع السماعه في اذني استمع فجاءت امي امامي فنزعت السماعه ل اسمعها وقالت لي لقيت بت يا انجي لقيت البطاقه بتاعتك قلتلها بجد فين قالت ليه تحت كرسي مهم قمت وهي مازلت واقفه ولم اعثر عليه قلت لها لاء مش تحت كرسي قالت بثق لاء حتلقيها ولقيت البطاقه مهم انا روحت ادور علي امي لقيتها في مطبخ قلت ليها ماما لقتيها فين قالت هي ايه!؟ قلت ليها البطاقه قالتلي مالها قلت لها مش انتي لسه عطيهالي قالتلي انا ابدا واقسمت ب الله اندهشت جدا لانها طوال اسبوع تبحث معي عن البطاقه وظلت امي في تعجب ايام عديده تفكر معي ولم اجد اجابه ولحظت ان ابتسامه من اخبرتني ب البطاقه لم تكن تشبه ابتسامه امي ولا تعبيرا وجهها امي لا تضحك ولا تتكلم بتلك طريقه وعادا ذلك الشكل الملابس مثل امي

غير معرف

يقول...

الهلوسة بمفهومها العام هي الإحساس بمحسوس غير موجود، وبمعنى أدق، يمكن تعريف الهلوسة بأنها الإحساس في حالة اليقظة، والوعي بمحسوس غير موجود يتميز بخواص المحسوسات الموجودة كالحياة والمادية والتحقق في الخارج (وجود مصداق خارجي للمحسوس)، وبالتالي ومن خلال هذه الخصائص يمكننا تمييز الهلوسة من الحلم الذي لا يحصل في حالة الوعي، كما يمكننا تمييز الهلوسة من التوهم (illusion) والذي هو عبارة عن إحساس مشوّه أو مفسّر تفسيرا خاطئا، كما يتميّز من خلال ذلك الحلم عن التخيل والذي يتحقق بإرادة الإنسان وهو عبارة عن تصرف في صور المحسوسات الواقعية، كما يمكننا من خلال التعريف المذكور أن نميز ما بين الهلوسة والهلوسة الكاذبة (pseodohallucination)، والتي لا تحاكي المحسوسات الواقعية، ولكنها تتم دون إرادة الإنسان، وتختلف الهلوسة أيضا عن "الإحساسات الوهمية" التي يقوم المريض المصاب بها بتحسس محسوسات واقعية بشكل صحيح وتفسير سليم إلاّ أنه يعطي هذه المحسوسات مغزى إضافيا غريبا. تتنوّع أشكال الهلوسة ما بين بصرية وسمعية وشمية وذوقية ولمسية.

التفسيرات علمية:
وضعت العديد من النظريات العلمية لتفسير ظاهرة الهلوسة، فعندما كانت النظريات النفسية الحركية (نظريات فرويد) شائعة في الطب العقلي، كان التفسير الشائع على أساسها هو أن الهلوسة ما هي إلا بروز الأماني والأفكار والرغبات من العقل اللاواعي على صفحة الوعي، ولاحقا تصدرت النظريات البيولوجية وأخذ العلماء (الأخصائيون النفسيون على الأقل) بتفسير الهلوسة على أساس أنها خلل وظيفي في الدماغ. و يمكن القول أيضا بأن فعالية ووظيفية الناقل العصبي المعروف بالدوبأمين تعتبر مهمة بالخصوص، وقد حققت بعض بحوث علم النفس حديثا في القول بأن السبب المسؤول عن الهلوسة هو حدوث تحيزات في القدرات الميتا إدراكية metacognitive abilities، وهذه القدرات تسمح لنا بمراقبة وسحب الاستدلالات من حالاتنا النفسية الداخلية (مثل النوايا، والذكريات، والعقائد والأفكار)، وتعد القدرة على التمييز ما بين مصادر المعلومات الداخلية ذاتية-التولد ومصادر المعلومات الخارجية (المحفزات) تعد هذه القدرة مهارة ميتا-إدراكية مهمة، ولكنها قد تتحلل مسببة الهلوسة، كما قد يتشكل بروز الحالة الداخلية أو تفاعل الشخص اتجاه شخص آخر على شكل هلوسات وبالخصوص هلوسات سمعية، وهنالك فرضية حديثة أخذت تكسب قبولا بين المختصّين تسلط الضوء على دور التوقّعات الحسية الشديدة التي قد تولد خرجات حسية عفوية.

غير معرف

يقول...

لماذا اغلب الحوادث الغامضه او الخارقه تحدث في بلدان معينه مثلا كثرة حدوث هذه الظواهر في مصر اأو العراق هل لهذا علاقه بالدوله نفسها نظرا لان هاتان الدولتان قديمتان ججدا ولهما ماضي عريق ويوجد غيرهم طبعا أو لهذا علاقه بالوعي الجماعي أو شفافية السكان فعلا شي غريب ولغز محير

غير معرف

يقول...

السلام عليكم
بداية اود ان اشكر مؤسس الموقع وكل من عمل عليه حتى صار بشكله الحالي الجميل وهذا الكم الهائل (ما شاء الله) من المعلومات المفيدة والغريبة في نفس الوقت واتمنى لكم التوفيق والنجاح ماستكمال المشوار
اود ان اعلق تعليقا بسيطا على الثلاث حوادث السابقة بداية انا اهتمتت بالموضوع لاني مصري من شبرا الخيمة مكان حدوث هذه القصص
بالنسبة للحادثة الاولى اود ان اقول انها فعلا حادثة غريبة لكنها ليست سوى تجربة ومرت فلا تنتبهي اليها واما بالنسبة للثانية فاود ان اخبركم انها ايضا حصلت معي ايضا لكن من الممكن ان تكون حديث نفس فقط لانها تعودت ان يوقظها اباها صباحا او كما يسمى احلام يقظة ولانها تعودت على ذلك فانه حتى لو لم يوقظها ابوها فانها ستتخيله يوقظها لانها متعودة على ذلك ببساطة واما الثالث فلا تعليق لدي واود في النهاية ان اشكر ايضا الراوية وقد علمت انها ام لاطفال واتمنى لها السعادة الزوجية والذرية الصالحة ان شاء الله واقول لها هذه الدنيا مليئة بالعجائب واود ان اعلم اصحاب الموقع ان لدي قصة غريبة لكن من الممكن انكم سمعتموها اود نشرها(تجربة شخصية) واريد ان اعرف كيف وشكرا لكم

غير معرف

يقول...

السلام عليكم
رغم ان القصه الثانيه والثلاثه تكاد ان تكون عاديه بالنسبه لي
الا اني ارجح وجود جني بالقصه الاولي وانتم ازعجتوه
كما اخبروكي اصدقائك ان انتي من طلبتي منهم ترحلوا عن المكان بمعني انك احسستي بشيئ غريب حتي تطلبي منهم ذلك وبالفعل حصل معك
والحمدلله انها جت علي قد كدا

غير معرف

يقول...

القصة الأولى ، ربما حسب المعتقدات الروحبة النصرانية أو الحديثة يكون أحد الأشباح ممن يحتاج مساعدة من نوع ما ، وهي الأشباح العالقة أو الكائنات الأثيرية التي كان أصحابها يعانون من أمر ما أو يفعلون أمر مهم ولم يكلموه أو يخفون شيء مهم ، ولذلك فهي تطلب منك المساعدة ( شاهدنا هذا كثيراً في الأفلام والمسلسلات وقرأناه في القصص ولا أدري عن صحته )

والله أعلم

غير معرف

يقول...

بشوف رموز هندسيه كثيره اثناء عملي للاسقاط النجمي ، طيب وبعدين ؟؟؟

let's change our selves يقول...

لا يوجد في القصص التلات مايمكن ان نضمه للماورائيات او القصص الغير مألوفه وهذا لوجود تفسير علمي ومادي للحوادث الثلاث ومن الملاحظ ان كل هذه الحوادث حدثت في سن صغيره سن ومن فتره طويله وتوقفت عن الحدوث بعد ذلك وهذا طبعا لأختلاف تفسير وتمييز الأشياء بين عقل طفل وعقل امرأه وتبقي الأشياء عاقله في اذهاننا بالتفسير الطفولي
الحادثه الاولي تقول ان هناك رجل ما صفعها ع وجهها صفعه قويه وأنها المتها فتره طويله وفد تركث أثر بالطبع لأنها صفعه ماديه من يد ماديه من شخص مادي حقيقي كان موجود ومن الملاحظ انهم فعلوا شئ اثار انفعال الرجل ان اصحابك كذبوا بأنهم لم يروا الرجل لشعورهم بالخوف من ان ينالوا نفس العقاب
القصه الثانيه تقول ان والدها ايقظها من النوم للذهاب الي الامتحان هذا لم يكن حقيقي هذا كان حلم والساعه البيلوجيه هي من ايقظتها ولكن في شكل حلم للخوف من فقدان الأمتحان وقد ترجمها العقل الباطن للفتاه بانها حقيقهوجعلها فيصورة والدها لكي لا تعاود النوم مره اخري
الحادثه الثالثه تقول انها رأت اصدقائها وأشارت لهم بالصعود ووافقوا للتأكد من هذه الحادثه يمكنها ع الاقل الأتصال بالفتاتين او حتي سؤالهم عند مقابلتهم بدل من تسأل صديقتهم كان في هذا تصرف غريب بعض الشئ من الممكن ان تكون صديقتك لم تلاحظهم وأنهم كانوا يتجولون او هناك شئ كانوا يريدون فعله وعندما رأوكي وانتي اشرتي لهم بالصعود فضلوا فعل هذا الشئ او الذهاب للمكان الذين يريدونه عن الذهاب اليكي وهذا شئ عادي وكما قلت التفسير الطفولي للاشياء تفسير لحظي بدون تفكير وتفكير عالق دائما ما يكون عالق في الأذهان بالصوره التي ترجمها العقل حينذاك والله اعلم

وحي الخاطر يقول...

الحمدلله رب العالمين

مساء الخيرات عليكم
اشكر تفاعلكم جميعا


كما اود ان اشكر الاستاذه\ رقيه عبوش
والاستاذ \ كمال غزال

علي رحابة صدروهم واهتمامهم بقصتي

احترامي وتقديري
امال علي

وحي الخاطر يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
احب ان اوجه شكري العميق الي عابر سبيل 1 -غير معروف 2- غير معروف 3- غير معروف 4 -غير معروف 5 - غير معروف 6 غير معروف 7 كما احب ان اعلمكم ان هذه الاحداث فعلا اثرت علي كثيرا وظلت عالقه بتفكيري الي وقتنا هذا رغم اني لا ادري ان كانت هلوسه او حقيقي او ماذا ومن الواضح اني لن استطيع التخلي عن فكره ((حدث بالفعل ))
عندم احكي عن هذه الاحداث الي اولادي فحقا انها حدثت بالفعل
اماlet's change our selves11‏ فلك شكر خاص علي التعليق كما اشكرك علي نشر هذه القصه ولكن لي وقفه هنا بخصوص التعليق
اصدقائي مش ممكن انهم كانوا خايفين لدرجه الكدب ودا كان شيئ واضح لي جدا كما ان اننا اصدقاء بجد وبمعني الكلمه لوقتنا هذا رغم بعد المسافات فبجد اللي كان بينا من اخوه وصداقه متخلهمش يكدبوا فحاجه زي دي وكمان هما قالوا ليا اني انا اللي طلبت اننا نمشي .انا رائي الشخصي اننا فعلا قومنا علشان نمشي وهما سبقوني بعدة خطوات فممكن اللي حصل دا حصل معايا فعلا او اني من كتر خوفي من المكان اتهيألي اللي حصل والله فعلا اعلم،
اما بخصوص القصه فبرغم ان بابا عمري مصحاني للمدرسه لان دي كانت مهمة ماما الا اني ارجح كلامك الي الساعه البيلوجيه،
اما بخصوص الثالثه فبحق كان لا يمكنني ان اذهب لأسالها هي لان المسافه بين بيتي وبيتها كبيره جدا وتحتاج الي ساعتين او بخصوص اني لما لم اتصل بها لأتاكد فبسبب انها لم يكن عندها هاتف بالمنزل ولم يكن الموبيل او الهاتف المحمول موجود بذالك الوقت 1996 ولكن بالفعل حصل ان التقينا صدفه بعدها وسألتها واجابت بالنفي اي انها لم تكن موجوده بهذا الوقت في مكان اقمتي فهنحط القصه دي كمان في بند الهلوسه وبكدا اكون هنا انا اتعلمت الفرق مابين الهلوسه السمعيه والبصريه والكائنات الخفيه وشكرا للمره الثانيه علي رحابه صدركم واستمتعت جدا بتواجدي هنا بينكم.

غير معرف

يقول...

السلام عليكم
قد مررت بالعديد من التجارب من هذا القبيل هاته الحوادث تحدث لاشخاص معينين في اماكن معينة على الأرجح صفة وراثية تنمى بطريقة التفكير الشخص في اماكن هجرها بشر او ماتوا فيها مما يسمح الاتصال بابعاد اخرى
اما مااراه بالنسبة للحادثة الاولى انه جني خاف عليك وربما نادى عليك ولكنك لم تسمعي مناداته و تاتى غالبا كالوسواس فلما اتصل بك كان غاضبا
اما الحادثة الثانية فلا ادري اجني ام ملاك الجني اذا لمس الانسان تشعر ببرودة وبالم طفيف وان كان صديق اما الملاك فتشعرين بسعادة اذا لامسك ولاانصح بمادرتهم باللمس واذا شعرتي انكي باتصال مع بعد اخر تجاهلي ما ترينه
اما الحادثة الثالثة عادة الملكان الحارسان يتمثلان مع بعضهما ولكن لاارى مايدل على ذلك وهما يتمثلان في احب واقرب الناس اليك

غير معرف

يقول...

انا ناويه اكتب لكم شي ودي اقولهاا من زماان بس لماقريت قصت الاخت امال اتشجعت وخفت الناس يقولولي مهلوسه او صغيره او كنت صغيره لماشفتي الاشيااء دي بداية القصه كنت انا واهلي ساكنين ببيت شعبي وكان الوقت يمكن بعد منتصف اليل يعني كان عتمه مرهه فججاه ومن الاوجود طلعت بنت كانت بعيده عني مسافه وقربت شوي شوي كانت البنت فيها شبه كبير من وحده من قريباتي ماكنت خايفه ابداا ابتسمتلها لماقربت وبادلتني بنفس الابتسامه واحلى بعد كان عمرها حوالي السبعه سنين وانا يمكن سنتين يمكن تقولو صغيره بس والله اتذكر كل شي كنه صار البارحه عطتني سلسله شفت شكلها من قبل المره ديكا بس ماذكر وين سالتها ويش اسمها جاوبتني وسالتني ويش اسمي وجاوبتهاوقالتلي انو لازم احافظ على السلسله دي لانو راح تجي يوم وتاخدها مني انا اخذت السلسه وع نار اشوفها قريب كنت احط السلسله تحت مخدتي فترة طويله وكنت استتناها واطلع بره البيت لما يجن اليل ومالقاها بعدفتره سنين مرت وكنت انا واختي الكبيره ويا بعض رايحين سوق شعبي انا كنت لابسه عبايه صغيره بعمري وحطيت طرحه تقليدا لاختي الكبيره فجاهالاقيها قدامي ماتغيرت ولا حتى تسريحة شعرها بس كانت لابسه بيجامه برتقاليه كان عمري 7 سنين شفتها وكانت مع مراه متحجبه كامل توقفت لاشعورياا ثواني عرفتها من مشيتهاا قربت صوبي وابتسمت الها وقالتلي راح ايجي يوم واخذها منكك لاتخافي وانا لين الحين مو لاقيه تفسير مين هيا وايش هيا السلسله مع العلم اني ضيعتها ومتى راح اشوفها تاني مره مرت 8 سنين من اخر مره شفتهاااا ابي اعرف متى راح اشوفها تاني وبلييز رددوو ويش تفسيره مع التحيات ((little nana ))

kazanova يقول...

انا بصراحة قرات القصة وشايف انها شغلة عادية ومو غريبة

غير معرف

يقول...

غريب أنا أيضا حدث لي شيء يشبه هذا نوعا ما

غير معرف

يقول...

انا ايضا حدث معي حادثة مشابهة كنا قد عدنا إلى وطننا الام مصر وسكنا بيتا جديدا وكان والدي غائبان عن المنزل لشراء بعض مستلزمات البيت الجديد وكنت اقوم بتنظيف ارضيات المطبخ وفجأة شعرت بوجود شخص خلفي فنظرت له فوجدته أخي ولا أدري لماذا شعرت برهبه حين رايته في المعتاد عند وصوله البيت تكون هناك ضجة وجلبة ولكني وجدته هادئا فقال لي بصوت رتيب السلام عليكم ورحمة الله وبركاته فأجبته وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وتركني وذهب باتجاه غرفته وبعد مرور نصف ساعة دق جرس الباب فقمت بمناداة أخي حتى يقوم بفتح الباب ولكنه لم يجب فاعتقدت أنه ربما نام فقمت بفتح الباب الذي كان مغلقا من الداخل لاجد أخي هو من يدق جرس الباب فسالته على الفور هل كنت بالمنزل فأجاب بالنفي وقال لي كيف أكون بالبيت وانت من قمت بفتح القفل من الداخل ؟؟؟ حتى اليوم لا اعلم هل كانت هلاوس او حقيقة !!!!!

غير معرف

يقول...

جميع الحوادث اعلاه سببها بسيط جدا فهي تندرج تحت تاثير الطية الزمنية او انبعاج الزمن وهذه النظرية قد اثبتها اينشتاين في بدايات القرن الماضي وملخصها ببساطة انه كما يمكن للمكان ان ينطوي بتاثير زلزال مثلا مما يؤدي الى تقارب المسافات فبالامكان ان ينبعج الزمن ويقفز شخص من الماضي الى الحاضر للحظات ولا يوجد شخص الا وقد حصل له هذا الانبعاج الزمني ولو لمرة في حياته مثلا الم يصدف انك كنت تمشي في شارع غريب وتقول انك تعرف هذا الشارع جيدا او تمر بموقف ايا كان نوعه وتقول مع نفسك غريب لقد مررت بمثل هذا الموقف من قبل ولكنني لا اتذكر ومن المستحيل ان تتذكر الموقف لانه لم يحصل لك في الماضي بل الحقيقة انك قد دخلت الطية الزمنية للحظات

غير معرف

يقول...

ممكن احد يفيديني ` سماع صوت رجل بالمنام يخبرني ان احوالي سا تتغير
ما تفسيره مع العلم اني قرات سور السحر ونمت علي وضوء؟
هل هو جني وكيف يقربون لي وانا متحصنه؟
في شخص قال لي هذا ملك من الله
شكرا

غير معرف

يقول...

هناك اشياء كثيره لايعلم حقيقتها سوى الله
سماع صوت هذا الرجل يمكن ان يكون عندك هم سيفرج
والله اعلم
اخى صاحب الساعه البيولوجيه تفسيرك منطقى وعلمى لان ما ذكرته عن الطيه الزمنيه يحدث مع الكثير من الناس
شكرا
اختكم *********نجوم الليل

غير معرف

يقول...

يمكن جني مسلم و الله اعلم

غير معرف

يقول...

بعيد عن القصة المذكورة لاحظت مشاركات بالردود ... اتمنى من ادارة الموقع ان تنزلها كموضوع وليس كرد لان اصحابها كانوا يتمنون الرد وعادي من يرد يرد على المواضيع المكتوبة وليست الردود

غير معرف

يقول...

عن قريب انزل لكم موقف او ثلاث مواقف غريبة جدا لم اجد لها تفسير ابدا مع اني ابلغ من العمر الان اربع وثلاثين سنة

غير معرف

يقول...

اشكركم علي الردود* لأني بحثت عنه بقوقل وما وجدت شي & وسألت هنا لعل اصحاب الاختصاص يتجاوبون معي

غير معرف

يقول...

انت بتعمل اسقاط النجمي ازاي ممكن تقولي

غير معرف

يقول...

انا حسيت بالخوف لما قرأت هيدة التجربة بصراحة ما عندي تقسيرلهيك تجارب

غير معرف

يقول...

اولا اود ان اشكر القائم على هذا الموقع الجميل
ثانيا اعتقد انى ارجح اراء القراء بان القصة الثانية والاخيرة لا صلة لها بماوراء الطبيعة
اما الاولى فمن المحتمل ان تكون هناك شئ وانها فمت بازعاجة

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .