10 سبتمبر، 2012

تجارب واقعية : العطشان في المقبرة

ترويها مي - مصر
حصلت وقائع هذه التجربة مع أمي عندما كانت بعمر 12 سنة، آنذاك كانت تعيش طفولتها في مصر حيث كان من عادات هذا البلد زيارة المقابر في الأعياد، وكانت أمها (جدتي) وأقرباؤها والجيران يجهزون للعيد من خلال خبز "الكحك" بكميات كبيرة وشراء الفاكهة ومن ثم يتجهون إلى المقابر لزيارة موتاهم .

وكان لكل عائلة في المقبرة حجرة دفن خاصة بأفرادها من الموتى ونسميها "حوش" ولم تكن زيارة المقابر في الأعياد شيئاً غريباً بل كانت أمراً مألوفاً ، وتروي أمي تجربتها خلال تواجدها في المقبرة وبجوار  الحوش الذي يخص العائلة ، كما يلي :

" كنت ألعب مع صديقاتي حول المقابر وكنا في غايه السعادة وبعد إنتهائي من اللعب ظهر لي فجأة رجل شعره أبيض ويبدو من مظهره إنه في سن 50 تقريباً ويرتدي قميص كاروهات مع بنطال ، كان مثل أي رجل عادي إلا أنني أحسست براحة كبيرة نحوه إذ غمرني فجأة شعور بالسعادة  ، شعور غريب لا يمكن لي وصفه رغم  إنني لم اتعامل معه مسبقاً ، كأنه كتله حنان متحركة ، وكل ما كنت أفعله خلال تلك اللحظات هو الإبتسام له فقط.

ثم قال لي : " أنا عطشان .. عاوز ميه "،  فأسرعت لأبحث له عن ماء فركضت إلى "الحوش" الذي كان قريباً من مكان الرجل حيث كانت والدتي تتسامر مع عائلتها فأخذت آنية من الفخار تحفظ فيها الماء البارد ( القلة باللهجة المصرية ) ،قمت بإعطاء القله له فقال : " إيه  دا .. انا مش هقدر اشرب من دا يا بنتي " ، فاعتقدت أنه يريد كوب ليشرب منه فذهبت مسرعة إلى الحوش مرة أخرى،  فقالت لي أمي : " في إيه  ؟ .... إنتي بتكلمي مين ؟ "،  فقلت لها : " إديني كوبايه ! "،  فاخذت الكوب وانطلقت إليه وكنت أود أن أخدمه بأي شئ فأخذ الكوب مني وشرب لكن حصل شئ غريب !،  كان يشرب الماء بسرعة وبلهفة لكن الماء لم يبلل حتى قميصه !، كأن ملابسه كانت عازلاً أو من مادة لا يصيبها الماء، واستمر الماء بالجري على قميصه، وأثناء شربه كان يصدر صوتاً (يكركع) وكأنه لم يشرب منذ زمن بعيد.

وبعد أن انتهى من الشرب قام فشكرني ودعا لي، ولم يدعي لي أحد بهذا القدر من الأدعية ولن أنساها حتى الآن ، ولسبب ما شعرت أنه ليس مثلنا ، كان يمتلك في ابتسامته حنان الدنيا وما فيها ثم هم بالمشي ، فتبعته لعدة خطوات لأعرف من هو وأين يسكن حتى ازوره إلا أنه اختفى !، وحاولت البحث عنه لعله اختبئ خلف أحد هذه المقابر لكنه اختفى في العدم كما ظهر من العدم !

وعدت إلى الحوش وأنا مندهشة من طريقة اختفائه،  فسألتني إمي: " في إيه ؟ " ،  قلت: " فين الراجل اللي كان هنا قدامكم ؟ " ،  قالت : " أصلاً مافيش اي حد هنا،  الحوش كان فاضي اول ما جينا..انتي كنتي بتكلمي مين !"،  ثم أكدت لها أن الرجل كان موجوداً حتى أنه طلب الماء منذ قليل ! ، لكنها عادت وأكدت لي ومن حولها بأنهم لم يروا أحداً مر من هنا ! 

ترويها مي (17 سنة) - مصر - السعودية

ملاحظة
- نشرت تلك القصص وصنفت على أنها واقعية على ذمة من يرويها دون تحمل أية مسؤولية عن صحة أو دقة وقائعها. 

للإطلاع على أسباب نشر تلك التجارب وحول أسلوب المناقشة البناءة إقرأ هنا .

إقرأ أيضاً ..

- أسطورة الشبح الجائع 
- تجارب واقعية : طريق المقبرة

24 تعليقات:

غير معرف

يقول...

فين الغرابة يا ستي منى؟
الرجل طلب الماء وشرب و شكر ثم ذهب.
؟؟؟؟؟
إذا كنتِ تقصدين الأرواح فهي لا تشرب ولا تأكل.

فاعل خير يقول...

السلام عليكم

ان كان بالفعل اختفى فجأه من امامها فأعتقد انه من الجن و هو من سكان المقابر

و هم ياكلون و يشربون و يتناسلون مثلنا

mohamd jassim يقول...

انسان عادي طلب الماء =))
ويمكن كان يشتغل بالمقبره وصارله كثير ماشرب مي من التعب

kareem يقول...

المعالج
كريم الزهيري

هل بدأت اعراض جانبية لوالدتك بعد الزيارة او بعد مشاهدتها لهذا الكائن الغريب بستة اشهر على الاقل؟

احمد حمدي يقول...

وااااو قصه جميله جدا

نحن في شوق عارم الي قصص واقعيه اخري

فلا تحرمونا من ابداعكم

غير معرف

يقول...

الله اعلم اللى انتى شفتيه ده انسان ولا لاء بس انا مصدقاكى

غير معرف

يقول...

الارواح لا تأكل ولا تشرب

mohamd jassim يقول...

زومبي هع

غير معرف

يقول...

أرجوك يا منى. أكتبي في المرة القادمة قصة لها علاقة بهذا الموقع.
قصة يجب ان تكون فيها شيئ من الغرابة.
إفعلي مثل الذين نشروا القصص من قبلكِ . ألّفي جيداً.
المؤلف الشاطر هو الذي يعرف كيف يجعل الناس تشعر بالرعب.
تخيّلي وأكتبي وانشري قصة مخيفة كما يفعلون وانا أول من يكتب تعليق مشجع.
لكن هذه القصة ليست مقنعة للأسف.

غير معرف

يقول...

قلب المحيط.
بصراحة القصة ما فيها شيء مخيف او غريب احسها عادي ما تخوف مع أني اكبر خوافة بالعالم، بس كل قصة غريبة شوي لو رويت بالتفصيل الممل " لا اقصد الإهانة " راح تصير قصة رعب لا بأس بها، تحياتي.

غير معرف

يقول...

بالفعل ممكن حدوث هذة الاشياء وبالمنطق اذا كانت غريبة 100\100 ماكانت ستكملها الطفلة ولكن ناك هدف منها من جانب الشخص
انا حدث معى شئ غريب ايضا وانا صغير عندما اذهب الي المقابر مع الكبار لدفن ميت ما بعد الدفن واغلاق القبر كنت انا الوحيد اسمع اصوات داخل القبر مثل ادعية وكنت الف حول القبر لمعرفة مصدر الصوت ولكني تاكدت انه من الداخل اول مرة لم اصدق نفسى ولكن المرة الثانية هرعت لاهلى وحكيت ما حدث لم يصدقنى احد ولكن بعد ما رويت لم تحدث مجددا

yassine يقول...

أرجوك يا منى. أكتبي في المرة القادمة قصة لها علاقة بهذا الموقع.
قصة يجب ان تكون فيها شيئ من الغرابة.

جميلة

يقول...

مصدقاكى عان كنتى طفلة والاطفال ممكن جدا يشوفو اللى غيرهم ميقدرش يشوفو انا مريت بحاجات غريبة برضه لكن فى سن المراهقة لكن موش زيك كده واكيد انى فيكى شفافية او حتت قرب روحانية والا مكنش حصلك انتى بالذات

غير معرف

يقول...

السلام عليكم أنا أريد أن أخبركم بقصتي
لما كان عمري 7 سنوات كنت أشاهد أحلاما لماذا سيحدث في اليوم الموالي و كانت هاذه الأحلام تتحقق دائما و تكون واضحة وضوح الشمس و أحيانا أشاهد في أحلامي أسئلة من صديقاتي و في اليوم التالي أجاوب عن أسئلتهن قبل أن يقلنها و كنت أشاهد أحلاما مرعبة و لكن لما صرت في 10 من عمري توقفت هذه الأحلام و لكن أحيانا أحلم أحلاما مخيفة

غير معرف

يقول...

كل شئ جائز

غير معرف

يقول...

الحمدلله انه لم يمسها بسوء

غير معرف

يقول...

امال كان ايه ده ممكن تفسر

غير معرف

يقول...

لاتفكرى كثيرا افعلى الخير وارمبه فى البحر يكفى انه دعا لكى احمدى ربك SA

غير معرف

يقول...

السلام عليكم كل شي موجود في الدنيا الغريب نصدق او لانصدق سبحان الله

غير معرف

يقول...

لا واقع لهذه القصة

غير معرف

يقول...

من قال ان الجن لا ياكل ولا يشرب اياه الاخ ..انا لي عمة تسكن ببيت قديم بالبحرين وكنا نزورها ونسكن عندها فترة وكنت اطبخ مرة ورايتها تمشي خلسة وتبعتها الى اين تذهب فخرجت من باب المطبخ لبالوعة بجنب المطبخ وبيدها صحن به اكل ووضعته هناك فقلت لها لمن هذا فخذت تضحك وتقول للقطة فطللت من النافذة الا الصحن نظيف ولا به اي شئ بنفس اللحظة وبالليل وانا اريد ان انام رايت امراءة عجوز تدخل الغرفة وتجلس مستندة على الحائط ومن ثم نهضت وذهبت الا ينهض ابن اخي الصغير وكان نائم على الارض وجاء بحضني وانا على السرير وقال عمتي هل رايت هذه المراءة قلت نعم انها صديقة عمتي وفي الصباح سالت عمتي عن هذه المراءة فقالت شفتيها اكيد حابتك وجاية تسلم عليكم ..قلت لها من هي فضحكت وتغمز لي وقالت القطة القطة اللي اضع لها الاكل لها ولاطفالها
ان لم تمر بتجربة لا تشكك بالناس ..

غير معرف

يقول...

من الغريب ان تحدث كل هذه القصص في المناطق الفقيرة وهذا دليل على خيال الناس البسيطة و وقت فراغ كبير نفس القصص التي كنت اسمعها بالقرية وعندما عشت في المدينة ( بغداد) او عندما هاجرت الى امريكا كانت الناس تسخر مني عندما اسردها

غير معرف

يقول...

على ما اظن يعنى ان دا رجل صالح مات
وبقى عطشان وربنا رزقةة بطفله تشربة
لان على ما اسمع ان عذاب القبر منه برده
ان الانسان يكون عطشان وميشربش


عمرو

غير معرف

يقول...

القصة مو مخيفة ابدا وفي حياتي ما قرأة قصة مخيفة كل القصص عادية ما فيها روح الاثارة
والرعب

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .